صحة عامة

ما هي اعراض الانزلاق الغضروفي

اعراض الانزلاق الغضروفي ، يتعرض الظهر للعديد من المشاكل المختلفة، لأنه أكثر ما يتأثر بحركة الإنسان ، وهذا يجعله عرضة لأي حركات خاطئة تؤثر على الفقرات أو انزلاق الغضروف بشكل عام، لأن الغضروف له دور كبير في امتصاص الصدمات التي يتعرض لها الجسم، وقد يظهر اعراض الانزلاق الغضروفي نتيجة الحركة بطريقة خاطئة، وسوف نستعرض معكم خلال السطور التالية اعراض الانزلاق الغضروفي في مُحيط

اعراض الانزلاق الغضروفي

اعراض الانزلاق الغضروفي



يقوم الغضروف كما أشرنا بامتصاص الصدمات التي يتعرض لها الجسم بشكل عام، عند حدوث حادثة أو رفع أثقال بطريقة خاطئة، أو عدم وجود تغذية سليمة، مما يؤدي إلى عمل الانزلاق أو التمزق للغضروف، ويسبب آلام في الظهر بشكل مستمر، يجعل صاحبها يذهب إلى الطبيب ليشخص حالته، التي قد يتم علاجها بالأدوية أو تستدعي تدخل الطبيب.

عندما يتعرض الشخص لعملية الانزلاق الغضروفي، تظهر العديد من الأعراض عليه، والتي من خلالها يتأكد من إصابته بالانزلاق، وهذا الأمر له العديد من الأعراض المختلفة، بعضها بسيط والبعض الآخر يدل على أن حالته خطيرة.

الألم مع وخز وتنميل

تعتبر آلام الظهر من أكثر اعراض الانزلاق الغضروفي المعروفة، وقد تبدأ بشكل تدريجي في بدايتها حتى وصولها إلى درجة كبيرة مع مرور الوقت، ويؤثر الانزلاق الغضروفي عن طريق الضغط على النهايات العصبية، مما قد يمنع وصول الإشارات العصبي إلى أطراف الجسم، مما قد يتسبب في نتميل مستمر في الأطراف، سواء اليدين أو القدمين.



ضعف عام في العضلات مع صعوبة في الوقوف

يؤدي الانزلاق الغضروفي في معظم الأحيان إلى وجود اضطرابات في وصول الإشارات العصبية إلى عضلات الجسم، وهذا يؤدي إلى تأثرها وضعفها بشكل كبير، مما يجعلها لا تؤدي عملها بشكلها الطبيعي، وتعتبر صعوبة والوقوف والجلوس أحد اعراض الانزلاق الغضروفي التي تحدث لظهر الشخص، مما يجعله أحد الأعراض الحادة التي تجبر الشخص على الجلوس أو الوقوف بوضعية محددة.

برودة الجسم

تعرض جسم الشخص لانخفاض درجات الحرارة ، قد يشير في بعض الأحيان إلى تعرض الشخص للإصابة بالانزلاق الغضروفي، وهذا يحدث في أجزاء محددة من الجسم التي تشعر بالبرودة، وقد يصاب ببرودة في جانب واحد من الجسم ويأتي ذلك بسبب ضغط الغضروف على الأعصاب في بعض المناطق بالجسم، والتي قد تسبب عدم الشعور ببعض الأجزاء أو انخفاض درجة الحرارة في أجزاء أخرى.

الألم عند الضحك أو العطس أو السعال

يساعد الضحك على العديد من الفوائد لجسم الإنسان، إلا أنه قد يكون سببا في ظهور اعراض الانزلاق الغضروفي، وذلك من خلال شعور الشخص بألم شديد في ظهره أثناء الضحك، لأن هذا الأمر يؤدي إلى الضغط على المنطقة المصابة بالانزلاق، وتتسبب الكحة أو العطس أيضًا في ظهور الانزلاق مثل الضحك، لأنه يضغط بدوره على البطن وتصل ردة الفعل إلى الظهر مما يسبب شعور الشخص المصاب بآلام شديدة في الظهر.

اقرأ أيضًا: ما هو سبب ألم الرقبة من الجهة اليسرى

أسباب اعراض الانزلاق الغضروفي وعلاجها

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الانزلاق الغضروفي المتواجد داخل فقرات الظهر، وذلك نتيجة بعض الأمور السلبية التي تؤدي إلى ذلك، سواء على المستوى القريب أو البعيد.

  • يحدث الانزلاق الغضروفي القطني، بسبب وجود ضغط كبير على الأعصاب والعضلات المحيطة بالعمود الفقري.
  • عندما يصل الانزلاق إلى منطقة الديسك أو أسفل الظهر، والتي توجد بها الفقرات القطنية، يؤدي إلى تعرض الشخص للآلام الشديدة نتيجة هذا الانزلاق.
  • يتعرض الشخص للانزلاق الغضروفي عندما تكون حلقة الفقرة التي تحيط بالعزوف ضعيفة مما يؤدي إلى الانزلاق بسهولة.

علاج الإنزلاق الغضروفي

هناك العديد من طرق العلاج التي يستخدمها الأطباء عند ظهور اعراض الانزلاق الغضروفي على الشخص، وذلك بعد الانتهاء من الفحوصات والتأكد من هذا الأمر، ويختلف نوع العلاج على حسب مدى صعوبة الانزلاق، سواء عن طريق الأدوية أو التدخل الجراحي.

  • تغيير العادات اليومية

وتساعد عملية الممارسات المختلفة للرياضة على تخفيف آلام الانزلاق الغضروفي، وذلك من خلال الاستمرار ببرامج تمرينات عضلات الظهر، لرفع قدرتها على تحمل الصدمات المختلفة التي قد تؤدي إلى الانزلاق.

  • استخدام الثلج والحرارة

ويساهم هذا الأمر في تخفيفه حدة آلام الظهر التي يتعرض لها الشخص، بجانب الحرص على وجود النشاطات البدنية المختلفة ولكن بطريقة خفيفة لعدم التأثير على الغضروف بشكل أكبر.

  • تناول الأدوية

يعتمد الأطباء على إعطاء المرضى بالانزلاق بعض من الأدوية والمسكنات التي تخفيف من آلام الظهر، والتي يوجد منها العديد من الأنواع المختلفة تعطى على حسب حالة المريض.

  • العمليات الجراحية

وتستخدم هذه الطريقة في الحالات المتأخرة من الانزلاق الغضروفي، وذلك عندما يصل الآلم إلى درجة لا يمكن تحملها، بجانب التأثير المباشر على الأطراف والعضلات.

  • إزالة الجزء التالف

وتأتي هذه المرحلة عندما يحدث تلف مباشر في الجزء البارز من الغضروف يستدعي استئصاله عن طريق العمليات الجراحية.

درجات الانزلاق الغضروفي

تتحدد درجات الإصابة بالانزلاق الغضروفي من خلال العديد من المحددات، والتي ترصد نسبة الإصابة بها المرض.

  • الدرجة الأولى

ويتم في هذه المرحلة خروج بسيط للغضروف ولكنه لا يحدث له تأثير كبير، مما ينتج عنه نتميل في بعض الأطراف، يستدعي عمل بعض التمارين الرياضية لعضلات الظهر.

  • الدرجة الثانية

ويتم فيها ضعف لحلقة الفقرات المحيطة بالغضروف، مما يستدعي وجود تمارين متخصصة في علاج الظهر.

  • الدرجة الثالثة

ويحدث في هذه الدرجة قطع للحلقة المحيطة بالغضروف، ويكون علاجها عن طريق المنظار، أو ما يراه الطبيب المعالج.

  • الدرجة الرابعة

وينتج عن هذه الدرجة قطع للحلقة المحيطة بالغضروف، وخروج الغضروف منها والضغط على الخلايا العصبية، ويتم علاجها عن طريق العملية الجراحية.

  • الدرجة الخامسة

وتعتبر هذه الدرجة هي أخطر درجات الإصابة بالغضروف، والتي يخرج فيها الغضروف من مكانه ويسبب اختناق لقناة العصب، مما يؤدي إلى وجود تدخل جراحي بشكل مباشر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق