التعليم

أنواع الإشعاعات | الاشعاعات النووية والكهرومغناطيسية والطبية

أنواع الإشعاعات الرئيسية تختلف بعضها عن بعض، حيث يوجد أربعة أنواع من الإشاعات الخاصة، وتلك الأنواع الأربعة خاصة بالعناصر المشعة، والتي سنقوم بالتحدث عنها في هذا المقال عبر موقع محيط، كما سنتعرف أيضًا على أسماء الأنواع الأربعة للإشاعات بجانب ذكر معنى كل نوع من تلك الأنواع.

أنواع الإشعاعات النووية

أنواع الإشعاعات
أنواع الإشعاعات

يعتبر الإشعاع النووي إحدى أنواع الإشعاعات حيث تحدث الإشعاعات نتيجة حدوث انبعاث أو امتصاص الطاقة من الفوتونات عندما تقوم بالانتقال من مستوى معين إلى مستوى آخر أعلى أو أقل.



وباستطاعة الإشعاعات النووية أن تتفاعل مع المواد الأخرى، والتي ينتج عن تصادم جزيئات إلكترونات، وفيما يلي سنتعرف على أنواع الإشعاعات النووية فيما يلي:

قد تُنتج الأشعة النووية أيضًا عن طريق تحول الذرات الخاصة ببعض العناصر من الحالة الغير مستقرة، إلى الحالة المستقرة، وذلك يحدث نتيجة لفقد أو لكسب جزء من الطاقة المرتفعة الموجودة بها أو الإلكترونات.

أشعة جاما والأشعة السينية تعتبر إحدى أنواع الإشعاعات النووية الكهرومغناطيسية النوع، وهي تشبه الضوء في صفاته الطبيعية.



كما أنها تتميز بطولها الموجي القصير، ولها تردد عالي وطاقة عالية أيضًا، كما أن شحنتها متعادلة، وتعتبر الأشعة السينية نتيجة للتفاعلات النووية التي يترتب عليها امتصاص الإلكترون.

تعتبر أشعة ألفا إحدى أنواع الإشعاعات، وهي تتكون من الأيونات الموجبة لأيونات الهيليوم، وتنتج تلك الأشعة عن طريق حدوث تحلل لبعض العناصر الكيميائية كعنصر الراديوم.

بجانب الكثير من النظائر المشعة كالثوريوم، وتحمل هذه الأشعة شحنة موجبة وكتلة كبيرة مما أدى ذلك إلى قلة قدرتها على الاختراق.

أشعة بيتا، وهي تتميز بكتلتها الصغيرة، كما أنها تحمل إلكترونات ذات شحنة سالبة، وتتميز بعلو طاقتها، وتختلف مع أشعة ألفا في أنها ذات قدرة عالية على الاختراق.

مما أدى ذلك إلى خطورتها على التأثير على الأعضاء الداخلية والخارجية لجسم الإنسان، وتنشأ تلك الأشعة من بعض النظائر المشعة كالفوسفور.

النيوترونات، تتميز كتلتها بأنها مشابهة تمامًا لكتلة ذرة الهيدروجين، ولها جسيمات ذات تعادل في شحنتها، كما أنها تنشأ نتيجة النظائر المشعة التي تعمل على انبعاث أشعة الفا منها كالراديو، وبعض الأجهزة الأخرى المولدة لها، والتي من ضمنها المفاعلات النووية.

قد يهمك أيضًا: العوامل المؤثرة في الاتزان الكيميائي

أنواع الإشعاعات الطبية

يوجد الكثير من أنواع الإشعاعات الطبية، والتي تختلف كل واحده عن الأخرى، كما أن لكل واحدة منها استخدام، وتستخدم في مجالات عديدة في الطب.

وتعتبر الأشعة تخصص طبي مبني على التنوع في استخدام أنواع أخرى من الإشعاع في التصوير الطبي أو تشخيص الأمراض وعلاجها، وفيما يلي سنتعرف على أنواعها ونبذه عنها:

الأشعة العادية (أشعة X):

وتسمى أيضًا بأشعة رونتجين على اسم العالم وليام رونتجين، وتتم هذه الأشعة عن طريق تسليطها على المكان المراد تشخيصه.

ثم تقوم الأشعة باختراق ذلك المكان، ثم يتم عرض تلك الأشعة على فيلم الأشعة، وبعدها تتحول إلى صورة تمكن الطبيب من معرفة الخلل ومعالجته.

الأشعة المقطعية:

تتم هذه الأشعة عن طريق جعل المريض يدخل في مكان يشبه الحلقة وهي ذات اتجاهين، وبعد أن يدخل المريض بها، تبدأ الحلقة بالدوران.

ومن ثم تعمل الأشعة على أخذ معلومات لكامل الجسم ثم تقوم بإرسالها إلى الكمبيوتر فيقوم بتحويل الشفرات والمعلومات إلى صورة من الأشعة التي يستطيع الطبيب قرأتها.

أنواع الإشعاعات الكهرومغناطيسية

سنقوم في هذه الفقرة بذكر بعض أنواع الإشعاعات الكهرومغناطيسية فيما يلي:

  • موجات راديوية.
  • أشعة تحت الحمراء.
  • الطيف المرئي وهو يحتوي على الألوان التالية الأحمر، البرتقالي، الأصفر، الأخضر، الأزرق، البنفسجي.
  • موجات صغرية.
  • أشعة فوق البنفسجية.
  • الأشعة السينية.
  • أشعة جاما.
  • المجموعات اللاسلكية ويطلق عليها الراديوية.
  • الأشعة تحت الحمراء.
  • موجات الطيف المرئي.
  • موجات الأشعة فوق البنفسجية.
  • موجات الأشعة السينية.
  • موجات أشعة غاما.

أنواع الإشعاع النووي

في هذه الفقرة سنتعرف على أنواع الإشعاع النووي فيما يلي:

  • الكهرومغناطيسية.
  • جسيمات.
  • جزئية.
  • مؤينة.
  • الغير مؤين.
  • إشعاع بيتا المزدوج عديم النيوترينو.

ننصحك بقراءة: العلاج الاشعاعي آليته وكيفية تجهيز الجسم له

تأثير الإشعاع على جسم الإنسان

يوجد الكثير من التأثيرات التي تحدث لجسم الإنسان عند التعرض لتلك الإشعاعات ولذلك سنتعرف على معظمها فيما يلي:

عندما يعرض الإنسان نفسه للإشعاعات فإنه بذلك يلقي بنفسه في الأمراض ويورد نفسه المهالك، حيث تؤثر تلك الإشعاعات على جسده مما تجعل خلايا جسده تتآكل وتتلف.

ويتغير الأمر حين يتعرض الإنسان لتلك الإشعاعات بشكل كبير ومتكرر، حيث تؤدي إلى موت الإنسان أو إصابته بمرض السرطان، أو حدوث تغيرًا في الجينات.

تعرض الأطفال للإشعاعات يؤدي بهم إلى إصابات بالغة وتتضاعف الإصابات من تلك الإشعاعات عند الأطفال دون الكبار، حيث أن تلك الإصابات تعوض عليهم بتلف أنسجتها النامية.

يعمل تعرض الجنين في بطن أمه لتلك الإشعاعات إلى حدوث كوارث بما تعنيه الكلمة، حيث أن تلك الإشعاعات تؤثر على الجنين بشكل في غاية الخطورة.

أي أنه حينما يتعرض الجنين لأي نوع من تلك الأشعة فإنه إما سيحدث له تشوهات خلقية أو يموت الطفل في بطن أمه، فلذلك يجب على الأم أن تكون حريصة في مثل هذه المواقف.

تتمثل خطورة وجود الإشعاعات عند الإنسان عندما تكون تلك الإشعاعات مستقرة في أعضاء جسم الإنسان والرئتين، والكليتين، والكبد.

وذلك يحدث عن طريق الجهاز الهضمي أو الجهاز التنفسي، حيث تمر الإشعاعات من خلالهم، وتؤدي إلى حدوث خلل مبالغ فيه في خلايا الأنسجة المحيطة بالأجهزة الحيوية.

شاهد أيضًا: ما هي مصادر العناصر المشعة

وبذلك نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا أنواع الإشعاعات وقد تعرفنا على أنواع الإشعاعات الطبية والنووية والكهرومغناطيسية وأنواع الإشعاع النووي أيضًا.

وتعرفنا على معظم التأثيرات التي تحدث لجسم الإنسان عن التعرض لمثل تلك الإشعاعات، وتعرفنا أيضًا على إشعاعات ألفا وبيتا وجاما، وتعرفنا على كيفية انتشارهم وانبعاثهم، وكل ما يخصهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق