مواضيع وابحاث

أدوات البحث العلمي وأهميتها

أدوات البحث العلمي هي مجموعة من الأدوات التي تدعم البحث أو الدراسة الجارية وتسهل على الباحث جمع النتائج وتنظيمها وتحليلها وتوضيحها ونشرها، بالإضافة إلى ذلك، سيحتاج الباحث إلى مجموعة متنوعة من معدات البحث العلمي، يجب عليه أن يفهم نقاط قوتهم وضعفهم وكذلك كيفية توظيفهم، ليتمكن من الوصول الى النتيجة المرجوة في أسرع وقت.

تعريف أدوات البحث العلمي

يتواجد تعريف متعلق بأدوات البحث العلمي وسوف نقوم بالتحدث عنها على هذا النحو التالي:



  • يجب أن يكون الباحث على دراية بالعديد من الأساليب والأدوات التي تمكنه من الحصول على بياناته، مما يساعده بشكل كبير في عملية البحث.
  • نظرًا لندرة البيانات في بعض الموضوعات، واختلاف الباحثون في العينة المراد تطبيقها على البحث العلمي، يجب أن يكون الباحث علي علم بعدة طرق وأدوات تمكنه من الحصول على بيانات.
  • الحصول على البيانات التي تساهم في البحث يمكن حصرها في أنواع قليلة من الأدوات، مثل الاستبيان بأقسامه المختلفة، والمقابلات، والملاحظة.

أنواع أدوات البحث العلمي

أدوات البحث العلمي
أدوات البحث العلمي

هناك الكثير فيما يتعلق بالأنواع المختلفة المتعلقة بالبحث العلمي، وإننا سنتحدث عن ذلك فيما يلي:

  • الاستبيان: يعد من أكثر أدوات البحث العلمي استخدامًا، في البحث الوصفي والكمي، يتم استخدامه لجمع البيانات، إنه في شكل سلسلة من الأسئلة مقسمة إلى فقرات، ومجموعة من الأسئلة المتعلقة بمسألة معينة في فقرة واحدة.
  • الاستبانة المقيدة: هي تتضمن أسئلة ذات إجابات محددة، ومن مزاياها سهولة تحليلها واستخلاص النتائج إحصائيًا، بينما من عيوبها أنها تقيد المشارك في عملية البحث ولا تسمح له بالتعبير عن رأيه.
  • الاستبانة المفتوحة: يحتوي على أسئلة هيكلية يكون فيها للمشارك الحرية في التعبير عن وجهة نظره عند الإجابة على الأسئلة المطروحة، من عيوب هذا النوع أنه يستغرق وقتًا طويلاً للإجابة على الأسئلة نظرًا لقلة أفكار المشارك حول موضوع الدراسة.
  • الاستبانة المقيدة والمفتوحة: إنه النوع الذي يجمع بين مزايا النوعين السابقين بينما يحاول أيضًا تقليل أو تخفيف عيوب كل منهما.
  • الاستبانة المصورة: هذا النوع مخصص للأشخاص الأُميين، من عيوب الاستبيان بشكل عام أنه لا يتم التعامل معه بجدية من قبل المشاركين، مما يؤدي إلى إجابات خاطئة، تشمل عيوب فهم المشاركين غير الصحيح للأسئلة.

المقابلات

  • الأداة الثانية للبحث العلمي هي المقابلات بين الباحث وبين شخص لديه معلومات يمكن استخدامها في البحث.
  • في البحث الإجرائي أو النوعي وكذلك التعقب التاريخي يتم استخدام المقابلات.
  • المقابلات المقيدة هي تلك التي يُمنح فيها المشارك عددًا من الاختبارات للاختيار من بينها، ثم يختار أحدها.
  • المقابلات المفتوحة التي تسمح للشخص بالتحدث بحرية ونقل رأيه دون أي قيود، وهو ما يعتبره مقبولاً من وجهة نظره.
  • المقابلات شبه المقيدة تسمح للشخص بالتعبير عن وجهة نظره ضمن معايير محدودة لكنه ليس لديه الحرية الكاملة وهي من عيوبها.

قد يهمك أيضًا: أهمية علامات الترقيم في القراءة والبحث العلمي



الملاحظة

  • إنها الأداة الثالثة للبحث العلمي، وتسعى إلى مراقبة سلوكيات معينة للأفراد من أجل الحصول على نتيجة دقيقة تفيد البحث.
  • تجدر الإشارة إلى أن الباحث يجب أن يتمتع بمستوى عالٍ من المهارة والقدرة على الملاحظة واستخدام طرق الملاحظة العلمية.
  • تتمثل ميزة استخدام أداة المراقبة في أنها تتيح للباحث جمع البيانات من خلال مراقبة الظاهرة في بيئتها الطبيعية، وزيادة دقة البيانات وإعطاء الباحث قدرة أكبر على التنبؤ بالنتائج.
  • العيب الأكثر أهمية لهذه الأداة هو أنها تستغرق وقتًا طويلاً وجهدًا كبيرًا، وقد تكون باهظة الثمن.
  • بالإضافة إلى صعوبة تطبيقه على بعض أنواع الظواهر البحثية كالعلاقات الزوجية، فإنه يمكن أن يؤدي أيضًا إلى التحيز لدى الباحث إذا تأثر بالظاهرة التي يرصدها، ويمكن تقسيم الملاحظة إلى أنواع مختلفة حسب مختلف التصنيفات.

الاختبار

  • يُعرَّف الاختبار على أنه مجموعة من المحفزات التي أعدها الباحث، والتي قد تشمل أسئلة أو صورًا أو رسومات، بهدف قياس سلوك أو ظواهر البحث كميًا أو نوعيًا.
  • يجب أن يكون الاختبار موضوعيًا وصادقًا ومستقرًا حتى يكون ناجحًا، يجب أن ينتج نفس النتائج عند تكراره في ظل ظروف مماثلة، وتشمل الاختبارات الأنواع التالية.
  • وفقًا للإجراءات الإدارية، يتم استخدام الأنواع التالية من الاختبارات: تُستخدم الاختبارات الفردية لفحص سمة معينة في الشخص.
  • اختبارات المجموعة: تستخدم لتقييم سمة المجموعة.
  • وفقًا للإرشادات تتوفر الأنواع التالية من الاختبارات: فحوصات شفوية، الامتحانات الكتابية مطلوبة.
  • بالإضافة إلى أنه تتوفر أنواع مختلفة من الاختبارات اعتمادًا على ما يجب قياسه.
  • يتم قياس القدرات العقلية والمعرفية من خلال اختبارات الاستعداد.
  • كذلك أيضًا فإنه تستخدم اختبارات الإنجاز لتقييم المعرفة والمهارات التي تم اكتسابها.
  • كما تستخدم اختبارات التوجيه، وهذا من أجل القيام بتقييم وأيضًا فهم التفصيلات المتعلقة بذلك الشخص.
  • تُستخدم اختبارات الشخصية لتقييم تصورات الشخص عن نفسه والآخرين، فضلاً عن قدرته على التعامل مع مواقف معينة.
  • تُستخدم اختبارات الموقف لتحديد الميل العام للشخص وتأثيره على سلوكه.

لا يفوتك معرفة: أساليب التفكير العلمي من منظور علم النفس

أهمية أدوات البحث العلمي

أدوات البحث العلمي
أدوات البحث العلمي

يتواجد الكثير من الأهمية التي تتوافر في أدوات البحث العلمي، وتتمثل تلك الأهمية فيما يلي:

  • توفر أدوات البحث العلمي بيانات محدثة تسمح للباحثين باتخاذ قرارات مستنيرة حول أسئلة البحث أو الفرضيات.
  • إضفاء العمق على البحث العلمي وتوضيح عدد من القضايا الغامضة، وبالتالي فإنها تسهل على الباحث كثيرًا.
  • قد تكون البيانات التي جمعها الباحث باستخدام أدوات البحث العلمي أكثر فائدة من السابقة التاريخية.
  • بالإضافة إلى ذلك فإنه من أهم جوانب أدوات البحث العلمي مساعدتها في الحصول على المعلومات التي تقنع القراء، وكذلك فائدتها المعرفية للباحثين الذين يخططون لأبحاث مستقبلية حول موضوع البحث الحالي.
  • تنعكس قيمة أدوات البحث العلمي أيضًا في المساعدة المقدمة للباحثين.
  • عند اختيار أداة البحث العلمي، يجب مراعاة عدد من العوامل من أهمها مراعاة نقاط القوة والقيود الخاصة بكل أداة، وكذلك ضرورة مراعاة الجدول الزمني للدراسة.
  • لجمع وتقييم البيانات من الضروري تجنب اختيار أداة تحقق الغرض من الدراسة ولكنها تستغرق وقتًا طويلاً للقيام بذلك.
  • في الواقع لا يوجد ما يمنع استخدام أي أداة بحث في موضوع معين، ولكن بعض أدوات البحث أكثر فعالية في مجالات معينة من غيرها.
  • تعتمد الدراسات البشرية على سبيل المثال في كثير من الأحيان على الاستبيانات أو المقابلات كأدوات بحثية أساسية.
  • البحث العلمي لأنه أكثر فاعلية فيما يتعلق بطبيعة البحث، بينما في مجال الدراسات البشرية التجريبية عادة ما تكون الأشرطة السمعية والبصرية والاختبارات مفضلة عن غيرها، نظرًا لقدرتها على تقديم معلومات أكثر دقة فيما يتعلق بطبيعة هذا النوع من البحث العلمي.
  • تلك هي الأهمية التي تعمل الأدوات المتعلقة بالبحث العلمي على القيام بتقديمها من جمع المعلومات وتوفير الكثير من السبل المختلفة للباحث من أجل الحصول على الإقناع والتميز.

تعرف على: اهداف البحث العلمي وأنواعه

بهذا فإننا نكون قد قمنا بالتحدث عن أدوات البحث العلمي، والتعريف المتعلق به، بالإضافة إلى الأهمية التي تعود من وراء تلك الأدوات الخاصة بالبحث العلمي، وكذلك أيضًا الأدوات الكثيرة والأنواع الكثيرة والعديدة الخاصة بها في هذا المقال بكل تفصيل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق