أنواع فقدان الوعي وما هي أهم اسبابه

أنواع فقدان الوعي

أنواع فقدان الوعي عبر موقع محيط، يحدث فقدان الوعي لفترة قصيرة بسبب مشاكل طبية خطيرة كما أن هناك العديد من الأعراض التي تسبب فقدان الوعي بشكل مؤقت وله أنواع عديدة تحدث نتيجة عدة عوامل، وغالبا ما يحدث فقدان الوعي أو الإغماء بسبب نقص الأكسجين في الدم مما يؤدي إلى إنخفاض ضغط الدم، ويجب أن يتعامل المريض مع فقدان الوعي كحالة طبية خطيرة ومعرفة أسبابها وعلاج الأعراض لعدم حدوث مضاعفات خطيرة.

أنواع فقدان الوعي

أنواع فقدان الوعي
أنواع فقدان الوعي

ينقسم فقدان الوعي أو الإغماء لعدة أنواع رئيسية أهمها:

إلتهاب الجيوب الأنفية

  • هو الإغماء الذي يمكن أن يحدث نتيجة ان الشريان التاجي في الرقبة مشدودا ويحدث في حالة إرتداء طوق معدني ضيق على الرقبة أو عند تحريك الرأس بطريقة خاطئة وغير صحية في جانب واحد.

الإغماء الوعائي المبهمي

  • يحدث في حالات الصدمة الشديدة أو الإجهاد والتعب ويكون ناتج عن العصب المبهم.

إغماء المواقف



  • يحدث هذا النوع عند وجود مشاكل وإضطرابات في الجهاز الهضمي أو الشعور بالإجهاد أثناء التبول او السعال وإثارة الإعصاب بشكل سريع.

إغماء الجيب السباتي

  • يحدث هذا النوع من الإغماء عند تعرض الشريان السباتي الموجود في الرقبة إلى الضغط الشديد أو تغير خاطئ في وضعية الرأس مما يسبب حدوث تشنجات شديدة.

الإغماء الظرفي

  • يحدث نتيجة وجود مشاكل واضطرابات صحية في الجهاز الهضمي مثل الضغط الشديد أثناء التبول او السعال أو الإخراج.

قد يمكنك الأطلاع على: أسباب فقدان الوعي هل تحتاج للطبيب

أعراض فقدان الوعي

يشعر المريض ببعض الأعراض التي يترتب عليها فقدان الوعي أو الإغماء المفاجئ، من ضمن تلك الأعراض ما يلي:

  • الشعور بالدوخة أو الدوار الشديد.
  • التعرق الزائد.
  • الغثيان.
  • رؤية مشوشة أو زغللة في العين.
  • التثاؤب.
  • ثقل في الساقين.
  • شحوب الوجه.

الفرق بين فقدان الوعي والإغماء

يعتقد بعض الأشخاص أن فقدان الوعي والإغماء شيئا واحدا بل يوجد بينهما اختلاف كبير حيث يطلق على فقدان الذاكرة والوعي عند انقطاع نشاط الدماغ الطبيعي وانقطاع التيار الكهربائي،

أما الإغماء عبارة انخفاض في ضغط الدم بشكل مؤقت، ويوجد اختلاف كبير بين فقدان الوعي والإغماء  من أبرزه ما يلي:

أسباب فقدان الوعي

  • يمكن أن تسبب إصابات الرأس الخفيفة حدوث إرتجاج في المخ مما يؤدي إلى فقدان مؤقت للذاكرة والشعور بالإرتباك أحيانا.
  • مما يسبب عدم التمكن من تذكر بعض أحداث الإصابة.
  • يُعرف فقدان الوعي بأنه انقطاع النشاط الطبيعي للدماغ الذي يحدث في بعض الأحيان نتيجة التعرض للتسمم.
  • بسبب الكحول أي انحفاض مستوى الكحول في الدم إلى 0.15 مما يسبب الإصابة بفقدان الوعي.
  • قد يسبب التسمم حدوث خلل في وظائف الدماغ الذي يؤدي إلى عدم تذكر الأحداث اليومية أو التي تحدث خلال اليوم.
  • وقيامك بالمهام بشكل طبيعي خلال يومك ولكن يصعب تذكر الأحداث جيدا.
  • الإصابة بالنوبات المستمرة قد يسبب حدوث فقدان الوعي نتيجة الدخول في حالات من الإرتباك الشديد.
  • المسببة عدم امكانية تذكر الأحداث قبل وبعد النوبة فبالتالي ترجع لك الذاكرة تدريجيا بعد مرور 5-30 دقيقة بعد انتهاء النوبة ومرورها.

أسباب الإغماء

يحدث الإغماء عادة نتيجة انخفاض في ضغط الدم بشكل مؤقت الذي يسبب عدم ضخ الدم بشدة إلى الدماغ مما يؤدي إلى الإغماء وهناك أسباب عديدة له أهمها:

  • في حالة الوقوف سريعا وبسرعة كبيرة يمكن ان تشعر بالدوار أو الدوخة الشديدة ويسمى ذلك بانخفاض ضغط الدم الانتصابي.
  • فقد يسبب الاغماء لبعض الأشخاص في بعض الأحيان.
  • قد يصبح الأشخاص المصابين بأمراض القلب أكثر عرضة للإغماء نتيجة اختلال الصمامات وعدم انتظام ضربات القلب.
  • قد تؤدي النوبات بشكل كبير في بعض الحالات الأخرى إلى فقدان الوعي التام ولا يقتصر الأمر على الإغماء فقط.
  • تحفيز العصب المبهم أو تهيجه يسمى بالإغماء الوعائي المبهمي الذي يحدث عند انخفاض معدل ضربات القلب وضغط الدم.
  • نتيجة حدوث تهيج للعصب المبهم عند الشعور بمشاعر شديدة أو الذهاب إلى الحمام أو أثناء تلقي حقنة.
  • حدوث بعض الاضطرابات في الجهاز العصبي المسئول عن ضغط الدم والأوعية المسببة حدوث انخفاض في ضغط الدم والإغماء بشكل مفاجئ.

هل فقدان الوعي خطير

قد يحدث فقدان العي لأسباب خطيرة أم لا ففي الحالتين يجب على المريض الكشف لمعرفة السبب إذا تكرر الأمر كثيرا عند حدوث التالي:

  • ففي حالة فقدان الوعي لأكثر من دقيقة أو دقيقتان يرجح أن يكون الأمر خطيرا.
  • فقد يكون ذلك نتيجة التعرض لضربة رأس شديدة أو النوبة أو نوبة قلبية أو إرتجاج في المخ أو الصرع أو غيبوية السكري أو أعراض أخرى مشابهة.

قد يهمك معرفة: النورادرينالين والاكتئاب | أهم 5 أعراض لزيادة هرمون النورادرينالين

أسباب فقدان الوعي المفاجئ

هناك بعض الأسباب المفاجئة التي تؤدي إلى حدوث فقدان الوعي بشكل مؤقت بدون إنذار فيما يلي:

  • إغماء عصبي.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • فقدان الوعي الناتج عن نوبات الصرع.
  • انخفاض معدل ضغط الدم إلى الدماغ.
  • الشعور بالإجهاد الشديد.
  • فرط التنفس والتنفس بشكل سريع.
  • سكتة دماغية.
  • أمراض السكري الناتجة عن انخفاض مستوى السكر في الدم.
  • الوقوف لمدة طويلة.
  • شرب كميات كبيرة من المخدارات أو الكحول.

أسباب الإغماء والعين مفتوحة

يتعرض بعض الأشخاص للإغماء وتكون العين مفتوحة وذلك لعدة عوامل منها:

  • النوبة التوترية الرمعية المعممة: النوبة هي عبارة عن موجة قصيرة من اضطرابات وعدم انتظام النشاط الكهربائي في الدماغ مما يسبب تأثير على نصفي الدماغ الذي يحدث نتيجة التعرض للنوبة.
  • ويحدث ذلك على مرحتين الأولى تتعرض العضلات للصلابة مما يؤدي إلى فقدان الوعي وانقباض المثانة وخروج البول وسيلان اللعاب من الفم.
  • ويليها المرحلة الثانية وهي المرحلة الارتجاجية التي تحدث عندما يشعر الجسم بالإهتزاز في دقائق معدودة ويبدأ المريض في استعادة وعية تدريجيا مرة أخرى.
  • وتحدث النوبة نتيجة الاصابة بالصرع أو شرب المخدرات أو الكحول بكميات كبيرة أو الشعور بالإجهاد أو القلق.

معاناة الأشخاص عند تعرضهم للإغماء وعيونهم مفتوحة 

  • 15% إغماء.
  • 6% دوار.
  • 5% حركات لا إرادية.

أنواع الإغماء المفاجئ

ينقسم الإغماء المفاجئ إلى نوعين رئيسيين هما:

الغشيان القريب

  • في هذا النوع من الإغماء يتذكر الشخص المصاب بعض الأحداث والأحاسيس خلال فترة الإغماء أو فقدان الوعي ومن أعراضه الدوخة وزغللة في العين وضعف في عضلات الجسم.

الغشيان

  • عند حدوث هذا النوع من الإغماء لا يمكن أن يتذكر المصاب بكيفية سقوطه بل يتذكر شعور الدوار أو الدوخة وفقدان الوعي.

طرق التعامل مع حالات الشعور بالإغماء

أنواع فقدان الوعي
أنواع فقدان الوعي

يجب إتخاذ بعض الإجراءات الضرورية في حالة الشعور بالإغماء او فقدان الوعي ومنها:

  • النهوض ببطئ وبحذر بعد الشعور بتحسن وحالة جيدة.
  • ينصح بوضع الرأس بين الركبتين.
  • العثور على مكان مناسب لللإسترخاء أو الجلوس.

شاهد أيضا: علاج الدوخة والدوار في أقل من دقيقة | أفضل 4 فيتامينات لعلاج الدوخة

طرق التعامل مع حالات فقدان الوعي

أما في حالة التعامل مع شخص فاقد للوعي، يجب إجراء بعض الخطوات معه منها ما يلي:

  • رفع قدمي المريض عن مستوى القلب بنسبة 30 سم حتى يزيد كمية تدفق الدفق باتجاه الدماغ.
  • منع الشخص من التحرك نهائيا أو محاولة الوقوف بعد شعوره بالتحسن.
  • تمديد الشخص المصاب على ظهره.
  • إزالة أية عوائق تمنعه من التنفس بشكل طبيعي في حالة توقف التنفس فيلزم الأمر عمل إنعاش للقلب في الحالات الطارئة لحين وصول المساعدة الطبية.

وفي ختام المقال قد تحدثنا بالتفصيل عن أنواع فقدان الوعي وأهم أسبابه وأعراضه الشائعة والفرق بين فقدان الوعي والإغماء، كما ذكرنا الأسباب التي قد تؤدي إلى حدوث الإغماء بشكل مفاجئ وطريقة التعامل مع المر في حالة الشعور بالإغماء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق