صحة الاطفال

أهم اسباب ضمور العضلات عند الأطفال | أفضل 3 أعشاب لعلاج الضمور العضلي

اسباب ضمور العضلات عبر محيط بالتفصيل، يعد ضمور العضلات أو مرض دوشين هو أحد الأمراض التي تصيب الكتلة العضلية في جسم الإنسان حتى تتناقص حجم العضلات الموجودة في الجسم بشكل تدريجي، وهو من الأمراض الخطيرة التي تجعل الإنسان لا يستطيع القيام بأي نشاط أو مجهود حتى لو بسيط، كما يوجد العديد من المسببات لهذا المرض حيث قد تكون أسباب وراثية أو بسبب سوء التغذية، لذا يجب الاهتمام بهذا المرض جيدًا حتى نتجنب الإصابة به قدر المستطاع.

أشهر اسباب ضمور العضلات عند الاطفال

اسباب ضمور العضلات
اسباب ضمور العضلات

مرض ضمور العضلات من أخطر الأمراض التي تهدد الأطفال خاصةً الذكور لأنهم الأكثر عرضة للإصابة، ويحدث ذلك عند إصابة الحبل الشوكي بالانكماش الذي ينتج عنه لين شديد في جميع عضلات الجسم وبالتالي لا يستطيع الطفل الحركة، وعدم التشخيص والعلاج يؤدي به إلى الوفاة وذلك بسبب انتشار المرض وتوقف عضلة القلب وعضلات التنفس عن وظيفتها، ومن الأسباب التي تؤدي إلى ضمور العضلات عند الأطفال ما يأتي:



  • يتكاسل الطفل عن القيام بأنشطة كافية ويفضل حالات السكون وعدم الحركة لمدة طويلة.
  • المقاومة العضلية تكون في حالة غير طبيعية عند الأطفال.
  • يمشي الطفل في سن متأخرة عن العمر الطبيعي.
  • يصعب تشخيص المرض حتى سن خمسة أعوام.
  • يصاب الطفل بتقوس أو تباعد في القدمين.
  • تسبب الجينات الوراثية الغير سليمة نقص في كمية البروتينات اللازمة التي تعمل على حماية ألياف وأنسجة العضلات.

اسباب ضمور العضلات العامة

اسباب ضمور العضلات

الإصابة بمرض ضمور العضلات يعمل على تقليل وفقد الأنسجة العضلية حيث تتضاءل العضلات بشكل كبير عن الحجم الطبيعي لها، وترجع الإصابة بهذا المرض إلى العديد من الأسباب المختلفة التي نذكرها كالآتي:

  • الجينات الوراثية: تعتبر الوراثة هي من أولى الأسباب في الإصابة بمرض ضمور العضلات الشوكي الذي يعمل على فقدان الخلايا العصبية التي تساعد الإنسان على الحركة وبالتالي يصعب على الإنسان القيام بأي مجهود ويبقى ملازم الفراش.
  • أمراض مختلفة: يوجد بعض الأمراض الأخرى التي تتسبب في ضمور العضلات في الإنسان وهذه الأمراض مثل:
  1. شلل الأطفال.
  2. التهاب العضلات.
  3. التصلب اللويحي.
  4. التهاب المفاصل.
  • التغذية السيئة: يعتبر سوء التغذية هو أحد الأسباب التي قد تؤدي إلى ظهور مرض ضمور العضلات وذلك لعدم تناول كميات مناسبة من البروتينات والفواكه التي يحتاج إليها الجسم بشكل يومي، وسوء التغذية يسبب العديد من الأمراض الأخرى.
  • ملازمة الفراش: عدم الحركة والنوم على الفراش بشكل مستمر يسبب أمراض مختلفة مثل الشلل أو الجلطات ويتسبب في ظهور ضمور العضلات نظرًا لعدم استخدامها في أي نشاط.
  • الحروق: تتسبب الحروق الشديدة في ضمور العضلات حيث من الممكن أن تتعرض الكتلة العضلية في الجسم لحروق بالغة وبالتالي تعمل على تدميرها.
  • المشاكل العصبية: إصابة الإنسان بخلل في استجابة الأعصاب وعدم القدرة على التحكم في العضلا، يعمل ذلك على عدم السيطرة على تحريك العضلات وذلك لأن الإشارات العصبية لم تصل إلى العضلات المراد تحريكها وبالتالي يقل استخدامها فتسبب ضمور العضلات.

قم بزيارة موقع محيط للمزيد من المعلومات حول انواع العضلات لكمال الأجسام ووظائفها عن طريق الضغط على هذا الرابط: انواع العضلات لكمال الأجسام ووظائفها



اسباب ضمور العضلات الخلقي

مرض ضمور العضلات هو أكثر من النوع قد يصيب الأطفال أو الكبار بعد سن البلوغ ولابد من محاولة اكتشاف المرض في وقت مبكر حتى يتم التدخل بالعلاجات المناسبة التي تحد من انتشار المرض في جميع عضلات الجسم، والضمور الخلقي أحد أنواع ضمور العضلات حيث أن:

  • ضمور العضلات الخلقي يصيب الذكور والإناث على حد سواء.
  • تختلف الأسباب التي تتسبب في ضمور العضلات التي تصيب الأطفال والتي يرجع أغلبها إلى عيوب في بعض الجينات المنتجة للبروتينات التي تعمل على حماية وتعزيز الكتلة العضلية.
  • يظهر في وقت مبكر سواء بعد الولادة مباشرة أو قبل أن يتم الطفل سن العامين.
  • تبدأ الأعراض في الشدة ويصاب الطفل ببعض الإعاقات الطفيفة.

اعراض ضمور العضلات للاطفال

يتم تشخيص مرض ضمور العضلات عند الأطفال ما بعد سن الخامسة ويوجد العديد من العلامات الأولية التي تساعد في اكتشاف المرض، وتكون الإصابة بالمرض نتيجة بعض اسباب ضمور العضلات السابقة ويوجد العديد من الأعراض المميزة للمرض مثل:

  • يعاني الطفل من أي نشاط يقوم به مثل صعود السلم.
  • يتحرك الطفل حركات عشوائية لا يوجد فيها اتجاه.
  • يصعب عليه الجريء مثل الأطفال من نفس السن.
  • مثل المشي في سن متأخر.
  • معاناة الطفل عند محاولة الوقوف
  • الشعور بآلام في الساقين.
  • يفضل المشي مستخدمًا أطراف الأصابع نظرًا لضعف القدم.
  • يتأخر الطفل في النمو مقارنة مع باقي الأطفال.
  • يصاب الطفل بخشونة العضلات والشعور بالألم فيها.
  • يفشل الطفل في السيطرة على عضلات جسمه مثل عضلات الوجه.

لمزيد من المعلومات حول اسباب الناسور وكيفية علاجه منزلياً بالملح يمكنك الاطلاع على المقال التالي: اسباب الناسور وكيفية علاجه منزلياً بالملح

هل مرض ضمور العضلات مميت

يعتبر هذا التساؤل هو أول ما يشغل بال الأسر الذين يعانون من إصابة أحد أطفالهم بمرض ضمور العضلات؛ لذلك يجب أن يكون لدينا الوعي الكافي حول اسباب ضمور العضلات وكيفية تشخيصه بسرعة وأهمية العلاج المبكر، لذلك تتضمن إجابة هذا التساؤل على النقاط والمحاور الآتية:

  • تشخيص المرض في أسرع وقت يساعد على البدء في بروتوكول العلاج والحد من تفاقم المرض وزيادة المضاعفات.
  • العلاجات التي تقدم لمرضى ضمور العضلات هي لا تمثل الشفاء التام للمريض بل تحد من انتشار الضمور وتساعد المريض على استخدام العضلات إلى حد ما.
  • ضمور العضلات التشخيص الخاطئ لها يزيد من المشكلة ويصعب علاجها.
  • يتسبب الضمور الشوكي في مضاعفات شديدة ومقلقة قد تصل إلى الشلل أو الموت.
  • يصل مرضي ضمور العضلات إلى الموت بسبب الإهمال الطبي والتشخيص الخاطئ وعدم البدء في العلاجات التي تؤخر انتشار المرض.

علاج ضمور العضلات مجرب

تشخيص مرض ضمور العضلات يبدأ من معرفة اسباب ضمور العضلات والقيام بالاختبارات التي تكشف المرض مثل اختبار الجينات، اختبارات مراقبة الرئة، اختبارات مراقبة القلب، خزعة العضل، جميع هذه الاختبارات تساعد في الكشف المبكر عن المرض وفيما يلي كيفية العلاج ونوضحها كالآتي:

  • تستمر إلى الآن التجارب التي تبحث عن إيجاد علاج جديد لمرضى ضمور العضلات بشكل نهائي.
  • علاج مرض ضمور العضلات هو ليس العلاج النهائي الذي يقضي على المرض بشكل كامل.
  • تساعد الأدوية التي تقدم للمريض في تقليل تفشي المرض ومساعدة المريض على الحركة.
  • تقوى هذه الأدوية عضلة القلب وعضلة الرئة حتى يستطيع المريض الاستمرار على قيد الحياة.
  • يخضع مريض ضمور العضلات إلى المراقبة الطبية بشكل مستمر حتى لا تحدث مضاعفات شديدة.
  • يعالج المريض بتناول مجموعة من الأدوية بجانب العلاجات البدنية وفي بعض الحالات الأخرى يستلزم تدخل جراحي حتى يستطيع المريض التنفس بشكل طبيعي.
  • يتناول المريض أدوية تحتوي على إيتبليرسين وهو من الأدوية الحديثة، كما يتناول أدوية القلب وغيرها من العلاجات التي تعمل على تقوية العضلات ضد هذا المرض.

يرشح لك موقع محيط الإطلاع على اعراض ضمور المخ وطرق علاج هذا المرض من خلال: اعراض ضمور المخ وطرق علاج هذا المرض المجربة

علاج ضمور العضلات بالاعشاب

اسباب ضمور العضلات
اسباب ضمور العضلات

تعتبر الأعشاب من العلاجات الطبيعية التي تساعد في شفاء العديد من الأمراض، وفي حالة الإصابة بمرض ضمور العضلات الخطير هناك بعض الأعشاب التي تساهم في العلاج وتقليل الآلام إلى حد ما، ومن هذه الأعشاب ما يأتي:

  • الكركم: يعمل الكركم على تخفيف حدة الآلام التي يسببها هذا المرض حيث أنه يحتوي على مادة الكركمين التي تعمل كمضاد للأكسدة ومضاد للالتهابات.
  • الحلبة: يعد البروتين هو أحد فوائد الحلبة نظرًا لأنها تحتوي على نسبة كبيرة من البروتين الذي يساهم في بناء عضلات الجسم.
  • الشاي الأخضر: يتميز الشاي الأخضر بالعديد من الفوائد فهو يعمل كمضاد للأكسدة ويحارب الالتهابات لذلك يتم استخدامه في علاج ضمور العضلات، كما أنه يحافظ على عضلة القلب قدر المستطاع وبالتالي يساعد في بقاء المريض على قيد الحياة.

يعتبر مرض ضمور العضلات وهو شبح الموت في حالة عدم معرفة اسباب ضمور العضلات وكيفية التعامل مع أنواع الضمور المختلفة التي تصيب الأطفال أو الكبار، وفي حالة الشعور بوجود أعراض من هذا المرض يجب القيام بالإجراءات اللازمة للمحاربة ضد هذا المرض المميت قدر المستطاع والتخفيف من الأعراض المؤرقة التي يتسبب فيها المرض.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق