التعليم

أنواع الإشراف التربوي | أشهر 4 أنواع للاشراف التربوى

أنواع الإشراف التربوي أربعة ولها أهمية بالغة في مساعدة المعلمين في المدارس عن طريق المشرفين التربويين لتطوير الأداء الوظيفي وقد تطور مؤخرا حتى أصبح المعلم جزء من ذلك الإشراف التربوي، وفيما يلي عبر موقع محيط سوف نلقي الضوء على أبرز أنواع الإشراف التربوي.

ما هو الإشراف التربوي؟

  • هو جزء من العملية التعليمية والذي يهدف إلي تحسين عملية التدريس عن طريق الإشراف على المعلمين القائمين بها ويقوم به أشخاص ذو خبرات تربوية لتحقيق أكبر قدر ممكن من الفائدة.
  • تعتمد تلك العملية على احترام رأي كل من الطالب والمعلم لتهيئة فرصة تعليمية متكاملة بقدر الإمكان حيث أنها تهتم بالعوامل التي يمكنها التأثير على التعليم والاعتراف بقيمة الفرد.
  • تعتمد على قدرة المشرفين على التأثير على كل من المعلم والطالب لضمان تحسين العملية التعليمية، ويتعاون بها كل من المشرف التربوي ومدير المدرسة والمعلم القائم بعملية التدريس.

أنواع الإشراف التربوي

للإشراف التربوي أربعة أنواع تتمثل في:

  • الإشراف الإبداعي.
  • الإشراف التصحيحي.
  • الإشراف الوقائي.
  • الإشراف البنائي.

لا يفوتك معرفة: بحث عن التربية والتعليم | أهمية كلا منهما والفرق بينهما 2022

الإشراف التربوي الوقائي الدفاعي

  • هو نوع من الإشراف يعتمد على خبرة المشرف التربوي وقدرته على التنبؤ بالمشاكل التي قد تواجه القائمين بعملية التدريس ومحاولته التقليل من تأثير تلك المشاكل ومنع عرقلة العملية التعليمية.
  • من المهام الواقعة على المشرف التربوي في هذا النوع هي تحقيق الأمن النفسي للمدرسين وأن يكتسب المدرسين الخبرة في التعامل مع المشاكل التي تواجههم أثناء العملية التعليمية

قد يهمك أيضًا: الوسائل التعليمية لمادة الرياضيات

الإشراف التربوي التصحيحي

من الطبيعي أن يتم ارتكاب الأخطاء وأن يترتب عليها آثار سواء كانت بسيطة أو جسيمة وعلي المشرف التربوي في هذا النوع من الإشراف إدراك ما ترتب على الأخطاء من آثار ومحاولة معالجتها.



كما أنه على المشرف أن يقوم بتوضيح الأخطاء للمعلمين والطلاب بطريقة تساعدهم على تقبلها وفهمها والتعلم منها لعدم الوقوع بها مرة أخري ومساعدتهم على تلافي الآثار السلبية المترتبة عليها.

أنواع الإشراف التربوي في السعودية

يقوم الإشراف التربوي في السعودية على ثلاثة من مستويات التدخل وهي:

  • الوزارة التي تضع المخططات العامة للإشراف على مستوى إدارات التعليم.
  • إدارة الإشراف التربوي أو مركز الإشراف التربوي وفيه يكون الإشراف شبه يومي على المعلمين في المدارس.
  • الإدارة المدرسية المتمثلة في مدير المدرسة.

أنواع الإشراف التربوي الإلكتروني

أنواع الإشراف التربوي
أنواع الإشراف التربوي

توجد أربعة أنواع من الإشراف التربوي الإلكتروني والتي تساعد على النمو المهني وتحسين الأداء للمعلمين في مقر أعمالهم وتأهيلهم دون الحاجة للانتقال من مكان لآخر وتتمثل في:

  • الإشراف المعتمد على الحاسب الآلي: نوع من الإشراف يتم عن طريق الحاسب الآلي وبرمجياته ويتم تقديمه من خلال وسائط التخزين سواء كانت أقراص مدمجة أو أسطوانات فيديو أو أقراص صلبة، وهذا النوع من الإشراف يسمح للمعلم بتلقي المعلومات والتفاعل معها دون التفاعل مع المشرف التربوي نفسه
  • الإشراف المعتمد على الشبكات: يتم هذا النوع من الإشراف من خلال إحدى شبكات الاتصال المحلية أو شبكة الإنترنت ويتم فيه التفاعل بين المشرفين والمعلمين وأقرانهم.
  • الإشراف الرقمي: يتم الإشراف الرقمي خلال وسائط تكنولوجيا المعلومات أو الاتصالات الرقمية وذلك مثل الحاسب الآلي والشبكات التابعة له وشبكة الكابلات التليفزيونية وأيضا أقمار البث الفضائي.
  • الإشراف عن بعد: هو نوع من الإشراف يتم عن طريق جميع الوسائط بنوعيها:
    • التقليدية: مثل التليفزيون والراديو والتسجيل الصوتي والمطبوعات الورقية وغيرها.
    • الحديثة: مثل الحاسب الآلي وبرمجياته والهاتف المحمول والقنوات الفضائية وغيرها.

ننصحك بقراءة: أهمية التعليم الجامعي

أنواع الإشراف التربوي التعليمية

فيما يلي سوف نلقي الضوء على أبرز أنواع الإشراف التربوي التعليمية:

الإشراف الصفي أو الإكلينيكي

أسس هذا النوع من الإشراف جولد هامر وموريس كوجان وروبرت أندرسن للتركيز على تنمية وتطوير العملية التنموية في الصف واعتمادا على المعرفة الدقيقة والشاملة عن طريقة سير عملية التدريس في الصف.

لهذا النوع من الإشراف هدف رئيسي وهو إعطاء المعلم فرصة الحصول على قدر من المعلومات الراجعة التي تمكنه من القيام بعملية تطوير الذات وتنمية مهاراته في عملية التدريس.

يحتاج هذا النوع لدرجة عالية من الثقة المتبادلة بين المشرف والمعلم ودرجة من التعاون بينهما لذا فهو يحتاج من المعلم الخبرة والمهارة في بناء علاقة وثيقة مع المعلم كما يحتاج إلى وقت وجهد كبيرين في الإعداد والتنفيذ والمتابعة.

الإشراف التطوري

أنواع الإشراف التربوي | أشهر 4 أنواع للاشراف التربوى الإشراف التربوي 1 1 صورة رقم 3

  • تم تأسيسه عن طريق الدكتور كارل جلكمان على أساس فرضية أن المعلمون راشدون وأن على المشرف مراعاة الفروق الفردية بين المعلمين ومراحل التطور التي يمرون بها.
  • تقوم فكرة الإشراف التطوري على أساسين هامين وهما:
  • النظرة التي ينظر بها المشرف لعملية الإشراف وقناعاته الخاصة حول تلك العملية.
  • صفات المعلم والتي لمعرفته دور في عملية الإشراف.

شاهد أيضًا: استخدام الانترنت في التعليم عن بعد

ما هو الإشراف التنوعي

تم تطوير هذا النمط عن طريق جلاتثورن ويقوم على أساس فرضية أن المعلمين مختلفين لذا لا بد من تنوع المشرفين فيقوم هذا النوع من الإشراف بتوفير ثلاث أساليب مختلفة للإشراف.

يشبه هذا النوع الإشراف التطوري إلا أنه يوفر للمعلم حرية اختيار أسلوب الإشراف الذي يريده والذي يرى أنه مناسب له أكثر، وهذه الأساليب هي:

  • أسلوب التنمية المكثفة.
  • أسلوب النمو المهني التعاوني.
  • أسلوب النمو الذاتي.

تعرف على:  فوائد الأجهزة الذكية للأطفال وفي التعليم| أشهر 7 أنواع الأجهزة الذكية

وهكذا فإن أنواع الإشراف التربوي كثيرة ومتنوعة لكنها تحرص جميعا على تحسين وتطوير العملية التعليمية وتنمية مهارات القائمين على تلك العملية وتطويرهم مهنيا ومساعدتهم على تخطي العقبات والمشاكل التي تواجههم والتعامل معها لتجنب الآثار الناتجة عنها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق