قصص اسلامية

قصة نبي الله يونس| دعاء سيدنا يونس عليه السلام

قصة نبي الله يونس تعدّ من القصص المشهورة فهو من نسل النبي يعقوب وقد كان من أنبياء شعب إسرائيل، لكن الله لم يرسله إلى نسل إسرائيل بل أرسله إلى الحضارة التاريخية الشهيرة للآشوريين، الذين عاشوا بالقرب من نهر دجلة وروافده، وآشور من أهم مدنهم وتقع هذه المدن مقابل الموصل وقد نشأ الآشوريون في الصحراء، تابع اهم التفاصيل من خلال موقع مُحيط.

قصة نبي الله يونس

بعد أن غضب سيدنا يونس عليه السلام من قومه وتملك اليأس منه خرج من قريته نينوى واتجه نحو البحر وركب السفينة ليغادر القرية، وتم وصول السفينة إلى عرض البحر فـ ضربت الأمواج السفينة.



وكانت على وشك الغرق، لم يكن يوجد اختيار إلى أن يتم تضحية بشخص واحد في الماء حتى يتم التخفيف الحمل على السفينة حتى ينقذها من الغرق.

لذلك تم عمل قرعة بأسماء من على السفينة حتى يكون اختيار الشخص عشوائي من السفينة ووقع الاختيار على سيدنا يونس عليه السلام ثلاث مرات متتالية.

سلم سيدنا يونس عليه السلام أمره إلى الله عز وجل وألقى نفسه في البحر فالتقمه الحوت في بطنه، وتم ذكر قصة نبي الله يونس في القرآن الكريم.



أخذ سيدنا يونس يتضرع ويدعى إلى الله عز وجل حتى استجاب له وأخرجه من بطن الحوت وعاد مرة أخرى إلى قومه، عندما عاد وجد قومه أصبحوا مؤمنين بالله عز وجل ولا يشركون به موحدين له.

وظل يبعث لهم أوامر الله والإيمان والتقى ويصلح من حالهم، وتم ذكر ذلك في القرآن الكريم في قول الله تعالى

{وَأَرْسَلْنَاهُ إِلَى مِائَةِ أَلْفٍ أَوْ يَزِيدُونَ*فَآمَنُوا فَمَتَّعْنَاهُمْ إِلَى حِينٍ}.

بعد قراءة قصة نبي الله يونس قد يهمك قراءة المزيد حول عدد الأنبياء من خلال الآتي: كم عدد الانبياء بأسمائهم

يونس في بطن الحوت

بعد أن ألقى يونس في البحر أرسل له الله عز وجل حوتًا فابتلعه، وحماه الله من أي إصابات قد يصيبه بها الحوت، مثل كسور العظام أو الخدوش، كان بطن الحوت كسجن ليونس محاطًا وظلام بطن الحوت فوق ظلام البحر، وبدأ يتذكر ربه.

تضرع عليه مبشرًا بكلام التوحيد واعتذر عما فعله، وأنجز ما سقاه من قومه بغير إذن الله ، فقال: (لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين) سبحان الله زرع له شجرة ليأكلها ويسكنها.

قصة نبي الله يونس
قصة نبي الله يونس

كم لبث سيدنا يونس في بطن الحوت ؟

عندما أمسك الحوت بسيدنا يونس – رحمه الله – في بطنه، ظن نبي الله أنه ميت، لكنه حرك يديه ورجليه، فدعا ربه عز وجل وأشكره على إنقاذه، وتم ذكر في قصة نبي الله يونس ومكث في بطن الحوت ثلاثة أيام.

والبعض الآخر يقول أربعين يوماً وسمع أصواتًا غريبة لم يستطع فهمها، فأعلم أن الكائنات البحرية أيضًا تسبح لله عز وجل وتعبدوا فـ ظل يسبح ويدعى ويناجى الله مثلهم.

عندما خرج نبي الله يونس (صلى الله عليه وسلم) من فم الحوت ورماه على قطعة من الرمل، وجد نفسه مريضًا، فـ زرع الله له شجرة قرع، تعتبر شجرة اليقطين وأوراقها الأشجار الوحيدة القادرة على صد الذباب.

لأنها تفرز هرمون لصد الحشرات الطائرة، حيث إن كان سيدنا يونس عليه السلام توجد به بعض العوالق البحرية التي تجذب عليه الذباب والحشرات.

يُمكنك إثراء معلوماتك والتعرف على المزيد حول الأنبياء من خلال: اثار الانبياء في مصر وقبورهم وترتيب الانبياء

دعاء النبي يونس

وتعلمنا من قصة نبي الله يونس أن قام سيدنا يونس بدعاء إلى ربه والتضرع إليه في خشوع وتوبة وندم وتم ذكر ذلك في القرآن الكريم في قول الله تعالى

{وَذَا النُّونِ إِذ ذَّهَبَ مُغَاضِبًا فَظَنَّ أَن لَّن نَّقْدِرَ عَلَيْهِ فَنَادَىٰ فِي الظُّلُمَاتِ أَن لَّا إِلَٰهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ}.

وكان ذلك الدعاء والاستغفار سبب في استجابة الله عز وجل دعوة سيدنا يونس عليه السلام وقد نجاة من كربة من بطن الحوت.

وكان ذلك درس لسيدنا يونس عليه السلام تعلم منه أن يصبر على قومه ولا يغضب منهم والاستمرار في الدعوة على التوحيد.

يُمكنك متابعة القراءة وزيادة معلوماتك من خلال المقال التالي: ابتلاء الأنبياء والصالحين سنة الله على الأرض: أهم 6 فوائد لابتلاء الله لعباده

ذكر يونس في القرآن

لقد تم ذكر اسم سيدنا يونس في العديد من السور في القرآن منها: النساء، وأنعام، والصافات، وكذلك السورة التى تكون بإسمه ​​سورة يونس.

التي تذكر اسمه صراحة دون لقب وتذكر قصة نبي الله يونس، أنه ورد لقبه مرتين في القرآن، أحدهما في سورة الأنبياء بعنوان ذو النون والآخر في سورة القلم بعنوان صاحب الحوت.

وبعث  للدعوة إلى وحدة الله تعالى على هذا لتصحيح العقائد والانحرافات التي حدثت، ولا يوجد نبي يبعث للدعوة إلا قال لقومه: (اعبدوا الله لا إله إلا الله)، وينقل إلى قومه ما قاله الله عز وجل فبعضهم يؤمن والبعض لا يؤمن.

قصة نبي الله يونس
قصة نبي الله يونس

دعوة يونس

بعث سيدنا يونس عليه السلام إلى قومه إلى عبادة الله الواحد القهار ولا يشركون به ويكون موحدين له، أن يصلح حالهم ويبتعدون عن الأفعال السيئة التى لا تنفعهم وتفضل الله منهم، لا يظلمون أحد ويعلمون الناس بالحسنى.

لكن قوم سيدنا يونس رفضوا دعوة سيدنا يونس ولم يصدقوا واصروا على ظلمهم وطغيانهم وكفرهم بالله الواحد وظلوا يعبدون الأصنام.

وظل سيدنا يونس يدعوهم ويصبر عليهم حتى غضب منهم ولم يصبر عليهم وتركهم غاضبًا منهم من أجل إصرارهم على الكفر وعدم ترك المعاصي.

وعند شفاء سيدنا يونس ندم على ما فعله وتاب إلى الله عز وجل ورجع إلى قومه مرة أخرى وجدهم يؤمنون بالله عز وجل، لأن الله تعالى قذف في قلوبهم الخوف من العذاب وآمنوا به وتركوا عبادة الأصنام ولم يشركوا مع الله أحد.

وظل نبي الله يونس يعلمهم الكثير من الأفعال الخيرة حتى توفي سيدنا يونس عليه السلام وانهي دعوته.

حيث يوجد له مقامان لعدم تحديد المكان المحدد التى تم دفنه به، المكان الأول في دولة لبنان ويحيطه بـ الأعمدة المزركشة والمنقوشة.

والمقام الثانى يوجد في نهر دجلة في العراق وهذا المكان الذي عاش فيه سيدنا يونس عليه السلام وتم بناء جامع يحمل اسم النبي.

تابع قراءة المزيد من المعلومات حول أبناء نبي الله إبراهيم عليه السلام من خلال الآتي: من هم ابناء النبي ابراهيم عليه السلام

فوائد قصة سيدنا يونس

يوجد الكثير من الفوائد التى نتعلمها ونعلمها لأطفالنا من قصة نبي الله يونس عليه السلام وهما كتالي.

  • يجب على الإنسان أن لا يستعجل حيث قال الله تعالى:

(وَذَا النُّونِ إِذْ ذَهَبَ مُغَاضِبًا فَظَنَّ أَنْ لَنْ نَقْدِرَ عَلَيْهِ فَنَادَى فِي الظُّلُمَاتِ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ*فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ وَكَذَلِكَ نُنْجِي الْمُؤْمِنِينَ).

  • كان يجب على سيدنا يونس أن يصبر على قومه ولا يتركهم ويغادر.
  • عدم الغضب والتعصب سريعاً، حيث أن غضب سيدنا يونس عليه السلام من قومه سريعاً وذهب وتركهم، ولكن الله كان يريد لهم الهداية والوصول إلى الإيمان متأخراً.
  • يجب على المسلم أن يكون صبور في دعوته ويعلم أن الصبر مفتاح الفرج، وبالصبر يتم تحقيق الأهداف ويكون أيضًا الصبر عبادة لله عز وجل، لذلك يجب أن يكون المؤمن صبور وقور.
  • يتمسك المؤمن دائما بالدعاء والتسليح والتضرع إلى الله عز وجل، عندما قال نبي الله يونس عليه السلام (لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ)، فهو كان دعاء لله وتسبيح له وتوبة واستغفار والاعتراف بالخطأ والندم على ذلك.

للمزيد من المعلومات حول قصة سيدنا يونس تابع قراءة الآتي: قصة سيدنا يونس كاملة

قصة نبي الله يونس
قصة نبي الله يونس

كان لقب سيدنا يونس عليه السلام بذي النون أما يرجع تسميته في قصة نبي الله يونس بـ صاحب الحوت وذلك لأن الحوت التهمة.

وتجدر الإشارة إلى أن الله عز وجل أرسل نبيه يونس عليه السلام لنداء قومه بالدعوة له يعبدون له وحده ولا يشركون به، إلا أن قومه ينكرونه ويقاومون يصرون على كفرهم وعنادهم.

وعندما رأى يونس أن الناس لم يغيروا أوضاعهم، فغضب منهم سيدنا يونس وتركهم لكن الله نزل عليهم رحمّته وهداه.

الوسوم

Sarah Rezk

اعمل كاتبة في بعض المواقع، أُجيد اللغة الإنجليزية والفرنسية والتركية، حاصلة على ليسانس آداب قسم لغة فرنسية، الكتابة بالنسبة لي عالمي الخاص هدفها إيصال المعلومة لدي القارئ بشكل بسيط ومفيد تَجعله في حالة من المُتعة أثناء القراءة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق