ADVERTISEMENT

أهمية حبوب نقص الكالسيوم للجسم

حبوب نقص الكالسيوم

يُعد الكالسيوم من أكثر الأملاح المعدنية وفرة في جسم الإنسان، ونقصه يؤدي إلى حدوث العديد من المشكلات في العظام والدم، ويؤثر سلبياً بشكل عام، لذلك نلجأ لتناول حبوب نقص الكالسيوم في كثير من الحالات.

أهمية الكالسيوم في جسم الإنسان

  • بناء ونمو العظام والأسنان.
  • له دور هام في نقل واستقبال النبضات والرسائل العصبية بين خلايا الجهاز العصبي.
  • يلعب دور أساسي في انقباض العضلات الإرادية.
  • يحافظ على المستويات الطبيعية لضغط الدم، ويحمي من الإصابة بمرض ضغط الدم المرتفع.
  • يساعد في توسيع الأوعية الدموية، كما أن له دور في عملية انقباضها.
  • يقوم بتنشيط عمل الكثير من الإنزيمات كـ إنزيم الليبيز المسؤول عن هضم الدهون.

تواجد الكالسيوم في الجسم

يتواجد الكالسيوم في جسم الإنسان بشكل أساسي في العظام والأسنان والأظافر، حيث يقوم الجسم بتخزين الكالسيوم في العظام بكميات كبيرة، وعند عدم تناول الكميات اللازمة من الكالسيوم بشكل يومي يقوم الجسم بسحب ما يحتاجه من العظام مما يؤدي إلى مرض هشاشة العظام.

ADVERTISEMENT

الكميات التي يحتاجها الجسم يومياً من الكالسيوم

  • 250 جم للأطفال الرضّع حتى سن 12 شهر.
  • 700 جم للأطفال من سن سنة إلى 3 سنوات.
  • 1000 جم للأطفال من 4 – 8 سنوات.
  • 1300 جم للأطفال من 9 – 18 سنة.
  • 1000 جم للبالغين من 19 – 50 سنة.
  • 1200 جم لسن 51 فيما أكثر.

ويُراعي زيادة النسبة للمرأة الحامل والمرأة المُرضعة.

مسببات نقص الكالسيوم

  • عدم حصول الجسم على الكميات اللازمة من الكالسيوم أثناء مراحل الطفولة المبكرة.
  • سوء التغذية، وعدم تناول أنواع متنوعة من الأطعمة بشكل منتظم.
  • تناول أطعمة أو أدوية تقلل من قدرة الجسم امتصاص الكالسيوم.
  • الإصابة بأمراض الغدة الدرقية، أو إجراء عملية جراحية بها.
  • عدم انتظام مستوى الماغنسيوم في الدم.
  • نقص فيتامين د المسؤول عن امتصاص الكالسيوم بالدم.
  • حالات الفشل الكلوي، والأنيميا الحادة التي تحتاج إلى تغيير دم الإنسان.

الأضرار الناتجة من نقص الكالسيوم في الجسم

  • يؤدي نقص الكالسيوم إلى هشاشة ولين العظام.
  • يُزيد من معدلات الإصابة بالكسور.
  • يُضعف الذاكرة فيعاني الشخص من كثرة النسيان، ومع الوقت قد يؤدي إلى فقدان الذاكرة.
  • يؤدي إلى حدوث تشنجات بالعضلات، وحدوث تنميل في اليدين والقدمين والوجه.
  • يُسبب بطء في نمو الشعر، وشحوب واصفرار دائم بالبشرة.
  • قد يؤدي إلى الإصابة بمرض ضغط الدم المرتفع.
  • انخفاض مستوى نسبة الكالسيوم بالجسم يُزيد من فرص الإصابة بالأمراض المزمنة والأمراض السرطانية.

الأطعمة التي تحتوي على الكالسيوم

  • المصدر الرئيسي للكالسيوم هو الحليب وجميع منتجاته كـ الزبادي، والجبن بأنواعه، والبيض.
  • يتواجد الكالسيوم بوفرة في بعض الخضروات كـ البقدونس، الخردل الأخضر، اللفت الأخضر، البروكلي، والكرنب الأخضر.
  • يتوفر كذلك في بعض أنواع المكسرات كـ اللوز، وبعض البذور كـ بذور السمسم، وفول الصويا.
  • هناك أنواع من الطحالب المستخدمة في المطبخ الياباني والتي تعتبر غنية جدًا بالكالسيوم.
  • يمكن الحصول على الكالسيوم أيضًا من المحار، ومن الأسماك الصغيرة التي تؤكل بعظامها كـ سمك السردين، وسمك السالمون المعلّب.

بعض الأفراد يعتمدون على خضروات مثل السبانخ والشمندر الأخضر لاحتوائها على كميات كبيرة من الكالسيوم، ولكن هذه الخضروات تحتوي على كميات كبيرة أيضًا من حمض الأوكساليك الذي يمنع امتصاص الكالسيوم وبالتالي لا ينتفع الجسم به.

فوائد حبوب نقص الكالسيوم

  • تُعالج انخفاض نسبة الكالسيوم في الدم.
  • تعمل على خفض مستوى الكوليسترول بالدم عند تناول مع اتباع حمية منخفضة السعرات الحرارية.
  • تعمل على منع سقوط الأسنان عند كبار السن.
  • تناول مكملات الكالسيوم يساعد في التقليل من خطر الإصابة بمرض سرطان القولون.
  • تناول حبوب نقص الكالسيوم مع فيتامين د يُزيد معدل عمليات الأيض أو التمثيل الغذائي.
  • اعتماد النساء بعد سن اليأس على المكملات الغذائية يقلل من خطر فقدان كثافة العظام.
  • تناول كربونات الكالسيوم يساعد في علاج عسر الهضم.

الحالات التي يُنصح فيها تناول حبوب نقص الكالسيوم

  • المرضى المصابون بأمراض لين وهشاشة العظام.
  • النساء بعد سن اليأس.
  • الأشخاص التي تتبع حمية غذائية لا تحتوي على كميات كافية من الكالسيوم.
  • المرأة الحامل لتقوية عظامها ونمو عظام الجنين.
  • الأشخاص التي تتناول أدوية الكورتيكوستيرويدات على فترات طويلة.
  • المصابون بأمراض الكلى كـ الفشل الكلوي.
  • الأشخاص المصابون بارتفاع نسبة هرمون الغدة الجار درقية.
  • الأشخاص المصابون بالأمراض التي تقلل قدرة الجسم على امتصاص الكالسيوم كـ مرض التهاب الأمعاء، أو داء كرون.
  • الأشخاص التي تعتمد على الأطعمة النباتية فقط.
  • الأشخاص التي تعتمد على أنظمة غذائية بها نسبة عالية من البروتين أو الصوديوم؛ لأن هذه الأنظمة تمنع الجسم من امتصاص الكالسيوم.

أنواع حبوب نقص الكالسيوم

تنقسم حبوب نقص الكالسيوم إلى نوعين أساسيين، هما:

ADVERTISEMENT

كربونات الكالسيوم

ويعتبر النوع الأكثر والأوسع انتشارًا؛ لأنه الأرخص سعرًا كما أن نسبة الكالسيوم به أعلى، ويُفضل تناوله أثناء الطعام؛ حيث أنه يحتاج إلى حمض ليتمكن الجسم من امتصاص الكالسيوم منه، وتقوم المعدة بإفراز هذا الحمض أثناء تناول الطعام.

سترات الكالسيوم

وهذا النوع الأعلى ثمنًا بالرغم من أن نسبة الكالسيوم به أقل، لكن امتصاص الكالسيوم منه أسهل بكثير من امتصاصه من كربونات الكالسيوم، حيث أن سترات الكالسيوم لا يحتاج إلى حمض امتصاصه لذلك لا يشترط تناوله أثناء الطعام.

أضرار حبوب نقص الكالسيوم

الإفراط في تناول حبوب نقص الكالسيوم دون مراجعة طبيب يُسبب تراكم وترسب الكالسيوم في الدم وعدم الاستفادة منه، وقد يؤدي ذلك إلى مشاكل عديدة، منها:

  • حدوث الكثير من الآثار الجانبية، كـ الإمساك، الغازات، والانتفاخ.
  • زيادة فرص الإصابة بأمراض القلب وتصلب الشرايين.
  • احتمالية تكون حصيّات في الكلية.
  • قد تؤدي المستويات المرتفعة للكالسيوم في الدم إلى الإصابة بـ سرطان البروستاتا.

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق