السياحة في اوروبا

ما هي عاصمة بولندا؟

 ماهي عاصمة بولندا؟ كثيراً ما يتردد هذا السؤال حيث أن بولندا هي دولة أوروبية، يسود بها نظام الحكم الجمهوري الشعبي، وتشترك بولندا في حدودها مع روسيا وبحر البلطيق من ناحية الشمال، وأوكرانيا وليتوانيا وروسيا البيضاء من ناحية الشرق، أما الناحية الجنوبية تحدها تشيكيا وسلوفاكيا، وغرباً تشيكيا وألمانيا وسوف نتعرف علي أهم التفاصيل حول عاصمة بولندا من خلال موقع محيط.

عاصمة بولندا الرسمية هي مدينة وارسو، وهي تقع في وسط الدولة من ناحية الشرق، وقد وقعت تحت الاحتلال البروسي السويدي في عام 1655، وتمت مهاجمتها من قبل القوات الروسية كذلك في عام 1974.



نبذة عن مدينة وارسو:

تُشكل حوالي 495 كم من مساحة بولندا، وهي أكبر مدن دولة بولندا من حيث المساحة، وتعد مركزاً للمجالات السياسية، والعلمية، والاقتصادية، والثقافية، وتحتوي مدينة روسو علي عدد كبير من معالم الدولة، من أهمها المتحف الوطني للفنون، ومبنى المسرح، والإذاعة والتليفزيون، ومقر الأوركسترا، ودار الأوبرا الوطنية.

وتحتوي على العديد من التضاريس المختلفة، من أهمها السهول الوسطى، والعديد من البحيرات، ومرتفعات عاصمة بولندا الصغرى، جبال السوديت، وجبال الكاربات، وبعض الكثبان الرملية.

أما المناخ فهو مناخ قاري، معتدل صيفاً بارداً شتاءً، ويتراوح معدل درجات الحرارة في فصل الشتاء من -6 إلى -1 درجات مئوية، أما في فصل الصيف تتراوح من 13_24  درجة مئوية، وتكثر الأمطار بها خلال فصل الصيف عادةً ، بالنسبة للأماكن الموجودة جنوباً.

ويصل عدد سكان مدينة وارسو عاصمة بولندا إلى 1,722,000 نسمة في عام 2015 م، ويغلب على سكانها التنوع العرقي بين البولنديين، والسيليزيون، والألمانيون، والأوكرانيون، كما أن اللغة الرسمية هي اللغة البولندية.

ويرجع سبب تسميتها بهذا الاسم إلي كلمة تعني الانتماء، أو الانتماء للأصل السلافي.

اسعار فنادق جزر المالديف 2020

ما هي عملة بولندا؟

تُعد العملة الرسمية في عاصمة بولندا هي الزلوتي البولندي، ويرمز إليها بالحرف Z، ويتولى البنك الوطني البولندي مهمة إصدارها، وهي عبارة عن عملات معدنية، أو عملات ورقية، وتمثل ما يقرب من 3.83 زلوتي بولندي مقابل الدولار الأمريكي.

السياحة في بولندا:

تجذب عاصمة بولندا السياح إليها، نظراً لمَ تحتويه من مناظر خلابة، وأماكن طبيعية، وثقافية، وتاريخية، يتطلب السفر إلى عاصمة  بولندا الحصول على فيزا شنغن، نظراً لأنها أحدي دول شنغن، ومن أهم مميزاتها هي شعبها الذي يكون على استعداد تام دائما للترحيب بالسياح، ويصل عدد السياح سنوياً نحو 14 مليون سائحاً، من مختلف دول العالم، نظراً لانخفاض تكاليف السياحة بها مقارنة بدول أوروبا المجاورة، ويكفي من أسبوع إلى عشرة أيام للتجول في عاصمة بولندا، واستكشاف معالمها، ويعد شهري يوليو وأغسطس من أكثر الشهور التي تعج بالسياح عن باقي شهور السنة، وتعد مدينة وارسو عاصمة بولندا من أفضل مدن بولندا جذبًا للسياح، بسبب ما تحتويه من معالم سياحية كثيرة ومتنوعة، ومن أهمها البلدة القديمة في وارسو، بما تحتويه من مقاهي ومطاعم، وكذلك مدينة كراكوف، تعد من أهم المدن السياحية، وتضم معالم عديدة، منها قلعة فابل، وقصر الملوك.

وأخيراً وليس آخراً، يعد منتزه تاترا الوطني، وجهة الكثير من السياح لشهرته الكبيرة، حيث يضم الكثير من المناظر الطبيعية الخلابة، منها الكهوف، والغابات، وجبال تاترا، وبعض البحيرات، وشلال ويلكا سيكلاوا.

الحياة في عاصمة بولندا:

يحب الشعب البولندي اتباع العادات والتقاليد كثيراً ولا ينحرف عنها، كما يتميزون بالترحيب بالأجانب الموجودين في بولندا، واحترام الأقليات، بغض النظر عن الدين، والعرق، والجنس، ويعد الطعام الرئيسي للشعب البولندي، هو اللحوم مع البطاطا والسلطة.

كما اهتمت عاصمة بولندا بالحياة الصحية كثيراً وعملت على تطوير الرعاية الصحة، مما أسفر عنه ارتفاع في متوسط أعمار الأفراد، كما تم تزويد المستشفيات بأفضل إمكانيات ومازال العمل علي التحسين جارياً حتى الآن، كما دعمت الرعاية الصحية في عاصمة بولندا نظام التأمين الصحي العام والخاص، كذلك تم إعداد الأطباء والممرضين علي مستوى مرتفع، مما جعلهم يتميزون بخبرة جيدة جدا تتناسب مع احتياجات الأفراد، كما أن الشعب البولندي مولع بالاحتفالات، خاصة في فصلي الربيع والصيف، وخاصة الاحتفالات الموسيقية المجانية.

بماذا تشتهر عاصمة بولندا؟

تتمز عاصمة بولندا بالكثير من المعالم ذات الطبيعة الساحرة والمعالم الأثرية التي تدل على عبق التاريخ، أهمها قصر ويلانو، الذي تحول بعد ذلك إلى متحف الأعمال الفنية، ومدينة كراكوف، التي تعد مدينة رئيسية للتسوق، و قلعة مالبورك، التي تتميز بشهرتها في جذب السياحة، كما أنها تعد منطقة شعبية في المدينة، الكثبان الرملية، وحديقة تاترا الوطنية، و قلعة فافل التي تعتبر أكبر المتاحف في عاصمة بولندا، والنصب التذكاري الذي يشير إلى انتفاضة وارسو عاصمة بولندا، كما يشتهر المطبخ البولندي بإعتماده على القمح والشعير، وكذلك اللحوم والشوربات، أهمها شوربة الشمندر، وكذلك المعكرونة تعد من أهم الأطباق الرئيسية.



الوسوم

Adel Ibrahim

باحث مستقل مهتم بجميع المجالات سياسية اقتصادية اجتماعية ثقافية و غيرها ، حب المعرفة و البحث. اعمل أيضآ على تطوير وإدارة المواقع الإلكترونية.
إشتراك
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق