ADVERTISEMENT

خطوات تربية الكناري في المنزل بنجاح

الكناري نوع رائع من أنواع الطيور المحبب لدى الكثيرين لما يضفيه على المكان من بهجة وجمال، فما هي خطوات تربية الكناري في المنزل بنجاح؟ وهل هو من المشاريع الاستثمارية الربحية؟ وما هي أهم متطلبات تلك العملية؟ وذلك سواء بهدف الاستثمار والربح من خلاله أو كهواية مفضلة، لذا سنجيب عن تلك الاسئلة بالتفصيل في السطور التالية.

خطوات تربية الكناري في المنزل بنجاح صورة رقم 2
خطوات تربية الكناري في المنزل بنجاح

خطوات تربية الكناري في المنزل بنجاح

الكناري من الطيور مختلفة الأشكال والألوان والتي يفضل الكثير تربيتها في المنزل لروعة ألوانه وجمال صوته، والناتجة بشكل كبير عن الاستيلاد الانتقائي لسلالات الكناري على مدار 400 عام تقريبًا،

ADVERTISEMENT

والتي أضافت لذلك النوع المميز من الطيور تلك الصفات الفريدة والرائعة بالشكل والصوت، ويحتاج نجاح عملية تربية الكناري إلى عدد من الخطوات الهامة وهي:

  1. شراء طيور الكناري من مكان موثوق منه ويفضل أن يتم ذلك من خلال بعض المربين لضمان الحصول على سلالات جيدة ومميزة.
  2. تحديد النوع المراد الحصول عليه تبعًا للصفة المميزة المرغوب فيها، كالصوت العذب وأهم أنواعه الرولر والتمبرادو.
  3. في حال كان الهدف من التربية الشكل الرائع والرقيق للكناري فيمكن اختيار الطيور من نوع الكناري المفتل ذو الشكل المختلف منها؛ بينما تمثل طيور كناري الموزاييك أجمل الأنواع التي يمكن تربيتها للونها الخلاب.
  4. وضع ميزانية محددة تشمل عدد الطيور المراد الحصول عليها، مع سعر القفص بالإضافة إلى كمية مناسبة من الطعام.
  5. تهيئة المكان الذي ستعيش فيه الكناري، مع إعداد القفص والاهتمام بنظافته وتعليقه في نكان مرتفع، لا تصل إليه أي غازات أو روائح كريهة.
  6. ملاحظة أوقات التكاثر والتي تبدأ في فصل الربيع لتظهر عدد من العلامات على كلٍ من الذكر والأنثى عند الحاجة إلى التزاوج.
  7. تحتاج الكناري إلى درجة حرارة لا تزيد عن 21 درجة مئوية للقيام بعملية التزاوج مع وجود إضاءة طبيعية جيدة تصل إلى 14 ساعة نهارًا.
  8. لا يفضل وضع أكثر من ذكر من طيور الكناري في قفص واحد، على العكس من الإناث التي يمكن أن تعيش مجتمعة في نفس القفص.
  9. يجب التأكد من ثبات المجسم المستخدم لوقوف الكناري، لتفادي وضع بيض غير مخصب، الأمر الذي قد ينتج أيضًا عن كبر عمر الذكر أو عدم نضوج الزوجين أو أحدهما.
  10. تحتسب فترة الحضانة لبيض الكناري منذ اللحظة التي تحتضن فيها الأنثى البيض والتي تمتد ل14 يوم، مع ضرورة عدم نقل الذكر أثناء تلك الفترة لاعتماد الأنثى عليه في الحصول على الغذاء.
  11. يفضل وجود أوراق بيضاء على أرضية القفص لتمييز لون وطبيعة الفضلات الناتجة عنها وملاحظة أي تغير يطرأ عليه بشكل مستمر لسرعة اكتشاف أي مرض قد يصيب الطيور.
  12. الاهتمام بتقديم البيض المسلوق لأنثى الكناري أثناء فترة وضع البيض لإمدادها بكمية إضافية من البروتين الذي تحتاجه للقيام بتلك العملية.
  13. إضافة طبق به كمية كافية من الماء لاستحمام الكناري خاصةً في فصل الصيف، وتوفير وقت كافي لحصوله على قدر كافي من النوم يما لا يقل عن 8 ساعات.
  14. يجب فصل فراخ الكناري الصغيرة عن والديها لتعيش في قفص منفصل وتعتمد على نفسها في الحصول على الغذاء، وكذلك لتبدأ الأم في دورة تزاوج جديدة ووضع عش جديد.
  15. يفضل اختيار مكان القفص بالاعتماد على جدار قريب يُشعر الكناري بالدفء والأمان، وعلى ارتفاع لا يقل عن 185 سم بعيدًا عن وصول الحيوانات الأليفة بالمنزل أو الأطفال إليه.
  16. توفير جو من الهدوء والراحة والاهتمام الزائد بعصفور الكناري في فترة طرح الريش بشكل خاص.

شاهد أيضا: أفضل أنواع عصافير الزينة للمبتدئين

الاهتمام بنظافة قفص الكناري

  • تغيير الماء بشكل يومي.
  • إزالة بقايا الطعام بصفة دورية حتى لا يفسد.
  • تغيير الورق المفروش في أرضية القفص مرتين في الأسبوع.
  • إزالة إناء الاستحمام فور الانتهاء من تلك العملية لتفادي شرب الكناري منه.
  • غسل إناء الطعام والماء بشكل مستمر والحفاظ عليه نظيفًا.
خطوات تربية الكناري في المنزل بنجاح صورة رقم 4
خطوات تربية الكناري في المنزل بنجاح

طائر الكناري Atlantic Canary

ترجع تسمية ذلك الطائر الجميل إلى جزر الكناري الموطن الأصلي له والواقعة في المنطقة الشرقية من المحيط الأطلنطي،

ADVERTISEMENT

كما تعيش أيضا في جزر ماكارونيسيا، وهو من الطيور الاجتماعية التي تعيش في مجموعات كبيرة في أعشاش كأسية الشكل، واللون الأصفر هو اللون الأكثر شيوعًا بين طيور الكناري مع اللون الأحمر والأخضر.

ويبلغ طول ذلك الطائر الصغير 20 سم، كما أن الوزن الشائع له لا يزيد عن 28 جرام، وتمتاز ذكور طيور الكناري بصوتها العذب وغنائها المميز على العكس من الإناث التي لا تستطيع الغناء ويصل متوسط عمرها ما بين 5 أو 6 أعوام،

بينما يبلغ 10 سنوات بالنسبة للذكور منها إلا في بعض الأنواع التي قد يصل عمرها إلى 20 عام، وتضع أنثى الكناري العش سنويًا من مرتين إلى 6 مرات، وإن كان الأفضل هو وضع العش لثلاث مرات فقط.

أنواع طيور الكناري

يعد الكناري المنزلي نتاج الكثير من التغيرات الجينية والطفرات الوراثية التي طرأت على الكناري البرية التي أهلتها للحياة داخل أقفاص بالمنازل وذلك منذ اكتشافه ووصوله إلى أوروبا بعد غزو الاسبان موطنه الأصلي عام 1478 ،

ومن أهم أنواع تلك الطيور الرائعة:

  • الكناري الأوروبي
  • الكناري الأطلنطي.
  • الكناري أصفر التاج.
  • الكناري أسود الرأس.
  • كناري كايب.
  • السكسن الحبشي.
  • النعار أحمر الجبهة.
  • النعار السوري.

ماذا يأكل الكناري

الأعشاب وأوراق الأشجار هي الغذاء الأساسي لطيور الكناري لذا يطلق عليها الحيوانات العاشبة، كما تتغذى أيضًا على الفواكه كالتفاح والكمثرى، والحشرات الصغيرة،

وتحتاج تلك الطيور الصغيرة بعض المكملات الغذائية والتي يمكن الحصول عليها من الخضروات الورقية كالجرجير والخس، أو البيض المسلوق.

بالإضافة إلى بعض أنواع الحبوب مثل بذر اللفت وبذور القنب، وتتوفر في الأسواق العديد من صور المنتجات الغذائية المتكاملة لتغذية طيور الكناري؛

وتعتمد فراخ الكناري على الوالدين للحصول على الغذاء في الثلاث أسابيع الأولى بعد خروجها من البيض، مع الحرص على تقديم الماء النقي النظيف لطيور الكناري والاهتمام بتغيير الطعام والماء بشكل يومي.

لا تفوت أيضا الاطلاع على: ما هي أنواع الطيور المنزلية

متى تبيض العصافير الكناري

ودورة البيض للكناري سنوية لينتج في كل مرة من 3 إلى 6 بيضات، ويتميز بيض الكناري بلونه الشاحب المائل إلى الأزرق تشوبه بعض العلامات الحمراء والبنفسجية،

وعادةً ما تضع الأنثى بيضها في الصباح الباكر في العش الذي سبق أن أعدته لذلك الغرض بنفسها.

وتحتضن أنثى الكناري بيضها حتى تفقس أخر بيضة مساء اليوم الرابع عشر، وهي بيضات صغيرة الحجم لونها أزرق بها بعض النقاط باللون البني الفاتح،

على أن يتم توفير جو من الاستقرار والهدوء أثناء احتضان الكناري للبيض لتفادي هجر الأنثى للبيض وعدم اكتمال عملية الفقس.

لماذا يموت عصفور الكناري

قد يموت طير الكناري نتيجة للتعامل معه بطريقة عنيفة فالطريقة المثالية للإمساك به هي فرد باطن اليد فوق ظهر الطائر مع الحفاظ على مستوى الذيل محاذيًا لرسغ اليد والرأس بين أصبعين فقط لتلتف الأصابع الباقية حول جسم الكناري برفق.

كما يتسبب نقص بعض العناصر الغذائية والمغذيات الأساسية بجسم الكناري إلى تدهور حالته الصحية وتعرضه لبعض الأمراض التي قد تؤدي إلى موته، لذا فمن الضروري إمداد الطائر بجرعة يومية من الفيتامينات والمعادن الهامة مثل الكالسيوم والبروتينات.

ومن أهم الأمراض التي قد تؤدي إلى موت عصفور الكناري مرض الجدري والذي ينتقل إليه عن طريق البعوض وهو من الأمراض المعدية التي يكتسب منها الطائر مناعة بمجرد الشفاء؛ والأفوكادو من الفواكه السامة بالنسبة لطيور الكناري فيجب تجنب حصوله عليها،

في الختام فإن خطوات تربية الكناري في المنزل بنجاح تتوقف على العديد من العوامل الهامة التي تضمن وصول الكناري لمرحلة التزاوج وإنتاج أعداد أخرى منها

والتي يمكن استخدامها في التجارة والربح بجانب الاستمتاع بوجودها المميز بالمنزل، مع ضرورة الاهتمام بالحالة النفسية للكناري والتي تتأثر بشكل كبير بالأجواء المحيطة بها.

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق