ADVERTISEMENT

تجربتي مع الوسواس القهري

تجربتي مع الوسواس القهري عبر موقع محيط نعطيك نبذة عن تجارب حقيقية مع الوسواس القهري، والتعرف عليه لتعلم إذا كنت تعاني من الوسواس القهري أم لا؟ وكيفية التغلب عليه إذا كنت مصاب به، كل هذا وأكثر ستجده من خلال هذا المقال لتتعرف على أهم ما يخص مرض الوسواس القهري وتجارب شخصية لتتعلم منها هل ما تعانيه وسواس قهري أم مجرد شعور غريب طارئ، فلا يفوتك متابعة هذا المقال لتجد إجابة أي سؤال يخص هذا الموضوع.

التعرف على الوسواس القهري

تجربتي مع الوسواس القهري
تجربتي مع الوسواس القهري

أول ما يخطر ببالك حول هذا الموضوع هو معرفة طبيعة الوسواس القهري وماهي أعراضه لتتأكد من أنك مريض بالوسواس القهري وليس مجرد مشاعر عادية قد تحدث لكثير من الأشخاص بشكل طبيعي.

ADVERTISEMENT

ويمكن تعريفه بشكل مختصر كالآتي:

  • هو نوع من أنواع القلق الذي يؤثر بالسلب على صاحبه، تجعل صاحبه يفكر بأفكار غير منطقية ومخاوف غير مبررة تجعله بذلك يتصرف تصرفات قهرية غير منطقية.
  • يكون الشخص واعى بتصرفاته ولا يكون غائب عن وعيه أبداً، بل هم مدركون أنها تصرفات قهرية ناتجة عن هذا الفكر الموجود بداخلهم، وهذا ما يزيد الأمر سوء ويؤثر على نفسيه المصاب.
  • لا يكون الوسواس القهري مجرد فكرة عابرة وتنتهي بل هي أفكار موجودة بشكل متكرر وتواصل التسبب بالضيق لصاحبه والإزعاج له.

قد يمكنك الاطلاع على: تجربتي مع الوسواس القهري الجنسي

كيفية التعرف على أنك مصاب بالوسواس القهري

هناك بعض الأعراض والعلامات التي تؤكد لك أنك أصبحت مصاب بداء الوسواس القهري ولابد من التعامل معه بجدية للتعافي منه ويصبح من الخطورة التمادي في مقاومة هذا الشعور دون فائدة

ADVERTISEMENT

ويجب عندها الخضوع للعلاج بعد التأكد من أنك مصاب بأحد هذه الأعراض، ويمكن حصر تلك الأعراض فيما يلي:

  • تكون أفكار غير منطقية بالمرة ولا أساس لها وتتكرر بشكل مستمر على البال والخاطر بالرغم من محاولة تفاديها بدون أي فائدة.
  • عند محاولة تجنب التفكير في هذه الخواطر تجد أنك مصاب بالضيق والانزعاج وكأنه شعور لا مفر منه مفروض عليك.
  • ستجد نفسك تحت تأثير تلك الأفكار تلجأ لتصرفات غير منطقية وتحت ضغط مستمر لا تستطيع التخلي منه أو تفاديه.

تجربتي مع الوسواس القهري

تجربتي مع الوسواس القهري
تجربتي مع الوسواس القهرير

إليك بعض التجارب والأمثلة على هذا الداء العنيد الذي أصبح يتعرض له الكثير من الأشخاص في وقتنا الحالي حتى تأكدوا أنهم مصابين بهذا المرض القهري

الذي يؤثر على حياتهم بشكل سلبي ويفسد عليهم حياتهم وسلامهم لنفسي، ومن هذه التجارب،

  • يعاني بعض الأشخاص من الخوف الشديد من العدوى فتجده لا يلمس أي شيء حوله ولا الأشياء التي تم لمسها من الآخرين، وإذا لمس شيء يسارع بغسل يديه قد تصل إلى جرح يديه من فرط الشعور بالقلق والخوف، وهو فعل لا إرادي.
  • تجد البعض يعانون من الهوس بقفل الأشياء ورجوعها إلى أماكنها بسرعة، فيسارع بقفل الباب والفرن وأي شيء مفتوح أو أي شيء خارج من مكانه الصحيح بشكل مبالغ فيه، حتى يكاد يكون يتحرك لا إراديا بإرجاع الأشياء إلى وضعها الطبيعي.
  • التعرض لتخيلات غريبة بشكل مستمر، ورغبة بالصراخ في أوقات غير مناسبة أو فعل أشياء غير اعتيادية أو تخيل إلحاق الأذى بالآخرين، أو التخيلات الإباحية، وتكرار هذا الأمر في الذاكرة بشكل مبالغ فيه.

قد يهمك معرفة: ما هو الوسواس القهري | أهم اسبابه وأعراضه وعلاجه

أسباب الإصابة بالوسواس القهري

هناك العديد من العوامل التي قد تؤدى إلى الإصابة بالوسواس القهري، لكن لا يمكن الجزم بسبب واحد واضح لهذا المرض

ولكن يوجد بعض العوامل المهمة التي يجب العلم بها لأنها قد تجعلك مصاب بهذا الداء بين ليلة وضحاها، ومن أبرز تلك العوامل المسببة له،

  • يمكن أن يحدث بسبب بعض العوامل البيولوجية حيث اثبت انه في بعض الحالات يكون السبب تغيير كيمائي في الجسم، وفى الدماغ بشكل أخص، كما يمكن ان يكون بسبب جينات وراثية.
  • وهناك بعض العوامل البيئية التي قد تنتج بسبب التصرفات اليومية وعادات مكتسبة مع الوقت قد تتسبب في تكون تلك الأفكار.
  • ومن أهم العوامل ترجع إلى نقص في السيروتونين، وهي مادة كيميائية موجودة في الدماغ وهي مهمة جداً.

كيفية علاج الوسواس القهري

بعد التأكد من أنك مصاب بالوسواس القهري لابد من معرفة كيفية العلاج والتعافي منه للتخلص منه بشكل نهائي والحياة بشكل طبيعي وغير مقلق، ويكون العلاج بعدة طرق:

  • تختلف طبيعية العلاج باختلاف تشخيص المريض وحالته فيوجد علاج نفسي وعلاج دوائي يتناوله المريض حسب حالته.
  • أولاً العلاج النفسي، وهي من الطرق المجربة على مر العصور الحديثة التي تأتى بنتائج مرضية وتساهم بشكل كبير في الشفاء سواء للأطفال أو البالغين.
  • ثانياً الطريقة الدوائية، فيبدأ الطبيب بوصف أدوية خاصة بمعالجة الاكتئاب وتوابعه من أفكار غير مرغوب بها مثل، كلوميبرامين، فلوفوكسامين، فلوكسيتين، باروكستين، سرترالين ، ولكن يجب ألا تؤخذ الا بأمر من الطبيب تحت إشرافه.

شاهد أيضا: دواء زولفت لعلاج الأكتئاب والوسواس القهري

وفي ختامنا لمقال تجربتي مع الوسواس القهري نتمنى أن نكون وضحنا لكم طبيعة هذا المرض الشائع وبعض الأمثلة والتجارب التي تحدث بسببه،

بالإضافة إلى معرفة أسبابه وكيفية التعافي منه، كل هذا بشكل مختصر وسريع بقدر الامكان دون الإطالة عليكم وأخذ الكثير من وقتكم، ونتمنى لكم دوام الصحة والعافية وعافانا الله وإياكم من كافة الأمراض والأوبئة والشرور.

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق