صحة عامة

اعراض جفاف الجسم المختلفة ونصائح هامة للوقاية منه

تتدرج اعراض جفاف الجسم من طفيفة ومتوسطة إلى حادة تعرف عليها عبر موقع محيط، ويحدث الجفاف عادةً نتيجة الإصابة ببعض الأمراض أو التعرض لبعض العوامل البيئية من قبيل الحر الشديد أو نتيجة عدم حصول الجسم على الكمية الكافية من الماء ليصل إلى حد الجفاف، وتختلف اعراض جفاف الجسم بين الأطفال والرضع وبين البالغين لكنها تتسبب في جفاف وتشقق الشفاه في أغلب الحالات.

اعراض جفاف الجسم من الماء بالتفصيل

من أبرز أعراض جفاف الجسم لدى البالغين عند بداية الإصابة بالجفاف نذكر:



  • أحساس مُلِح بالعطش.
  • الإصابة بصداع وألم في الرأس.
  • جفاف الفم والشفتين.
  • تغير لون البول إلى الأصفر الداكن أو البني.
  • تشنجات تصيب العضلات.
  • التعرض للإمساك.

إذا لم يتم علاج هذه الأعراض الطفيفة فإنه من الممكن أن تتطور حالة الجفاف لتصبح جفاف حاد تكون أعراضه:

  • عدم القدرة على التبول أو إخراج كمية قليلة جداً من البول.
  • عدم حُدوث تعرق في الجسم حتى مع الطقس مرتفع الحرارة.
  • ارتفاع درجة الحرارة الداخلية للجسم تدريجياً، قد يُسبب ذلك ضرراً على أعضاء جسم الإنسان الداخلية.
  • صداع حاد يصل إلى حد الشعور بالدوار.
  • عدم القدرة على التركيز وصعوبة في الكلام.
  • حُدوث تورم في الجلد وفقدان المرونة.
  • تسارع في نبضات القلب.
  • ضيق التنفس.
  • قشعريرة.
  • الإغماء والنسيان.
  • تقيؤ وغثيان.
  • هلوسة.
  • عدم خروج دموع عند البكاء.

كما يمكنك زيادة معلوماتك حول أنواع الجفاف عبر قراءة جفاف الحلق: اسباب جفاف الحلق وطرق علاجه في المنزل

أعراض الجفاف عند الأطفال والرضع

تكون اعراض جفاف الجسم المتوسط عند الأطفال والرضع كما يلي:



  • ارتفاع درجة حرارة جسم الطفل.
  • جفاف الفم.
  • نزول دموع بكمية أقل من المعتاد عند البكاء.
  • اضطراب في النوم لدى الرضع.
  • مُلاحظة إصابة الطفل بدُوار.

أما اعراض جفاف الجسم الحاد لدى الأطفال والرضع تكون على شكل:

  • عدم نزول دموع عند البكاء.
  • عدم التبول لمدة 3 ساعات على الأقل، يُمكن ملاحظة جفاف الحفاض عند الرُضع.
  • أطراف الطفل تكون باردة وشاحبة.
  • خمول الطفل على غير العادة يكون ملحوظ بشكل جيد حتى عند البكاء.
  • انكماش الجلد عند الطفل.

لمزيد من المعلومات حول جفاف الجسم يمكنك قراءة التالي: نقص الماء في الجسم وأضراره ونصائح هامة في العلاج

أعراض الجفاف عند الحامل

تكون أعراض جفاف الجسم عند الحامل كما يلي:

  • الشعور بالعطش الشديد.
  • تسارع في دقات القلب.
  • نزول في ضغط الدم.
  • جفاف الفم.
  • التعرض لولادة مبكرة.
  • جفاف الجلد.
  • نوم الجنين لمدة أطول من العادة.
اعراض جفاف الجسم
اعراض جفاف الجسم

أعراض الجفاف لدى كبار السن

تتسبب بعض الأدوية التي يتناولها كبار السن لعلاج الضغط أو السكر في إدرار البول، مما يُسبب لهم جفاف يكون متوسط أو حاد، أما الأعراض فهي كالتالي:

  • حُدوث انخفاض في مستوى ضغط الدم.
  • التهابات تمس المسالك البولية.
  • الإحساس بالدُوار.
  • الإصابة بالإمساك.
  • مشاكل في الذاكرة.

لمعرفة طرق التعامل مع الجفاف وتجنب الإصابة به يمكنك قراءة: أهم اعراض الجفاف وكيفية التعامل معه

اعراض جفاف الجسم غير النمطية

قد تكون بعض اعراض جفاف الجسم غريبة ولا تدل على وُجود جفاف في العادة، منها:

  • رائحة نفس كريهة نتيجة وُجود بكتيريا في الفم تتزايد عند نقص اللعاب.
  • الرغبة في أكل الحلويات والسُكريات.
  • احمرار الجلد.

معلومات هامة عن جفاف الجسم

يحدث الجفاف في الغالب عند عدم شرب كمية كافية من الماء خلال عدة أيام نتيجة لمرض، أو الانشغال، أو النسيان، أو عدم القدرة على تأمين مياه كافية خلال بعض الرحلات والمخيمات، ولكن يحدث جفاف الجسم لعدة أسباب أخرى أهمها:

  • الإصابة بالإسهال والقيء نتيجة بعض النزلات المعوية وأمراض الجهاز الهضمي.
  • الإسهال الحاد، والذي يكون على شكل مندفع ومفاجئ يتسبب في فقدان السوائل والمعادن من الجسم.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم، كلما كانت درجة الحرارة أعلى كلما كان الجفاف أكثر حدة، قد يسوء الأمر كثيراً إذا كان الشخص مصاب بالحمى مع الإسهال والقيء في نفس الوقت.
  • التعرق بشكل مفرط نتيجة التعرض لظروف مناخية حادة مثل: الحر الشديد والرطوبة، أو خلال ممارسة نشاط رياضي شديد دون تعويض السوائل المفقودة عبر التعرق بشرب الماء خلال ذلك.
  • فرط التبول الذي يكون بسبب مرض السكري غير المتزن بسبب عدم العلاج، أو بسبب بعض الأدوية المدرة للبول مثل أدوية ضغط الدم ،مما يتسبب في حدوث جفاف خاصة لدى كبار السن.

أضرار جفاف الجسم

قد يكون للجفاف العديد من المضاعفات والأضرار على الجسم إذا لم يتم علاجه منها:

  • الإصابة الحرارية التي تسبب إنهاك حراري للجسم، مما يؤدي إلى الوفاة، ويحدث ذلك نتيجة الإصابة بالجفاف عند ممارسة الرياضة لوقت طويل دون شرب الماء أو التعرض بشكل مطول للشمس دون شرب سوائل.
  • مشاكل في الكلى والجهاز البولي، حيث يتسبب الجفاف الحاد في التهاب المسالك البولية بالإضافة إلى تكون حصوات في الكلى، وقد يتطور الوضع ويصاب الشخص بفشل كلوي.
  • التعرض للنوبات بسبب نقص الأملاح مثل: الصوديوم والبوتاسيوم التي تساعد في وصول الإشارات الكهربائية بين الخلايا العصبية، عند حدوث جفاف قد يحدث اختلال في الرسائل الكهربائية الطبيعية، مما يؤدي إلى تشنجات عصبية وعضلية وفقدان الوعي.
  • التعرض لصدمة نقص حجم الدم، ويكون ذلك مهدداً للحياة نتيجة انخفاض ضغط الدم في الجسم وبالتالي انخفاض نسبة الأكسجين.

علاج جفاف الجسم

يكون علاج الجفاف متوقفاً على مدى تطوره وخطورته، حيث من الممكن علاج اعراض جفاف الجسم الخفيف والمتوسط ببعض العلاجات المنزلية من قبيل:

  • تعويض السوائل التي فقدها الجسم بشكل تدريجي من خلال شرب سوائل محلاة، أو سوائل تحتوي على أملاح.
  • شرب الماء بشكل تدريجي عبر جرعات صغيرة في كل مرة، مثل الشرب بالقشة أو مص الثلج بشكل مستمر ليتمكن الجسم من استعادة سوائله.
  • عدم إعادة السوائل للجسم بشكل سريع حتى لا يتسبب ذلك في تفاقم أعراض مثل: القيء والغثيان.
  • تخفيض حرارة الجسم عبر الأدوية وتخفيف الملابس وأخذ حمام دافئ إذا كان الجفاف بسبب الحمى.
  • البقاء في غرفة بحرارة منخفضة عند تعرض الشخص إلى ضربة حر.
  • إذا كانت اعراض جفاف الجسم متفاقمة بسبب التعرض لإسهال مستمر لأكثر من 24 ساعة أو ظهور دم مع البُراز من الأفضل التوجه إلى المستشفى للعلاج.
  • كما من المهم جداً التوجه إلى المستشفى عندما يكون المُصاب بالجفاف كبير في السن أو طفل صغير أو امرأة حامل.
  • من الممكن إعطاء مضادات حيوية أو أنسولين أو مضادات تلوث، بالإضافة إلى إصلاح اختلال نسبة الأملاح في الدم.

طرق الوقاية من جفاف الجسم

قد لا يُمكن الوقاية من الجفاف في بعض الأحيان عندما يكون بسبب مرضي، لكن يُمكن الوقاية منه عبر الوعي بمخاطر الجفاف على الجسم وأهمية شرب السوائل على مدار اليوم، ويُمكن اتباع النصائح التالية للوقاية من مخاطر الجفاف:

  • الحرص على شرب الماء والسوائل بكميات كبيرة لمنع حدوث جفاف خاصة عند ممارسة النشاطات الرياضية وعندما يكون الجو حاراً ورطبًا.
  • عدم القيام بمجهود جسدي كبير عندما يكون الطقس حار.
  • التأكد من إعطاء الأطفال والرُضع وكبار السن غير القادرين على التحرك الماء بكميات مناسبة للبيئة التي يعيشون بها.
  • شرب الماء بكميات أكبر عند التعرض للإسهال والقيء، لتعويض الأملاح التي تم فقدانها عبر شرب أملاح الفواكه الذي يُباع دون وصفة طبية.

تتعدد اعراض جفاف الجسم الذي قد يحدث لأي شخص في مراحل عمرية مختلفة، ويكون للجفاف العديد من الأضرار الخطيرة إذا لم يتم الانتباه إليه في وقت مناسب قد تتفاقم لتصل إلى حد فقدان الحياة، لذلك فإنه من المهم شرب الماء والسوائل بكميات مناسبة طول اليوم.

الوسوم

Sarah Rezk

اعمل كاتبة في بعض المواقع، أُجيد اللغة الإنجليزية والفرنسية والتركية، حاصلة على ليسانس آداب قسم لغة فرنسية، الكتابة بالنسبة لي عالمي الخاص هدفها إيصال المعلومة لدي القارئ بشكل بسيط ومفيد تَجعله في حالة من المُتعة أثناء القراءة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق