الطب البديل

أفضل أيام الحجامة وفوائدها واضرارها واهم 5 نصائح لتجنب الاثار الجانبية لها

الحجامة أحد أنواع الطب النبوي أو الطب البديل، وتستخدم في علاج أمراض كثيرة ومتنوعة، ووفقاً لما ورد في كتب الأحاديث والسنة أن هناك أفضل أيام الحجامة للرجال وللنساء يجب انتظارها لإجراء الحجامة خلالها، للاستفادة بكل مميزاتها، كما أن هناك أيام ممنوع فيها إجراء الحجامة يجب الابتعاد عنها، ولكن في حالة الاحتياج الشديد لإجراء الحجامة يمكن إجراؤها ولكن تحت شروط خاصة يجب الأخذ بها، قبل التعرض لإجراء الحجامة.

أفضل أيام الحجامة
أفضل أيام الحجامة

أفضل أيام الحجامة

لا يوجد أدل علمية حول الوقت المحدد لإجراء الحجامة، ولكن فيما قد ورد من السنة النبوية فإن أفضل أوقات الحجامة تكون:



  • الحجامة الجافة: لا يوجد وقت محدد لإجرائها فيمكن إجراؤها في أي يوم وأي شهر وأى وقت في اليوم أيضاً.
  •  الحجامة الرطبة: على النقيض فيفضل إجراؤها في أيام معينة من الشهر وفقاً السنة النبوية، في الأيام 17 و19 و21 من كل شهر هجري، ودائما ما تكون هذه الأيام الاثنين أو الثلاثاء أو الخميس.
  • يُفضل إجراء الحجامة في ساعات الصباح الباكر قبل اشتداد الحر، كما يفضل إجراؤها قبل تناول الطعام.
  • يستغرق العلاج بالحجامة من 4 إلى 6 جلسات علاجية ، وعند الحاجة الشديدة لإجرائها يمكن إجراؤها في أي وقت، بشرط أن تفصل بين الجلسة والأخرى من 3 إلى 10 أيام.

شاهد أيضا: اضرار الحجامة ومن هم الأشخاص الممنوعين منها

أفضل أيام الحجامة للنساء

كما قد ذكرنا من قبل إن للحجامة شروط ومعايير وفقاً للسنة النبوية، ونظراً لاختلاف ظروف النساء عن الرجال فإن النساء مواقيت إضافية ، كالتالي:

  • يٌفضل إجراء الحجامة الرطبة في أيام 17 و19 و21 من أيام الشهر الهجري، ويفضل إجراؤها في الصباح الباكر من اليوم وقبل تناول أي أطعمة.
  • لا يجب إجراء الحجامة قبل الجماع بيوم أو بعده  بيوم، ويفضل الفصل بينها وبين الجماع بمدة لا تقل عن ثلاث أيام قبل وبعد.
  • لا يفُضل إجراء الحجامة  للنساء الحوامل إلا تحت شروط خاصة وفى حالة الإحتياج الشديد لها.
  • لا يجب إجراؤها للنساء التي تعاني من مشكلة فقر الدم، وفى حالة تعرض المرأة لهبوط خلال إجراء الحجامة يُنصح بتناول كوباً من الماء ممزوجاً به سكر وليمون، أو تناول أى عصير من عصائر الفواكه الطبيعية.

قد يهمك أيضا التعرف على علاج مرض بهجت باستخدام الحجامة من خلال هذا المقال: علاج مرض بهجت بالحجامة



أفضل أيام الحجامة للرجال

  • لا توجد مواقيت خاصة لإجراء الحجامة للرجال بخلاف ما قد ورد عن السنة النبوية ، يجب إجراء الحجامة في أيام 17 و19 و20 من أيام الشهر الهجري، ويفضل إجراؤها قبل تناول الطعام وفي ساعات الصباح الباكر،.
  • لا يجب إجراؤها على الأماكن المصابة بالكسور والخلع، حتى لا تؤدى إلى إصابة الشخص بمضاعفات أخرى.
  • لا يمكن إجراؤها حالة إصابة الرجال ببعض الأمراض المعينة، مثل الفشل الكلوي وفشل القلب، وتليف الكبد، وبعض أنواع حساسيات الجسم، وفى حالة الانزلاق الغضروفي، أو الجروح والتقرحات الجلدية
أفضل أيام الحجامة
أفضل أيام الحجامة

أيام الحجامة المكروهة

ورد في بعض الأحاديث النبوية أن هناك أيام غير مستحب إجراء الحجامة فيها وهذه الأيام هي:

  • نهى الرسول عن إجراء الحجامة الرطبة في أيام السبت والأحد.
  • أشار العديد من الأطباء أن الحجامة الجافة ، يمكن إجراؤها في أي وقت من الشهر وفى أي وقت من اليوم.
  • هناك أحاديث أخرى عن الرسول تشير إلى أن يوم الأربعاء من الأيام المكروهة في إجراء الحجامة بها، وذلك لأن هذا اليوم الذي أصيب فيه سيدنا أيوب بالبلاء.

الحجامة بالتفصيل

تشير الأحاديث النبوية عن فضل أيام ال17 و الـ 19 وال 20 من الشهر الهجري في إجراء الحجامة، وكثيراً ما يُنصح الأشخاص بالانتظار لتلك الأيام لعملها، ولكن للحجامة شروط ينبغي الأخذ بها قبل إجراء الحجامة وهى:

  • عدم إجراء الحجامة للأطفال أقل من 5 سنوات، ويمكن إجراؤها للأطفال الأكبر من 5 سنوات ولكن يجب أن تكون مدة الجلسة قصيرة مقارنة بجلسة الحجامة الطبيعة.
  • لا يجب إجراء الحجامة لكبار السن، نظراً لضعف حالة البشرة.
  • لا يجب إجراء الحجامة للحامل إلا بشروط خاصة، ويفضل الابتعاد عن منطقة أسفل الظهر والبطن.
  • لا يجب إجراؤها للأشخاص الذي يعانون من سيولة الدم، أو يتناولون بعض الأدوية التي تعمل على سيولة الدم.
  • لابد من الحصول على القدر الكافي من النوم قبل عمل الحجامة.
  • لا يجب إجراء الحجامة للنساء في فترة الحيض، أو وجود اضطراب في أعضاء جسمها الداخلية.

فوائد الحجامة

تعد الحجامة أحد أنواع العلاج بالطب البديل والطب النبوي كما يسميها البعض،وتستعمل في حالات مرضية عديدة، وتتميز بالكثير من الفوائد والمميزات مثل:

  • تعالج آلام الرقبة والظهر والعضلات.
  • لها تأثير فعال في علاج الصداع النصفي.
  • تساعد في حالات الشلل الذي يصيب الوجه.
  • لها تأثير فعال في أمراض القلب والأوعية الدموية وتصلب الشرايين.
  • تعالج حالات التهابات المفاصل الروماتويدية.
  • لها تأثير فعال على بعض الأمراض المزمنة مثل مرض السكر، وارتفاع الضغط، والربو.
  • تعالج آلام العضلات الليفية.
  • تعالج من بعض الأمراض النفسية مثل الإكتئاب والأرق والتوتر.
  • لها تأثير ممتاز على بعض الأمراض الجلدية مثل حالات الحزام الناري، وحب الشباب والاكزيما.
  • تعالج حالات الضعف الجنسي والخصوبة لدى الرجال، و حالات تكيس المبايض وتأخر الحمل عند النساء.
أفضل أيام الحجامة
أفضل أيام الحجامة

انواع الحجامة

للحجامة عدة أنواع، يمكن الاستعانة بأحد أهم وفقاً لنوع المرض الذي تود علاجه، وهذه الأنواع هى:

  • الحجامة الجافة: وهي التي يتم فيها العلاج بدون إخراج دم فاسد من الجلد، وتقوم على عملية شفط الجلد لتوسيع الأوعية الدموية، وتسبب احمرار للجلد ولكن بدون خروج دم.
  • الحجامة الرطبة: وهي الحجامة المتبعة منذُ القدم، وتعتمد في علاجها على إخراج الدم الفاسد من مسامات الجلد، عن طريق تشريط الجلد بمشرط طبي بعد شفط الجلد أكواب شفط الهواء، ويتم إجراؤها في مناطق معينة من الظهر.

الآثار الجانبية للحجامة

  • تعرض الشخص للشعور بالدوخة والدوار أثناء إجراء الحجامة، وقد تؤدي إلى شعوره بالحاجة إلى الغثيان.
  • الإحساس تهيج الجلد نتيجة آثار الكؤوس على الجلد.
  • الشعور بالآم في أماكن التشريط .
  • تكون الندوب على الجلد نتيجة الجروح الصغيرة الناجمة عن الحجامة.
  • تكون تورمات دموية على مكان الحجامة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق