ADVERTISEMENT

أهم المعلومات حول مدينة حاسي بحبح

مدينة حاسي بحبح تُعد هذه المدينة من المدن الجزائرية، حيث تحتل شمال ولاية الجلفة، وتوجد على بعد من العاصمة حوالي 242 كم، وتسمى بمدينة الجوامع لأن بها الكثير من المساجد، وقد تم تصميم المدينة بعام 1959 ميلاديًا، وتعتبر من أحسن البلديات داخل ولاية الجلفة من خلال الموقع المتميز للسكان وتبلغ مساحتها 763كم، حيث تضم مجموعتين من السكان هما حاسي المصران، وحاسي المرة،تعرف على المزيد عبر موقع مُحيط.

نبذة عن مدينة حاسي بحبح

يُعد هذا المكان مكون من مجموعة من الهضاب العليا ترتفع عن البحر 900 متر وقد كان أول عمران لها 1932م، وقد تجمع وتطور،

ADVERTISEMENT

وعرفت بتجزئة الوسط حول رقم1 للطريق الوطني، حيث تمحورت نحوه،ثم لمدينة حاسي بحبح، وكانت وقتها تُعرف بدوار اولاد الغويني نسبة لأبناء القبيلة التي تعيش بالمكان.

يُعد أول مسؤول عن البلدية من لحظة التأسيس هو خضر بيض من قوم اولاد عثمان،وتضم المدينة العديد من المعالم الأثرية المميزة، ويوجد بها الكثير من المساجد.

اقرأ أيضاً المزيد من الآتي: أهم المعلومات حول مدينة اللاذقية

ADVERTISEMENT

المعالم الأثرية الشهيرة بمدينة حاسي بحبح

رأس الطويل حيث بداية التجمع السكني للمجتمع البدائي بالقرن السابع عشر والمقبرة القديمة، قد تم دفن الكثير من أتباع الأمير الجزائري عبد القادر، والكثير من شهداء ثورة التحرير العظيمة داخل هذه المقبرة.

حمام حاسي بحبح المصران المعدنية حيث يوجد على مسافة 8 كم في الطريق الوطني رقم 1، وتضم العديد من البئر الشهير بالطاحونة المعروفة بالقبة.

الجبل الملكي يعد أكبر حجر رملي بالعالم، ويبتعد عن الجنوب حوالي 25 كم بنفس ذات الطريق الذي يصل بينها وبين ولاية الجلفة.

تتميز المدينة بطقس البحر الأبيض المتوسط جاف متوسط، والرياح الغالبة هي شمالية غربية، وحرارة مرتفعة بالصيف، وهبوب عواصف رملية ببعض الأحيان.

قد يهمك الاطلاع على المزيد من المعلومات من خلال ما يلي: أهم المعلومات حول مدينة حيس اليمنية

مدينة حاسي بحبح
مدينة حاسي بحبح

الأنشطة البشرية في مدينة حاسي بحبح

المدينة متميزة بالطابع السهلي الرعوي تقوم الغالبية من السكان في الرعي، والفلاحة، والزراعة فمن البدو من يقوم برعاية المواشي من إبل، وأبقار، وأغنام،

وفي مجال الزراعة تتركز على الحبوب الجافة مثل الشعير، والقمح بأنواعه ما يقرب من 40%من المحاصيل الزراعية بشكل كبير، كما يقومون بزراعة الزيتون، والمشمش حديثًا.

حيث يعملون بمجال الصيد والوسائل المستخدمة بدائية للغاية، فيستخدمون بعض الأنواع من كلاب الصيد، والبنادق التقليدية ومن أنواع الحيوانات التي تستهدف لصيد الثعالب، والقطط، والحبارى، والحجل، والأرانب البرية.

وبالنسبة للصناعة فالنَشاط بسيط وقليل ويتضح في مصنع السيراميك، ومطاحن القمح، مصنع للأخشاب ولوازمها، وفي مجال التجارة هي تُعد تجارة استهلاكية بدرجة أعلى من كونها انتاجية، وينظم سوق أسبوعيًا يسمى سوق الخميس للمواشي.

تعد الأعياد والاحتفالات بمدينة حاسي بحبح، ويوجد الأعياد الدينية المعروفة كما يوجد الأعياد الوطنية، مثل عيد الكبش في كل عام، يتم الاحتفال به شهر جوان.

يُمكنك إثراء معلوماتك من خلال الآتي: أهم المعلومات حول مدينة الجنينة

مدينة حاسي بحبح
مدينة حاسي بحبح

الطرق في مدينة حاسي بحبح

تتصل مدينة حاسي بحبح بالكثير من الطرق ومن أشهرها الطريق الوطني المعروف برقم 1،حيث يمر من الجهة الشمالية وحتى الجهة الجنوبية.

كما يوجد طريق الولائي الذي يقوم بالوصول بين الطريق الوطني الناحية الشرقية، ويضم عدد من الطرق الخاصة بعدد من البلديات منها بلدية الزعفران، ببلدية القرنيني، وصاية البخور، وسيدي بايزيد.

ومن أهم المزايا لهذه المدينة يمكنك التواصل من خلال أي جهة للوصول إليها بسهولة وبدون مشاكل، كما أن طرقها معبر بشكل يسهل السير فيه، حيث يقدر طوله حوالي ٦٥ كيلو متر مربع.

الأقسام الإدارية داخل المدينة

عام 197٠ كانت حاسي بحبح تابعة لمقاطعة الجلفة حيث أن المقاطعة ضمن محافظة المدية، وفي عام 1974 تم تعديل هذا التقسيم الإداري للمدينة، وأصبحت دائرة خاصة بذاتها ويتبعها بلدية دار الشيوخ.

كما أنها تضم ثلاثة بلديات مثل بلدية الزعفران، وبلدية منطقة عين يعبد، وحاسب العش كما أن يحيط بها الكثير من البلديات من جميع النواحي،

فمن الناحية الشرقية سيدي بايزيد، ومن الناحية الشمالية حاسي العش، ومن الشمال بويرة الأحداب، وبلدية عين معبد من الجنوب.

بختام المقال لابد من التنويه أن مدينة حاسي بحبح تعتبر أكثر ولاية تضم العديد من المساجد الرئيسية، ومن هذه المساجد جامع الأمير عبد القادر،

وجامع الإمام مالك بحي بوعافية، وزيد بن ثابت،حيث يعد المسجد الأكبر بالمدينة، ومسجد البشير بحي المقبر، وعمربن الخطاب،ومسجد السيدة عائشة رضي الله عنها أم المؤمنين.

وخالد بن الوليد، ومسجد السيدة فاطمة الزهراء، وجامع عبد الله بن عمر بوسط المناضلين، ومسجد النور، ومسجد العتيق وغيرها من المساجد المشهورة داخل المدينة.

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق