الطب

تحاليل السرطان والفحوصات الشخصية

تحاليل السرطان والفحوصات الشخصية

تحاليل السرطان عبر موقع محيط موضوع ينبغي معرفته بكل تفاصيله لإمكانية تجنب الإصابة بهذا المرض ومن أهم الأشياء التي يجب معرفتها أنه يجب إجراء الفحوصات الأزمة من وقت لآخر لأن إجراء الفحوصات تعتبر أول خطوة في علاج هذا المرض إذا كان الشخص مصاب به وهذا الفحص يجريه الطبيب لكي يعرف كل ما يحدث داخل الجسم ويكون لديه صورة كاملة والتي تتم من خلال عمل فحص دم مفصل وبعض الأشعة وغير ذلك.

معلومات عن تحاليل السرطان

تحاليل السرطان
تحاليل السرطان

تحاليل السرطان ينبغي أن تجرى بأقصى سرعة ولا يجب التهاون في هذا الأمر لأن هناك أشخاص يتم شفاؤهم بسرعة لأنهم قد بدأوا العلاج مبكراً وذلك يزيد من فرصة الشفاء،

وهناك بعض فحوصات الدم تجرى أولاً للكشف عن هذا المرض والذي يسمى مرض السرطان ونتيجة هذه الفحوصات الخاصة بالدم تقوم بتوضيح الحالة الصحية للطبيب.

فإما أن يكون الشخص معافى وإما أن يكون هناك اشتباه بالإصابة بمرض السرطان ولكن الطبيب لكي يتأكد يطلب فحص آخر يسمى فحص الدم السرطاني،

وهناك طرق أخري منها أن يأخذ الطبيب عينة من مكان التورم عند الشخص المصاب وإما أن يجري تحليل بول وذلك للكشف عن وجود المرض الذي يسمى السرطان.



شاهد أيضا: اسباب نقص المناعة عند مرضى السرطان

الفحوصات الازمة للكشف عن وجود مرض السرطان

هناك بعض الفحوصات الازمة لكي توضح للطبيب أن هذا الشخص مصاب بالسرطان أو لا ومن ضمن هذه الفحوصات الطبية هي الآتية:

أولاً: فحوصات الدم

أول مرحلة في التشخيص هي فحص الدم قبل باقي التشخيصات فهذا الفحص الخاص بالدم هو الفحص الأول الذي يليه باقي التشخيصات وبعده يجري الطبيب فحص آخر للدم والبول أو للأنسجة الموجودة في الجسم،

ومن خلال هذا الفحص يتم فحص لبعض العلامات الحيوية التي يكون من المحتمل أن يقوم الورم بالتأثير عليها  وبعد ذلك يتم فحص يسمى بالحمض النووي ووظيفته هي كشف جينات الحمض النووي الخاصة ببعض الخلايا الشاذة.

هناك نوعان من الفحوصات المخبرية أحدهما يكشف عن وجود مرض السرطان والنوع الأخر يوضح الدلالات التي من شأنها أن تبين للطبيب أنه من المحتمل تواجد أورام وتتم كالتالي:

يتم أخذ عينة من الدم ويتم بعد ذلك بعض القياسات على هذه العينة ومن خلالها قد يُتوصل إلى وجود الخلية السرطانية ومن هذه النقطة يبدأ الطبيب المعالج بوضع خطة مبكرة للعلاج.

ولكن هناك نقطة مهمة يتم اختبارها من قِبل الطبيب وهي مدى استجابة الشخص المصاب مثل:

  • سرطان الثدي CA 125
  • الرحم CA 15.3
  • المبيض CA 125
  • المعدة CA 724
  • الخصيتين BHCG
  • القولون CEA
  • الدم اللوكيميا B2M_CBC&BF
  • الغدة الليمفاويةCEA B2M_
  • الغدة الدرقية Throglobulin
  • نخاع العظمProtein electrophoresis PEPH

بعض الإجراءات للكشف عن وجود السرطان  

أولاً: تحليل خاص بالسمات الورمية

هذا الفحص مهم لكي يقوم بتحديد الخلايا الموجود فيها التورم والتي تدل على وجود خلية سرطانية ويتم ذلك عن طريق البحث عن المركبات الكيميائية التي حين توجد في مكان ما وتكون نسبة تركيزها مرتفعة في السوائل المختلفة الموجودة داخل الجسم.

فإن ذلك يدل على وجود السرطان حيث أن هناك أنواع من الأورام عند وجودها في الجسم يرتفع تركيز بروتينات الدم أو الكالسيوم أو هرمونات أخرى.

وهناك طريقة أخرى للكشف عن الخلايا المتورمة داخل الجسم وهي البحث عن إفرازات معينة تُفرز من الجسم عندما يكون هناك خلايا متورمة في الجسم.

ثانياً : تعداد الدم الكامل والذي يسمى CBC

هذا الفحص يجرى لكي يبين مكونات الخلايا الموجودة في الدم  والتي تكون عبارة عن صفائح دموية وكريمات دم حمراء وأيضاً كريات دم بيضاء وهذا الفحص عبارة عن فحص روتيني.

ثالثاً : كريات الدم البيضاء

هذا الفحص لكي يبحث عن الخلايا الشاذة التي إذا تم تواجدها بأعداد ليست عادية فإن ذلك يدل على الإصابة باللوكيميا وذلك في حالة أورام الدم.

رابعاً: خضاب الدم

إذا انخفض هذا الخضاب فإن ذلك يدل على أن الشخص مصاب بفقر الدم وهذا يظهر في حالة معينة وهي إذا بدأ الطبيب في علاج السرطان وحدث ذلك الفقر في الدم فإن ذلك يدل على عودة السرطان الموجود في أورام الدم.

خامساً: الراسب الدموي

إذا انخفض معدل الراسب فإنه يدل على وجود فقر في الدم أما تعداد هذا الرائب الدموي فإن ذلك يقوم بتحديد النسبة بين كريات الدم الحمراء والبلازما الموجودين في الدم.

فحوصات التشخيص

تحاليل السرطان
تحاليل السرطان

إذا شعر المريض أن هناك خلية سرطانية في جسده فإن هناك بعض الفحوصات الازمة للتأكد من هذا الشيء ومن ضمن هذه الفحوصات هناك فحص لابد أن يتم إجراءه.

وهو عبارة عن عينة من المكان الموجود به التورم تؤخذ ويتم فحص الخلايا المكونة لهذه العينة لكي يتضح هل هي خلية سرطانية أو ليست كذلك.

ويتم معرفة ذلك من خلال الكشف عن نواتها فإن النواة الموجودة في الخلية السرطانية تختلف تماماً عن نواة الخلية الطبيعية وأيضاً الخلية نفسها تكون شاذة وأكثر بدائية.

هناك أجهزة لها دقة عالية في الكشف عن الأورام التي يدل وجودها على الإصابة بالسرطان وتسمى بالتصوير التشخيصي ومن أنواعها الأشعة السينية والتصوير باستخدام الرنين المغناطيسي وأيضاً التصوير المقطعي وغير ذلك من الأجهزة.

قد يهمك معرفة: تحليل سرطان الدم واهم المعلومات عنه

وهكذا نكون وصلنا لنهاية المقال الذي تحدثنا فيه عن الفحوصات الازمة للكشف عن وجود مرض السرطان وكيفية إجراؤها والأجهزة المستخدمة في ذلك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق