شخصيات اسلامية

ابناء اسماعيل عليه السلام

ابناء اسماعيل عليه السلام ، ولد نبي الله اسماعيل عليه السلام من السيدة هاجر المصرية التي تزوجها نبي الله إبراهيم، وتم ذكره في الديانات اليهودية والمسيحية على أنه شخصية تاريخية بحسب ما جاء به العهد القديم، وذكر ابناء اسماعيل عليه السلام في الكثير من الروايات، وتم تسميته بأبو العرب، وجد الرسول -صلى الله عليه وسلم -.

من هم ابناء اسماعيل عليه السلام ومعلومات هامة عنه

ابناء اسماعيل عليه السلام
ابناء اسماعيل عليه السلام

لقب إسماعيل – عليه والسلام – بذبيح الله، وهو إبن خليل الله إبراهيم عليه السلام، وجد نبي الله محمد – صلى الله عليه وسلم – وأمه هاجر عليها السلام التي أنجبته وربته صغيرًا، مرت بالعديد من الصعاب عندما كان إسماعيل رضيعًا، بعد ترك سيدنا إبراهيم لهما في الصحراء، وتزوج سيدنا إسماعيل مرتين أنجب جميع أبنائه الإثني عشر من زوجته الثانية، وهي السيدة بنت مضاض بنت عمرو الجرهمي، وذكر ابناء اسماعيل عليه السلام في العديد من الروايات.



  • نابت.
  • وقيدار.
  • وأزبل.
  • وميشي.
  • ومسمع.
  • وماش.
  • ودوصا.
  • وآزر.
  • ويطور.
  • ونبش.
  • وطيما.
  • وقيذما.
  • وورد أن له ابنة اسمها قسمة.

ذكر إسماعيل في القرآن الكريم

ذكر نبي الله إسماعيل – عليه السلام – في  القرآن الكريم، ومدحه الله عز وجل وأثنى عليه، ووصفه بالحلم والصبر بجانب البشارة التي وهبها الله عز وجل لسيدنا إبراهيم بقدومه عليه السلام، في قوله تعالى: ” رَبِّ هَبْ لِي مِنَ الصَّالِحِينَ*فَبَشَّرْنَاهُ بِغُلَامٍ حَلِيمٍ”، وأنجب سيدنا إبراهيم ولده إسماعيل وهو في الـ 87 من عمره عليه السلام، فكان أبو العرب نبيًا بشره الله بالنبوة عليه السلام.

ميلاد إسماعيل وانتقاله إلى مكة

عندما تزوج نبي الله إبراهيم -عليه السلام-  من سارة كانت عقيمًا ولا تنجب، وأهدت جارية لها تسمى هاجر لخليل الله ليتزوجها وتنجب له ولدًا، فقرر إبراهيم عليه السلام الزواج من هاجر، فأنجبت منه إسماعيل عليه السلام، ولأن الغيرة متواجدة في المرأة بطبيعة الحال.

طالبت سيدنا إبراهيم عليه الصلاة والسلام أن تبتعد السيدة هاجر وإبنها إسماعيل عن المكان التي تقطن فيه، فقرر خليل الله أن يذهب بزوجته الثانية وابنها إلى مكة وتحديدًا عند المسجد الحرام، وتركهما هناك وذهب في طريقه، وفي هذه اللحظة كان الاختبار الأكبر لوالدة إسماعيل – عليهما الصلاة والسلام- بأن يصبروا ويحتسبوا ذلك عند الله مع عدم وجود الماء والطعام الذي يعولهم للبقاء أحياء في هذه الأرض الجرداء.

ولكن أوامر الله عز وجل لها حكمة عظيمة وفضل كبير على نبي الله إبراهيم وأهل بيته عليهم جميعا الصلاة والسلام، فجاءت المفاجأة العظمى بعدما سعت السيدة هاجر عليها السلام بين الصفا والمروة باحثة عن ماء أو طعام لها ولطفلها الرضيع، حتى فجر الله عز وجل الماء من تحت قدمي نبي الله إسماعيل كرامة وبشارة له ولأمه الذين صبروا في هذه المحنة العظيمة، فخارت عين زمزم بالمياه وتحولت الصحراء الجرداء إلى جنة خضراء تجمع الناس حولهم، ومكثت معهم قبيلة جرهم القادمة من اليمن في مكة المكرمة.

إسماعيل ذبيح الله

تعرض خليل الله عليه الصلاة والسلام وابنه إسماعيل للعديد من المحن والصعاب، ولكنهما نجحا في المرور بهذه الأزمات بخير وسلامة، بتوفيق الله عز وجل لهما وصبرهما على كل بلاء، فلقد أوحى الله سبحانه وتعالى لإبراهيم عليه السلام في منامه بأن يذبح ابنه الوحيد إسماعيل، وذلك بعدما صار إسماعيل شابًا يافعًا ومساندًا لوالده، ولأن رؤيا الأنبياء حق فلقد تأكد نبي الله إبراهيم عليه السلام من صدق الرؤيا.

عندما أخبر إبراهيم قصة الرؤيا لابنه إسماعيل رد عليه قائلًا ” يا أبت افعل ما تؤمر ستجدني إن شاء الله من الصابرين”، وهذا ما تحدث به القرآن الكريم واصفًا الموقف العصيب الذي تعرض له إبراهيم، إما أن يتبع الرؤيا أو أن يبقي على ابنه الوحيد، ولكنه أصر على إتباع أوامر الله وجهز ابنه للذبح، حتى جاءت البشارة من الله عز وجل بأن يكف إبراهيم عن ذبح ابنة ويفديه بكبش عظيم.

اقرأ أيضًا: ابناء الرسول محمد صلى الله عليه وسلم

إسماعيل ورفع قواعد البيت

عندما ذهب إبراهيم عليه السلام مع زوجته هاجر وابنه إسماعيل إلى مكة وتركهما هناك، وذلك بعدما رفضت سارة بقاءهما بجوارها، كان الله قد طلب من إبراهيم أن يذهب بها إلى أرض الحجاز ويفعل ما أمره به الله، ولكن بعد معرفة السيدة هاجر بأن هذا أمر من الله قالت إن الله عز وجل لن يتركهما أبدًا، وكانت الأرض وقتذاك قاحلة لا حياة ولا ماء عليها.

ولكن كان هذا الأمر تمهيدًا من الله عز وجل لدور عظيم لإبراهيم وابنه إسماعيل في بناء البيت العتيق مرة أخرى، بعدما صار إسماعيل شابًا قوي البنية، نزل الوحي من الله عز وجل على إبراهيم بأن يرفعا القواعد ويقوما ببناء الكعبة مرة أخرى، وعلى الفور لبى خليل الله وابنه هذا الأمر وبدءا في رفع القواعد.

حِجْر إسماعيل

يعد الجزء الذي سمي بحجر إسماعيل في الكعبة هو الجزء الشمالي من بيت الله الحرام، وبحسب الروايات فإنه عندما عزم قريش على إعادة بناء الكعبة كان هناك نقصًا في الأموال فلم يستطيعوا إكمالها، فبنوا سورًا على شكل قوس في المنطقة الشمالية للكعبة، وهذا ما يجعل بعض الروايات تتحدث أن الكعبة لم تشيد بهذا البناء الحالي ولكنها شيدت قديمًا إلى حد الحجر فقط، ويقال آن تسمية الجزء الشمالي من الكعبة تعتبر تسمية عامة وليس لها أي دلائل شرعية.

وفاة إسماعيل عليه السلام

وذكت أغلب الروايات أن نبي الله إسماعيل توفي في مكة المكرمة عن عمر 137 عام، وتؤكد الروايات أنه تم دفنه -عليه السلام – بالقرب من قبر والدته هاجر، بعد أن التزم بأوامر الله وبلغ الرسالة إلى قومه، بالإسلام إلى الله والتوحيد والالتزام بالطاعة، للفوز بالجنة والابتعاد عن النار.

وذلك بعد أن انتهى سيدنا إسماعيل عليه السلام بدور كبير في دعوة العرب للتوحيد بالله عز وجل، وترك عبادة الأوثان، وإتباع الدين الإسلامي الحنيف الذي كان يتبعه أبيه إبراهيم عليه السلام، توحيدًا بالله الواحد القهار، واستمر على هذه الدعوة حتى وفاته عليه الصلاة والسلام، وبعد إنجاب ابناء اسماعيل عليه السلام الإثني عشر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إشتراك
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق