ادعية واذكار

ما هو دعاء زليخة للزواج من يوسف

دعاء زليخة للزواج من يوسف

من منا لا يعرف قصة سيدنا يوسف عليه السلام وقصة زليخة، حيث تعتبر هذه القصة معروفة جدًا، ولكن هناك الكثير منا لا يعرف ما هو دعاء زليخة للزواج من يوسف، وهل حقًا تزوجت السيدة زليخة من سيدنا يوسف عليه السلام أم لا.

مما لا شك فيه أن القرآن الكريم عرض لنا الكثير من القصص، وكانت قصة سيدنا يوسف عليه السلام من أبرز القصص، ومنها تعرفنا على قصة السيدة زليخة أيضًا.



من هي السيدة زليخة

الكثير من الناس لا يعرف من هي السيدة زليخة، وما هو دعاء زليخة للزواج من يوسف، وما هي قصتهم، ومن هنا يجد الإشارة إلى أن السيدة زليخة هي راعيل بنت رماييل، وكانت تلقب بزليخة أو زليخا أو زليخاء، وكانت السيدة زليخة زوجة عزيز مصر وهو بوتيفار، وكان هذا في عهد الملك أمنحوتب الثالث.

مما لا شك فيه أن السيدة زليخة كانت تشتهر بجمالها الفائق وكبريائها العالي الذي أصبح تكبرًا وغرور، ومن خلال موقع محيط سنتعرف على أن سيدنا يوسف عليه السلام كان يعمل في بيت زليخة وبوتيفار، هذا بعدما وجده التاجر العربي وباعه لعزيز مصر بوتيفار.

حب زليخة ليوسف عليه السلام

ما هو دعاء زليخة للزواج من يوسف
دعاء زليخة للزواج من يوسف

يجدر الإشارة إلى أن سيدنا يوسف عليه السلام قد عمل وهو صغير في بيت عزيز مصر، وكان حينها عزيز مصر عقيم لا ينجب، فاتخذ يوسف كابن له وقام بإكرامه وأمر زوجته بإكرامه أيضًا، قال تعالى: “وَقَالَ الَّذِي اشْتَرَاهُ مِنْ مِصْرَ لِامْرَأَتِهِ أَكْرِمِي مَثْوَاهُ عَسَى أَنْ يَنْفَعَنَا أَوْ نَتَّخِذَهُ وَلَدًا وَكَذَلِكَ مَكَّنَّا لِيُوسُفَ فِي الْأَرْضِ وَلِنُعَلِّمَهُ مِنْ تَأْوِيلِ الْأَحَادِيثِ وَاللَّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ”.



مما لا شك فيه أن سيدنا يوسف قام بالإخلاص في العمل وإظهار أمانته ونزاهته حتى كبر، مما جعل عزيز مصر يثق به أكثر، ولكن عندما كبر سيدنا يوسف وقعت زليخة في حبه، وذلك لأن سيدنا يوسف كان يتمتع بجمال فائق وأخلاق عالية، مما جعلها تهيم به.

ومن شدة حبها له كان دعاء زليخة للزواج من يوسف دائم في قلبها، ومن هنا بدأت زليخة في التقرب من سيدنا يوسف وإظهار حبها له، ولكنه عليه السلام كان يعرض ويبتعد خوفًا من الله عز وجل.

ظل هكذا إلى أن اشتد حب زليخة ليوسف، وهاج بها الغرام فتعدته إلى غرفتها وراودته عن نفسها، إلا أن يوسف قد امتنع وذهب عنها، فقامت بسحبه من الخلف من ثيابه ومزقتها، وعندما خرج سيدنا يوسف من حجرة السيدة زليخة وجد عزيز مصر عند الباب.

قال تعالى: “وَرَاوَدَتْهُ الَّتِي هُوَ فِي بَيْتِهَا عَنْ نَفْسِهِ وَغَلَّقَتِ الْأَبْوَابَ وَقَالَتْ هَيْتَ لَكَ ۚ قَالَ مَعَاذَ اللَّهِ ۖ إِنَّهُ رَبِّي أَحْسَنَ مَثْوَايَ ۖ إِنَّهُ لَا يُفْلِحُ الظَّالِمُونَ (23) وَلَقَدْ هَمَّتْ بِهِ ۖ وَهَمَّ بِهَا لَوْلَا أَنْ رَأَىٰ بُرْهَانَ رَبِّهِ ۚ كَذَٰلِكَ لِنَصْرِفَ عَنْهُ السُّوءَ وَالْفَحْشَاءَ ۚ إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُخْلَصِينَ (24) وَاسْتَبَقَا الْبَابَ وَقَدَّتْ قَمِيصَهُ مِنْ دُبُرٍ وَأَلْفَيَا سَيِّدَهَا لَدَى الْبَابِ ۚ قَالَتْ مَا جَزَاءُ مَنْ أَرَادَ بِأَهْلِكَ سُوءًا إِلَّا أَنْ يُسْجَنَ أَوْ عَذَابٌ أَلِيمٌ” (25)”.

إقرأ أيضًا: دعاء للميت مؤثر جدا مكتوب كامل

دعاء زليخة للزواج من يوسف

لم يذكر لنا القرآن شيء بخصوص دعاء زليخة للزواج من يوسف، ولكن هناك بعض العلماء الذين اجتهدوا في هذا الموضوع للحصول على معلومات مفيدة، حيث تم ذِكر أن زليخة كانت دائمة الدعاء بأن يزوجها الله لسيدنا يوسف عليه السلام، حيث كانت تردد دائًما وتقول: (اللهم إنك أنزلت حب يوسف في قلبي، فإما أن تزوجني إياه أو أن تنزع حبه من قلبي).

سبب دعاء زليخة للزواج من يوسف

مما لا شك فيه أن سيدنا يوسف عليه السلام قد تميز بكونه شديد الجمال، حيث كان يملك جسمًا رشيقًا قوياً، وتم وصف جمال يوسف عليه السلام في القرآن الكريم، حيث قال تعالى: “فَلَمَّا سَمِعَتْ بِمَكْرِهِنَّ أَرْسَلَتْ إِلَيْهِنَّ وأَعْتَدَتْ لَهُنَّ مُتَّكَأً وَآتَتْ كُلَّ وَاحِدَةٍ مِّنْهُنَّ سِكِّينًا وَقَالَتِ اخْرُجْ عَلَيْهِنَّ ۖ فَلَمَّا رَأَيْنَهُ أَكْبَرْنَهُ وَقَطَّعْنَ أَيْدِيَهُنَّ وَقُلْنَ حَاشَ لِلَّهِ مَا هَٰذَا بَشَرًا إِنْ هَٰذَا إِلَّا مَلَكٌ كَرِيمٌ”.

من خلال الآية السابقة نوضح أن نساء المدينة قد قطعن أيديهن من جمال يوسف الفائق، ومن هنا يجدر الإشارة إلى أن سبب دعاء زليخة للزواج من يوسف كان بسبب شدة جمالة.

زواج سيدنا يوسف من السيدة زليخة

دعاء زليخة للزواج من يوسف
دعاء زليخة للزواج من يوسف

بعد أن تعرفنا على من هي السيدة زليخة، وما هو دعاء زليخة للزواج من يوسف، لا بد أن نعلم هل تزوجت السيدة زليخة من سيدنا يوسف حقًا أم لا، ومن هنا يجدر الإشارة إلى أن القرآن الكريم لم يذكر لنا أن تم زواج زليخة من سيدنا يوسف عليه السلام.

والجدير بالذكر أيضًا أن أبو بكر الجزائري قام بتوضيح أنه قد تم زواج السيدة زليخة من سيدنا يوسف عليه السلام، حيث ذكر ذلك في كتابه (قصص الأنبياء)، كما ذكر الجزائري أيضًا أنه تم هذا الزواج بناء على أوامر الله تعالى بعدما مات عزيز مصر وأصبح سيدنا يوسف عزيز مصر.

ويجدر الإشارة أيضًا إلى أن زليخة بعدما توفي زوجها بوتيفار عزيز مصر، عاشت وحيدة لفترة طويلة، إلى أن كبرت زليخة في السن وفقدت جمالها، كما أنها فقدت بصرها كذلك من شدة حزنها وكثرة بكاءها على فراق يوسف عليه السلام.

في هذه الأثناء تقابلت زليخة من سيدنا يوسف، واستطاع حينها أن يتعرف عليها رغم كبر سنها وظهور علامات الكبر عليها، ودار حينها حديث بين السيدة زليخة وسدنا يوسف عليه السلام، حيث سألها يوسف عن سبب ما صدر منها فيما سبق، ولكنها استحت أن تجبه وطلبت أن يلتمس لها العذر.

ومما لا شك فيه أن السيدة زليخة كانت قد فعلت ما فعلته بسبب حبها الشديد لسيدنا يوسف عليه السلام، حيث أنها أحبته حبًا لا يوصف، والجدير بالذكر أيضًا أن سيدنا يوسف قد أخبر زليخة بأن هناك إله يسمى رب العالمين، وأن هناك نبي سوف يرسله الله للبشر يسمى محمد وأنه سوف يكون ذو صفات حسنة وجميلة.

والجدير بالذكر كذلك أن زليخة قد طلبت من سيدنا يوسف أن يطلب من الله عز وجل أن يعد لها شبابها وجمالها وبصرها مرةً أخرى، ويقال إن سيدنا يوسف عليه السلام قد دعا الله سبحانه وتعالى بأن يعيد لزليخة بصرها وجمالها، وقد استجاب الله له، وتزوجها وأنجب منها.

زواج سيدنا يوسف عليه السلام

مما لا شك فيه أن القرآن الكريم لم يذكر لنا شيء بخصوص زواج سيدنا يوسف عليه السلام من أي امرأة سواء أكانت السيدة زليخة أو غيرها، ولكن هناك بعض العلماء والفقهاء الذين اجتهدوا في هذا الموضوع حتى يحصوا على معلومات مفيدة، منهم ابن إسحاق في كتابه (أهل الكتاب)، وابن القيم، والجزائري.

ومنا هنا يجدر الإشارة إلى أن ابن القيم قد قام بذكر أن الله تعالى قد عوض سيدنا يوسف عن كل ما تعرض له في حياته، وذلك بأنه أصبح عزيز مصر وتزوج من السيدة زليخة، كما ذكر ابن إسحاق أن سيدنا يوسف عليه السلام قد تزوج السيدة زليخة بعد خروجه من السجن وتعيينه عزيز مصر وحارس خزائن الأرض، حيث قال الله تعالي: “قال اجعلني على خزائن الأرض إني حفيظ عليم”.

الوسوم

رضوى

أهوى الابحار في عَناقيد الادب ، حتى اُحلق بِسماء سِحر الحب .. ومن أنبثاق ذاك السحِر أتوق شَوقا لسرقةِ اقتباس وَحييُ قَلمي ، الماهرُ باختِطافِ روحي إلى عالمِ العشق والهوى ..❤

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق