مواضيع وابحاث

الوسائل التعليمية وعلاقتها بتكنولوجيا التعليم الحديث

الوسائل التعليمية والعلاقة بينها وبين التعليم الحديث، تعد الطرق والوسائل من الأدوات المستخدمة في العملية التعليمية والمعينات المساعدة على التدريس داخل الصف ومفهوم الوسائط أو الوسائل العلمية لم يعد بمعزل عن تكنولوجيا التعليم ولك في موقع محيط كل ما يخص الوسائل التعليمية وعلاقتها بتكنولوجيا التعليم بالتفصيل.

الوسائل التعليمية وأهم مصطلحاتها

عرف المختصين في مجال الدراسات التربوية مفهوم الوسائط التعليمية على أنها مجموعة من الأجهزة والمعينات التدريسية التي تسهم بدورها في تحسين عملية التعلم بالإضافة لكونها مواد تعليمية مجهزة خصيصاً للموقف التعليمي.



هناك مصطلحات تعرف بها مثل ( وسائل الإيضاح – الوسائل المعينة – الوسائل التدريسية)، كما قامت بتقديم دور كبير وهام في مجال التعليم ولك أهم وأبرز تلك الأدوار:

  • تعمل على زيادة خبرات المتعلمين والعمل على إثراء التعلم وتزويد الطلاب بكل ما يرغبون فيه من معارف ومعلومات هامة.
  • تهيئة المتعلمين للعملية التعليمية وتبادل الأدوار والآراء.
  • اقتصادية التعليم حيث توفر مجموعة من الطرق والأساليب التي تحقق أهداف التعلم بأقل تكلفة.
  • تعدد الحواس حيث يسهم استخدامها في اشتراك أكثر من حاسة في نفس الوقت والعمل على بقاء أثر التعلم.
  • المشاركة الإيجابية في التعلم وتعديل السلوكيات الغير مرغوب فيها من قبل المتعلمين.

إقرأ أيضاً:بحث عن علم النفس تعريفه ونشأته وفروعه النظرية والتطبيقية

طرق اختيار وسائل التعلم

هناك مجموعة من الطرق والمبادئ التي يتم من خلالها اختيار الوسيلة المناسبة وتوظيفها تتمثل في الآتي:



  • التأكد من ملائمة الوسيلة للهدف التعليمي.
  • مراعاة خصائص المتعلمين والأهداف المراد تحقيقها.
  • اختيار الوسيلة المناسبة للميزانية المحددة وفي ضوء الاحتياجات التدريسية.
  • تهيئة الجو الدراسي الملائم لاستخدام الوسيلة.
  • التأكد من ملائمة الوسيلة المستخدمة لظروف البيئة المحيطة وأن لا تكون بمعزل عن ظروف المتعلمين المادية والاجتماعية.

علاقة تكنولوجيا التعليم بالوسائل التعليمية

هناك علاقة وثيقة بين تكنولوجيا التعليم والوسيلة التعليمية حيث أن استخدام التكنولوجيا في العملية التعليمية حتم وجود مجموعة من الوسائل المعينة التي تعمل على تحقيق الأهداف التعليمية في ضوء المناهج الدراسية مسبقة الوضع وكل ذلك يقع تحت تكنولوجيا التعليم ومستحدثاته.

ومن الجدير بالذكر أن تكنولوجيا التعليم أعم وأشمل من مفهوم الوسائط التعليمية حيث أنها تضم بداخلها الوسائل والطرق والأساليب والإستراتيجيات.

أهم وسائل التعليم الحديثة

الوسائل التعليمية
الوسائل التعليمية

تعددت وسائل التعليم الحديثة التي صنفت إلى مجموعة من الوسائل تتمثل في الآتي:

  • الوسائل السمعية

وهي تلك الوسائل التي تعتمد على حاسة السمع وتخدم فئه كبيرة من المتعلمين السمعيين مثل ( الراديو -التسجيلات الصوتية – مؤتمرات الصوت – المحاضرات المسجلة).

  • الوسائل البصرية

تعرف الوسائل البصرية على أنها مجموعة من الوسائل تم إعدادها بطريقة تناسب المتعلم البصري الذي يعتمد سلوكه المدخلي على العناصر البصرية المعروضة أمامه مثل ( الخرائط الذهنية – الصور – النماذج – الخرائط المصورة).

  • الوسائل السمعية البصرية

هي نوع من الوسائل التي تجمع بين السمعية والبصرية حيث تخدم كلا من حاسة السمع والبصر وأشهرها ( مؤتمرات الفيديو).

معوقات استخدام الوسائل المعينة

يقع أمام الوسائل المعينة مجموعة كبيرة من المعوقات التي أثناء تطبيقها وتتمثل في الآتي:

  • صعوبة التغيير والابتعاد عن كل ما هو جديد.
  • الميزانية الباهظة والتكاليف المرتفعة لإعداد وتجهيز مثل هذه الوسائل.
  • البنية التحتية الغير مهيأه لتطبيق بعض الوسائل الضوئية.
  • نقص الخبرة لدى المعلمين وأعضاء هيئة التدريس المسؤولين عن تطبيق الوسائل بفاعلية.
  • المشاكل التقنية الخاصة بالشبكات وأجهزة الكمبيوتر والحاجة المستمرة إلى إصلاح وصيانة دورية.
  • سوء الإدارة أو عدم القدرة على التحكم في سير العملية التعليمية كما ينبغي أن يكون.
  • الوقت والجهد المبذول من قبل المعلم والمختصين في إعداد الوسائل التعليمية لتلائم خصائص أكبر فئة من المتعلمين.

الوسوم

إيمان محمد

خريجة تكنولوجيا التعليم والمعلومات؛ اكتب في العديد من المجالات منذ أربع سنوات؛ اهوى القراءة والكتابة وممارسة الرياضة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق