الطب البديل

فوائد استنشاق بخار الماء والملح لا تصدق

فوائد استنشاق بخار الماء والملح 

يعتبر استخدام بخار الماء والملح للاستنشاق له العديد من الفوائد والمميزات حيث تكثر عمليات البحث عن فوائد استنشاق بخار الماء والملح حيث تعمل على علاج الكثير من الأمراض والمشاكل الصحية للإنسان.

يعمل هذا البخار على علاج العديد من الأمراض التنفسية التي تصيب الجهاز التنفسي والأنف في ظل أوقات الإصابة بالفيروسات ونزلات البرد ولكن هذا لا يغني عن استخدام الأدوية والعلاجات.



بخار الماء والملح

من أشهر العلاجات المنتشرة حول العالم حيث يتم صناعة لها أجهزة تعمل بالبخار كي تعمل نفس مفعول ووظيفة بخار الماء والملح لأنها لها قدرة كبيرة وفعالية كبيرة في التخلص من مجموعة من الأمراض التي تصيب الجهاز التنفسي والرئة والأنف بالإضافة إلى فائدتها للبشرة والجلد.

لذلك فإن فوائد استنشاق بخار الماء والملح تأتي من الحالة الغازية لجزيئات الماء المتفاعلة مع الملح ويحدث هذا التفاعل من خلال تعريض الماء والملح إلى درجات حرارة عالية تصل إلى 100 درجة مئوية أي تصل إلى درجة الغليان التي يعمل على تفكيك العناصر الموجودة في الماء وتصاعدها على هيئة بخار عديم اللون.

يتم عمل هذا العلاج من خلال الماء فقط في بعض الأحيان ويمكن أن تضيف عليه مجموعة من الزيوت والأعشاب الطبيعية الطبية مثل الزعتر والنعناع والملح وغيره من المواد الأخرى.



فوائد استنشاق بخار الماء والملح

فوائد استنشاق بخار الماء والملح 
فوائد استنشاق بخار الماء والملح

قبل ما تقوم باستخدام هذه الطريقة للتخلص من بعض المشاكل الصحية عليك أن تتعرف على فوائدها حيث أنها من الطرق الطبيعية التي تتميز بالعديد من الفوائد والمميزات وموقع محيطيذكر من هذه الفوائد:

  • تساعد هذه الوسيلة على التخلص من انسداد الجيوب الأنفية التي تعتبر نصف سكان العالم بل وأكثر من ذلك يعانون من الجيوب الأنفية ولكن بخار الماء والملح يساعد على التخلص منها نهائيًا.
  • تعمل هذه الطريقة على التخفيف من تهيج الأوعية الدموية الموجودة داخل الأنف نتيجة نزلات البرد والأنفلونزا التي تصيب الإنسان البالغ أكثر من 3 مرات في العام الواحد في فصل الشتاء.
  • يتعرض الأطفال في فصل الشتاء إلى الإصابة بنزلات البرد أكثر من 6 مرات في العام الواحد وهذه الطريقة من آمن الطرق المنزلية التي تساعد على التخلص من السعال والرشح.
  • بخار الماء والملح يزيد من نسبة الرطوبة داخل الأنف وبالتالي فإن هذه الرطوبة تساعد على تخفيف كمية المخاط التي تتكون داخل الأنف.
  • من أهم فوائد استنشاق بخار الماء والملحهي التخلص من البلغم حيث يعمل البخار على تفكيك البلغم الموجود في الأنف والزور وبالتالي سهولة طرد البلغم من خلال الكحة.
  • استنشاق هذا البخار لا يقوم بقتل الفيروسات التي تزيد من أعراض البرد والأنفلونزا ولكنه يقوم بتهدئة هذه الأعراض والتخفيف منها وبالتالي سرعة العلاج.

أضرار ومخاطر استنشاق بخار الماء والملح

بجانب فوائد استنشاق بخار الماء والملح يوجد أيضًا مجموعة من الأضرار والمخاطر التي يمكن أن تصيب الإنسان عند استخدام هذه الطريقة العلاجية المنزلية ونذكر منها:

  • يوجد مواد كيميائية ضارة في المياه إذا تبخرت ودخلت داخل الجهاز التنفسي للإنسان يمكن أن تصيبه بالضرر مثل الكلور عند تبخره وتفاعله مع الأمونيا يزيد من تهيج الجهاز التنفسي.
  • عند بعض الشخصيات تصاب بتهيج في الأغشية المخاطية للأنف بعد الاستنشاق وبالتالي يشعر البعض بصعوبة وضيق في التنفس.
  • قد يحدث بعض الاستنشاق تورم في القصبة الهوائية ويعتبر هو الممر الوحيد للأكسجين لدخوله إلى الجسم والتالي يشعر الفرد بالاختناق وفي بعض الحالات الخطيرة يؤدي إلى الوفاة.
  • في بعض الحالات قد يحدث تجمع للبخار في الرئة مما يؤدي إلى انسداد الرئة وضعف وظائفها وبالتالي التعرض إلى الاختناق.

إقرأ أيضًا: فوائد بخار الماء للصدر وعلاج الأمراض

طريقة استخدام بخار الماء والملح

حتى نقوم بالاستفادة من فوائد استنشاق بخار الماء والملح يجب أن نتبع هذه الخطوات بشكل جيد ولكن أولًا يجب توفير مجموعة من المكونات والأدوات التي نحتاج إليها للقيام بهذه الوسيلة العلاجية المنزلية وهذه المكونات هي:

  1. وعاء كبير لتسخين المياه.
  2. ماء.
  3. ملعقة من الملح.
  4. بوتاجاز.
  5. وعاء بلاستيك كبير.
  6. منشفة قطنية.

خطوات التنفيذ

  • أولًا نقوم بتسخين الماء على النار حتى تصل إلى حد الغليان.
  • وضع المياه في الوعاء البلاستيك أو الزجاج أي وعاء متوفر ونضع عليه ملعقة الملح.
  • نضع المنشفة على الرأس وثنيها بحيث أنها تكون محاطة بالوجه بالكامل مع تعرية الوجه والأنف.
  • قم بغلق عينيك واقترب تدريجيًا نحو المياه الساخنة مع تجنب ملامسة وجهك للماء لأنها قامت بالغليان لدرجة 100 درجة مئوية وقد تعرض وجهك للحروق.
  • بعد ذلك حاول استنشاق بخار الماء والملح بعمق وبهدوء لمدة من 2 دقيقة إلى 5 دقائق.
  • لا تطيل فترة الاستنشاق عن 10 دقائق أو بحد أقصى 15 دقيقة.

طريقة أخرى لاستنشاق بخار الماء

فوائد استنشاق بخار الماء والملح  كثير وجمة ولكن إذا تم إضافة مكونات ومواد أخرى للماء سوف نحصل على فوائد كثيرة ومتنوعة حيث تتم هذه الطريقة من خلال توفير مجموعة من المكونات والأدوات أهمها توفير كمية من الأعشاب الطبيعية والطبية وتلك المكونات بالتفصيل هي:

  1. وعاء كبير لغليان الماء.
  2. ما يزيد عن لترين من الماء.
  3. منشفة قطنية.
  4. وعاء بلاستيكي.
  5. مجموعة من الأعشاب المتنوعة مثل : الزعتر، البابونج، اللافندر، الزيزفون، والأوكالبتوس.

خطوات التنفيذ

  • نقوم أولًا بتسخين الماء على نار عالية حتى تصل إلى 100 درجة مئوية أو نراها بدأت في الغليان كثر من مرة.
  • بعد رؤيتها وهي تغلي نقوم بوضع الأعشاب المتوفرة لدينا ليس جميع الأعشاب إن لم يتوفر هذا لديكي.
  • نضع الماء المغلي بالأعشاب الطبيعية في وعاء بلاستيكي وننتظر لبضع دقائق حتى تهدأ.
  • الجلوس في مكان مريح وبوضعية مريحة لك ومن ثم الانحناء نحو الوعاء مع الابتعاد قليلًا حتى لا تصاب الحروق من المياه الساخنة.
  • مع الحرص على وضع المنشفة على الرأس حتى نحجم البخار ليصل للأنف فقط.
  • بدأ استنشاق الهواء من الأنف مع فتح الفم قليلًا للاستنشاق أيضًا لمدة عشرة دقائق.

الجهاز الكهربائي لاستنشاق البخار

عندما تعرفت بعض الشركات العالمية على فوائد استنشاق بخار الماء والملح  قاموا بالعديد من الاختراعات والأجهزة الخاصة بذلك وبالفعل يوجد الآن العديد من الأجهزة الكهربائية التي تمكنك من استنشاق البخار دون أي خطوات أو مكونات في المنزل فقط عليك شراء الجهاز واستخدامه.

يتوفر الآن في العديد من الصيدليات العديد من الأجهزة التي تعمل على توليد بخار الماء ويشار أيضًا أنه يعالج بشكل أسرع من الطرق المنزلية.

نصائح استنشاق بخار الماء والملح

فوائد استنشاق بخار الماء والملح 
فوائد استنشاق بخار الماء والملح

هناك مجموعة من النصائح التي يجب أن نتبعها عند استخدام هذه الطريقة وهما:

  • ترك الغرفة التي قمت فيها بالقيام باستنشاق البخار والماء حتى تستنشق هواء جديد.
  • عدم تكرار هذا الاستنشاق أكثر من ثلاث مرات يوميًا.
  • يجب أن لا تزيد فترة الاستنشاق عن 15 دقيقة حتى لا يحدث أضرار ومخاطر.
  • لا ينصح باستنشاق البخار عند الأطفال.
  • يجب استشارة الطبيب أولًا قبل إجراء استنشاق البخار في حالة الإصابة بأي مرض مزمن في الرئة وفي الجهاز التنفسي.
  • بعد الاستنشاق يجب مراقبة عمل الرئتين والتنفس للتأكد من عدم تأثير البخار على الرئتين.
  • عدم وضع أي مكونات كيميائية أو علاجية في المياه حتى لا تتفاعل وتتغير صفاتها بعد الغليان وبالتالي تضر بالجهاز التنفسي والرئة.
  • لا تستخدم في المياه سوى الملح والأعشاب الطبيعية والليمون فقط.

الوسوم

رضوى

أهوى الابحار في عَناقيد الادب ، حتى اُحلق بِسماء سِحر الحب .. ومن أنبثاق ذاك السحِر أتوق شَوقا لسرقةِ اقتباس وَحييُ قَلمي ، الماهرُ باختِطافِ روحي إلى عالمِ العشق والهوى ..❤

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق