تقنية ومعلومات

تقرير عن الاستشعار عن بعد

تقرير عن الاستشعار عن بعد سيوضح أهمية الاستشعار عن بعد للحياة البشرية والاكتشافات التي ساهم بها الاستشعار عن بعد، مع العلم أنه توغل في جميع مجالات الحياة خاصة المجال العسكري والأمن الدولي والمراقبة والفضاء والبيئة.

تقرير عن الاستشعار عن بعد

تقرير عن الاستشعار عن بعد
تقرير عن الاستشعار عن بعد

الاستشعار عن بعد تقنية موجودة منذ القدم ظهرت لأول مرة في العقد الأربعين من القرن التاسع عشر حيث هنالك صورة لسطح الكرة الأرضية تم التقاطها بطريقة بدائية بغرض تصميم خرائط طبوغرافية،



ومع مرور العقود وتطور العلم ظهرت تقنيات حديثة للتصوير الجوي تعتمد على طائرات معينة، وخلال الستينيات ومع بداية برنامج الفضاء،

تم الحصول على بيانات متنوعة ودقيقة خاصة بالأغراض المدنية والعسكرية والبحثية، وكل هذه المعلومات من أقمار صناعية مثل Landsat, Nimbus.

حيث ترسل البيانات إلى مراصد أرضية، وتم الحصول على صور دقيقة من قمر IKONOS والذي تم إطلاقه سنة 1999 م.



مكنت تقنية الاستشعار عن بعد البرازيل في السبعينات من إجراء مسح شامل لنهر الأمازون على الرغم من وجود مسحه سابقه للنهر.

ولكنها كانت ضعيفة، وعبر استخدام الرادار الجوي تم اكتشاف وجود نهر غير معلوم في البرازيل يتخطى طوله مئات الكيلومترات، وتم اكتشاف أن الأماكن التي كانوا يظنوها غابة اكتشفوا أنها أماكن سافانا.

كما تعرفنا أن أول وسيلة للتصوير بالاستشعار عن بعد كانت بواسطة الطائرات، فمع التطور تم استخدام الأقمار الصناعية ثم الرادار.

حيث تسقط الأشعة الكهرومغناطيسية على أي جسم فيمتص الجسم جزء منها ويعكس المتبقي، والجزء المنعكس هو الذي يصل إلى أجهزة الاستشعار ومن خلاله يتم معرفة بيانات الجسم.

تعريف الاستشعار عن بعد

تقرير عن الاستشعار عن بعد
تقرير عن الاستشعار عن بعد

كما تعرفنا في تقرير عن الاستشعار عن بعد على تاريخ ال Remote Sensing سننتقل إلى تعريفه حيث يوجد عدة تعريفات للاستشعار عن بعد، ومن هذه التعريفات:

يمكن القول إن الاستشعار عن بعد هو مجموعة متسلسلة ومتتالية من العمليات التي من خلالها يتم معرفة معلومات خاصة بأي شيء بدون وجود اتصال مباشر بين جهاز الاستشعار عن بعد والشيء الذي سيتم الحصول عل المعلومات عنه.

الاستشعار عن بعد يمكن تعريفه على أنه العلم الذي يمكننا من معرفة عدة بيانات للأشياء مثل بينات السلوك والانعكاس، ويمكن تحويل هذه البيانات إلى معلومات باستخدام أجهزة مختصة في معالجة البيانات.

يمكن القول إن الاستشعار عن بعد هو مجموعة من الوسائل بما فيهم الأقمار الصناعية ومحطات الاستقبال الأرضية والطائرات والأجهزة المخصصة لاستقبال البيانات والبالونات، وهو كذلك مجموعة من البرامج التي تعالج البيانات وتمكننا من فهم خواص المادة الطيفية.

الاستشعار عن بعد يعتبر العلم الذي يتخصص في التعرف على المادة وخصائصها عبر استخدام خصائص الموجات الكهرومغناطيسية المنبعثة أو المنعكسة من المادة سواء كانت أجسام أرضية أو محيطات أو بحار أو هواء.

عرف جيمس كامبل الاستشعار عن بعد فقال إنه علم يختص في الحصول على المعلومات الخاصة بالمسطحات المائية وسطح الأرض عبر أخذ صورة لها من أعلى عبر تسجيل جميع الأشعة الكهرومغناطيسية المنبعثة أو المنعكسة من السطح.

بالرغم من تعقيد وصعوبة بعض التعريفات السابقة إلا أن هنالك المزيد من التعريفات الأصعب والأكثر تعقيدًا حيث يعتقد بعض العلماء أن بعض الوسائط التي تخالف الطاقة الإشعاعية يجب إضافتها للتعريف مثل الصوت.

مكونات الاستشعار عن بعد

الاستشعار عن بعد هو نظام إلكتروني له مكونات كشبيهه من الأنظمة الأخرى، وليكون مقالنا عن تقرير عن الاستشعار عن بعد شاملا ينبغي ذكر هذه المكونات، ويمكن تمثيلها في:

  • Source for electromagnetic radiations: أجهزة الاستشعار عن بعد تعتمد بصورة كبيرة على نوع المصدر الخاص بالأشعة الكهرومغناطيسية المنبعثة من الجهاز لرصد بيانات جسم ما.
  • تفاعل الـ remote sensing مع غلاف الأرض: عند مرور الأشعة الكهرومغناطيسية خلال الغلاف الجوي للأرض، فإنه الأشعة الكهرومغناطيسية تتأثر بالسلب حيث من الممكن أن ينعكس جزء منها وقد يؤدي إلى حدوث خلل في وقت وصل الأشعة إلى أجهزة الاستقبال الأرضية.
  • مقدار التفاعل بين الـ remote sensing وسطح الأرض: يوجد تفاعل بين الظواهر الطبيعية التي تحدث على سطح الكرة الأرضية ونظام الاستشعار، ويعتمد هذا التفاعل على مقدار الأشعة الكهرومغناطيسية التي تنعكس من سطح الأرض.
  • أجهزة الاستشعار: الأشعة المنعكسة سواء كانت أشعة إكس أو الأشعة فوق الحمراء أو أشعة راديو يتم تسجيلها بعد تفاعل سطح الأرض وأجهزة الرصد والغلاف الجوي ثم استخلاص المعلومات منها عبر أجهزة تدعى أجهزة الاستشعار.

قد يهمك أيضًا: ما هي نظم المعلومات | اشهر 4 وظائف لنظم المعلومات

تطبيقات الاستشعار عن بعد في البيئة

يحظى الاستشعار عن بعد بأهمية كبيرة في مختلف المجالات منذ القدم كما تعرفنا في تقرير عن الاستشعار عن بعد والتي منها مجال البيئة.

حيث يستخدم علماء البيئة هذه التقنية الحديثة للحصول على المعلومات الدقيقة والصحية بسرعة وبسهولة، ومن تطبيقات the remote sensing في مجال البيئة:

حماية البيئة من التلوث حيث يسهل عملية دراسة التلوث البيئي وتحديد نسبة تلوث الهواء والمياه وسطح الأرض وكذلك تحديد نوع المعلومات، وكل هذا وأكثر من خلال الصور الملتقطة من الأقمار الصناعية.

تعيين الأماكن التي بها تسريب للنفط حيث لدى الاستشعار عن بعد قدرة على تحديد مكان التسريب وتتبع آثره حيث يمكن الكشف عن التسريب النفطي بالأشعة فوق البنفسجية والأشعة تحت الحمراء.

رصد التلوث وتحديد سببه في التربة والماء والهواء ثم معرفة تأثير هذا التلوث على الطبيعية والحياة، ومن هنا يبدأ المسؤولين باتخاذ الإجراءات اللازمة، ويمكن من خلال الاستشعار عن بعد التمييز بين الماء التلوث والماء العذب.

يعمل الاستشعار عن بعد كنظام ضد حرائق الغابات حيث عند اندلاع الحرائق فإن الدخان الخارج منها يمكن التقاطه بواسطة الأشعة تحت الحمراء، ويمكن باستخدام تقنية الاستشعار عن بعد تحديد شدة الحريق ومدى انتشاره ومصدر الاندلاع.

تطبيقات الاستشعار عن بعد في الزراعة

الاستشعار عن بعد كما عرفنا في تقرير عن الاستشعار عن بعد يهتم بمعرفة بيانات الأشياء بدون لمسها بشكل كيميائي أو فيزيائي، ومن أبرز تطبيقاته في هذا العصر الصور الفضائية المأخوذة بواسطة الأقمار الصناعية والتي تستخدم لأهداف زراعية بغرض:

تعيين وحساب مساحة الأراضي الزراعية الكلية، وتحديد ومعرفة المساحات التي تم جمعها، ومعرفة جودة المحاصيل، ومقدار إنتاج هذه المحاصيل، ومعرفة هل هذه المحاصيل قد تعرضت للفيضانات أو الأمراض أو الأعاصير أم لا.

معرفة هل تم علاج المحاصيل المصابة أو هل تم حقنها بالعلاج في الوقت الملائم، ومن كل هذا يمكن رسم خطة تسويقية دقيقة تضمن أعلى ربح مما يؤدي إلى ارتفاع الاقتصاد الوطني.

التنبؤ بجودة المحاصيل عبر متابعة نمو النبات ونشاطه، ومن خلال صور الأراضي الزراعية فإن الفلاحين يتمكنون من تحديد الأراضي التي تنتج محاصيل بجودة أعلى والأراضي التي لا تصلح لزراعة نوع معين من المحاصيل.

ننصحك بقراءة:ما هي تقنية النانو / اهم 6 مجالات لتطبيقاتها

الاستشعار عن بعد في الجغرافيا

الاستشعار عن بعد يلعب دور كبير في مجال الجغرافيا بسبب الصور الملتقطة بالاستشعار عن بعد والتي تحتوي على معلومات جغرافية للمنطقة التي في الصور مما يسهل على دارسي الجغرافيا تتبع التغيرات الجغرافية، ومن المجالات التي ساهم فيها ال Remote Sensing:

مراقبة وتسجيل الظواهر بشكل مستمر على إطار واسع مما يسمح لدارسي مجال الجغرافية الاطلاع عليها بوقت لاحق وإجراء دراسات ومقارنات بين الظواهر المتشابهة في أوقات مختلفة وأماكن متشابهة.

تسهيل دراسة عدة ظواهر طبيعية يصعب ملاحظتها أو مشاهدتها بالعين المجردة لصعوبة الأمر كحركة المرور والفيضانات، بالإضافة إلى تسجيل بيانات يتخطى مدى رؤيتها العين المجردة كأشعة UV.

توفير الوقت والدقة حيث يختصر الاستشعار عن بعد وقت كثير وفي ذات الوقت يغطي مساحات كبيرة، ويمكن من خلال الصور الملتقطة عبر الاستشعار عن بعد رسم الخرائط وتطويرها بشكل مستمر وبكل دقة.

تطبيقات الاستشعار عن بعد في مجال الجيولوجيا

داخل تقرير عن الاستشعار عن بعد سنذكر استفادة مجال الجيولوجيا بتقنية الاستشعار عن بعد حيث يمكن الاستفادة من التقنية في:

  • تحديد أماكن الزلازل لاتخاذ احتياطات السلامة.
  • البحث عن البترول والثروات المعاينة الأخرى.
  • معرفة أنواع الصخور.
  • تعيين الأماكن التي وقعت بها الشهب حيث يؤدي سقوط الشهب على الأرض إلى امتلاء الأرض بالثروات المعدنية.
  • معرفة الأماكن التي توجد بها البراكين وكذلك التنبؤ بوجود البراكين في أماكن معينة عبر استخدام تقنية الاستشعار عن بعد لالتقاط الطاقة الحرارية التي تنبعث من البراكين.

شاهد أيضًا: تقنية الهولوجرام وتطبيقاتها في 2021

أنواع الاستشعار عن بعد

يوجد العديد من التصنيفات للاستشعار عن بعد ويمكن تجزئة الاستشعار عن بعد حسب طبيعة البيانات التي يتم استقبالها إلى الآتي:

الاستشعار عن بعد النشط السلبي

البيانات التي يتم استقبالها تكون هي الانبعاثات الطيفية التي يرسلها الجسيم، ويتم استقلال هذه الانبعاثات على مستشعرات نظام الاستشعار عن بعد ويطلق عليها sensors، وترسل هذه المستشعرات البيانات التي استقبلتها إلى المحطات الأرضية.

الاستشعار عن بعد الإيجابي

البيانات التي يتم استقبالها تكون هي الانعكاسات الطيفية التي تصل للمستشعرات نتيجة توجيه الأشعة الكهرومغناطيسية على الهدف الذي سيتم دراسته، فتصطدم الأشعة بالهدف وينعكس منه الأشعة، ثم يتم إرسال هذه البيانات إلى المحطات الأرضية للاستقبال.

وإلى هنا عزيزي القارئ نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا عن تقرير عن الاستشعار عن بعد والذي قد طرحنا فيه بأسلوب مبسط مفهوم الاستشعار عن بعد وأنواعه ومكوناته وتطبيقاته في مختلف المجالات المتنوعة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق