صحة عامة

أفضل وقت النوم الصحي صحيًا وعلميًا

وقت النوم الصحي يجب أن يهتم به جميع الأفراد لما للنوم من أهمية كبيرة تعود عليه وعلى جسده، حيث أن الأرق وعدم القدرة على النوم العميق يؤثران سلبيًا على حياة الفرد، ويمكن أن يقف حاجزًا بينه وبين القيام بنشاطه اليومي العادي.

وقت النوم الصحي علمياً

وقت النوم الصحي
وقت النوم الصحي

إن الأطباء دائمًا ينصحون أن يحاول الأفراد تنظيم موعد نومهم بحيث يكون مبكرًا من الليل ومنتظمًا في نفس الساعة يوميًا، ويعد أفضل وقت النوم الصحي علميًا من الساعة الثامنة مساءًا وحتى الثانية عشر صباحًا، ووضعوا له عدة شروط حتى يكون صحيًا ومنها أن يكون النوم عميق وغير متقطع.



لا يجب أن تقل عدد ساعات النوم عن 7 ساعات للشخص البالغ، فعلى الأفراد الذين يستيقظون مع الفجر أو الساعة الخامسة النوم من العاشرة مساءًا، وبالطبع يختلف الأطفال كثيرًا في احتياجهم لعدد ساعات نوم أكثر من الكبار، ومن فوائده:

    1. يساعد الفرد على أن تكون صحته النفسية جيدة.
    2. يحميه من المرض النفسي مثل القلق والاكتئاب.
    3. يحمي الإنسان من الوسواس والتفكير بطريقة سلبية وغير جيدة، حيث أن النهار يكون الفرد فيه مختلف كليًا ويكون أكثر نشاطًا وجدية.

أفضل وقت للنوم في الإسلام

وقت النوم الصحي

إن وقت النوم الصحي في الإسلام وصانا به رسول الله ﷺ، وخاصة أن خلال هذا الوقت يقوم الجسم بإفراز عدة هرمونات يحتاجها وتعمل على تقوية الجهاز المناعي للفرد.



كما تجدد الخلايا التي توجد بجسده، وتفرز هرمونات نمو لبعض المناطق والغدد بالجسم، لذلك يعد النوم الصحي هامًا لجميع الأفراد.

إن ديننا الحنيف لم يغفل عن أي معلومة فيها فائدة للإنسان لذلك حثنا على النوم المبكر خلال الليل، كما أن النوم في ديننا له عدة مراحل، كما يلي:

  1. المرحلة الأولى: أول مرحلة هي النوم مبكرًا والاستيقاظ المبكر حيث أن النبي ﷺ قال {اللهم بارك لأمتي في بكورها}.
  2. المرحلة الثانية: وهي فترة القيلولة والتي وصى بها رسول الله ﷺ، وهو الوقت الذي يسبق الظهر فهو وقت مستحب النوم فيه، ونأتي للمرحلة الثالثة وهي نوم الإنسان بعد انتهاءه من صلاة العشاء مباشرة.

كان النبي ﷺ يذهب إلى النوم بعد أن يفرغ من صلاة العشاء، وينم حتى الثانية عشر صباحًا ثم يقوم ليقيم ثلث الليل ثم ينام سدسه، أو أن ينام من بعد العشاء وحتى قبل الفجر في الأوقات التي يكون صلاة الفجر في الخامسة صباحًا، وذلك حتى يغتنم ثلث الليل الأخير، ثم كان يأخذ رسول الله قيلولته خلال الظهيرة.

اقرأ أيضًا من هنا: اكلات تساعد على النوم وأشهر 8 أعشاب تساعد على النوم

وقت النوم الصحي للاطفال

  • إن الأطفال حديثي الولادة يحتاجون إلى عدد ساعات نوم كبيرة فيمكن أن تتراوح ما بين ال ١٥ ساعة وال١٨ ساعة، ويرجع ذلك إلى أنهم لا يمتلكون ساعة بيولوجية ولا يميزون بين الصباح أو المساء، لذلك تجدهم ينامون كثيرًا وفي أي وقت.
  • الطفل من عمر ٣٠ يوم إلى أربعة أشهر نلاحظ بداية الاستقرار لديه في النوم، ويبدأ ينم عدة ساعات متواصلة تصل إلى ٤ ساعات، وتكون لديه قدرة على الإحساس بالليل والنهار.
  • الطفل من عمر ٤ أشهر إلى ١٢ شهر يمكن أن تصل عدد ساعات نومه إلى ١٢ ساعة، كما أنه ينام ليلًا ويأخذ قيلولة خلال فترات النهار.
  • الطفل من عمر سنة إلى ٣ سنوات تقل قيلولته لتصبح واحدة فقط في النهار، ويبدأ نومه في الانتظام خلال الليل.
  • الطفل من عمر ثلاث أعوام إلى ٦ أعوام نجده أكثر تنظيمًا فغالبًا ما ينم الساعة ال٩ مساءًا، ويستيقظ مبكرًا في الثامنة صباحًا، وتبدأ مدة القيلولة لديهم في القصر.
  • الطفل من عمر سبع سنوات وحتى ١٢ عام تصبح أوقات النوم قليلة عن قبل ويمكن أن يذهب للنوم متأخرًا عن السنوات السابقة.
  • خلال فترة المراهقة من ١٢ إلى ١٨ سنة يحتاج الجسم الكثير من النوم خلال تلك الفترة، كما أنهم صغارًا.

أفضل جدول للنوم

إن جدول وقت النوم الصحي يختلف من عمر إلى عمر، ويرجع ذلك إلى عمليات النمو والنضج التي تحدث خلال النوم والتي يحتاجها الإنسان، لذلك كلما كان العمر أصغر كلما كان عدد ساعات النوم أكثر، وإليكم الجدول بطريقة شاملة لجميع الاعمار:

  • إن الأطفال حديثي الولادة وتحديدًا من عمر يوم إلى ثلاثة أشهر يحتاجون من ١٤ ساعة إلى ١٧ ساعة من النوم.
  • إن الأطفال من عمر أربعة أشهر وحتى ١١ شهرًا يحتاجون من ١٢ ساعة إلى ١٥ ساعة من النوم.
  • إن الأطفال من عمر سنة إلى سنتين يحتاجون من ١١ ساعة وحتى ١٤ ساعة من النوم.
  • الطفل من عمر ثلاث سنوات وحتى الخمسة أعوام يحتاج من ١٠ إلى ١٣ ساعة من النوم.
  • الطفل من عمر ٦ سنوات إلى ١٣ سنة يحتاج من ١٠ ساعات وحتى ١٣ ساعة من النوم، وخلال فترة الدراسة يحتاجون من ٩ ساعات إلى ١١ ساعة.
  • خلال فترة المراهقة من عمر ١٤ عام إلى ١٧ عام يحتاج المراهق من ٨ ساعات إلى ١٠ ساعات من النوم، ومن عمر ١٨ عام إلى ٢٥ سنة يحتاج من ٧ إلى ٩ ساعات من النوم.
  • أما بالنسبة للبالغين من عمر ٢٦ سنة إلى ٦٤ عام يحتاجون إلى ٧ ساعات من النوم.

يرشح لك موقع محيط قراءة: اسباب صعوبة النوم في الليل| 7 طرق لعلاج الارق

أوقات النوم المكروهة

يكره النوم في اليوم خلال عدة أوقات وضحها لنا الإسلام، وهي:

النوم بعد الفجر

حيث أن هذا الوقت يتم فيه توزيع الأرزاق على العباد ويفضل فيه الصلاة، وقراءة القرآن ووصى رسول الله ﷺ الصحابة على النشاط خلال تلك الفترة من اليوم، ولو علم الفرد ما بهذه الفترة من بركة لما نام فيها مطلقًا.

النوم بعد العصر

النوم خلال تلك الفترة يعد من الأمور المكروهة والتي حذرنا منها رسول الله ﷺ، لأن هذا الوقت يؤثر بطريقة سلبية جدًا على الفرد وعلى جسده، وقد يلاحظ الفرد الذي ينام خلال تلك الفترة أن جسده يصبح مرهقًا على غير العادي.

لقد اجمع الفقهاء على أن النوم بعد غروب الشمس مباشرة يعد مكروهًا، وقال بذلك الإمام أحمد، وابن القيم حيث وضح أن النوم خلال تلك الفترة يعد مخالفًا لسنة رسول الله ﷺ، ويسبب العديد من الأمراض مثل الكسل وارتخاء الأعصاب ومرض الطحال.

حساب وقت النوم

إن النوم له أكثر من دورة وكل منهما تستغرق ٩٠ دقيقة، فيوجد دورة يكون الإنسان بها نائمًا نوم خفيف فإذا استيقظ يكون نشيطًا ولا يشعر بالكسل.

أما إذا دخل في دورة النوم العميق فلا يجب أن يستيقظ خلالها لأنه بذلك سيشعر بالتعب والإرهاق وصعوبة في الاستيقاظ.

فمثلًا إذا كنت تريد الاستيقاظ في تمام السابعة صباحًا، فيجب عليك أن تنام إما الساعة ٩.٤٥، أو ١١.١٦، وإذا كنت تفضل أن تسهر فيمكنك النوم في الساعة ١٢.٤٦، أو ٢.١٩ وكل هذه الأوقات تمكنك من أن تستيقظ بكل حيوية في السابعة صباحًا.

قد يهمك أيضًا: اهمية النوم المبكر لصحة الإنسان

لقد تعرفنا على وقت النوم الصحي للإنسان من خلال المقال ووضحناه بطريقة شاملة، وتعرفنا على طريقة حساب وقت نوم الفرد حتى يتمكن من تنظيم ساعات نومه ليكون شخصًا مليء بالطاقة والحيوية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق