التعليم

أنواع الصخور الرسوبية | وخصائصها وطرق تكوينها

أنواع الصخور الرسوبية عبر موقع محيط، تتكون الصخور الرسوبية نتيجة تكون الرواسب وتراكمها فوق بعضها البعض، ويمكن أن تتكون من ترسب المحاليل التي توجد على سطح الأرض، ويمكن أن تتكون في أعماق الأرض، ومن خلال مقالنا سوف نتعرف على كل نوع بشئ من التفصيل.

أنواع الصخور الرسوبية
أنواع الصخور الرسوبية

أنواع الصخور الرسوبية

يوجد أنواع مختلفة و عديدة للصخور الرسوبية والتي سوف نقوم بعرضها في النقاط الآتية:-



صخور رسوبية فتاتية

تتكون هذه الصخور الرسوبية بسبب تكون الحبيبات الصخرية والمعدنية من عمليات التجوية كما هو الحال في عملية نحت الصخور.

والتي تقوم التيارات الهوائية وكذلك التيارات المائية بنقلها إلى أماكن أخرى تكون أقل انخفاضا، فينتج عن ذلك الصخور الرسوبية الفتاتية.



ويوجد أكثر من نوع للصخور الرسوبية الفتاتية والتي تصنف وفقا لحجمها، فيوجد نوع صغير جدا حتى أنه لا يرى إلا بالميكروسكوب المجهري.

لذلك يطلق عليه اسم حبيبات الطين المجهري، وتكون الصخور الرسوبية المتكونة نتيجة الطمي أصغر حجما ثم تليها حبيبات الطين ثم حبيبات الرمل، ويوجد نوع آخر للصخور الرسوبية الفتاتية وهو صخر الرصيص والمكون من خليط من الرمل والوحل.

الصخور الرسوبية الكيميائية

تتكون نتيجة إذابة بعض المواد في الماء وتحولها إلى أيونات مثل أيونات الصوديوم والكالسيوم وغيرها ثم تحدث لها عملية الترسيب، وتعتبر الصخور التي تتكون عند تبخر الماء أحد أنواع الصخور الرسوبية الكيميائية.

ويعتبر هذا النوع من الصخور متشابه إلى حد ما بين الصخور الرسوبية الفتاتية فالنوع الأول يوجد به حبيبات صخرية بينما الأخير في الذكر تحتوي على بعض الأيونات.

صخور رسوبية بيو كيميائية

تتكون الصخور البيوكيميائية في معظم مصادر المياه المالحة مثل المحيطات بالإضافة إلى مصادر المياه التي تتعرض للشمس بصورة كبيرة.

وينتج ذلك نتيجة استخراج الكائنات الحية للأيونات المذابة مثل أيونات الكالسيوم والبوتاسيوم، وتتحول إلى عظام وعندما تتحلل وتموت تصبح رواسب بيو كيميائية تتكون في قاع البحر.

صخور رسوبية عضوية

هذا النوع من الصخور يحتوي على عدد كبير من الجزيئات العضوية وبصفة خاصة الجزيئات التي تحتوي على الكربون والهيدروجين بشرط أن يكون بينهم روابط كيميائية.

فمثلا يوجد معدن الكالسيت لكن هو معدن غير عضوي حيث لا يوجد فيه روابط بين الكربون والهيدروجين.

ويعتبر الفحم الجيري الأكثر شهرة في أنواع الصخور الرسوبية العضوية، ويوجد الفحم الجيري بجوار الأنهار حيث يكون الجو ملائم.

فهو يحتاج إلى بيئة رطبة حيث أنها تساعد في نمو النباتات بطريقة سريعة، فكثرة النباتات تعني وجود مواد عضوية ومن ثم تكون الصخور الرسوبية العضوية.

شاهد أيضا: أنواع الصخور النارية | وكيف تكونت تلك الصخور

البيئات الرسوبية للصخور

تسمي أماكن الترسيب للصخور الرسوبية بالبيئات الرسوبية وذلك لأنها تعتبر المرحلة النهائية في مراحل تكوين الصخور الرسوبية، والذي يختلف كل نوع منها عن الآخر حسب الخصائص الفيزيائية والكيميائية والحيوية.

ومن أهم الخصائص الفيزيائية سرعة المياه وعمقها ، بينما الخصائص الكيميائية تتمثل في الرقم الهيدروجيني والضغط والحرارة، وأخيرا الخصائص الحيوية والتي تتمثل في عدد الحيوانات وكمية النباتات.

أهمية الصخور الرسوبية

يوجد للصخور الرسوبية العديد من الفوائد والتي تكمن في الآتي:-

  • تعتبر الصخور الرسوبية مهمة جدا بالنسبة للعلماء والباحثين وكذلك الاقتصاديين، وذلك لأنها تحتوي على الموارد الطبيعية ذات قيمة مادية عالية مثل البترول والغاز الطبيعي والفحم.
  • تساعد الصخور الرسوبية العلماء في تحديد طبيعة الحياة في الزمن البعيد وذلك عن طريق المواد المكونة لها مثل الأحافير.

أضف إلى معلوماتك: ارتفاع مدينة إربد عن سطح البحر

أنواع الصخور الرسوبية
أنواع الصخور الرسوبية

مراحل تكون الصخور الرسوبية

تمر الصخور الرسوبية بعدة مراحل حتى يتم تكوينها وفيما يلي سوف نقوم بعرض هذه المراحل بالترتيب:-

عمليات التجوية

وهي العملية التي يتم فيها تحويل الصخور الكبيرة إلى صخور كبيرة وتنقسم هذه المرحلة إلى قسمين هما :-

  • تجوية ميكانيكية:- وفي هذه المرحلة يتم تحويل الصخور الكبيرة إلى حبيبات صغيرة دون ان يحدث أي تغير في خصائصها الكيميائية.
  • تجوية كيميائية:- و في هذه المرحلة يحدث التفتت للصخور مع تغيير الخصائص الكيميائية لها، وتتم هذه المرحلة بشرط وجود الماء ودرجة حرارة دافئة.

التعرية والنقل

  • وهنا يحدث تآكل للصخور الكبيرة ، وتنتقل الحبيبات الصغيرة إلى أماكن مختلفة، ومن العوامل التي تساعد في التعرية والنقل الرياح والجاذبية الأرضية وكذلك الهواء والماء.

الترسيب

  • هنا تترسب جميع الحبيبات في مكان واحد، ويحدث ذلك في الأماكن المنخفضة.

تحجر الترسيب

  • وفي هذه المرحلة تتجمع الحبيبات الصغيرة مع بعضها البعض وتكون كتلة واحدة هي الصخور الرسوبية.

قد يهمك أيضا التعرف على: أشهر أنواع المعادن وخصائصها

خصائص الصخور الرسوبية بصفة عامة

يوجد للصخور الرسوبية العديد من الخصائص والتي تتمثل في الآتي:-

  • تتكون الصخور الرسوبية على شكل طبقات من حبيبات الطين والرمل لذلك تسمى بالصخور الطبقية.
  • يوجد لها أكثر من لون والذي ينحصر ما بين اللونين البني الفاتح وكذلك الرمادي الفاتح.
  • تحتوي الصخور الرسوبية على العديد من العلامات، فقد يوجد بها علامات اصطدام الماء بالصخور وكذلك علامات أقدام.
  • أهم خصائص الصخور الرسوبية هي هشاشتها.
  • تحتوي على العديد من البترول والغاز الطبيعي والفحم وذلك بسبب المسامات التي توجد على سطحها.
  • يوجد بها العديد من الحفريات التي تختلف في حجمها ما بين صغير وكبير.
  • توجد في الطبيعة على شكل طبقات تختلف في اللون والنسيج والسمك.
  • تحتوى على العديد من المعادن بكميات كبيرة.

الخصائص الفيزيائية للصخور الرسوبية

توجد العديد من الخصائص الفيزيائية للصخور الرسوبية هي :-

المسامية والنفاذية:-

وتعتبر هذه الخاصية من أهم الخصائص الفيزيائية وذلك بسبب المسام التي توجد بالصخور الرسوبية مما يجعلها تحتفظ بالمواد النفطية وكذلك البترولية، لذلك قام المتخصصون في ذلك المجال بعمل أبحاث ودراسات لتحديد حجم كمية البترول في المستقبل، وذلك عن طريق حصر المسامية للصخور الرسوبية.

النسيج:-

هو تحديد الشكل العام الذي قامت بتكوينه الحبيبات المنفصلة بعد تجمعها وتحديدها لتكوين الصخور الرسوبية، وبعد الدراسات التي أجراها الباحثون تم التوصل إلي نوعين من النسيج هما النسيج الفتاتي والنسيج البلوري.

والنسيج البلوري عبارة عن حبيبات صغيرة معدنية منفصلة تكون نسيج متشابك، ويوجد النسيج البلوري في الصخور الرسوبية الكيميائية التي لا تحتوي على عنصر الكربون، ويتحكم كمية سقوط المطر في حجم البلورة.

حجم الجزيئات:-

يعتبر تحديد حجم الجزيئات التي توجد على سطح الصخور الرسوبية، وذلك لأنها تخبرنا بمعلومات عن النقل والترسيب.

كما أنها توضح أسباب الترسيب في المكان التي ترسبت فيه، ويتم قياس الجزيئات التي تسببت في تكوين الصخور الرسوبية عن طريق قياس عدد الجزيئات التي تكون متواجدة في زجاجة المياه.

خصائص التركيب المعدني والجوكيميائي للصخور الرسوبية

تتكون الخصائص الكيميائية في مكان الترسيب للصخور، وذلك بسبب تعرضها للتجوية وتحريكها لمكان الترسيب وتحولها إلى محاليل.

وتحتوي الصخور الرسوبية التي تكونت نتيجة عوامل التجوية على العديد من المعادن الطينية مثل الكالونايت والفلسبار.

بذلك نكون قدمنا لكم كل ما ترغبون معرفته عن أنواع الصخور الرسوبية، وذلك من حيث خصائصها الفيزيائية والكيميائية، وكذلك مراحل تكوينها وأهميتها بالنسبة للعلماء، بالإضافة إلي أماكن تواجدها و أنواعها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق