شخصيات اسلامية

أحمد بن حنبل سيرته حياته ووفاته وأنجب تلاميذه وقصته المشهورة

يعتبر أحمد بن حنبل من أهم الأئمة الأربعة المهمين التي زادت بهم كل القرون الهجرية، وقد كان يلجأ لهم الناس؛ ليرشدوهم للصواب ولطريق الجنة ومغفرة الله في الحياة وفي الآخرة، فما كانوا إلا نورًا يضيء الطريق لكل مسلم وجد فيهم الناس دينهم بآدابه وأخلاقه ومنذ الأمد وكانت حلقاتهم في المساجد يتفاوت عليها الكثير؛ ليستمع لفتوي أو حديث أو تفسير، واليوم سنذكر لكم كل ما يرتبط بواحد من أهمهم وهو ابن حنبل.

مولد ونشأة أحمد بن حنبل ‏

ولد في موضع كرم في بيت بني يبان في العراق تحديدًا في محافظة بغداد، وجاء أحمد بن حنبل ‏إلى دنينا يوم ربيع الأول 164 هجريًا الموافق نوفمبر 780 ميلاديًا.



وقد توفي أباه قبل ولادته ولم يره وربته أمه وحرصت على رعايته وتنشئته نشأة صحيحة، أتم حفظ القرآن الكريم وهو صغير وحرص على تعلم جميع فروع الثقافة الموجودة في عصره.

وكان شغوف على طلب الحديث يدرسه بحب ويسرع خطواته في تعلم كل ما يحوط ويرتبط به.

حرص على ملازمة أبي يوسف والذي كانت ينتصب منصب القاضي وكان من تلاميذ الإمام أبو حنيفة، وظل يأخذ منه العلم طيلة الأربع سنوات.



توفي 12 من ربيع الآخر عام 241 هجريًا عن عمر سبعة وسبعين عام وتم دفنه في بغداد.

قد يهمك قراءة: ابن ماجه ذلك البارع في علم الحديث هل تعرف حكايته؟!

رحلة ابن حنبل في طلب العلم

أحمد بن حنبل
أحمد بن حنبل

كانت لرحلة أحمد بن حنبل ‏في الوصول للعلم وإتقانه مثال حي على الجد والتفوق وعبرة يتخذها البعض في حياتهم ليصلوا لما يريدوا، وسنسرد لكم تفاصيل هذه الرحلة من خلال النقاط التالية:

ظلت رحلته في طلب العلم بين التعرف على العلوم وبين سماع الحديث، وفي الفترة الزمنية التي كان بها كل كبار الشيوخ والفقهاء موزعين في أنحاء العالم الإسلامي.

كما كان العلماء يتنقلوا كثيرًا بين البلدان لينقلوا العلم بين الجميع والطلاب النابغون هم فقط من يصاحبوهم، ولا يجدوا عائق لذلك سوى المال القليل والمكان البعيد.

وتبدأ رحلة ابن حنبل من سنة 186 هجريًا عندما أتم الثانية والعشرين من عمره، وبدأ يتنقل من البصرة والكوفة والرقة واليمن والحجاز ليلتقي بكبار الأئمة والفقهاء في ذلك الوقت مثل: الإمام الشافعي، ووكيع بن الجراح، وأبي معاوية الضرير.

ومن أبرز أقوال الإمام الشافعي عن ابن حنبل أثناء رحلته في طلب العلم أنه قال ما رأيت أحد أفقه في كتاب الله إلا هذا الفتى القرشي.

كان يسوقه حبه للعلم ولا يكتفي منه بالقليل فقد كان يهوي كل صعب، ويجد كل مشقة في التعلم أمرًا سهلًا الأمر الذي جعل له قدر وشأن بين طلبة العلم.

على الرغم من علو درجاته إلا أنه ابدًا لم يستحي أن يجلس في مقاعد التلاميذ، وكان يقول في ذلك قوله الشهير المحبرة في المقبرة والذي يشير إلا أن الإنسان سيظل يتعلم إلى أن يصل لقبره.

جلوسه من أجل التدريس

كان من عظيم القدر أن يجلس الإمام ابن حنبل للتدريس والفتيا في بغداد سنة 204 هجريًا، وهي السنة التي توفي فيه إمام المسلمين في ذلك الوقت وهو الشافعي وقد كام ذلك خلف عظيم لدولة الإسلام.

ومن هنا جاء جلوسه للتدريس الأمر الذي سنوضحه لكم خلال النقاط التالية:

كانت له حلقة علم في بيته يقصده فيها تلاميذه ليأخذوا منه العلم والتفسير والحديث.

كما كانت له حلقة أخرى في المسجد يحضرها المئات في الناس بشكل عام وبينهم طلاب العلم وكان موعدها ثابت بعد صلاة العصر.

كان يصفه الجميع بسرج الإسلام؛ لأنه كان يلقي الخطب والأحاديث دون أي كتاب في يده وكان يمتاز بالدقة.

حرص على ملازمة الإمام أحمد بن حنبل ‏عدد من التلاميذ النابغين الذي عملوا على نشر علمه وحمله فقهه إلى كثير من الآفاق، وقد كان من أشهر تلاميذه أبو بكر المروزي، والذي قال عنه ابن حنبل كل ما قاله على لساني فأنا قلته.

قد يهمك قراءة: صفات سعد بن معاذ والسيرة الذاتية الكاملة له

مذهب الإمام ابن حنبل

كان الإمام يكره أن يدون له كتاب ولم يملى على تلاميذه ذلك حتى أنه لم يكتب أي شيء من آرائه وفتاواه حتى قام أبو بكر الخلال بجمع كل ما يرتبط به، ومن خلال التالي سنذكر لكم جميع ما يتعلق بمذهبه:

  • كان له تلميذ يسمي أبو بكر المروزي تجول جميع الآفق؛ لكي يجمع كل المسائل الفقهية التي قام بها الإمام.
  • بعد ذلك جمعها في كتابه الذي وصل إلى عشرين مجلد وسمي الكتاب بالجامع الكبير وجلس في جامع المهدي ببغداد يدرسه لطلبة العلم.
  • ثم تناقلت بين الناس بعد أن كانت عبارة عن روايات مبعثرة.
  • بعد ذلك جاء أبو القاسم الخرقي ولخص كل ما جمعه أبو بكر الخلال في كتاب سمي مختصر الخرقي وتلقاه عامة الناس بقبول عكس الفقهاء عكفوا عنه ولم يعطوه أي اهتمام.
  • جاء الإمام ابن تيمية بعد ذلك وقام بتحرير مسائل المذهب وقام بتأليف كتاب يسمي المحرر في الفقه، ومن ثم تعدد كتب ذلك المذهب وانتشرت بين عامة الناس.
  • يلزم بنا الذكر أن مذهب الإمام ابن حنبل هو الأوسع بين المذاهب الإسلامية كلها؛ لأنه قام بإطلاق حرية التعاقد على حسب الشروط التي يتفق عليها الطرفان؛ لأن الأصل عنده هو المعاملات التي بين الناس.

المحنة التي مر بها الإمام

أحمد بن حنبل
أحمد بن حنبل

مر الإمام أحمد بن حنبل ‏بمحنة كبيرة أظهر فيها مدي شجاعته وعدم قبول التنازل والخضوع، ومن خلال النقاط التالية سنوضح لكم جميع التفاصيل التي تخص تلك المحنة:

في سنة 218 هجريًا قام المأمون بإعلان أن القرآن الكريم مخلوق مثل أي مخلوق وجبر الفقهاء على قبولها، وإن رفضوا تعرضوا للتعذيب وهناك من ارتضي خوفًا منه.

لكن الإمام ابن حنبل هو ورفيقه محمد بن نوح لم يرهب ابدًا وامتنع وكبل بالحديد، وأرسل إلى المأمون في بغداد وتوفي وهو ذاهب إلى المأمون في الطريق.

كما قضي محمد بن نوح نحبه بعد أن قال عن ابن حنبل انت رجل يقتدي به، وبعد ذلك جاء عهد الخليفة الواثق وتم رد للإمام ابن حنبل اعتباره، وتم جلد المأمون وحبسه في بيته غير مسموح له بالخروج من بيته إلا للصلاة حتى مات.

قد يهمك قراءة: ابن كثير المكي وسيرة حياته كاملة

أبرز مؤلفات احمد ابن حنبل

ترك لنا الإمام أحمد بن حنبل إرثًا عظيمًا من المؤلفات مرجع لكل مسلم ومسلمة، وسنذكرها لكم في التالي:‏

أبرز ما تركه من المؤلفات هو المسند، ويُعد أكبر ديوان للسنة لأنه يحتوي على أربعين ألف حديث قام بفلترتهم من أصل 750 ألف حديث.

له كتاب الزهد وكتاب السنة وكتاب الصلاة الذي ذيع صيتهم بين كتب ومؤلفات الأئمة إلى يومنا هذا، كذلك له كتاب لورع والإيمان يعلم فيه المسلمين أمور دينهم في دنياهم.

كتاب الأشربة وكتاب المسائل والذي يعرض فيه أبرز وأهم المسائل الفقهية التي تمر على المسلم ويقدم حلها.

أخيرًا بعد التعرف عل كل ما يخص الإمام أحمد بن حنبل ‏ننوه إلى أنك قرأت عن إمام من أعظم أئمة الدين الإسلام وأكثرهم دقة.

كما يعتبر من العلماء الأجلاء؛ لأنه ترك لنا تاريخ حافل من الأعمال الجليلة التي ترشدنا في حل جميع مسائل الدنيا الدينية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق