قصص نجاح

قصص نجاح ملهمة وحقيقية

قصص نجاح ملهمة وحقيقية

لم تقتصر قصص النجاح على الخيال أو الأحلام ولكن يوجد بالفعل قصص نجاح ملهمة وحقيقية في مختلف دول العالم، وهو من الأشياء السهلة الممتنعة التي تحتاج للإصرار والعزيمة من قبل الذين يحلمون بالوصول للنجاح.

شروط واستراتيجيات النجاح

يعتبر كل قصص نجاح ملهمة وحقيقية أن يكون قبلها شروط قام بها أصحابها؛ ومن هذه الشروط من خلال موقع محيط ما يلي:



  • الثقة بالله وذلك عن طريق طلب العون منه، والدعاء وطاعته.
  • يجب على الشخص أن يحب ما يعمل حتى يستطيع النجاح فيه.
  • حب الآخرين وذلك لأن النجاح يتطلب أن يكون الإنسان محب للآخرين من حوله.
  • يجب ترك ما مضى من أحزان وخسائر والتعلم من الماضي.
  • الإصرار على الصمود، والوقوف مرة أخرى و بقوة أكبر للتعويض بشكل إيجابي.
  • الحرص على التفاؤل حيث أن الحالة النفسية المتفائلة للإنسان دافعًا قويًا له لتحقيق النجاح.
  • عدم الالتفات إلى الكلام السلبي بل يجب استثماره وتحويله إلى طاقة دافعة للنجاح.
  • الحذر من الغرور عند النجاح في أي شيء حيث أن الغرور يعتبر بداية الفشل والسقوط.
  • تهذيب النفس وذلك عن طريق تسليحها بالأخلاق القديمة مثل القناعة و الرضا و التواضع.
  • عدم التوقف عن التعلم وذلك يكون من خلال التعلم المستمر من التجارب الحياتية و كسب المزيد من الخبرات سواء التعليمية أو العملية.
  • أهم الأشياء الذين قاموا بها أصحاب قصص نجاح ملهمة وحقيقية هو تحديد الأهداف في البداية و التتبع لتقدمها وتنفيذها بشكل يومي.
  • أن يكون الشخص اجتماعيًا ويقوم بسؤال الأشخاص ذو الخبرة و العمل بمشورتهم.
  • يجب على الإنسان أن يحرص دائمًا على تقبل الأخطاء بل أن يقوم بتحويلها إلى شيء إيجابي.
  • الثقة بالنفس وبالقدرات الشخصية وأهدافه والسعي لتحقيقها.

بيل جيتس أحد قصص نجاح ملهمة وحقيقية

ولد بيل جيتس بطل أحد قصص نجاح العصر الحالي في ولاية واشنطن بين أسرة غنية، ولكن قرر الاعتماد على نفسه فكان ناضج فكريًا منذ الصغر وكان لا يضيع وقته هباءً، فكان يحب الرياضيات والعلوم كثيرًا، فقام أهله بإرساله إلى مدرسة ليك سايد في عمر الـ 13 عام.

قام بيل جيتس بقراءة كافة المجالات التي تتكلم عن جميع شئون التجارة، وقام بإنشاء أول شركة وأطلق عليها مجموعة مبرمجي ليك سايد للكمبيوتر واستطاع بفك كافة الرموز السرية الخاصة بكمبيوتر الشركة.

استطاع أن يبتكر نظام سهل لتقليل الزحمة الخاصة بالسير في المدن حيث قام بجمع عدد كبير من المبرمجين المبتكرين وظلوا في محاولة كبيرة لاختراع ويندوز وظلوا عامين ولكن باءت الفكرة بالفشل.

لم ييأس بيل جيتس وأصر وقام هو وأصدقائه بعمل الويدوز إلى أن صارت شركة مايكروسوفت من أكبر الشركات في عالم البرمجيات ودخلت سوق الأسهم وأصبح بيل جيتس أغنى رجل في أمريكا.

كوكو شانيل أحد قصص نجاح ملهمة وحقيقية

قصص نجاح ملهمة وحقيقية
قصص نجاح ملهمة وحقيقية

جابرييل بنخور شانيل وشهرتها كوكو شانيل، مصممة أزياء فرنسية رائدة أدخلت البساطة والرقي إلى عالم الأزياء وتعد من أهم شخصيات القرن العشرين، وكانت فى قائمة مجلة التايم الأمريكية لأهم 100 شخصية عالمية والأكثر تأثيرًا فى القرن العشرين.

توفيت والدتها وكوكو 12 عامًا وتركها والدها وذهب إلى أمريكا للبحث عن المال فكانت حياتها صعبة، حيث عاشت في ملجأ للأيتام وأصبحت مغنية مغمورة، وبعد ذلك اتجهت لمجال الخياطة فى إحدى دور الأزياء الفرنسية.

استطاعت كوكو بكفاحها ومجهودها أن تفتح أول محل لبيع القبعات بعد تعرفها على أحد الأثرياء يدعى كابيل الذى ساعدها على توسع أعمالها من القبعات للأزياء، وبسبب تصميماتها استطاعت أن ترسم شكل جديد في عالم الموضة.

فى عشرينات القرن الماضى أصبح لديها مصانع للأقمشة وأحدثت ثورة فى عالم الموضة لاتجاهها إلى الأزياء البسيطة والمريحة عكس ما كان سائدًا وقتها، وأطلقت أول عطر خاص باسمها.

تعد أول مصممة أزياء تطلق عطر خاص بها ولا يزال موجود حتى الآن وهو العطر رقم 5 الأكثر شهرة فى العالم، وافتتحت شانيل مشغل خاص بالمجوهرات وهو ما أحدث ضجة عالمية.

إقرأ أيضًا: قصص محفزة للنجاح

جاك ما أحد قصص نجاح ملهمة وحقيقية

يعتبر جاك ما واحد من أنجح رواد الأعمال في عالمنا الحالي، ولد في الصين وتربى في أسرة فقيرة وفشل أكثر من مرة في الالتحاق إلى KFC المحلية ولكن عندما حصل على شهادة علم نفسه اللغة الإنجليزية.

شاهد شبكة الإنترنت في أميركا وكان يشاهدها لأول مرة، لاحظ أن المحتوى الصيني قليل للغاية بالشبكة العنكبوتية، فقام في البداية بإنشاء موقع خاص بالصفحات الصينية ولكن فشل الموقع.

لم ييأس جاك ما وقام بتأسيس على بابا وهو عبارة عن متجر على الإنترنت يقوم بمعالجة ضعف الطلبات الخاصة بالأمازون وأصبح أغنى أغنياء الصين، وتعلمنا هذه القصة أنه عندما لا يتم قبوله في وظيفة أو جامعة معينة لا يعني نهاية العالم بل من الممكن أن يبدأ ويصل للنجاح بطرق عديدة.

أوبرا وينفري أحد قصص نجاح ملهمة وحقيقية

هي سيدة عصامية بدأت حياتها من الصفر حتى حققت هدفها بأن تصبح المرأة الأكثر تأثيرًا في العالم ولُقبت بأقوى نساء العالم، وهي أول مليارديرة سوداء في الولايات المتحدة، عاشت حياة بائسة ولكنها تغلبت عليها بكل إرادتها وقوتها حتى وصلت للقمة.

ولدت أوبرا وينفري في ولاية ميسيسيبي بالولايات المتحدة تنتمي إلى أسرة معدمة الفقر، فقد كان والدها يعمل ووالدتها تعمل في خدمة المنازل، فتم نقلها في سن صغير إلى الصف الأول الابتدائي لشدة ذكائها عن باقي الأطفال في عمرها.

تعرضت للكثير من الصعاب في حياتها حيث تعرضت للاغتصاب في سن صغير أدى إلى حملها ولكن توفى الجنين وقد أدى لتدهور حالتها النفسية وأدمنت المخدرات ودخلت مصحة وتعافت تخرجت من الثانوية وحصلت على منحة في جامعة تينيسي، وكانت من أكثر الطلاب تفوقًا.

أصبحت أوبرا وينفري من أشهر السيدات في العالم وكانت رائدة من رائدات النجاح والمثابرة والذكاء عن طريق برنامجها أوبرا شو.



الوسوم

رضوى

أهوى الابحار في عَناقيد الادب ، حتى اُحلق بِسماء سِحر الحب .. ومن أنبثاق ذاك السحِر أتوق شَوقا لسرقةِ اقتباس وَحييُ قَلمي ، الماهرُ باختِطافِ روحي إلى عالمِ العشق والهوى ..❤
إشتراك
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق