التعليم

معلومات تفصيلية عن بنود اتفاقية لاهاي

بنود اتفاقية لاهاي بهولندا تهدف إلى تنظيم قوانين وأعراف الحروب بين الدول، بفرض فشل تجنبها، بهدف تخفيف حدة الحرب وحصرها في نطاق ضيق، وقد شملت اتفاقات لمنع استخدام الغازات السامة، وتنظيم المعارك البحرية وغير ذلك من القواعد المنظمة للنزاعات الدولية المسلحة.

تعريف اتفاقية لاهاي

بنود اتفاقية لاهاي
بنود اتفاقية لاهاي

اتفاقيات لاهاي تنظم قوانين وجرائم الحرب في القانون الدولي، عقدت الاتفاقية الأولى عام 1899 والثانية عام 1907 في مدينة لاهاي الهولندية، وفي النقاط التالية أهم معالم الاتفاقيات:



  • كان من الأهداف الأساسية للمجتمعين إيجاد حل بديل لإعلان الحرب لتسوية النزاعات بين الدول، لكنهم لم ينجحوا في ذلك.
  • كانت فكرة المؤتمر الأول نزع السلاح وقد نجح جزئيا في ذلك، بينما فشل المؤتمر الثاني في تأسيس محكمة دولية ذات قرارات إلزامية للفصل بين الدول.
  • فشل مشروع التحكيم الدولي لفض النزاعات بسبب معارضة عدة دول بقيادة ألمانيا، بينما تم اختراق قوانين الحرب خلال الحرب العالمية الأولى.

بنود اتفاقية لاهاي

بنود اتفاقية لاهاي
بنود اتفاقية لاهاي

في عام 1898 قدم قيصر روسيا نيقولا الثاني اقتراح بشأن إقامة مؤتمر لاهاي الأول وقد عقد المؤتمر يوم 18 مايو 1899 الموافق عيد مولد القيصر،

وقد لعب القيصر الروسي ووزير خارجيته دور كبير في إنشاء المؤتمر، ودخلت مقررات المؤتمر حيز التنفيذ عام 1900 وقد شمل مؤتمر لاهاي الأول 3 اتفاقات و3 إعلانات، نسردها لكم فيما يلي:

  • اتفاق التسوية السلمية للمعاهدات الدولية، وتأسيس المحكمة الدولية لتسوية المنازعات والتحكيم.
  • اتفاق بشأن قوانين وأعراف الحرب البرية: تشمل القوانين المرعية في الحروب البرية، وتحدد كيفية التعامل مع أسرى الحرب، وحظر استخدام السموم، كما تحظر قتل الجنود المستسلمين أو نهب البلدات كما لا يجوز إجبار سكان الأراضي المحتلة على المحاربة ضد جيش بلدهم.
  • اتفاق بخصوص تطبيق اتفاق جنيف 1864 الخاص بالمعارك البحرية: وقد صدقت جميع القوى الكبرى آنذاك على ذلك البند الذي ينص على حماية السفن المستخدمة في أغراض طبية، وضمان العلاج الجرحى من بحارة الأطراف المتحاربة.
  • إعلان بشأن حظر إطلاق المقذوفات والمتفجرات من المناطيد أو بطرق أخرى مستحدثة: نص الإعلان على أنه خلال أي حرب بين الدول الموقعة خلال 5 سنوات يحظر استخدام المناطيد أو أي طرق جديدة مشابهة في إطلاق المقذوفات والقنابل.
  • حظر استخدام المقذوفات التي تنشر الغازات الخانقة والسامة.
  • إعلان بهدف حظر استخدام الرصاصات التي تغير شكلها داخل جسم الأنسان.

شاهد أيضًا: اتفاقية سايكس بيكو | كل ما تريد معرفته عن سايكس بيكو



اتفاقية لاهاي للقانون الدولي الخاص

هي منظمة دولية في مجال القانون الدولي الخاص، والتي تدير العديد من الاتفاقيات والبروتوكولات الدولية، وقد بدأ انعقادها بسبب دعوة توماس آسر الذي حصل بعد ذلك على جائزة نوبل، وكان هدفه توحيد القوانين الدولية الخاصة، اليكم بعض المعلومات حول تلك المنظمة:

بحلول أكتوبر 2022 يبلغ عدد أعضاء المنظمة 90 عضوا بما يشمل 89 دولة بالإضافة للاتحاد الأوروبي، ولا تشترط العضوية للانضمام للاتفاقات المبرمة.

طورت المفوضية العديد من الاتفاقيات والبروتوكولات منذ عام 1953 بهدف إرساء قواعد الاختصاص القضائي، والتعاون القانوني وتنفيذ الأحكام بين الدول.

ننصحك بقراءة: معلومات تفصيلية عن اتفاقية مونتريال السعودية

قانون جنيف وقانون لاهاي

قانون جنيف هو بروتوكول للإشراف على التجارة بين الدول في السلاح والذخائر طبقا لاتفاقيات لاهاي لعامي 1899 و1907.ونوضح أهم معالم هذا البرتوكول في النقاط التالية:

نشأ هذا الاتفاق بسبب الخروقات لبنود اتفاقيات لاهاي 1899 و1907 بشأن استخدام الأسلحة الكيماوية خلال الحرب العالمية الأولى، حيث استخدمت فرنسا الغاز المسيل للدموع عام 1914 وألمانيا غاز الكلورين عام 1915 وتبع ذلك سباق للأسلحة الكيماوية بين روسيا والمملكة المتحدة والولايات والمتحدة وغيرهم من الدول.

هذا البروتوكول لا يجرم إنتاج أو نقل وتخزين أدوات الحرب الكيميائية والبكتيرية، لكنه فقط يمنع استخدام الغازات السامة والخانقة أو أي أدوات أخرى لها نفس الهدف، كما يجرم وسائل الحرب البكتيرية.

تضمنت معاهدة فرساي عام 1919 منع ألمانيا من تصنيع أو استيراد السلاح الكيماوي، وتبع ذلك العديد من المعاهدات التي منعت النمسا وبلغاريا وغيرهم من نفس الأمر.

في مؤتمر جنيف اقترحت فرنسا بروتوكول بهدف منع استخدام الغازات السامة، بينما اقترحت بولندا منع السلاح البكتيري، وقد تم التوقيع على الاتفاق في 17 يونيو 1925.

قد يهمك أيضًا: اتفاقية كامب ديفيد | اهم بنودها وحقائقها

الدول الموقعة على اتفاقية لاهاي

شملت 26 دولة وقعت على الاتفاقية وهي:

  • ألمانيا.
  • النمسا-هنغاريا.
  • بلغاريا.
  • الصين.
  • الدنمارك.
  • إسبانيا.
  • المملكة المتحدة.
  • فرنسا.
  • المكسيك.
  • الولايات المتحدة.
  • اليونان.
  • إيطاليا.
  • اليابان.
  • لوكسمبرج.
  • الجبل الأسود.
  • هولندا.
  • فارس(إيران).
  • البرتغال.
  • رومانيا.
  • روسيا.
  • بلجيكا.
  • صربيا.
  • سيام.
  • السويد.
  • النرويج.
  • سويسرا.
  • الإمبراطورية العثمانية.

تعرف على: أهم المعلومات حول مدينة القادسية

اتفاقية لاهاي للتسوية السلمية للمنازعات الدولية

اقترح الرئيس الأمريكي روزفلت عام 1904 إقامة مؤتمر لاهاي الثاني، لكنه تأجل بسبب الحرب بين روسيا واليابان، وقد كان الهدف من عقده هو إجراء تعديلات على اتفاق لاهاي الأول (1899).

وركز المؤتمر الثاني (1907) على الحروب البحرية حيث حاولت بريطانيا الحد من تسليح القطع البحرية.

ولكن ألمانيا اعترضت على ذلك إثر مخاوف من محاولات بريطانية لعرقلة تقدم ألمانيا في ذلك المجال وقد شملت الاتفاقية 12 معاهدة وإعلان واحد نوضحها كالتالي:

  • التسوية السلمية للنزاعات الدولية: بلغ عدد الدول المنفذة لتلك المعاهدة 102 دولة بحلول عام 2017.
  • تقنين استخدام القوة لاسترداد الديون.
  • آلية إعلان الحرب.
  • قوانين وأعراف الحرب البرية.
  • حقوق وواجبات الدول المحايدة في حالة الحرب البرية.
  • الوضع القانوني لسفن العدو التجارية.
  • تحويل السفن التجارية إلى سفن حربية.
  • وضع الألغام البحرية.
  • القصف بواسطة القوات البحرية.
  • تبني أسس مؤتمر جنيف (1906) بشأن المعارك البحرية.
  • تقييد حق الأسر خلال المعارك البحرية.
  • إنشاء محكمة دولية مختصة بالسفن المأسورة.
  • إعلان بخصوص منع المقذوفات والمتفجرات المنطلقة من المناطيد الهوائية.

لا يفوتك معرفة: اثار الحرب العالمية الأولى ونتائجها على مصر والشرق الأوسط

وهكذا استعرضنا في مقالنا بنود اتفاقية لاهاي وأسبابها والدول المشاركة بها، وكيف أن بعض الدول خرقت شروطها، وهل نجحت اتفاقية لاهاي، كما وضحنا العلاقة بين قانون جنيف وقانون لاهاي، واتفاقية لاهاي للقانون الدولي الخاص.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق