صحة عامة

اعراض التهاب المهبل للمتزوجات والبنات وكيفية علاجها

اعراض التهاب المهبل ، بالرغم من أن المهبل يحتوي على كمية كبيرة من البكتيريا السليمة والتي لا تؤدي إلي أي أسباب ضارة بالمهبل، إلا أن هناك بعض الفطريات الأخرى التي قد تؤدي في بعض الأحيان إلى ظهور اعراض التهاب المهبل، وذلك بسبب خميرة المهبل، ينتج عنه إفرازات مختلفة وتهيج وحكة في المهبل، ولذلك سوف نستعرض معكم اعراض التهاب المهبل خلال السطور القادمة في محيط

اعراض التهاب المهبل وأنواعه وأيضاً أسبابه وطرق العلاج

اعراض التهاب المهبل



تظهر العديد من العلامات على النساء المصابات بالتهابات المهبل، وتختلف تلك العلامات ما بين نوع وآخر على حسب الحالة التي تتعرض لها المرأة، والتي توضح مدى الإصابة بالمرض والطرق المستخدمة في علاجه.

  • الحكة والتهيج في المهبل.
  • الحرقان سواء أثناء التبول أو الجماع.
  • احمرار وتورم المهبل.
  • الشعور بآلام مهبلية صعبة.
  • ظهور بثور وطفح جلدي على المهبل.
  • الإفرازات المائية التي تخرج من المهبل.
  • إفرازات بيضاء وسميكة لا رائحة لها

أنواع التهابات المهبل

هناك العديد من الأنواع للالتهابات التي تصيب المهبل، والتي تسبب العديد من المشاكل للمرأة، مما يجعلها تلجأ إلى الطبيب لمحاولة معالجة مثل هذه الالتهابات.

​التهاب المهبل الجرثومي

ويظهرا هذا الالتهاب بسبب الاضطرابات التي تحدث في التوازن الطبيعي للجراثيم، مما يجعل الجراثيم الضارة تتكاثر بشكل كبير، وقد يتطلب تدخل الطبيب لوصف العلاج المناسب لمثل هذه الحالات.



العدوى الفطرية

وتحدث نتيجة تكاثر الفطريات المجهرية بشكل كبير، وبالرغم من ذلك هذا النوع من الالتهابات لا يعتبر مرضًا جنسيًا، وذلك بسبب عدة من العوامل، منها أدوية كالمضادات الحيوية، مرض سكري غير متزن، والتغييرات الهرمونية المختلفة، بجانب الاغتسال بالصابون واستعمال مزيل الرائحة، بالإضافة إلى ارتداء الملابس الضيقة.

داء المشعرات

ويظهر هذا المرض نتيجة مرض جنسي نتيجة وجود طفيل مجهري أحادي الخلية، وتظهر أعراض هذا الطفيل على الرجل مثل المرأة.

التهاب المهبل الضموري

وتنتج اعراض التهاب المهبل بسبب هذا النوع، نتيجة قلة نسبة الإستروجين.

أسباب الالتهابات المهبلية

يحتوي المهبل على العديد من أنواع البكتيريا والفطريات النافعة والضارة، ولكن بكميات ليست كبيرة، وعندما تتكاثر هذه الفطريات ينتج عنها العديد من المشاكل المهبلية، ويظهر بعد ذلك اعراض التهاب المهبل، التي تستدعي تدخل المرأة سواء بالذهاب إلى الطبيب أو علاجها بالطرق المعروفة.

  • استعمال بعض المضادات الحيوية التي تسبب موت البكتريا النافعة في المهبل.
  • زيادة الوزن عن النسبة الطبيعية.
  • التعرض لمرض السكر، وفيروس نقص المناعة.
  • ارتداء الملابس الداخلية الضيقة المصنوعة من النايلون أو ليكرا.
  • ضعف جهاز المناعة.
  • العلاج بالهرمونات أو الحمل، أو تناول حبوب منع الحمل.

اقرأ أيضًا: أهم اسباب الربو وكيفية علاجه والسيطرة عليه

أسباب التهاب المهبل بعد العلاقة الزوجية

تتعرض العديد من النساء لالتهابات المهبل، وذلك بعد ممارسة العلاقة الحميمية مع زوجها، وتعاني كثيرًا من الآلام نتيجة هذا الأمر، ولذلك فإن هناك عدة أسباب قد تكون ناتجة عن هذا الأمر.

  • جفاف المهبل: تعاني بعض السيدات في معظم الأحيان من نقص الإفرازات المهبلية التي تؤدي إلى الاحتكاك الشديد أثناء العلاقة الحميمية، مما يؤدي إلى بعض الالتهابات المهبلية لديها.
  • الجماع لمدة طويلة: ويتسبب الاحتكاك لمدة طويلة في التهابات الأنسجة المهبلية والشعور بآلام مختلفة نتيجة هذا الأمر.
  • تفاعلات تحسسية للعازل الطبي: تتعرض بعض النساء للحساسية من بعض العوازل الطبية، مما يؤدي إلى حدوث تهيج وتورم داخل المهبل قد يستمر لفترة طويلة.
  • الأمراض المنقولة جنسيًا: وتعتبر هذه الأمراض من الأسباب الرئيسة لحدوث ألتهابات المهبل، وتعاني منها المرأة بعد الانتهاء من العلاقة الحميمة.
  • كيس بارثولين: توجد عدد من الغدد تسمى بغدد بارثولين، على جانبي المهبل تعمل على ترطيب المهبل، وفي حالة انسدادها يتجمع السائل في كيس يؤدي إلى عمل خراج داخل المهبل، يتسبب في التهابات وتهيج أثناء عملية الجماع.
  • التهاب المسالك البولية: ويؤدي إلى التهابات في المهبل أثناء التبول، يجعل المرأة تتعرض لتهيج أثناء الجماع.

علاج التهابات المهبل

عندما تتعرض المرأة لالتهابات المهبل والتي تسبب العديد من المشاكل لها تؤدي إلى إحراجها في بعض الأحيان، يجب أن تبحث عن العلاج المناسب لمثل هذه الحالات سواء عن طريق زيارة الطبيب أو العلاجات التقليدية المعروفة لمثل هذه الأمراض، وذلك على حسب نوع العدوى المصابة بها.

  • عدم استخدام الدش المهبلي.
  • الحرص على تغيير الفوطة الصحية كل يوم للحفاظ على نظافة المهبلية.
  • احرصي على ارتداء ملابس داخلية وبناطيل واسعة في الأوقات الحارة.
  • تغيير الملابس الرياضية الضيقة بعد الانتهاء من التمارين مباشرة.
  • تناول 1 كوب زبادي بشكل يومي.
  • الحفاظ على نظافة المنطقة المهبلية بشكل دوري، عن طريق غسول مهبلي جيد وبمياه دافئة.
  • الاستحمام بشكل مستمر لتجنب نقل البكتيريا.

متى يجب التوجه للطبيب

بالرغم من وجود العديد من الطرق التي يتم استخدامها عن ظهور اعراض التهاب المهبل، إلا أن هناك بعض الحالات التي قد تستدعي الذهاب للطبيب، للتعرف على طبيعة التعرض للالتهاب ووصف الأدوية المناسبة له.

  • عندما تظهر اعراض التهاب المهبل لأول مرة.
  • عند الإحساس بالإصابة بمرض جنسي.
  • في حالة عدم توافق الأعراض التي تصاب بها المريضة مع العدوى الفطرية.
  • الشعور بالحرقة عند التبول.
  • الإحساس بشعور مزعج عند ممارسة العلاقة الحميمية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إشتراك
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق