صحة عامة

ما هو علاج خشونة الركبة الصحيح

علاج خشونة الركبة

آلام العظام والمفاصل مثل خشونة الركبة من الآلام الصعبة التي يعاني منها الكثير من الأشخاص وخصوصًا كبار السن، وعلاج خشونة الركبة قد يأخذ وقتًا طويلاً لإزالة تلك الخشونة من المفاصل.

مما تتكون ركبة الإنسان

تتكون الركبة من أربعة أربطة وهم



  • الرباط الصليبي الأمامي والخلفي.
  • الرباط الجانبي الإنسية والجانبية.
  • الهلالة وهي عبارة عن قطعتين من الغضروف.

ومن وظائف تلك الأربطة أنها تقوم بتسهيل حركة الركبة والحفاظ على استقرارها في مكانها بشكل طبيعي.

تعريف مرض خشونة الركبة

الركبة هي من المفاصل المهمة في جسم الإنسان فعن طريقها يستطيع الشخص عمل أنشطة ديناميكية كالمشي والوقوف والصعود والهبوط، وقد يصيبها بعض الأمراض منها خشونة الركبة.

فخشونة الركبة أو ما يمسى بالفصال العظمي في ركب الإنسان أو ما يسمى بتآكل الغضاريف يكون عبارة عن إصابة الركبة ببعض الأنواع من التحلل أو التفتت في غضاريف الركبة نفسها، فتلك الغضاريف توفر لعظام المفصل بعضًا من الدعامة المرنة مما يسهل حركة مفصل الركبة.



وعندما لا تتوفر تلك الدعامة المرنة بين عظام المفصل يزيد من الاحتكاك الذي سيحدث عند الحركة في مفصل الركبة نتيجة لأن الفاصل الغضروفي أصبح رقيقًا، وهذا الاحتكاك ينتج عنه تورم وآلام ومن الممكن أن يحدث بعض النتوءات العظمية في الركبة.

وفي حالات مرضية كثيرة يكون السبب الرئيسي لخشونة الركبة هو نقص السائل الذي يحيط بالركبة، فهذا السائل الذي يساعد على الحركة بدون أي ألم، فإذا نقص هذا السائل تبدأ غضاريف الركبة في الاحتكاك ثم يحدث خشونة الركبة، وعلاج خشونة الركبة من الممكن أن يبدأ بالحفاظ على وجود هذا السائل.

أسباب خشونة الركبة

هناك الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى خشونة الركبة فعند معرفة ما هو سبب الخشونة يأتي علاج خشونة الركبة صحيحًا ومن تلك الأسباب:

العوامل الوراثية

يمكن أن تكون للعوامل الوراثية دورًا في خشونة الركبة، فإذا كان أيا من الوالدين أو من الأجداد يعاني من خشونة الركبة فإن احتمال أن تصاب بخشونة الركبة كبيرًا.

تشوهات مفصل الركبة

إذا كنت تعاني من بعض التشوهات في المفصل التي نتجت عن تقوس الساقين أو التصاق الفخذيين فإنك تكون أكثر عرضة لخشونة الركبة وتأتي تلك التشوهات بسبب عدم استقامة المفصل مما ينتج عنها وجود بعض التشققات في السطح الغضروفي، فيكون التدخل الجراحي هو علاج خشونة الركبة لهذا السبب.

السمنة

السمنة لها أضرار كثيرة جدًا على جسم الإنسان، فتجد دائمًا أن الشخص المصاب بالسمنة دائم الشكوى من الركبة فإنه يكون أكثر عرضة لخشونتها، لأن هذا الوزن الزائد يقوم بالضغط على أربطة الركبة الأربعة مما يؤثر على السطح الغضروفي فيحدث له تشقق وخشونة، ويعتمد علاج خشونة الركبة في هذا النوع على إنقاص الوزن.

إصابات الركبة

من الممكن أن تحدث خشونة للركبة إذا تعرضت الركبة لإصابات مثل تلك الإصابات التي تحدث للرياضيين والتي منها قطع في الرباط الصليبي أو قطع في غضروف الركبة أو إذا حدث كسر في مفصل الركبة.

عمر الإنسان

فإن عمر الإنسان هو من العوامل التي تؤثر على قوة كل مفصل فلا تكون قوة غضروف الركبة مثلا لشاب مثل قوته لعجوز، فإذا زاد عمر الإنسان فإن كل أعضاءه تصاب بالضعف، فتجد أن من تقدم في العمر ولا سيما بعد سن الخامسة والأربعين يكون أكثر عرضة للإصابة بخشونة الركبة التي قد تصيب النساء بنسبة أكبر من الرجال.

الإجهاد المتكرر

يعتبر الحمل الزائد على الركبة من أكثر الأسباب التي تجعل الركبة تتعرض للخشونة، ومن الأمثلة على أجهاد الركبة المتكرر أن يكثر الشخص من صعود وهبوط درجات السلم والجلوس لفترات طويلة بدون تحريك مفاصل الجسم والجلوس الطويل المتكرر في وضع القرفصاء.

الأمراض الروماتزمية

إذا كان للشخص سجلاً مرضياً مع الأمراض الروماتيزمية مثل الروماتويد أو النقرس فإنه من الممكن أن يصاب بخشونة الركبة.

أعراض خشونة الركبة

هناك بعض الأعراض التي إذا عانى منها الإنسان يكون متيقنًا أنه مصاب بخشونة الركبة فحينها يجب الذهاب إلى الطبيب لمعرفة السبب وكيفية العلاج ومن هذه الأعراض

  • وجود آلام في الركبتين.
  • عدم القدرة على حركة الركبة بشكل طبيعي عن طريق ثنيها أو مدهما فينتج صعوبة في الحركة.
  • من الممكن أن يحدث تورم في إحدى الركبتين أو في كلاهما.

إقرأ أيضًا: علاج القولون العصبي وأعراضه

علاج خشونة الركبة

علاج خشونة الركبة
علاج خشونة الركبة

يعتمد علاج خشونة الركبة على معرفة الأسباب أولاً ثم البدء في العلاج، وللعلاج يوجد عدة طرق منها:

العلاج عن طريق تقليل الوزن

فتقليل الوزن هو من أهم طرق علاج الخشونة، فيمكن القيام ببعض التمارين الرياضية التي تساعد على تقليل الوزن وزيادة قوة الركبة.

العلاج بالطب البديل

الطب البديل أو العلاج بالأعشاب يلجأ الكثير من المصابين بخشونة الركبة لاستخدامه لعدم وجود أي آثار جانية له عن طريق عمل كمادات على الركبة المصابة باستخدام أنواع من الأعشاب أو الزيوت مثل:

  • استخدام أعشاب البابونج حيث يستخدم البابونج في تخفيف الآلام لأنه يحتوي على عناصر تساعد في تهدئة الأعصاب.
  • يمكن استعمال الخردل عند خلطه بقليل من الماء الدافيء ويتم وضعه على الركبة المصابة لتهدئتها والتخفيف من درجة الخشونة فيها.
  • بعض الأشخاص يستخدمون زيت الزنجبيل الحار لأنه يقوم بتدفئة الركبة والتخلص من آلامها.
  • زيت الزيتون من الزيوت المهمة التي يمكن تدليك الركبة بها لأنه يخفف من الألم.
  • دهان الركبة عن طريق بذور الكتان حيث أن تلك البذور تساعد على تليين المفاصل فتقلل من حدة الخشونة.

العلاج عن طريق التدخل الجراحي

إذا كانت إصابة الشخص تحتاج لتدخل جراحي فتكون عن طريق أي من:

  • جراحات المناظير.
  • جراحات استعدال تقوس الساقين.
  • جراحات المفاصل الصناعية.
  • أو جراحات أخرى يقوم الطبيب المعالج بوصفها للمريض.

العلاج عن طريق الحقن

يمكن للطبيب أن يصف بعض أنواع من الحقن الموضوعية التي تؤخذ في الركبة المصابة من أجل تجديد السائل الموجود في الركبة.

الوسوم

رضوى

أهوى الابحار في عَناقيد الادب ، حتى اُحلق بِسماء سِحر الحب .. ومن أنبثاق ذاك السحِر أتوق شَوقا لسرقةِ اقتباس وَحييُ قَلمي ، الماهرُ باختِطافِ روحي إلى عالمِ العشق والهوى ..❤

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق