العناية بالطفل

ظهور حبوب على وجه الرضيع وطرق التعامل معها

ظهور حبوب على وجه الرضيع وطرق التعامل معها تعرف عليها من خلال موقع مُحيط، تظهر حبوب حمراء اللون برؤوس بيضاء أو أخرى بيضاء على وجوه الرضع خاصة حديثي الولادة. ويُعتبر هذا الأمر طبيعي لعدة أسباب، لكنها تختفي في غضون وقت قصير دون إستعمال علاج لذلك، ويُعد ظهور حبوب على وجه الرضيع من الأمور المقلقة للأم لتبدأ في البحث عن أسباب حدوث ذلك، وطرق التعامل معها حتى لا تتفاقم.

أسباب ظهور حبوب على وجه الرضيع

لا يُمكن الجزم بمعرفة السبب الحقيقي وراء ظهور حبوب على وجه الرضيع، لكن هناك إجماع على أن هرمونات الأم التي تنتقل للطفل هي المُتسبب في ذلك خاصة عند حديثي الولادة، ويتزايد ذلك إذا كانت الأم تُعاني من حب الشباب.



أما الأسباب الأخرى لبروز هذه الحبوب، فهي:

  • حُدوث مشاكل في الغدة الدرقية، وهو ما ينتج عنه طفح جلدي وحبوب في الوجه والكتف والرقبة.
  • الإصابة بعدوى بكتيرية، بالإضافة إلى حبوب الوجه والجلد تسبب ارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • لدغات الحشرات التي تتسبب في ظهور حبوب حمراء وحكة في الوجه.
  • رد فعل تحسسي ضد تناول الأدوية.

للمزيد من العلومات حول عالم الطفل يُرجى الإطلاع على الآتي: كيفية تنعيم شعر الاطفال وأفضل 3 زيوت لتنعيم شعر الأطفال

أنواع الحبوب عند الأطفال الرضع

قد تتشابه بعض أنواع الحبوب التي تظهر على الرضع مع تلك التي تُصيب البالغين وتكون:



حب شباب

يعود السبب في ذلك انتقال هرمونات الأم عبر الحليب، أو عند ازدياد افراز الدهون في الغدد العراقية، وتظهر هذه الحبوب على الوجه وكذلك الظهر خلال الأسابيع الأولى من عمر الرضيع وعادة ما تتلاشى دون أي تدخل.

الأكزيما

تكون على شكل نتوءات حمراء اللون على وجه الرضيع، كما من المُمكن أن تبرز في مناطق متفرقة من الجسم مثل الركبتين عند بدء زحف الطفل، ويُمكن تقليلها من خلال التحكم في الأكل الذي يتسبب في هذه الحساسية للصغير.

الدخينة

عبارة عن نقاط ناتئة بيضاء اللون تظهر في مناطق تجمع الجلد الميت، وتختفي هذه الحبوب من الجلد بعد أن تنفتح لتخرج المواد التي بداخلها في الأول، وتظهر هذه الحبوب خاصة خلال الشهور الأولى من عمر الرضيع.

الحمامي السمية

ظهور حبوب على وجه الرضيع من هذا النوع شائع جداً وغير مقلق، وهذه الحبوب تكون عبارة عن بقع باللون الأحمر بها بثور صغيرة بيضاء أو صفراء، ويُمكن أن تحدث غالباً للأطفال المصابين بحساسية في الجلد.

الدخنية

  • تختلف عن الدخينة وهي عبارة عن حبوب حمراء صغيرة تظهر على الوجه في الأغلب بسبب حُدوث انسداد في الغدد العرقية لدى الرضع وتكون في مرحلة التطور لديهم.
  • تزداد خاصة عند ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة لتعمل الغدد على إفراز العرق، لكنه يتراكم تحت الجلد بسبب انسداد المسام.
ظهور حبوب على وجه الرضيع
ظهور حبوب على وجه الرضيع

كيفية التعامل مع الحبوب في وجه الرضيع

في حال ظهور حبوب على وجه الرضيع يُنصح باتباع هذه الطرق للتعامل معها بشكل صحيح:

  • لا يجب الضغط على الحبوب لتفريغ محتواها، فأغلب هذه الحبوب تختفي بشكل تلقائي في غضون أسابيع قليلة.
  • عدم إستعمال أي كريمات أو زيوت على وجه الرضع.
  • عدم استخدام أدوية موضعية.
  • تجفيف وجه الطفل بمنشفة من القطن الصافي بلطف.
  • استعمال صابون لطيف مخصص للاستعمال من قبل الرضع.
  • استبدال أغطية سرير الرضيع باستمرار، مع الحرص على استخدام تلك المصنوعة من القطن الصافي.
  • استعمال قطنة مُبللة بالماء عند الرغبة في تنظيف وجه الرضيع ورقبته.
  • الابتعاد عن إستعمال المناديل المعذرة حتى وان كانت مخصصة للرضع.
  • المحافظة على نظافة وجفاف وجه الطفل خاصة بعد الأكل وإفراز اللعاب حتى لا تجف على وجنتيه وتزيد من ألم الحبوب.
  • على الأم التقليل من أكل السكريات والأطعمة المقلية والملح والدهون إذا كانت تعتمد الرضاعة الطبيعية.
  • يُمكن إستعمال كمادات ماء دافئة على خدين الطفل قبل النوم.
  • التأكد من أن الطفل يرتدي ملابس مناسبة للجو حتى لا يتعرق.
  • تجنب جعل الرضيع يرتدي ملابس صوفية أو مصنوعة من الألياف الصناعية حتى لا تزيد من تحسسه، والتأكد من أن جميع ملابسه من القطن.
  • استعمال بودرة الأطفال للحفاظ على الوجه جاف.

يُمكنك مُتابعة أيضا: 5 وصفات لتسمين الاطفال الرضع مجربة | نظام غذائي للأطفال لوزن صحي ومثالي

استشارة الطبيب عند ظهور حبوب على وجه الرضيع

تظهر حبوب على وجه الرضيع وتكون عبارة عن رؤوس بيضاء أو بقع على الجلد، وقد تكون منذ ولادته أو خلال أسابيع قليلة من عمره كما قد تنتشر إلى باقي أنحاء الجسم، عادة ما تختفي هذه الحبوب من تلقاء نفسها دون أي علاج، لكن من الهام استشارة الطبيب في الحالات التالية:

  • تواصل وُجود الحبوب لفترة طويلة: حيث لا تختفي هذه الحبوب بل بالعكس تزيد في الانتشار في باقي الجسم لمدة أكثر من شهر.
  • حبوب ملتهبة مع صديد: تكون هذه من مضاعفات بعض الحبوب، وقد تعني وُجود مشكلة تتطلب كريم طبي ومضاد حيوي في بعض الأحيان.
  • تزامن ظهور الحبوب مع دواء: إذا كان الرضيع يتناول بعض الأدوية ونتج عن ذلك ظهور حبوب يجب مراجعة الطبيب على الفور، فقد تكون رد فعل تحسسي لبعض المواد.
  • ظهور متكرر للحبوب: تظهر حبوب لدى بعض الرضع لكنها تعود تختفي مرة أخرى ثم تظهر، وقد يكون ذلك نتيجة مشكلة صحية تستوجب علاج معين.
ظهور حبوب على وجه الرضيع
ظهور حبوب على وجه الرضيع

علاج ظهور حبوب على وجه الرضيع

لا يحتاج ظهور حبوب على وجه الرضيع في أغلب الأحيان إلى علاج محدد فهي تختفي لوحدها بعد مدة قصيرة من الوقت بكل بساطة عندما يبلغ من العمر 3 أشهر، لكنها قد تستمر لعمر 6 أشهر في بعض الأحيان، وفي أوقات أخرى نلجأ لاستخدام الأدوية خاصة إذا كانت هذه الحبوب تُسبب ألماً وتجعل الرضيع غير مرتاح، منها:

  • كريمات ومراهم يتم وصفها من قبل الطبيب، ويُنصح بعدم استعمالها على الرضع أقل من 3 أشهر لأن أغلبها يحتوي على الكورتيزون.
  • مضادات حساسية في حالة ظهور الحبوب نتيجة تحسس من شيء ما.
  • التوقف عن تناول بعض الأدوية المسببة للحساسية.
  • مضادات حيوية عندما تكون الحبوب نتيجة عدوى بكتيريا.

تُعرف الحبوب التي تظهر على وجه الرضيع في المجتمع العربي بكونها مُؤشر على زيادة الوزن خاصة النتوءات البيضاء على الأنف، لذلك عادةً ما يتم نصح الأم بعدم لمسها حتى تختفي لوحدها وهو من أنجح الحلول حتى تختفي الحبوب.

للمزيد حول طرق العناية بالطفل يُرجى قراءة التالي: طرق علاج تقصف الشعر عند الاطفال من الأمام | 9 اسباب تؤدي لحدوث تقصف الشعر

طرق الوقاية من حبوب الوجه عند الرضع

يُمكن من خلال اتباع بعض الإجراءات والخطوات تحقيق الوقاية من ظهور حبوب على وجه الرضيع، منها:

الحفاظ على نظافة جلد الرضيع

يكون ذلك من خلال تحميمه دورياً خاصة خلال فصل الصيف والجو الحار، ومن المهم غسل وجهه بلطف واستعمال مستلزمات استحمام خاصة بالرضع، وعدم إستعمال منتجات تهيج البشرة وتُسبب تحسسها.

المحافظة على الترطيب

يتمكن الجلد الرطب للرضع من مواجهة مشاكل الجلد مثل الجفاف والتشقق خاصة في الشتاء، من المهم إستعمال زيوت طبيعية أو مواد آمنة على الطفل.

تنقية طعام الطفل

يجب عدم تقديم طعام يتسبب في أي حساسية للطفل، لذلك يجب إبعاد كل ما يُمكن أن يؤثر على الصغير ويتسبب في بروز حبوب.

الحفاظ على نظافة أدوات الرضيع

منها الأغطية والملابس والمنشفة، وكذلك تهيئة مكان نظيف عندما يبدأ الطفل بالزحف.

ظهور حبوب على وجه الرضيع
ظهور حبوب على وجه الرضيع

قد يكون ظهور حبوب على وجه الرضيع من الأمور المقلقة للأهل وخاصةُ الأمهات الجديدة، لكن ليس هناك داع للقلق فأغلب هذه الحبوب تختفي بسرعة لحالها دون أي علاج أو تدخل، مع ذلك من المهم اتباع النصائح المذكورة للتعامل مع هذه الحبوب، وكذلك التوجه إلى الطبيب عند ما تتفاقم ولا تختفي في غضون شهر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق