صحة عامة

أسباب آلام القفص الصدري

يمكن أن تتخذ أسباب آلام القفص الصدري أشكالاً عديدة، وذلك حسب اختلاف الأسباب، وقد ينتشر في بعض الحالات الألم إلى الرقبة والذقن، ثم يمتد إلى الخلف أو إلى أسفل أو إلى أحد الذراعين أو كليهما، هناك العديد من المشاكل المختلفة التي يمكن أن تسبب آلام القفص الصدري، وتشمل أكثر الأسباب التي تهدد حياة القلب أو الرئتين، نظرًا لأن آلام القفص الصدري قد تشير إلى مشكلة خطيرة، فمن المهم أن تطلب المساعدة الطبية على الفور.

علامات آلام القفص الصدري

قد يسبب ألم القفص الصدري آلامًا مختلفة اعتمادًا على سبب الأعراض، عادةً لا توجد علاقة مثبتة بين السبب هذا الألم، وللتأكد من ذلك يرجى استشارة الطبيب.



آلام في القفص الصدري متعلقة بالقلب

على الرغم من أن أسباب آلام القفص صدري ترتبط غالبًا بأمراض القلب، إلا أن العديد من مرضى القلب يقولون إن الانزعاج الخفيف الذي يشعرون به ليس بالضرورة ألمًا في القلب بشكل عام، ويمكنك وصف ألم الصدر المرتبط بنوبة قلبية أو أمراض قلبية أخرى، أو مرتبط بواحد أو أكثر مما يلي:

  • ثقل.
  • امتلاء.
  • حرقة أو ضيق في الصدر.
  • ينتشر الألم المتهيج إلى الظهر والرقبة والذقن، بالإضافة إلى الذقن أو الكتفين أو أحد الذراعين أو كليهما.
  • ألم يستمر لأكثر من بضع دقائق، ويزداد مع ممارسة الرياضة أو النشاط، أو تغيرات في حركات التمرين.
  • ضيق في التنفس.
  • عرق بارد.
  • دوخة أو ضعف.
  • الغثيان أو القيء.
أسباب آلام القفص الصدري
أسباب آلام القفص الصدري

أنواع أخرى من آلام القفص الصدري وأعراضها

من الصعب التمييز بين آلام القلب وأسباب آلام القفص الصدري الأخرى، ومع ذلك، فإن آلام القفص الصدري التي من غير المحتمل أن تكون مرتبطة بالقلب ترتبط عادةً بالأعراض التالية:

  • وخز أو إحساس بعودة الطعام إلى الفم.
  • صعوبة البلع.
  • وتزداد نسبة الألم عند التنفس بعمق أو عند السعال.
  • إحساس بضغط في الثدي.
  • ألم يستمر لساعات.
  • قد تكون الأعراض التقليدية للحرقة، إحساس حارق مؤلم خلف عظمة الصدر، وتنجم هذه الحرقة عن أمراض القلب أو المعدة.

اقرأ أيضًا كيفية: أضرار الرطوبة على صحة الإنسان



متى تستشير الطبيب؟

إذا شعرت بألم جديد أو غير مبرر في القفص الصدري، أو أي سبب من أسباب آلام القفص الصدري، أو اشتبهت في إصابتك بمرض في القلب، فاطلب المساعدة الطبية الطارئة على الفور.

أسباب آلام القفص الصدري

هناك أسباب مختلفة لحدوث آلام القفص الصدري، وتختلف هذه الأسباب تبعًا لاختلاف ظهور الأعراض في أجزاء الجسم المختلفة، لكن جميعها تتطلب عناية طبية فائقة، وفيما يلي أهم الأسباب وارتباطها بباقي أجزاء الجسم:

أسباب الآم القفص الصدري وعلاقتها بالقلب

تتضمن أمثلة وجع القلب الذي يسبب ألمًا في الصدر ما يلي:

  • النوبة القلبية التي تحدث بسبب انسداد تدفق الدم إلى عضلة القلب، وعادة ما يكون بسبب جلطة دموية.
  • الذبحة الصدرية هي مصطلح يشير إلى آلام القفص الصدري الناجمة عن ضعف تدفق الدم إلى القلب، ينتج عن هذا عادةً لويحات سميكة على الجدران الداخلية للشرايين التي تنقل الدم إلى القلب، ثم تضيق هذه اللويحات الشرايين وتحد من إمداد القلب بالدم، خاصة أثناء ممارسة الرياضة.
  • تمزق الأبهر: يؤثر هذا المرض الذي يهدد الحياة على الشريان الأورطي الذي يمتد من القلب، وإذا انفصلت الطبقات الداخلية للأوعية الدموية فسيتم دفع الدم بين الطبقتين، مما يؤدي إلى تمزق الشريان الأورطي.
  • من أسباب التهاب القفص الصدري التهاب التامور، يحدث هذا الالتهاب في الكيس المحيط بالقلب، وعادةً ما يسبب ألمًا شديدًا يكون أسوأ عند الشهيق أو الاستلقاء.

أسباب الآم القفص الصدري المتعلقة بالجهاز الهضمي

يمكن أن تعود أسباب آلام القفص الصدري إلى أمراض الجهاز الهضمي، بما في ذلك:

  • حرقة من المعدة، ويحدث هذا الإحساس المؤلم بالحرقة خلف عظم القص، ويكون عندما تتدفق عصارة المعدة إلى الأنبوب الذي يربط الحلق بها (المريء).
  • اضطرابات البلع، ويمكن لأمراض المريء أن تجعل البلع صعبًا ومؤلمًا.
  • مشاكل المرارة والبنكرياس: يمكن أن تسبب حصوات المرارة أو التهاب المرارة أو التهاب البنكرياس ألمًا في البطن يمتد إلى القفص الصدري.
أسباب آلام القفص الصدري
أسباب آلام القفص الصدري

أسباب آلام القفص الصدري وعلاقتها بالعظام والعضلات

ترتبط أنواع معينة من آلام القفص الصدري بالإصابات والمشكلات الأخرى التي تؤثر على بنية جدار الصدر، بما في ذلك:

  • التهاب الغضروف الضلعي: في هذه الحالة يصبح غضروف الضلوع، وخاصة الغضروف الذي يربط الأضلاع بعظم القص، ملتهبًا ومؤلمًا.
  • ألم عضلي: يمكن أن تسبب متلازمات الألم المزمن مثل الألم العضلي الليفي ألمًا مستمرًا في القفص الصدري مرتبطًا بالعضلات.
  • الضلوع الذي حدث بها إصابة أو كسر يمكن أن تحدث آلامًا في القفص الصدري.

بادر بالتعرف على: اهمية النوم المبكر لصحة الإنسان

أسباب آلام القفص الصدري المتعلقة بالرئة

يمكن أن تسبب العديد من أمراض الرئة آلامًا في القفص الصدري، بما في ذلك:

  • الانسداد الرئوي: ويحدث هذا عندما تترسب الجلطات الدموية في الشرايين الرئوية، مما يمنع تدفق الدم من الوصول إلى أنسجة الرئة.
  • التهاب الجنبة إذا أصبح الغشاء الذي يغطي الرئتين ملتهبًا، فقد يسبب ذلك آلام في القفص الصدري، والذي يمكن أن تزداد نسبة الألم عند التنفس أو السعال.
  • هبوط الرئة وعادةً ما تحدث آلام القفص الصدري بسبب تدلي الرئتين فجأة، ويستمر لمدة أربع ساعات، وعادةً ما يكون مرتبطًا بضيق التنفس، و يحدث التدلي الرئوي عندما يتسرب الهواء إلى المنطقة الواقعة بين الرئتين والأضلاع.

أسباب متعلقة بارتفاع ضغط الشريان الرئوي

يحدث ارتفاع ضغط الشريان الرئوي عندما يكون لديك ضغط دم مرتفع في الشرايين، ويحمل الدم إلى الرئتين، مما قد يسبب ألمًا في القفص الصدري.

مسببات أخرى لآلام القفص الصدري

يمكن أن تحدث آلام القفص الصدري أيضًا للأسباب التالية:

  • نوبات ذعر إذا كان لديك شعور قوي بالخوف، مصحوبًا بألم في الصدر، وسرعة ضربات القلب، وسرعة التنفس، والتعرق المفرط، وضيق التنفس، والغثيان، والدوخة، والخوف من الموت، فقد تصاب بالذعر مما يؤدي إلى حدوث آلام مختلفة في القفص الصدري.
  • هربس نطاقي، حيث يمكن أن يسبب الهربس النطاقي الناجم عن إعادة تنشيط فيروس الحماق ألمًا وبثورًا من الجدار الخلفي إلى جدار الصدر.

لا يفوتك التعرف على: اضرار البكاء المستمر على صحة الإنسان

علامات تكشف أن آلام القفص الصدري بسبب مشكلة نفسية

  • إذا كنت تشعر بالذعر الشديد، يمكن أن يكون سبب آلام القفص الصدري هو الشعور بالذعر، وعادة ما يكون سببه مشاكل نفسية، لأن الذعر أو القلق الناجم عن بعض الأحداث المجهدة يمكن أن يسبب ألمًا في الصدر.
  • قد تشعر بالدوار وتبدأ في التعرق، فعندما يعاني الشخص من آلام القفص الصدري بسبب مشاكل نفسية، فإنه يعاني أيضًا من أعراض نوبات الهلع الأخرى، مثل التعرق المفرط، والارتجاف، وضيق التنفس، وآلام البطن والغثيان والتنميل، والإحساس بالوخز، وفقدان السيطرة على الجسم.
  • ألم الصدر لا يدوم طويلًا، فلن تستمر آلام القفص الصدري الناجمة عن نوبة الهلع أكثر من 10 دقائق، وسيتطور الألم بسرعة ويختفي بعد بضع دقائق عند حدوث نوبة قلبية.
  • تبقي آلام القفص الصدري في الصدر، ولا تنتشر إلى أماكن أخرى، حيث يبدأ الألم الناتج عن القلق في الصدر ويبقى به، ومع ذلك، بمجرد حدوث النوبة القلبية، تبدأ في القلب، وبعد فترة يمكن الشعور بها في أجزاء مختلفة من الجسم (مثل الذقن والكتفين والبطن).
  • الألم لا يتواجد في الجانب الأيسر من الصدر.

إلى هنا ننتهي من هذا المقال، وقد تعرفنا علي أسباب آلام القفص الصدري المختلفة، وارتباطها بباقي أجزاء الجسم، كما يشتمل المقال على أهم أعراض آلام القفص الصدري.

ومن الجدير بالذكر أن المقال لم يغفل عن العلامات التي تكشف أن آلام القفص الصدري بسبب مشكلة نفسية، وإذا شعرت بآلام في القفص الصدري عليك بالتوجه الطبيب لحل هذه المشكلة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق