صحة عامة

تعرف على اعراض البواسير الخارجية وطرق العلاج منزليا

اعراض البواسير الخارجية عبر موقع محيط، تُعتبر البواسير الخارجية أكثر إزعاجاً من البواسير الداخلية وأكثر ألماً، وتحدث البواسير في الغالب نتيجة وجود انتفاخ في الجزء الأسفل من المستقيم أو الشرج ويُمكن تشبيهها بانتفاخ يحصل في الأوردة لتكوين دوالي في الساقين، وتختلف اعراض البواسير الخارجية حسب الشخص، لكنها تعد أكثر ألماً مما يحتاج علاجها بأسرع وقت.

اعراض البواسير الخارجية من الدرجة الأولى بالتفصيل

تختلف اعراض البواسير الخارجية على حسب شدة الباسور من شخص إلى آخر، وتكون هذه الأعراض على شكل:



  • حكة شديدة حول فتحة الشرج أو في منطقة المستقيم السُفلى.
  • ألم شديد في مُحيط فتحة الشرج.
  • بروز كتل عند فتحة الشرج أو المنطقة المحيطة والشعور بانتفاخ فيها.
  • خروج الدم عند البُراز، يُمكن ملاحظته في المرحاض أو على ورق المسح.
  • يتم معرفة أن الدم بسبب البواسير بسبب لونه الأحمر كونه دم جديد ويكون على سطح البُراز خلافاً للمشاكل الهضمية الأخرى، كما تكون كمية الدم التي في النزيف قليلة جداً.
  • ألم شديد في البواسير نتيجة عدم تمكن الدم من التدفق بشكل جيد في هذه المنطقة.
  • يكون لون البواسير البارزة البنفسجي الذاهب إلى الزرقة.

للتعرف على أحدث الوصفات الطبية لعلاج البواسير يمكنك الإطلاع على: وصفات طبيعية وآمنة تعمل على علاج البواسير في يوم واحد

ما هي البواسير الخارجية

البواسير بالإنجليزيّة Hemorrhoids وتحدث نتيجة انتفاخ الأوردة التي تكون تحت أغشية الجزء السُفلي من المستقيم أو الشرج، ونجد البواسير الداخلية التي تكون في المستقيم والبواسير الخارجية التي تقع في الجلد حول فتحة الشرج.

  • تكون البواسير الخارجية أكثر ألماًن مما يُشعر الشخص بعدم الارتياح وهي بمثابة تورم الأوردة في منطقة الشرج، على عكس البواسير الداخلية التي تكون منخفضة الألم لكن يُصاحبها نزيف مزعج.
  • كما تكون اعراض البواسير الخارجية أكثر شدة من البواسير الداخلية، إلا أن البواسير الداخلية قد تمتد لتبرز نتوءات تتسبب في مشاكل عديدة أخرى بسبب الحكة أو عدم تنظيفها من البُراز بشكل جيد.

8 أسباب تُعرضك للإصابة بالبواسير

بعد معرفة اعراض البواسير الخارجية يُمكن التطرق إلى أسباب حدوثها التي تكون في العادة غير معروفة، لكنها تتسبب في تمدد في الأوردة الموجودة في منطقة الشرج تنتفخ وتتورم نتيجة:



  • استعمال جهد كبير خلال التبرُز.
  • الحمل.
  • زيادة الوزن.
  • الجماع الشرجي.
  • رفع الأثقال بصورة منتظمة.
  • الإصابة بالإمساك المزمن أو الإسهال المزمن.
  • أكل غير غني بالألياف.

تزيد إمكانية الإصابة بالبواسير عند التقدم في السن نتيجة ضعف يُصيب أنسجة فتحة الشرج أو المستقيم والتي تكون داعم للأوردة في هذه المنطقة، كما تكون فترة الحمل سبب كبير في إصابة السيدات بالبواسير نتيجة ضغط الجنين المتواصل على منطقة الشرج، وقد تُسبب البواسير الخارجية في حُدوث خثرة في الباسور أو جلطة تكون مؤلمة جداً وتتطلب تدخل لتصريف الدم المتخثر بها من قبل الطبيب الجراح.

اعراض البواسير الخارجية
اعراض البواسير الخارجية

علاج البواسير الخارجية المتجلطة

يُمكن تقسيم علاج البواسير الخارجية إلى طريقتين منها العلاجات المنزلية، والعلاجات الطبية، وتكون العلاجات في المنزل كما يلي:

  • تناول طعام صحي يكون غني بالألياف.
  • استعمال بعض الكريمات التي لا تحتاج وصفة طبية وكذلك تحاميل تكون من الهيدروكورتيزون.
  • وضع الشرج في حمام ماء دافئ لمدة ربع ساعة لأكثر من مرة في اليوم، تُساعد هذه الطريقة في تخفيف اعراض البواسير الخارجية بشكل كبير.
  • تنظيف منطقة الشرج جيداً من مخلفات البراز خاصة عند وجود بواسير خارجية، ويُمكن استخدام الماء الدافئ للتشطيف بانتظام، كما يجب عدم استعمال مناديل رطبة معطرة، والحفاظ على هذه المنطقة جافة.
  • عدم استعمال ورق الحمام الجاف بسبب قساوته واستبداله بمناديل لا تحتوي على عطور أو كحول.
  • تطبيق كمادات باردة أو ثلج على منطقة الشرج للتخلص من التورم.
  • عند الشعور بألم حاد ومزعج من الممكن تناول بعض المسكنات مثل الباراسيتامول للتخلص من الألم وعدم الراحة.

لمزيد من المعلومات حول علاج البواسير بالفازلين اقرأ أيضاً: الفازلين لعلاج البواسير وتخفيف الألم

أما العلاجات الطبية تتمثل في:

  • استئصال خثرات البواسير الخارجية، ويتم ذلك عن طريق إحداث شق صغير ليتم خروج الدم المتخثر بعد تكونها في غضون 72 ساعة.
  • الجراحة طفيفة التوغل، وتكون عبارة عن استعمال شريط مطاطي للتخلص من البواسير.
  • الحقن أو طريقة المعالجة بالتصليب.
  • التخثير باستعمال أشعة الليزر أو الأشعة تحت الحمراء.
  • جراحات عميقة تتضمن استئصال البواسير أو تدبيس البواسير.

يمكنك قراءة المزيد عن طرق علاج البواسير بالوصفات عبر الإطلاع على: الوصفة الأحدث لـ علاج البواسير بالفازلين وزيت الزيتون

كيفية الوقاية من البواسير الخارجية

يُمكن اتباع مجموعة من النصائح المفيدة للوقاية من خطر الإصابة بالبواسير، كما تكون هذه النصائح مفيدة في التخفيف من اعراض البواسير الخارجية المزعجة، وعند اتباع ما يلي يكون البُراز أكثر ليونة، مما يعني عدم وجود ضغط على منطقة أسفل المستقيم والشرج بالتالي الوقاية من مختلف أنواع البواسير:

  • الإعتماد على نظام غذائي مليء بالألياف التي توجد خاصة في الخضروات والفواكه الطازجة والحبوب الكاملة، حيث تعمل الألياف على زيادة ليونة البراز بالتالي الحماية من البواسير.
  • شرب الماء والسوائل عامة بكثرة، حيث يُنصح بشرب 2 لتر من الماء والوسائل بصورة يومية وذلك لدور السوائل في المساعدة في عملية الإخراج.
  • استعمال المكملات الغذائية التي تكون مصدر للألياف خاصة للأشخاص الذين لا يهتمون بأكل الخضروات والفواكه بشكل يومي، وتكون كمية الألياف المنصوح بها للنساء حوالي 25 غرام و38 غرام للرجال خلال اليوم الواحد.
  • شرب الكثير من الماء عند استخدام المكملات الغذائية حتى لا تكون سبب في الإصابة بالإمساك، مما يتسبب في صعوبة في الاخراج.
  • عدم الشد أو الضغط خلال التبرز، حيث يؤدي إلى حدوث ضغط على أوردة المستقيم السُفلي.
  • الذهاب إلى الحمام بانتظام خاصة عند الرغبة في التبرز، فتجاهل ذلك يكون سبباً في جفاف البراز في المستقيم ليصبح أكثر صلابة، وبالتالي يُصبح أكثر صعوبة عند الإخراج.
  • ممارسة التمارين الرياضية بصورة منتظمة، حيث تُمكن من التخلص من الإمساك الذي يتسبب في الضغط على الأوردة، وتُساهم في التخلص من الوزن الزائد الذي يكون عامل مُساعد في الإصابة بالبواسير.
  • عدم البقاء لفترات طويلة في وضعية الجلوس، وذلك بسبب الضغط الذي يحدث على الأوردة في منطقة الشرج.

تُعد اعراض البواسير الخارجية أكثر شدة وألماً، فهي تُعتبر من الأمراض التي من الممكن التعايش معها وتقليل أعراضها عن طريق اتباع بعض العلاجات المنزلية الغير مُكلفة وكذلك اتباع بعض النصائح، كما تعتبر مضاعفات البواسير نادرة وقليلة الخطورة ويُمكن التخلص منها نهائياً عن طريق جراحة بسيطة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق