ثقافة عامة

ما هي أكبر دولة منتجة للأرز والقمح في العالم

ما هي أكبر دولة منتجة للأرز والقمح في العالم؟ سؤال يطرحه الكثير منا، ولم لا؟ فالأرز والقمح من المنتجات الغذائية التي لا يستطيع أحد منا الاستغناء عنها، حيث إن الأرز يحتوي على الكثير من الفيتامينات والعناصر الغذائية، والقمح يدخل في الكثير من المنتجات فمنه يتم صناعة العيش بأنواع هوالمعكرونة وغيره من السلع الغذائية، تعرف على المزيد عبر موقع مُحيط.

ما هي أكبر دولة منتجة للأرز والقمح في العالم

يتم إنتاج ٧٤٠ مليون طن تقريبًا من الأرز على مستوى العالم، حيث إن دولة الصين تعتبر من الدول الأولى في زراعة الأرز، فهي تنتج ٢١١ مليون طن تقريبًا من الأرز سنويًا،

فالشعب الصيني يتغذى على الأرز بشكل يومي، حيث يعتبر الأرز من المأكولات الهامة عندهم؛ لذا تخصص دولة الصين مساحة كبيرة خاصة لزراعة الأرز.

بالنسبة للقمح، فالصين تتصدر أكثر الدول إنتاجًا له، حيث تنتج ١٢٥ مليون طن تقريبا من القمح سنويًا، بالإضافة إلى ذلك، فإن الصين تقوم بزراعة الكثير من المحاصيل الزراعية الأخرى مثل الطماطم والسبانخ والشعير والدخان والشاي وغيرهم.

أكبر الدول إنتاجًا للأرز

الصين تحتل المركز الأول في زراعة الأرز على مستوى العالم، حيث تنتج ٢١١ مليون طن تقريبًا منه، ثم يأتي بعدها دولة الهند، فهي تنتج ١٥٨ مليون طن تقريبا منه،



ثم تأتي دولة إندونيسيا، حيث تنتج ٧٧ مليون طن تقريبًا منه، أما دولة مصر فهي تحتل المركز ١٤، حيث تنتج ٦ مليون طن تقريبا منه.

قد يهمك الاطلاع على المزيد من المعلومات من خلال ما يلي: فوائد جنين القمح للشعر| 6 وصفات لشعر أكثر حيوية

ما هي أكبر دولة منتجة للأرز والقمح في العالم
ما هي أكبر دولة منتجة للأرز والقمح في العالم

تصدير الأرز

تعتبر الدول النامية هي أكثر الدول المتفاعلة في تجارة الأرز، فهي تمثل ٨٣% من الصادرات للأرز و ٨٥% من الواردات منه، بترتيب الدول المنتجة الأكثر للأرز قد اختلف ترتيبها حاليا،

ففي سنة ٢٠٠٢ تعتبر دول تايلاند وفيتنام والصين كانوا أكثر الدول المسئولة عن صادرات الأرز على مستوى العالم.

أما في سنة ٢٠١٠ كانت دول تايلاند وفيتنام والهند أكثر الدول إنتاجًا له، وفي سنة ٢٠١٢ كانت دولة الهند أكثر الدول إنتاجًا للأرز، أما الآن وتحتل الصين المركز الأول في زراعة الأرز.

يُمكنك إثراء معلوماتك من خلال الآتي: اين يوجد سور الصين العظيم وأهم المعلومات عنه

ما هي أكبر دولة منتجة للأرز والقمح في العالم
ما هي أكبر دولة منتجة للأرز والقمح في العالم

ما هي أهمية الأرز

يعد الأرز من المنتجات الغذائية المهمة للإنسان، فمنذ قديم الأزل كانت دول شرق الصين من زرعوا محصول للأرز، ثم بعد ذلك انتشرت زراعة الأرز في العديد من الدول المختلفة،

فيوجد أنواع مختلفة للأرز مثل الأرز المصري والبسمتي والأرز الهندي وغيره، ويحتل الأرز المركز الثالث على مستوى العالم من المحاصيل الأكثر إنتاجًا.

ويتم تقديم الأرز مع الكثير من الأطعمة مثل السمك والدجاج واللحم وغيرها، ويتم زراعة الأرز في تربة بها الكثير من المياه، ويتم زراعة الأرز سنويًا.

تابع قراءة المزيد حول: فوائد ماء الارز للوجه والبشرة| 7 وصفات لبشرة خالية من الحبوب

أهمية القمح

يعد القمح من أكثر المنتجات الغذائية استهلاكًا، فهو من المنتجات المتاحة للفقير والغني، ويتميز القمح بفوائده الكثيرة منها ما يلي:-

  • يحتوي القمح على فيتامينات مثل فيتامينb والذي يعمل على ارتفاع مستويات الطاقة بالجسم.
  • يعتبر القمح مصدرا مهمًا للكربوهيدرات والتي تعد مصدر طاقة مهم للجسم.
  • يعمل على التحسين من عمليات الأيض.
  • يساعد القمح على تحسين الهضم.
  • يمنع تكوين الدهون الثلاثية بالجسم.
  • تقليل مستوى الكوليسترول بالجسم.
  • يمنع تكون الحصى بالمرارة، حيث يعمل على التقليل من العصارة الصفراوية مما يساعد في حماية المرارة من الحصى.
  • يعمل الكامل على حماية القلب من إصابته بأمراض مثل النوبة القلبية.
  • يعمل القمح على تقليل تصلب الشرايين.
  • يساعد في التحكم بمستويات الأنسولين والجلوكوز؛ لاحتوائه على عنصر الماغنسيوم والذي بدوره يدخل في تكوين بعض الأنزيمات الخاصة بالجسم.
  • يساعد الأطفال في حمايتهم من الربو.
  • يحمي القمح الدماغ من الزهايمر.
  • يساعد في تنظيف السموم من الكبد.
  • يعمل على تعزيز مظهر الشعر وتحسين صحته.
ما هي أكبر دولة منتجة للأرز والقمح في العالم
ما هي أكبر دولة منتجة للأرز والقمح في العالم

اقرأ أيضاً المزيد من الآتي: هل ماء الارز يطول الشعر وكيف يتم استعماله؟ 

أهمية القمح للنساء

القمح مفيد جدًا للنساء، فهو يعمل على:

  • المقاومة من سرطان الثدي.
  • حماية الجنين والمرأة الحامل من مشكلات الحمل.
  • تعزيز صحة المرأة الذي بلغت سن اليأس عن طريق الحفاظ على الهرمونات من الخلل، وعدم زيادة الوزن.

أضرار القمح

بالرغم من فوائد القمح الكثيرة إلا أن له أضرار يجب التحذير منها:

  • إصابة الجسم بحصى الكلية.
  • إصابة الجسم بمرض النقرس.
  • عدم قدرة الجسم على امتصاص بعض العناصر الغذائية مثل الزنك والحديد.
  • إصابة بعض الأشخاص برد فعل تحسسي مثل الأكزيما والطفح الجلدي والحكة.

فئات لا يجب عليهم تناول القمح

الأشخاص الذين لديهم المرض الزلاقي والقولون العصبي  ومن يعاني من حساسية الغلوتين تلك الفئات يجب عليهم عدم تناولهم للقمح.

القيمة الغذائية للقمح

يحتوي القمح على العديد من العناصر الغذائية المهمة مثل الماغنسيوم والصوديوم والبوتاسيوم وفيتامين b6 وحمض الفوليك والزنك والنحاس واليود والمنغنيز وحمض الفوليك والكالسيوم

وفيتامين ه وفيتامين E والفسفور وفيتامين ج والحديد، فالسعرات الحرارية للقمح تساوي ١٩٨ سعرًا حراريًا لكل ١٠٠ جرام، ويشمل القمح على بعض من الأملاح والبروتينات والألياف.

في الختام، نكون قد ذكرنا أكبر الدول المنتجة للأرز والقمح في العالم، فكلا من الأرز والقمح من المنتجات الغذائية المهمة التي لا غنى عنها،

وكلاهما يحتويان على عناصر غذائية مثل فيتامين b وتحتل الصين المركز الأول في صناعة الأرز والقمح، بسبب مساحة دولة الصين فإنها تخصص مساحة كبيرة لزراعة الأرز.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق