التعليم

أنواع الخلايا العصبية وتعريفها ومكوناتها

أنواع الخلايا العصبية كثيرة ومتعددة، وتختلف أنواعها بحسب وظيفتها والمهمة القائمة عليها، وهذا الاختلاف ليس عبثيًا بلا هدف، فكل ذرة في جسم الإنسان قد خلقها الله لهدف ما حتى تعمل داخل منظومة محكمة هذه المنظومة المدهشة من صنع الله عز وجل دليل وبرهان على قدرته جل شأنه.

تعريف الخلايا العصبية

أنواع الخلايا العصبية



يمكن ببساطة تعريف الخلايا العصبية أو (العصبون) بأنه الوحدة الرئيسة وجهاز التواصل داخل الجهاز العصبي من خلال إشارات عصبية كهربائية وكيميائية معينة.

تتناقلها الخلايا العصبية فيما بينها عبر المشبك العصبي، تعمل على بث الأوامر من وإلى الجهاز العصبي، ويقوم الدماغ بترجمة هذه الإشارات للجهاز العصبي.

مكونات الخلايا العصبية

أنواع الخلايا العصبية



تتكون الخلايا العصبية المسؤولة عن التواصل في الجهاز العصبي مهما اختلفت أنواع الخلايا العصبية من عدة مكونات يمكن حصرها فيما يأتي:

  • يحتوي الجهاز العصبي على النواة وتعتبر النواة هي المركز الرئيسي المتحكم في الجهاز العصبي وتدور حوله باقي المكونات.
  • الليف الرئيسي المتفرع من الجهاز العصبي ويسمى كذلك بالمحور العصبي.
  • الألياف المتعددة المتفرعة متناهية الصغر وتسمى كذلك بالتغصنات.
  • غمد المايلين وهو عبارة عن مادة دهنية تقوم بتغطية الأعصاب الدماغية والحبل الشوكي؛ ومهمة هذه المادة هي حماية الدماغ والحبل الشوكي وتغذيته وتقويته.

لا يفوتك معرفة: الأملاح المعدنية وفوائدها للجسم وأهميتها لكل عضو

أنواع الخلايا العصبية

يتم تقسيم وتصنيف الخلايا العصبية إلى أنواع بحسب وظيفتها التي تقوم بها والدور المسؤولة عن أدائه فتنقسم الخلايا العصبية إلى ثلاثة أنواع، وهذه الأنواع هي:

الخلايا الحسية

  • وظيفة هذا النوع من الخلايا هي نقل وبث المعلومات من وإلى الجهاز العصبي حول ما يحدث خارج وداخل الجسم.
  • تقوم بنقل هذه المعلومات إلى الجهاز العصبي المركزي المسؤول عن نقل وترجمة هذه المعلومات (الدماغ والنخاع الشوكي) اللذان يقومان بترجمة المعلومات والإشارات ونقلها وعمل استجابة لها.
  • مثال على ذلك إذا قامت أطرافك الحسية بلمس سطحٍ ساخنٍ، تقوم الأطراف الحسية متناهية الصغر الموجودة في أناملك بنقل هذه الإشارات والمعلومات إلى الجهاز العصبي والذي يقوم بترجمتها فورًا ثم يقوم بإعطاء الأوامر للدماغ فيقوم الدماغ بترجمة هذه الأوامر وبثها إلى باقي الأجهزة حتى تستجيب لها.

الخلايا العصبية الحركية أو المحركّة

  • مهمة هذا النوع من الخلايا هي نقل المعلومات التي حصلت عليها الخلايا العصبية إلى باقي الجسم والأجزاء الخارجية منه.
  • هذا النوع من الخلايا قادر على تحريك وتحفيز وأمر العضلات المختلفة داخل الجسم، على سبيل المثال عضلات القلب والمثانة والغدد والأمعاء والحجاب الحاجز، وكما ذكرنا في مثال السطح الساخن فإن الخلايا العصبية الحركية المحركة هي المسؤولة عن تحريك يدك عن هذا السطح الساخن.

الخلايا العصبية الموصلة

  • هي خلايا متناهية الصغر موجودة في الجهاز العصبي المركزي (الدماغ والنخاع الشوكي)، ووظيفة هذا النوع من الخلايا هي خلق وتصنيع عملية ربط وتواصل بين أنواع الخلايا المختلفة.
  • فكما ذكرنا في مثال السطح الساخن تنتقل الإشارات والمعلومات التي حصل عليها الجهاز العصبي المركزي من الخلايا العصبية الحسية في أطراف الأنامل إلى الخلايا العصبية الموصلة في الحبل الشوكي.
  • فتنقل هذه المعلومات عبر الخلايا الموصلة إلى الخلايا العصبية الحركية التي تتحكم في عضلات الأصابع وباقي أنواع العضلات فتقوم يدك بالانسحاب عن السطح الساخن فورًا.

ثم تقوم بعض الخلايا الأخرى بنقل شعور الألم إلى الدماغ مما يترتب عليه ترجمة الدماغ لهذا الشعور وإرساله إلى اليد مرة أخرى.

حتى تقوم بعمل استجابة له ويقوم الدماغ بعمل ما يشبه بالرسالة التذكارية التي تنبه أن كل ما هو ساخن لا يمكن وضع اليدين عليها أو لمسه أو التقاطه.

قد يهمك أيضًا: أنواع الخلايا في جسم الإنسان وأعدادها وأهمية كل منها ومكوناتها

أنواع الخلايا العصبية الأخرى

يمكن كذلك عمل تصنيف آخر للخلايا العصبية من حيث تركيبها، فيصبح لدينا أنواع أخرى من الخلايا العصبية وهذه الأنواع هي:

الخلايا وحيدة القطب

  • يوجد هذا النوع من الخلايا في المسار العصبي الحسي للجهاز العصبي الطرفي، وهي عبارة عن خلية عصبية تبدأ من عند الزائدة العصبية وتتفرع إلى فرعين يمتدان في اتجاهين منعكسين.

الخلايا ثنائية القطب

  • توجد في شبكية العين وفي الأنف، وهي عبارة عن خلية عصبية متفرعة الشكل تمتد على شكل زائدتين مختلفتين في اتجاهين متعاكسين أحداهما المحور والثانية الشجيرات.

الخلايا متعددة الأقطاب

  • يوجد هذا النوع في جميع أنحاء جسم الإنسان وهي أكثر أنواع الخلايا انتشارًا، وتسمى بمتعددة الأقطاب لأنها تنتشر في زوائد متعددة في شكل ثلاثي.
  • توجد هذه الخلايا العصبية متعددة الأقطاب بشكل خاص داخل الجهاز العصبي المركزي (المخ والنخاع الشوكي)، وتوجد كذلك في المسار العصبي والخلايا العصبية الطرفية.

مما تتركب الخلايا العصبية

كما قلنا تختلف الخلايا العصبية بحسب شكلها ووظيفتها والدور المسؤولة عنه، وهذا الاختلاف في الشكل أدى إلى اختلاف في تركيب الخلايا العصبية، ولكن يوجد مكونات رئيسة وأساسية مشتركة بين جميع الأنواع، وهذه المكونات هي:

  • الجسم: عبارة عن الجزء الرئيسي في الخلية العصبية يتكون الجسم من النواة والسيتوبلازم، وعضيات خاصة.
  • زوائد عصبية: عبارة عن نتوءات تبدو على هيئة أصابع اليد ووظيفتها نقل الإشارات والمعلومات، وهي تنقسم بدورها إلى نوعين المحور والشجيرات.

ننصحك بقراءة: فوائد الخلايا الجذعية للبشرة والشعر والأعصاب

مقارنة بين أنواع الخلايا العصبية

يمكننا عقد مقارنة بسيطة بين أنواع الخلايا العصبية من حيث وظيفتها وتركيبها، فنجد بعض الاختلافات الشائعة بين أنواع الخلايا العصبية على الرغم من تشابه أغلب هذه الأنواع في الشكل وفي التركيب وهذه الاختلافات هي:

  • عندما تموت الخلايا العصبية لا يمكن استبدالها، أما الخلايا العصبية فيمكن ذلك.
  • تتكون الخلايا العصبية الحسية من الجسم والزوائد العصبية أما الخلايا العصبية وحيدة القطب أو متعددة الأقطاب فتتكون من تفرعات عصبية ممتدة في اتجاهين متعاكسين.

خصائص الخلايا العصبية

تتعدد أنواع الخلايا العصبية داخل جسم الإنسان مما يترتب عليه كذلك تنوع وظائفها وخصائصها، ويمكن ذكر بعض هذه الخصائص فعلى سبيل المثال:

  • تنقل الإشارات من المستقبلات الحسية والأطراف إلى الجهاز العصبي المركزي (الدماغ والنخاع الشوكي) وتنتقل هذه الإشارات والمعلومات على نقاط متتالية من الخلايا العصبية.
  • تقوم بنقل الإشارات من مكان إلى آخر حتى تصل إلى الجهاز المركزي ثم تنقل الترجمة التي حصل عليها الجهاز العصبي من خلال نفس النقاط التتابعية حتى تصل هذه الترجمة إلى الأطراف والعضلات وأجهزة الجسم المختلفة لتستجيب لهذه الأوامر.
  • أنها تقوم بعمل توصيلات بين بعضها البعض وهذه التوصيلات تبقى قائمة طوال العمر كله.
  • تفرز الخلايا العصبية مواد كيميائية تدعى النواقل وهي المسؤولة عن خلق التواصل بين أنواع الخلايا العصبية المختلفة.

شاهد أيضًا: انواع الخلايا الحيوانية والنباتية والشمسية والعصبية

هكذا نكون قد عرضنا لكم أنواع الخلايا العصبية والتي وجدنا أنها تختلف وتتنوع بحسب وظيفتها حيث الكل يعمل داخل منظومة محكمة لخدمة جسم الإنسان وهذه المنظومة محكمة الصنع هي الجهاز العصبي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق