صحة عامة

مصادر الدهون المشبعة والفرق بينها وبين الدهون الغر مشبعة

الدهون المشبعة هي عبارة عن روابط كيميائية مكونة من الكربون والهيدروجين، كما تختلف الدهون المشبعة والغير مشبعة باختلاف عدد ذرات الكربون التي تحتويها وعدد الروابط المزدوجة الموجودة بينها، وهو ما يحدد الفارق بين الدهون المشبعة والغير مشبعة، حيث أن ذرات الكربون المزدوجة متواجدة في الدهون غير المشبعة، مما يجعلها سائلة في درجة حرارة الغرفة، وعلى الرغم من أن الدهون ضرورية لمد الجسم بالطاقة التي يحتاجها من أجل القيام بالعمليات الحيوية، إلا أن زيادة تراكم الدهون له العديد من المضاعفات الخطيرة.

مصادر الدهون غير المشبعة – المفيدة

الدهون المشبعة
الدهون المشبعة

الدهون غير المشبعة هي عبارة عن أحماض دهنية تحتوي على روابط مزدوجة واحدة أو متعددة، وتعتبر هذه الدهون الأفضل صحيًا لجسم الإنسان.



حيث يسهل تفكيكها للحصول على الطاقة، وهناك العديد من الأطعمة التي تساعد على إمداد الجسم بالدهون الغير مشبعة ومن أمثلة هذه الأطعمة:

الأسماك الدهنية

تتميز أسماك السلمون والماكريل والتونة والرنجة باحتوائها على حمض الأوليك أو المعروف بأوميجا 3، وهو من الأحماض الدهنية الغير مشبعة والمفيدة لصحة العظام والمفاصل والقلب والجهاز العصبي، ويُفضل طهيها مشوية بدلًا من المقلية.



ومن هنا سنتعرف على: نظام غذائي لحرق الدهون المتراكمة في البطن واسرع 3 طرق للتخلص من دهون البطن

المكسرات

المكسرات من أفضل الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون الغير مشبعة، كما تختلف أنواع الأحماض الدهنية الموجودة في المكسرات باختلاف أنواعها.

إلا أن جميعها مفيدة لصحة الجسم وتحسين أداء أجهزة الجسم الحيوية مثل الجهاز الهضمي والعصبي والدوري، ومن أمثلة المكسرات المفيدة:

  • الكاجو.
  • الفستق.
  • الجوز.
  • اللوز.
  • البندق.
  • الصنوبر.
  • الفول السوداني.
  • جوز الهند.
  • الكستناء.
  • بذور عباد الشمس.

الزيوت النباتية

تحتوي الزيوت المستخرجة من مصادر نباتية على العديد من الأحماض الدهنية الهامة لصحة الجسم، وهي من الزيوت التي تكون سائلة في درجة حرارة الغرفة، بعكس الدهون المشبعة الصلبة في درجة حرارة الغرفة، ومن أهم الزيوت النباتية:

  • زيت الزيتون.
  • زيت السمسم.
  • زيت الذرة.
  • زيت عباد الشمس.
  • زيت الأفوكادو.
  • زيت الصويا.
  • زيت الكانولا.
  • زيت الفول السوداني.
  • زيت نخالة الأرز.
  • زيت بذور العصفر.

أطعمة أخرى تحتوي على الدهون الغير مشبعة

  • البيض: من المواد الغذائية التي تحتوي على نسبة من الدهون المشبعة، بالإضافة إلى الدهون الغير مشبعة والبروتين.
  • البقوليات: مثل الفول والفول السوداني والحمص والبازلاء والفاصولياء والعدس وفول الصويا.
  • الزيتون: يحتوي الزيتون على أحماض دهنية غير مشبعة، وهي المكونة لزيت الزيتون.
  • الشوكولاتة الداكنة: الشوكولاتة من المواد الغذائية التي تحتوي على الدهون غير مشبعة بالإضافة إلى السكريات.
  • البذور: بوجود العديد من البذور التي تحتوي على الدهون الغير مشبعة مثل: بذور الشيا، بذور عباد الشمس، بذور الكتان، بذور القرع، بذور السمسم.
  • الأفوكادو: تعتبر ثمرة الأفوكادو من الثمار الغنية بالأحماض الدهنية المفيدة أو الأحادية الغير مشبعة.

أيهما أفضل الدهون المشبعة والغير مشبعة

الدهون المشبعة
الدهون المشبعة

الدهون المشبعة من المركبات المشبعة بعدد كبير من ذرات الهيدروجين، ولذلك فهي مركبات كيميائية معقدة وغير سهلة التفكيك.

كما تتميز بوجودها في صورة صلبة في درجة حرارة الغرفة، وهي موجودة في العديد من العناصر الغذائية مثل اللحوم والزبدة والجبنة وزيت النخيل.

الدهون المشبعة خطيرة على صحة الإنسان حيث:

  • الروابط المزدوجة والغير مزدوجة: تتواجد الروابط الكربونية المزدوجة داخل الدهون الغير مشبعة، بينما الروابط الموجود داخل الدهون المشبعة تكون روابط أحادية، ولذلك فهي مشبعة بعدد كبير من ذرات الهيدروجين، مما يجعله من الصعب تفكيكها عن بعضها.
  • درجة الانصهار: من صعوبة تفكيك الدهون الغير مشبعة تحتاج إلى درجة حرارة عالية أو درجة انصهار عالية من أجل تفكيكها، ولذلك فهي صلبة ويتم امتصاصها وتخزينها داخل الجسم كما هي.
  • الدهون المشبعة خطيرة: الدهون المشبعة توجد في صورة صلبة وبالتالي فإنها تتراكم على جدار الشرايين والأوعية الدموية ويصعب امتصاصها مع الدم ولذلك تعرض حياة الإنسان للخطر مع انسداد الشرايين والتعرض للجلطات، كما يتم تخزينها حول الكبد أو أجهزة الجسم المختلفة.

ومن هنا يمكنكم الإطلاع على: نصائح صحية في رمضان من خبراء التغذية

الدهون الغير مشبعة صحية ومفيدة:

  • تكون في صورة سائلة مما يسهل من امتصاصها.
  • تحتاج لدرجة حرارة منخفضة من أجل تفكيك الروابط المزدوجة بين ذرات الكربون.
  • يتم امتصاصها بسهولة، ولذلك فهي تغذي أجزاء الجسم المختلفة مثل الجهاز العصبي والهضمي والعظام والمفاصل والجهاز الدوري.
  • يسهل تفكيك الروابط، ولذلك فهي لا تتراكم على الكبد أو جدران الشرايين، كما أنها يتم استهلاكها للحصول على الطاقة مع درجة انصهار منخفضة.

الفرق بين الدهون المشبعة والغير مشبعة كيميائياً

الدهون المشبعة Saturated Fats  

  • هي دهون لا تحتوي على روابط كربون ثنائية، ولذلك فهي مشبعة بذرات الهيدروجين، وهي تابعة لعائلة الألكانات، وهي عائلة كربونية تحتوي على الكربون والهيدروجين فقط وترتبط مع بعضها بواسطة روابط فردية، ولذلك فهي لا تبالي بالتفاعل مع الأحماض والقواعد أو الأمينات أو الكحوليات.
  • الروابط الكربونية الأحادية تكون مشبعة بذرات الهيدروجين ولذلك من الصعب تفكيكها إلا مع مركبات قوية مثل غاز الكلور النقي أو الأكسجين النقي، كما أنها تحتاج إلى درجة حرارة عالية من أجل الانصهار.

الدهون الغير مشبعة Unsaturated Fats

  • الدهون الغير مشبعة الأحادية: هي مركبات كيميائية تحتوي على رابطة مزدوجة من جزيئات الكربون واحدة فقط، ولذلك لا تزيد ذرات الكربون حولها، وبالتالي فهي سائلة في درجة حرارة الغرفة وسهلة الانصهار والتفكير.
  • الدهون الغير مشبعة المتعددة: تحتوي على أكثر من رابطة داخل جزيئات الكربون في تركيبها الكيميائي، ولذلك فهي أيضًا من الأحماض الدهنية السائلة في درجة حرارة الغرفة، ومن أمثلتها زيت عباد الشمس وزيت الذرة.

توصي الجمعية الأمريكية بتناول الدهون الغير مشبعة سواءًا الأحادية أو المتعددة الروابط، فهي مفيدة لصحة جسم الإنسان، ولا تسبب أية أضرار صحية على القلب والشرايين والجهاز العصبي.

هل الدهون غير المشبعة تزيد الوزن؟

بعد التعرف على التركيب الكيميائي والخصائص المختلفة التي تميز الدهون المشبعة والدهون الغير مشبعة، فقد علمنا أن الدهون الغير مشبعة هي مركبات كيميائية صحية يسهل امتصاصها وتفكيكها للاستفادة من الطاقة، مما يجعلها من الدهون التي لا تسبب الوزن الزائد.

  • أثبتت العديد من الدراسات التي أجريت على بعض الأشخاص المصابين بالأمراض القلبية وأمراض الشرايين والجلطات، أن لديهم نسب كبيرة من الدهون المشبعة داخل الأنظمة الغذائية التي يتبعونها، حيث تزيد الدهون المشبعة من نسبة الكوليسترول الضار في الدم.
  • أثبتت العديد من الدراسات أيضًا أن الأشخاص الذين يعتمدون على الدهون الغير مشبعة في النظام الغذائي هم الأقل عرضة للإصابة بأمراض القلب والشرايين والجلطات الدموية، حيث تعمل الدهون الغير مشبعة على خفض مستويات الكوليسترول الضار في الدم، ولذلك فهي لا تزيد الوزن.
  • الدهون الغير مشبعة تساعد على إنقاص الوزن، حيث يسهل تفكيكها للحصول على الطاقة، كما تحتوي على عناصر غذائية مفيدة في تكوين أغشية خلايا الجسم، بالإضافة إلى فعاليتها في علاج الالتهابات وحماية الجلد والشعر والأغشية المبطنة للجهاز الهضمي والتنفسي والجهاز العصبي.

ولا يفوتك التعرف على ما ورد عبر موضوع: عدد السعرات الحرارية في الموز : 12 فائدة ضرورية للجسم ورجيم الموز الفعال

الفرق بين المركب المشبع والغير مشبع

المركب المشبع

يحتوي على روابط كيميائية متماسكة بقوة مما يجعله من الصعب تفكيكها أو انحلالها وتكوين روابط كيميائية جديدة، من خلال التفاعل الكيميائي مع المركبات الأخرى مثل الحمضيات أو القلويات أو الكحوليات، ولذلك فهو يحتاج إلى درجة انصهار أو تفكيك عالية تساعد على بدء التفاعل.

المركب الغير مشبعة

يحتوي على جزيئات كيميائية مكونة من روابط سهلة التفكيك أو الاتحاد مع المركبات الأخرى، ولذلك فهو يتميز بدرجة انصهار منخفضة، كما أنه من السهل الاستفادة من اندماجه مع المركبات الكيميائية الأخرى بسهولة.

الى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا بعد أن قدمنا لكم من خلاله العديد من المعلومات حول الدهون المشبعة والدهون الغير مشبعة.

وتعرفنا على الفروق في التركيب الكيميائي والتأثيرات المختلفة لكل من الدهون المشبعة والغير مشبعة على جسم الإنسان.

وقد ثبت علميًا أن الدهون المشبعة هي مركبات غير صحية تعمل على زيادة نسبة الكوليسترول الضار في الدم، مما ينتج عنه العديد من الآثار السلبية على صحة القلب والشرايين، وبالتالي يكون الشخص الذي يتناول الدهون المشبعة أكثر عرضة للجلطات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق