صحة الاطفال

كيفية معالجة الإسهال عند الأطفال

كيفية معالجة الإسهال عند الأطفال

قد يتعرض الأطفال لحالة إسهال وفيها يكون البراز على غير عادته في القوام، ولخطورة هذه الحالة يجب على الآباء البحث عن كيفية معالجة الإسهال عند الأطفال إلى أن يتم عرض الطفل على الطبيب.

أعراض الإسهال عند الأطفال

  • يتحول لون البراز إلى لون أقرب إلى اللون الأصفر أو الأخضر ويُصبح شديد الليونة.
  • يتعرض الطفل للجفاف في حال استمرار الإسهال أكثر من يوم.
  • تُصبح درجة حرارة الطفل عالية.

في حالة ظهور أي عرض من هذه الأعراض يجب البحث مباشرة على كيفية معاجلة الإسهال عند الأطفال لحين عرضه على الطبيب.



أسباب الإسهال عند الأطفال

قبل أن نبحث عن كيفية معالجة الإسهال عند الأطفال يجب أن نعرف أولاً الأسباب التي تؤدي إلى الإسهال وذلك لتجنبه إن شاء الله.

  • العدوى قد تكون سبب من الأسباب التي تؤدي إلى تعرض الطفل للإسهال، وقد تكون العدوى إما فيروسية مثل العدوى التي تحدث نتيجة التعرض للفيروس العجلي، أو قد تكون العدوى بكتيرية مثل السلمونيلا، وقد تكون العدوى فطرية مثل الجيارديا.
  • من الممكن أن يحدث الإسهال للطفل نتيجة تناوله لبعض أنواع من الأدوية، مثل بعض أنواع المضادات الحيوية، أو بعض الملينات.
  • في حالة تعرض الطفل لحالة من التسمم الغذائي قد ينتج عنها الدخول في حالة إسهال يصحبه تقيؤ، ولكن من العادة أن تختفي أعراض هذه الحالة في غضون أربع وعشرين ساعة.
  • في حالة فرط نمو البكتريا المتواجدة داخل الأمعاء الدقيقة عن الحدود المسموح بها، أو في حالة تغير نوعها يدخل الطفل في حالة إسهال.
  • قد يُسبب ما يُعرف باسم داء الأمعاء الالتهابي تعرض الطفل لحالة إسهال، وهذا الداء قد يظهر في أكثر من شكل، مثل مرض كرون، أو القولون التقرحي.
  • في حال تحسس الطفل لنوع معين من الطعام، فإن ذلك قد يُسبب حساسية للجهاز الهضمي الأمر الذي قد يُسبب إسهال للطفل، مثل الحليب، أو مشتقات الحليب، البيض، بعض الأطعمة البحرية.
  • قد يُسبب القولون العصبي حالة إسهال للطفل، وخاصة إن كان الطفل في عمر المدرسة.
  • قد يُسبب مرض حساسية القمح الإسهال لمن يتناول القمح في أي صورة من صوره سواء كان في الخبز أو المكرونة أو الكيك أو غير ذلك.

كيفية معالجة الإسهال عند الأطفال عمر السنة

  • قد يصف الطبيب مضاد للإسهال أو مضاد حيوي.
  • أما الأطفال حديثي الولادة اللذين يتعرضون لحالة إسهال فيُصرف لهم محاليل وسوائل تُعوض ما فقده الجسم من سوائل نتيجة الإسهال.
  • وفي حالة كان عمر الطفل ستة أشهر فإن الطبيب يصف المضاد الحيوي بجانب تغيير نظام الطفل الغذائي، فيجب الإكثار من السوائل والنشويات.
  • أما في حالة كان الطفل يبلغ من العمر سنة، فيعتمد العلاج هنا على تعديل النظام الغذائي للطفل، فيجب أن يحصل جسم الطفل على كفايته من الألياف والدهون ويُمكن توفير ذلك من خلال تناول الأطفال للحليب بكامل دسمه، بالإضافة إلى النشويات.
  • أما إن كان الإسهال شديد ففي هذه الحالة يقوم الطبيب بكتابة مضاد حيوي.

كيفية معالجة الإسهال عند الأطفال بعمر السنتين

  • هنا يعتمد الطفل على الغذاء الكلي، وبالتالي يُمكن معالجة الإسهال عن طريق التعديل في غذاء الطفل، فيجب أن يأخذ الطفل كمية من النشويات مثل البطاطا والخبز والمكرونة والأرز وحبوب القمح.
  • بالإضافة إلى السوائل والأطعمة الغنية بالصوديوم والألياف، كما يجب التركيز على الطعام سريع الهضم وسهل الهضم، مثل البيض المسلوق، أو الألبان أو الزبادي.
  • كما يجب الاهتمام بتناول الطفل للمكملات الغذائية التي تحتوي على الحديد والبوتاسيوم.

كيفية معالجة الإسهال عند الأطفال بالأعشاب

يُمكن استخدام بعض الأعشاب أو الأطعمة المنزلية في علاج الإسهال، فهي ستكون طبيعية ولا تُسبب أي ضرر بإذن الله، ومنها:

  • القرفة: من المشروبات التي لها تأثير فعال في وقف الإسهال بسرعة مشروب القرفة، ويتم تحضيره عن طريق وضع القرفة في إناء به ماء مغلي، ثم نقوم بوضع عيدان القرفة، ويشرب منه الطفل مرتين في اليوم.
  • الجرجير: يتميز أيضًا الجرجير بأنه من المأكولات التي توقف الإسهال بسرعة في خلال فترة وجيزة جدًا، ويقوم الطفل بتناول عصير الجرجير ثلاث مرات في اليوم.
  • الزنجبيل: من فوائد مشروب الزنجبيل أنه يعمل على إيقاف الإسهال بالإضافة إلى أنه يُعالج تقلصات البطن.
  • العرقسوس: له فاعلية كبيرة في علاج الإسهال.
  • اليانسون: أيضًا من المشروبات التي تعمل على تهدئة المعدة وتخفيف آلام المغص الناتج عن الإسهال.
  • الكمون: من المشروبات التي تعمل على تسكين آلام البطن وطرد الغازات وهذه الأمور المصاحبة للإسهال.
  • النعناع: علاج فعال في الحد من الإسهال، وعلاج تقلصات البطن.
  • بالإضافة إلى بعض الأعشاب كالحبة السوداء، والكاري، وورق التوت، والبابونج.

طرق الوقاية من الإسهال

قبل الوقوع في خطر هذا العرض الذي يُسبب ألم كثير وتعب للأطفال والبحث عن كيفية معالجة الإسهال عند الأطفال يجب أخذ الحيطة للوقاية من التعرض للإسهال وتتمثل في الأمور التالية:



الوقاية عن طريق التعقيم والنظافة:

  • ويتمثل في إبقاء اليدين نظيفة باستمرار، لأن العدوى التي تُسبب الإسهال قد تنتقل من الأيدي الملوثة.
  • غسل الفواكه والخضروات جيدًا، لأن أسطح الفاكهة والخضروات قد تكون ملوثة ببعض البكتريا التي تُسبب الإسهال للأطفال.
  • شرب المياه النظيفة، إن كان مذاق المياه مختلف فيجب عدم الشرب منه.

الوقاية من الإسهال عن طريق تغيير النظام الغذائي:

  • طبخ الطعام جيدًا، وخاصة الأطعمة التي تقبل التلف.
  • تجنب الأطعمة المسببة للإسهال.
  • إذا كان الطفل يُعاني من حساسية اللاكتوز، يجب الابتعاد عن منتجات الألبان.

الوسوم

رضوى

أهوى الابحار في عَناقيد الادب ، حتى اُحلق بِسماء سِحر الحب .. ومن أنبثاق ذاك السحِر أتوق شَوقا لسرقةِ اقتباس وَحييُ قَلمي ، الماهرُ باختِطافِ روحي إلى عالمِ العشق والهوى ..❤

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق