الطب

حبوب كولونا دواعي الاستعمال و الجرعة المسموح بها

حبوب كولونا

يعتبر القولون من أكثر الأمراض المنتشرة في الفترة الأخيرة للعديد من الأشخاص من كبار السن وصغار السن، فمن هنا قام العلماء باكتشاف حبوب كولونا التي أصبحت من أكثر الأدوية المنتشرة علي نطاق واسع في عيادات الأطباء وذلك نظرًا لمفعوله الشديد وتأثيره الرائع في تخفيف حدة مشاكل الجهاز الهضمي والقولون العصبي فهو يعتبر مضاد للتقلصات والمغص.

تركيب دواء كولونا

يتكون دواء كولونا من مادة ميبفرين هيدروكلوريد ومادة سلبيريد، ويعتبر هو الدواء الفعال لعلاج حالات القولون العصبي الذي يتسبب في التأثير السلبي على العضلات اللاإرادية للمرض والتقلصات الناتجة عن اضطرابات المعدة، حيث يتسبب القولون العصبي في ألم ووجع شديد في المعدة.



وتعتبر مادة الميبفرين هي الاسم التجاري والمادة الرئيسية لأقراص كولونا، كما إنها تدخل في عدة عقاقير وليس كل دواء به مادة ميبفرين يكون خاص بمرض القولون والجهاز الهضمي، ومن هنا وجب التنبيه حتى لا يتم تناول أي دواء يحمل تركيبة هذه المادة إلا بعد استشارة الطبيب.

دواعي استعمال حبوب كولونا

  • يستخدم كولونا في التخلص من الآلام والتقلصات سواء كانت في المعدة أو الآلام الناتجة عن التهاب القولون.
  • يتم تناول حبوب كولونا من أجل تحسين الحالة المزاجية للمريض وأيضا تحسين الحالة المعنوية له.
  • تستعمل أقراص كولونا في علاج القيء والشعور بالغثيان.
  • كما تستخدم تلك الحبوب في علاج التقلصات التي تنتج بسبب التوتر العصبي أو القلق.
  • يتم تناول هذا الدواء عند الشعور بمغص في القناة الهضمية.
  • وأيضا يستخدم عند الشعور بوجود اضطرابات في وظائف المعدة.
  • يتم تناول حبوب كولونا إذا أحس المريض بوجود تقلصات في عضلات القناة الهضمية.
  • ويستخدم أيضا إذا أصيب الإنسان بمرض البروز الفتقي في الغشاء المخاطي الموجود بالأمعاء.
  • كما يتم استعمال كولونا كعلاج عند حدوث اضطرابات في القولون، وخاصة في حالة الإصابة بالدوسنتاريا الأميبية المزمنة.
  • ويستخدم أقراص كولونا أيضا كعلاج للصداع النصفي أو النفسي.

الجرعة المسموح بها لتناول أقراص كولونا

  • يتم تناول الشخص البالغ لأقراص كورونا من ثلاث أو أربع أقراص يوميا.
  • أما بالنسبة للأطفال تحدد الجرعة المسموح بها لاستخدام حبوب كولونا من قبل الطبيب المعالج.
  • يحث الأطباء عند استخدام أقراص كورونا على أخذ الجرعة قبل تناول الطعام بحوالي عشرين دقيقة على الأقل.
  • يتم ابتلاع القرص كامل دون تكسيره أو مضغه أو حتي استحلابه بالإضافة إلى كمية وفيرة من الماء ولا يتم أخذه بالحليب.

موانع تناول أقراص كولونا

  • يحظر الأطباء تناول حبوب كولونا للأشخاص المصابين بمرض السرطان.
  • غير مسموح بتناوله للمرضى الذين يعانون من فرط الحساسية اتجاه أحد من مكونات الدواء، لأن بذلك يعرض نفسه لمخاطر جسيمة، إذا لم يتم التصرف في أسرع وقت ويكون تحت اشراف الطبيب.
  • كما يحظر تناوله لمرضى الفشل الكلوي والذين يعانون من قصور في عضلات القلبوتليفات الكبد حتى لا تحدث أي أضرار أو مضاعفات إلا باستشارة الطبيب.

طريقة الحفظ والتخزين لأقراص كولونا

يحفظ دواء كولونا في مكان أمن وبعيد عن متناول أيدي الأطفال الصغار، من أجل منع الوصول إليه ومن ثم تناوله عن طريق الخطأ مما يسبب لهم مخاطر جسيمة علي صحتهم.

من الضروري أيضا أن يحفظ الدواء في مكان جاف وبارد ورطب ويكون بعيدا عن التعرض لأشعة الشمس المباشرة أو أن يتعرض مباشرة للحرارة من أجل عدم إفساد مكوناته.



كما يفضل تخزينه في درجة حرارة الغرفة العادية بحيث لا تزيد درجة الحرارة عن ثلاثون درجة مئوية.

الآثار الجانبية التي قد تحدث عند تناول دواء كولونا

  • ظهور الطفح الجلدي والهرش والحكة وفي بعض الأحيان حدوث بعض التورمات والالتهابات في مناطق مختلفة من الجسم وهذا ما يعرف بالحساسية المفرطة في أي مادة من مكونات الدواء ففي هذه الحالة يجب على الفور أن يتوقف المريض عن تناول الدواء والاسراع إلي أقرب طبيب أو مستشفى متخصصة.
  • الخمول وأحيانا النعاس والنوم والاسترخاء لفترات طويلة يوميا.
  • وفي بعض الأحيان يمكن أن يحدث تأثير عكسي للدواء بحيث أنه قد يسبب للشخص أرق شديد وصعوبة في النوم والشعور بالقلق المستمر والاضطرابوعدم الاستقرار النفسي بشكل عام.
  • وقد تحدث أيضا ضبابية في الرؤية والشعور بجفاف في الفم وأحيانا صعوبة في التنفس.
  • كما تسبب حبوب كولونا اضطرابات في الحيض وزيادة في ادرار اللبن بالنسبة للسيدات.
  • ومن الممكن أن يشعر المريض بالقلق والتوتر المستمر.

تأثير حبوب كولونا على الحمل والرضاعة

صنفت أقراص كولونا على أنها آمنة على الحمل والرضاعة، ويمكن استعمال الأقراص بشكل آمن دون قلق لكن بعد أن يرى الطبيب، لأن هذا الدواء لا ينتقل عبر لبن الأم أو في المشيمة أثناء فترة الحمل، ولا يشكل أي ضرر على حياة الجنين.

الوسوم

وفاء محمود

كما شهرزاد.. حكت لتُبقي نفسها على قيد الحياة، أكتبُ لأبقِى نفسي على قيد الحياة. إنّني مع كلّ نصٍّ أكتبه أكتشف حقيقة أخرى مخبأة في داخلي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق