ادعية واذكار

الدعاء للميت قبل الدفن

الدعاء للميت قبل الدفن

الدعاء هو أغلى وأفضل ما نستطيع أن نقدمه لكل شخص بعد موته، فهو يحتاج إلى دعاءنا المستمر منذ لحظة وفاته وإلى أن نلاقيه في الدار الآخرة بإذن الله، كما أن الدعاء للميت يُحسب له من الأعمال المستمرة حتى بعد موته.

وقد يقع البعض في الحيرة: هل يكون الدعاء للميت قبل الدفن أم بعده؟ ويمكن الإجابة عن هذا التساؤل عن طريق تتبع ما فعله رسول الله صلَّ الله عليه وسلم، والسير على نهجه وطريقه.



حكم الدعاء للميت قبل الدفن

ثُبت عن رسول الله صلَّ الله عليه وسلم الدعاء للميت قبل الدفن، حيث جاء عن أم سلمة رضي الله عنها، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم دخل على أبي سلمة وقد شق بصره فأغمضه، ثم قال: “إن الروح إذا قبضت تبعه البصر”، فضج ناس من أهله، فقال: “لا تدعوا على أنفسكم إلا بخير، فإن الملائكة يؤمنون على ما تقولون”، ثم قال: “اللهم اغفر لأبي سلمة، وارفع درجته في المهديين، واخلفه في عقبه في الغابرين، واغفر لنا وله يا رب العالمين، وأفسح له في قبره ونور له فيه” رواه مسلم.

وجاء عن بعض أهل العلم أنه من المستحب عند تغميض الميت قول: “باسم الله، وعلى ملة رسول الله صلى الله عليه وسلم، اللهم يسر عليه أمره، وسهل عليه ما بعده، وأسعده بلقائك، واجعل ما خرج إليه خيرًا مما خرج منه”.

ما يُستحب فعله في لحظة الاحتضار

الدعاء للميت قبل الدفن
الدعاء للميت قبل الدفن

علمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بعض الأفعال التي من المُستحب القيام بها عند التواجد بجوار شخص يحتضر، ويقدمها لكم موقع محيط وهي:



  • تذكيره بحسن الظن بالله ووجوب الطمع في رحمته الواسعة مهما كثرت ذنوبه، وذلك لقول النبي صلى الله عليه وسلم قبل موته بثلاث: ” لا يموتن أحدكم إلا وهو يحسن الظن بالله تعالى ” رواه مسلم.
  • قراءة سورة “يس” عند رأس الشخص الذي يحتضر.
  • تعديل وضع الشخص المحتضر بحيث يكون مواجهًا للقبلة، وذلك لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” قبلتكم أحياء وأمواتاً ” يقصد الكعبة، رواه أبو داود و النسائي.
  • تلقين الشهادة للشخص المحتضر، حيث قال النبي صلى الله عليه وسلم: “لقنوا موتاكم لا إله إلا الله، فإن من كان آخر كلامه لا إله إلا الله عند الموت دخل الجنة يومًا من الدهر، وإن أصابه قبل ذلك ما أصابه” حديث صحيح.
  • تغميض عين الشخص المحتضر عند التيقن من موته، وغلق فمه.
  • يقوم أهل الميت بتليين جميع مفاصل جسده.
  • الدعاء للميت قبل الدفن بخير الدعاء المأثور عن رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • تغطية الميت ووضع الطيب والبخور في المكان الموجود به لجعل رائحته طيبة.
  • وعلى عكس اعتقاد الكثير، أباح رسول الله صلى الله عليه وسلم كشف وتقبيل وجه الميت، والبكاء عليه دون صراخ أو نواح، فعن جابر رضي الله عنه قال: “أصيب أبي يوم أحد فجعلت أبكي، فجعلوا ينهوني ورسول الله صلى الله عليه وسلم لا ينهاني، فجعلت عمتي فاطمة تبكي، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: تبكين أو لا تبكين ما زالت الملائكة تظله بأجنحتها حتى رفعتموه” متفق عليه.
  • من المستحب أيضًا الإسراع في عملية غُسل وتجهيز ودفن الميت.

الدعاء للميت عند الدفن

وبالرغم أنه يجوز الدعاء للميت قبل الدفن وبعده وعند لحده بالخير من الدعاء بشكل عام، إلا أن هناك بعض الأدعية التي جاءت عن الرسول صلى الله عليه وسلم عند دفن الميت ووضعه في قبره بشكل خاص، ومن هذه الأدعية:

  • روى ابن عمر: أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “إذا وضعتم ‏موتاكم في القبور فقولوا: بسم الله، وعلى ملة رسول الله” رواه أحمد، والترمذي، وأبو ‏داود، وابن ماجه.
  • وقال سعيد بن المسيب: حضرت ابن عمر في جنازة، فلما وضعها في ‏اللحد قال: “اللهم أجرها من الشيطان، ومن عذاب القبر، اللهم جاف الأرض عن ‏جنبها، وصعد روحها، ولقها منك رضوانًا” وقال ابن عمر: (سمعته من النبي صلى الله عليه ‏وسلم) رواه ابن ماجه.‏
  • وعن بلال بن رباح رضي الله عنه، أنه دخل مع أبي بكر في قبر، فلما خرج قيل لبلال: ما قال؟ قال: “قال ‏أسلمه إليك الأهل والمال والعشيرة، والذنب العظيم، وأنت غفور رحيم فاغفر له” رواه ‏سعيد.

سنن الدعاء للميت بعد الدفن

  • إذا كان الدعاء للميت قبل الدفن مستحب، فإن الدعاء له بعد الدفن واجب، وذلك لما جاء من حديث عثمان بن عفان رضي الله عنه أنه قال: “كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا فرغ من دفن الميت وقف عليه فقال: استغفروا لأخيكم وسلوا له بالتثبيت فإنه الآن يسأل” رواه أبو داود.
  • وعن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما أنه قال: “إذا دفنتموني فشنوا علي التراب شنًا، ثم أقيموا حول قبري قدر ما تنحر جزور ويقسم لحمها حتى أستأنس بكم وأنظر ماذا أراجع به رسل ربي” رواه مسلم .
  • ومن المستحب تعزية أهل الميت والدعاء لهم بالصبر والسلوان، وذلك لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: “من عزى أخاه في مصيبة كساه الله من حلل الكرامة يوم القيامة” رواه ابن ماجه.
  • ومن السنن الواردة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم إعداد الطعام لأهل الميت، فعن عبد الله بن جعفر قال: “لما نعي جعفر حين قتل، قال النبي صلى الله عليه وسلم: اصنعوا لآل جعفر طعامًا فقد أتاهم ما يشغلهم” رواه البخاري ومسلم وأحمد.

إقرأ أيضًا: أجمل دعاء لشخص مريض تحبه بالشفاء العاجل

انتفاع الميت بالدعاء له

الدعاء للميت قبل الدفن
الدعاء للميت قبل الدفن
  • الدعاء للميت قبل الدفن وبعده أو في أي وقت يعود بفائدة كبيرة جدًا على الميت، فهو من الأعمال القليلة من شأنها أن تُثقل ميزان حسناته بعد موته، وذلك لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له” رواه مسلم.
  • ولقد جاء في القرآن الكريم الدعاء للموتى لما في ذلك من عظيم نفع لهم، قال تعالى: “وَالَّذِينَ جَاءُوا مِنْ بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالإِيمَانِ” (الحشر:10).

بعض الأدعية التي وردت في السنة النبوية للميت

  • عن واثلة بن الأسقع أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال في الدعاء لميت: “اللهم إن فلان بن فلان في ذمتك وحبل جوارك، فَقِهِ من فتنة القبر وعذاب النار، وأنت أهل الوفاء والحق، اللهم اغفر له وارحمه، فإنك أنت الغفور الرحيم” رواه أحمد وأبو داود.
  • وعن عوف بن مالك قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول في الصلاة على جنازة: “اللهم اغفر له وارحمه واعف عنه وعافه وأكرم نزله ووسع مدخله، واغسله بماء وثلج وبَرَد، ونَقِّهِ من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس، وأبدله دارًا خيرًا من داره، وأهلاً خيرًا من أهله، وزوجًا خيرًا من زوجه، وقِهِ فتنة القبر وعذاب النار” رواه مسلم.
  • وعن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “اللهم اغفر لحينا وميتنا، وصغيرنا وكبيرنا، وذكرنا وأنثانا، وشاهدنا وغائبنا، اللهم من أحييته منا فأحيه على الإسلام، ومن توفيته منا فتوفَّهُ على الإيمان، اللهم لا تحرمنا أجره ولا تضلنا بعده” رواه أحمد.
  • وعن أبي هريرة أيضًا قال: دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم في الصلاة على جنازة، فقال: “اللهم أنت ربها وأنت خلقتها، وأنت رزقتها وأنت هديتها للإسلام، وأنت قبضت روحها، وأنت أعلم بسرها وعلانيتها، جئنا شفعاء له فاغفر له ذنبه” رواه أحمد وأبو داود.

الوسوم

وفاء محمود

كما شهرزاد.. حكت لتُبقي نفسها على قيد الحياة، أكتبُ لأبقِى نفسي على قيد الحياة. إنّني مع كلّ نصٍّ أكتبه أكتشف حقيقة أخرى مخبأة في داخلي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق