إسلاميات

بحث عن الصدقة واهميتها

بحث عن الصدقة يرغب الكثير في معرفة الطرق التي يستطيع بها إخراج الصدقات، وكذلك ما هي فوائدها على حياته وعمله، لذا جمعنا داخل هذا المقال ماهية الصدقة وكيف يمكن أن يتصدق الفرد دون إخراج أموال بل بواسطة طرق مختلفة أقلها تكلفة هي الابتسامة وكذلك سنتحدث عن آيات وأحاديث تم ذكر الصدقة فيها.

ما هي الصدقة وكيف أتصدق

بحث عن الصدقة
بحث عن الصدقة

الصدقة هي ما يقوم الإنسان بإخراجه من ماله ورزقه وإعطائه للفقراء، وذلك للتقرب إلى الخالق والذي حدثنا كثيرًا عنها في القرآن الكريم وكذلك حرص الرسول صلى الله عليه وسلم في تذكرينا بها وبأفضالها على الفرد.



كما يخصص الفرد جزء من أمواله لإعطائها للفقراء والمحتاجين، وليس كل الصدقات تكون بالأموال فقد يتصدق الإنسان بكلمة أو ابتسامه في وجه الآخر.

ما هي أهمية الصدقة

بحث عن الصدقة
بحث عن الصدقة

إذا أردنا عمل بحث عن الصدقة وأهميتها قد تتجاوز العديد من الصفحات والأسطر ولكن سنقوم باختصار هذه الأهمية في الأسطر التالية:

  • السبب الأول والأهم لإعطاء الصدقات عند الإنسان هي الحصول على رضا الله، والخوف من غضبه ولهذا يسعى إلى تخصيص جزء من أمواله للصدقة.
  • بالصدقة يطمئن الإنسان ببعد البلاء والأزمات من حياته وهذا بإذن الله.
  • الصدقة أثر عظيم في زيادة مكسب وأموال الإنسان المتصدق، فالحسنة بعشرة أمثالها.
  • عند قيام الفرد بإخراج صدقة، تقوم الملائكة بالدعاء له.
  • تعد الصدقة من أكثر الأشياء التي تساعد الإنسان في التوفيق في أعماله والوصول إلى أهدافه.
  • دليل على قوة إيمان وتمسك المتصدق بتعاليم دينه بل زيادة إيمانه نظرًا لفوائدها له بعد التصدق.
  • الصدقة تجعل من الضغينة والحقد بين أفراد المجتمع شيء مستبعد تمامًا، فهي تسعى إلى تقريب المستوى المعيشي بين الأفراد.

لا يفوتك معرفة: فضل الصدقة كنز ثمين في حياتك وبعد مماتك



اهم الآيات عن الصدقة

تم ذكر الصدقة في القرآن الكريم أكثر من مرة ولذلك تعظيم وتذكير المسلمين بأهميتها في حياتهم وهذه بعض الآيات:

  • “وَٱلۡمُتَصَدِّقِينَ وَٱلۡمُتَصَدِّقَٰتِ… أَعَدَّ ٱللَّهُ لَهُم مَّغۡفِرَةٗ وَأَجۡرًا عَظِيمٗا” وفي هذا الآية توضيح كبير لنتيجة الصدقة للأفراد، فقد وعدهم الله بمغفرة لذنوبهم وثواب كبير.
  • إِنَّ الْمُصَّدِّقِينَ وَالْمُصَّدِّقَاتِ وَأَقْرَضُوا اللَّهَ قَرْضاً حَسَناً يُضَاعَفُ لَهُمْ وَلَهُمْ أَجْرٌ كَرِيم}، هذه الآية تبرز نتيجة الصدقة على أموال وممتلكات المتصدق حيث يزيدها الله له أضعافاً.
  • “وَأَنفِقُوا مِن مَّا رَزَقْنَاكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ فَيَقُولَ رَبِّ لَوْلَا أَخَّرْتَنِي إلى أَجَلٍ قَرِيبٍ فَأَصَّدَّقَ وَأَكُن مِّنَ الصَّالِحِين” وهذا الآية الكريمة تشير إلى نفع الصدقة وقت خروج الروح من الجسد، حيث أهم ما يتمناه الشخص في ذلك الوقت هو إخراج الصدقات تكفيرا عن ذنوبه.
  • “فَأَمَّا مَنْ أَعْطَى وَاتَّقَى* وَصَدَّقَ بِالْحُسْنَى* فَسَنُيَسِّرُهُ لِلْيُسْرَى” وفي الآية وعد آخر بمباركة الله عز وجل لحياة المتصدق، وإهدائه طريق اليسر.
  • {إِن تُبْدُواْ الصَّدَقَاتِ فَنِعِمَّا هي وَإِن تُخْفُوهَا وَتؤْتُوهَا الفُقَرَاءِ فَهُوَ خَيرٌ لَّكُمْ}. هنا بعد أن أمر الله تعالى بإخراج الصدقات أيضًا حث على إخراجها في الخفاء حتى تكون خالصة لوجه الله تعالى، ويبعد الإنسان نفسه عن الرياء والإعجاب بفخر الناس به لمساعدته للآخرين ومن ثم يتجه إلى إرضاء الناس والبعد عن إرضاء الخالق.
  • “لَنْ تَنَالُوا الْبِرَّ حَتَّى تُنْفِقُوا مِمَّا تُحِبُّونَ وَمَا تُنْفِقُوا مِنْ شَيْءٍ فَإِنَّ اللَّهَ بِهِ عَلِيمٌ ” من طبع الإنسان هو حب الدنيا ورغبة في الحصول على ملذاتها والتي تتحقق بوجود الكثير من الأموال، ولذا حذر الله تعالى في الآية لعدم نيل الإنسان على البر طالما لا يخرج الصدقات والتي اقترنت بالبر، كما أن الله عليه علم بمقدار الصدقات.

تعرف على: اجر الصدقة بالتفصيل من الشريعة الإسلامية

حديث عن الصدقة

لعمل بحث عن الصدقة لن نجد أفضل من السيرة النبوية لذلك حيث وضح أنها احتوت على جزء لا بأس به عن الصدقة وفوائدها وكذلك الحث على القيام به، وسنتحدث عن أغلب هذه الأحاديث فيما يلي:

  • “(امْرِئٍ في ظِلِّ صَدَقَتِهِ حَتَّى يُفْصَلَ بَيْنَ النَّاسِ)” لهذا الحديث إثر كبير في نفس الإنسان، فماذا يرغب الإنسان أكثر من ظل يوم القيامة ويكون هذا الظل بمقدار إخراجه للصدقات.
  • “إن الصدقة لتطفئ غضب الرب وتدفع ميتة السوء” الصدقة من أحسن الطرق التي تساعد الإنسان في رضا الله عنه، ومنع البلاء.
  • “اتَّقوا الظُّلمَ، فإنَّ الظُّلمَ ظلماتٌ يومَ القيامةِ، واتَّقوا الشُّحَّ فإنَّ الشُّحَّ أهلك من كان قبلكم، حملهم على أن سفكوا دماءَهم واستحلُّوا محارمَهم).” وهنا يوضح الرسول صلى الله عليه وسلم عواقب البخل على الإنسان في آخرته قبل حياته.
  • (فاتقوا النار ولو بشق تمرة) يقول الرسول بأن من أراد الحصول على نعيم الآخرة والارتقاء من نار جهنم فعليه بالصدقة.
  • “مَا نَقَصَتْ صَدَقَةٌ مِنْ مَالٍ، وَمَا زَادَ اللَّهُ عَبْدًا بِعَفْوٍ إِلَّا عِزًّا، وَمَا تَوَاضَعَ أَحَدٌ للَّهِ إِلَّا رَفَعَهُ اللَّهُ” وهذا من أعظم ما تقوم به الصدقة وهي رفعة مكانته عند الله وجعله عزيزًا بين الناس.

قصة عن الصدقة

  • تكثر القصص التي تبين لينا مردود الصدقة في حياتنا فأينما ذهبت تجد أناس يتحدثون عن فضل الصدقة من ناس تعايشوا معهم أو قصص من أيام الرسول والصحابة وإذا أردنا الحديث عن قصة مؤثرة في أهمية الصدقة لن نجد أفضل من قصة الجارية التي كانت في بيت السيدة عائشة، والتي دفعت مالاً لكي يكون ملكًا لها، ومن ثم أبلغ جبريل رسول الله أن يطرد هذه الجارية وهذا لأنها من أهل النار.
  • ولما أبلغ رسول الله السيدة عائشة بذلك قامت بطردها، وقبل طردها قد أعطتها بعض التمر والذي أكلت نصفه واضحة بالنص الثاني لفقير قد مرت عليه، ونتيجة لهذا أبلغ جبريل الرسول بأن يرد الجارية إلى السيدة عائشة فقد أعتقت من النار وذلك نتيجة تصدقها، وهذا ما يمكن أن تفعله الصدقة بصاحبها قد تعتقه من النار.

عبارات عن الصدقة

إذا نظرت في أكثر من بحث عن الصدقة ستجد أنه يستشهد بأقوال حكماء ومشاهير كثر قد وضعوا بصمتهم في هذا الموضوع وهذه حفنة من أقوالهم:

  • نبدأ بمثل في الثقافة الفرنسية يوضح أن الصدقة تخرج من القلوب الطيبة ” الحب في متناول الجميع، أما الصدقة فهي امتحان القلب.
  • يقول علي بن أبي طالب “استنزل الرزق بالصدقة” فهو يوضح أن للحصول على الرزق لابد من إخراج صدقة.
  • “جميعنا أثرياء بالكلمات التي ندخرها فلم لا نتصدق بها؟ إن الصدقة تطفئ الهموم” وهذه المقولة تنسب إلى عبد الله المغلوث والذي يوضح فيها بأن الكلمة صدقة أيضًا.
  • ويقول الرسول صلى الله عليه وسلم “داووا مرضاكم بالصدقة” فمن يكن لديه مريض لابد من إخراج صدقة له حتى يسترد صحته بإذن الله.
  • “ضم اليدين أمر حسن لكن فتحهما أمر أفضل” وهذا إحدى مقولات لويس راتسبون عن العطاء.
  • يقول جان لوبون ” لا يضيع إحسان البتة” وهذه حكمة قوية عن ميزة العطاء.

شاهد أيضًا: فوائد الصدقة والآيات والأحاديث الدالة على فوائدها

في النهاية إذا رغبت في القيام بعمل إنساني عليك النظر في بحث عن الصدقة وما يمكن أن تكون هذه الصدقة سبب في فيه، فهي أحب الأعمال عند الله.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق