الأدب العربي

خطبه محفليه عن العلم والوطن والنجاح وبر الوالدين

خطبه محفليه نقدمها بسبب تعدد مناسبات الناس بين أفراح وأحزان واحتفالات، وكثُرتْ الكلمات المعبرة التي تجعل للمناسبة ذكرى وحضور في القلب لا يغيب وإن غابت هي، ومن المعروف أن خطبه محفليه هي مسمى لائق بكلماتٍ تُلقى بطريقة وأسلوب متقن ومتزن تُخلد بها المناسبة وترتقي بها الكلمات، وهنا بهذا المقال نسرد معنى الخطبه المحفليه وطريقة كتابتها وبعض صورها وما يدور حولها.

ما هي خطبه محفليه وماذا تعني 

هي خطبة تقال في مناسبة عامة أو خاصة تواكب المناسبة وتدور في مضمونها، وتعتمد بشكل أساسي على الإلقاء الذي يجذب المستمعين ويلفت انتباههم وتلقى بين الجمعِ الكثير بغرض التمهيد للمناسبة والتهيئة العامة للنفس.

وتتعدد صور الخطبه المحفليه ما بين:

  • دينية كالخطب التي تقال في ذكرى الإسراء والمعراج والاحتفال ببداية العام الهجري الجديد أو فضل بر الوالدين وغيرها.
  • اجتماعية كالتي تقال لمعالجة قضايا عامة أو التنبيه على آفة مجتمعية زاد انتشارها أو الإشادة بعرف مجتمعي قويم.
  • سياسية كخطب الاحتفال بذكرى الانتصارات كيوم تحرير سيناء وذكرى الثورة وغيره.

لمزيد من المعلومات اقرأ: مواصفات مقدمة انشاء اللغة العربية

كيفية كتابة خطبه محفليه

خطبه محفليه
خطبه محفليه

الأدب هو مرآة الأمة والمجتمع وعلى مدى التاريخ تطورت صور الأدب وتوسعت ألوانه وفنونه، ولكل فن كتابي طريقة وأسلوب في نسج خيوطه وإخراجه في حلته الصحيحة وتمام اكتماله، والالتزام بشروط ضبطه وقواعده وسماته.



فكذا الخطبه المحفليه لها بضعة شروط يجب توافرها حتى تكون متزنة ومواكبة للمناسبة ويصح تسميتها خطبة، ومن هذه الشروط:

  • تحديد موضوع الخطبة.
  • جمع المادة المرتبطة بالموضوع.
  • إجادة العرض.
  • الأسلوب الجذَّاب الذي يلفت الإنتباه.
  • كثرة الاستشهادات والأدلة.
  • الخاتمة.
  • إجادة الإلقاء.

ويجب الحفاظ على هيكل الخطبة وتكوينها من مقدمة يعرض فيها تمهيد للموضوع بأسلوب مختصر وجيد مصحوبة بعناصر الموضوع.

ثم مضمون الخطبة وهو موضوعها الرئيسي الذي يعرض باستفاضة وأسلوب جزيل مذيل بالدليل والبرهان إمعانًا في الإقناع، ثم تأتي النهاية بالخاتمة المختصرة التي تترجم فيها النتائج ويُسرد فيها حصاد الخطبة وثمر الموضوع.

عناصر الفن الكتابي

الفنون لها قيمة وقدر ومكانة بين المجتمعات، ففيها تنعكس حياة المجتمع وتعرضه بواقعيه أو بصورة ترفيهية، والفن الكتابي هو أسمى وأرقى الفنون التي يجب الحرص والتمعن في نسجه وإعداده،

فاللغة هويّة الأمة وتاريخها وسر بقائها والخطابة فن أدبي نثري قيّم وعظيم لم يمر عصر إلا ووجد أثرها فيه وتركتْ بصمتها وأحدثتْ فرقًا.

وكل ما هو قيّم له سمات وعناصر، وعناصر الفن الكتابي كالآتي:

  • الموهبة.
  • حُسن العرض.
  • التمكُّن من القواعد النَحْوِيّة والمصرفية.
  • التمكُّن من القواعد الإملائية.
  • القدرة على جمع المادة العلمية.
  • العرض الجيد الجذّاب.
  • حُسن الانتقال بين أجزاء الخطبة.

خطبه محفليه عن النجاح

لكل مجتهد نصيب ومن المنصف أن يحظى كل مجتهد ناجح بجملٍ تُكلل نجاحه بخطبه محفليه مؤثرة، تثلجُ قلبه وتزفُ نجاحه بين أحبابه.

ونذكر هنا نموذج لخطبه محفليه قصيرة عن النجاح:

الحمد لله رب العالمين الذي كتب الفوز والفلاح للعاملين المخلصين، وكتب الخيبة والخسارة على المتخاذلين الكاذبين،

نحمد الله ونشكره ونستغفره، ونشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، كتب على نفسه الفضل والكرم،

وهو لا يضيع أجر العاملين، وأشهد أن محمدًا عبد الله ورسوله، أصدق الناس عزمًا وأصدقهم قولًا وفعلًا، وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليمًا كثيرًا، أما بعد:

أيّها الأخوة كثيرًا ما نشاهد أنّ شخصًا ما أسس معملًا استوفى فيه شروطه ووضع له لوازمه،

وكان يُتوقّع له النجاح في مجاله والتفوق فيه، لكن انقلبت الأحوال وانهارت التجارة، وأعلن الإفلاس وأشهر الإغلاق، فما سبب هذا الفشل وعدم النجاح في بعض الأمور التي تواجه الإنسان،

سيجد المرء إذا ما أمعن النظر أنّ الفشل من أسبابه سوء الخلق والشقاق والنفاق وخبث النوايا وفساد السرائر، ولتعلمون أيّها الأخوة أنّ أول شرط من شروط النجاح في كلّ الأعمال،

هو مضي العزيمة وقوة الإرادة والصبر واحتمال الأذى، أمّا السبب الذي لن يوصل للنجاح والتفوق فهو الكسل والملل واليأس والقنوط، وفقدان الصبر وعدم مجاهدة النفس لتذليل الصعاب،

ولعلكم تعرفون أنّ الصبر والجد والمصابرة وقوة الإرادة والسعي الدؤوب من صفات الأنبياء،

وهي من صفات الناجحين، يقول الله تعالى: {وَاصْبِرُوا إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ}.[2] فالنجاح والتفوق قوة،

وهما ثمرةٌ طيّبة لكلّ مجهود مبذول، وثمرةٌ لكلّ صبر على شدّة وصعاب، وهو الشعور الطيب والمريح بعد التعب.

ختامًا إنّ أوّل نجاحٍ وتفوق يحققه الإنسان هو التفوق والنجاح في المدرسة والدراسة،

فهنيئًا لكلّ شخص ذاق طعم التفوق والنجاح، وأدعو الله أن يمنح كلّ شخص لم يذق طعم التفوق والنجاح أن يعينه على ذلك وأن يهيئ له الأسباب ليتفوق وينجح،

جعلنا الله وإيّاكم من المتفوقين والناجحين، ولا تنسوا أنّ المؤمن القوي أحب إلى الله من المؤمن الضّعيف،

فاتّخذوا الأسباب لتكونوا أقوياء ولتكونوا ناجحين متفوقين، والسلام عليكم ورحمة الله.

لمزيد من المعلومات اقرأ: مقال عن اهمية اللغة العربية وفوائدها ودورها في التعليم

خطبه محفليه عن بر الوالدين

الوالدين؛ أمان الدنيا وملجأ قلوبنا المتعبة وعناق ذكريات طفولتنا الضائعة بين طيات الشباب وصعاب الدنيا، إنهما الركن الذي لا يتهدّم والنهر الذي لا ينضب.

أتى عقوقهما ذنبًا لا يُغتفر بعد الشرك بالله، وجاء كلام الله منبهًا إيانا على ضرورة برهما والحرص على حسن معاملتهم في قوله تعالى:

{وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا * وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُلْ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا * رَبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَا فِي نُفُوسِكُمْ إِنْ تَكُونُوا صَالِحِينَ فَإِنَّهُ كَانَ لِلْأَوَّابِينَ غَفُورًا} [الإسراء: 23 – 25].

وأوصانا نبينا الكريم بهما في عدة أحاديث صحيحة وأكثر من ذكر برهما وودهما، فلا عجب أن يتداول الناس ذكر الوالدين وثواب برهما في مناسبات عدة ويرفقوا المناسبة بخطبه محفليه تشيد وتتم ما ذُكر في فضل برهما، حثًا للصغير والكبير على الرفق بهما، ويأتي هذا كالتالي:

بعد السلام والتحية وبذكر الله والصلاة على نبيه المختار ارسله الله بشري وهداية للعالمين والحمد لله الذي تتم بنعمته الصالحات وبعد؛

أيها الجمع الكريم أحدثكم وأنا في بالغ السعادة بوجودي معكم في هذا الحفل الغفير وأتمنى من الله عز وجل أن يكون جمعنا هذا جمعا مبارك فيه ومغفور له،

في هذا العصر الحديث المملوء بالتكنولوجيا حيث أصبح أبناؤنا وبناتنا منشغلين بالعالم الافتراضي ونسوا حق الأهل عليهم يجب أن تعلم أن الأم والأب لهم حق عليك واجب.

فهو فرض عليك رعايتهما والإحسان إليهما والسؤال عنهما من حين لآخر والقيام على خدمتهما بالأخص إذا كانا في حاجة إليك لرعايته بسبب كبر سنها أو مرض لا قدر الله،

حتى إذا كانا قد توفاهم الله فواجب عليك الدعاء لهما وإخراج الصدقات على روحها، وقد قال رسول الله صل الله عليه وسلم إن من واجب كل مؤمن ومؤمنة البر بوالديه في حياته ومماته.

في نهاية خُطْبة اليوم يجب أن نتعلم أن الله ورسوله لم يوصنا بأمر إلا وكان هذا الأمر به صلاح لك وللأمة،

حيث ستدرك معنى السعادة في طاعة الوالدين ورضاهما عليك ويكفي كونهما سيكونون سببا في دخولك الجنة أما من يبتعد عن ما أمر الله به ورسوله ولا ينفذه ويتبعه فسوف يشقى في الحياة الدنيا والآخرة

وفي النهاية أشكركم من القلب وأتمنى أن تكون الخُطْبة قد أفدتكم دمتم في رعاية وامنه والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

خطبه محفليه عن العلم

العلم هو منارة المجتمع وبوصلة نجاحه وتقدمه، والمبتغى لكل تائه لا يصل، والنور لكل ظلام لا ينجلي، والغاية لكل سبيل، ولا نحتاج أن نذكر بأن طلب العلم فريضة والصبر على طلبه وتحصيله أمر عظيم لا يخفى أثره على المرء وعلى المجتمع،

فعمر الإنسان يمضي إما بعملٍ نافع أو علمٍ نافع وكلاهما جهدٌ وسعي.

وكما تتناول الخطابة كل أمور وشئون الأمة وتنفرد كلماتها بالمناسبات والاحتفال، فمن الطبيعي أن نجد خطبه محفليه تحث الناس للعلم وأهميته وفضل طلبه والسعي إليه والاستنارة به كالتالي:

الحمد لله الذي خلق الإنسان واحسن تقومية وأمده بالفهم والمعرفة وكرمه على سائل خلق الله وامتن عليه بعلمه ما لم يكن يعلم:

” وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكَ وَرَحْمَتُهُ لَهَمَّتْ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ أَنْ يُضِلُّوكَ وَمَا يُضِلُّونَ إِلَّا أَنْفُسَهُمْ وَمَا يَضُرُّونَكَ مِنْ شَيْءٍ وَأَنْزَلَ اللَّهُ عَلَيْكَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَعَلَّمَكَ مَا لَمْ تَكُنْ تَعْلَمُ وَكَانَ فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكَ عَظِيمًا “

وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الملك الحق المبين اعز العلم وأهله وأذل الجهل أما بعد:

العلم يرفع صاحبه درجات ويعطيه قيمة احتاج الناس إليه والإقبال عليه للانتفاع بعلمه، العالم كله في الفترة الأخيرة يتبع نهج العلم والتعليم خصوصا في هذه الأيام التي زاد فيها الملتصقين بالعلم والداعين بالعلماء غدرا وشرا.

فقد اهتم الإسلام بالعلم وجعلها أولى الآيات التي نزلت على النبي فقال الله تعالى:

سورة العلق ” اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ (1) خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ (2) اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ (3) الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ (4) عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ “

وهنا أقسم الله عز وجل بالقلم وهذا يدل على أهمية التعليم ويوضع فضله وعلو مرتبة طالب العلم .

ومن فضل العلم وكرامته طلب سيدنا موسى من العبد صالح صحبته من أجل التعلم منه فقال الله تعالى : في سورة الكهف “قَالَ لَهُ مُوسَى هَلْ أَتَّبِعُكَ عَلَى أَنْ تُعَلِّمَنِ مِمَّا عُلِّمْتَ رُشْدًا” آية 65

وهذا يدل على أهمية العلم طلب الأنبياء للعلم مهما كانت مكانتهم ولم يجعل كليم الله من نفسه رتبة ولكنه جعل منها تابع من أجل طلب العلم وهذا يدل على أهمية العلم وان الدين الإسلامي يحث عليه.

فالعلم لا يحمله إلا كرام الناس وأهل الأمانة فقد قال رسول الله : يحمل هذا العلم من كل خلف عدولة ينفون عنه تحريف الجاهلين وانتحال المبطلين وتأويل الغالين “

رفع الله درجات طلاب العلم وجعله طريق الجنة ونعيمها فيا أيها المؤمن السعي إلى طلب العلم والمعرفة فهي من احد طرق الجهاد وسبل الجنة.

لمزيد من المعلومات اقرأ: مقال عن الصحة والغذاء: هل صحتك تتدهور بسبب غذائك احذر!

خطبه محفليه عن الوطن

خطبه محفليه
خطبه محفليه

الوطن هو المختصر المفيد لجملة “ومن الحب ما قتل” فله تزهق الأرواح ومن أجله تثور الشعوب، ولخاطره تحتشد الهمم وتنهض الأمم، الوطنُ عزيزٌ وغالي وحبه فطرةٌ لا فكاك منها.

وتأتي المناسبات تخلد حبه في كل ذكرى ما بين تشجيع واستقلال وانتصارات، ومناسبات كهذه تفرض وجود خطبه محفليه مؤثرة يعلوها الفخر،

والاعتزاز تتجهز لها الأيادي تكتب خطب جليلة، وتستعد لها الأذهان انتباهًا وتشريفًا، ونرى هكذا مشهد في مثل هذه الخُطْبة:

الحمد لله والشكر لله نحمده ونستعينه، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا، أتوجه بالشكر في البداية إلى جميع الحضور، فإن حضوركم أكرمنا ورفع من شأننا أما بعد:

أيها الأخوة والأخوات الكرام، إن حب الوطن ينبع من القلب، من منا لا يحب وطنه، ويكن له بالمشاعر الطيبة، فكلنا نُريد أن يزدهر الوطن ويتقدم حتى يصل إلى أعلى مكانة ورفعة.

فكلمة وطن هي كلمة تتكون من ثلاثة حروف، ولكنها لها العديد من المعاني بالنسبة للأشخاص الذين يقطنون فيها،

فكلمة الوطن تسع السموات في مضمونها، فقد قام الله عز وجل بوضع في نفوسنا الحب والاعتزاز بالوطن.

أيها الحضور إن الإنسان يضع وطنه في أعلى المكانات في حياته، وذلك لأن الإنسان بدون وطن لا يوجد له وجود، فالوطن هو المكان الذي يحتضن الشخص منذ الولادة استمرارًا بجميع مراحل حياته وحتى وفاته.

فبذلك يتعزز شعور الحب لدى الإنسان منذ الولادة، ويبدأ يتطور الأمر لديه حتى يصل لأعلى المراحل، وهي وصول الشخص إلى الاستعداد التام بالتضحية من أجل وطنه.

ومن الجدير بالذكر أن مفهوم الإخلاص للوطن، هو أن تفضل وطنك على أي وطن آخر.

وأن تعلي مصلحته، وتعمل على ما فيه خيره، ولا تتسبب في أي ضرر يحصل له.

فالوطنية تتعدد أشكالها وتختلف من عصر إلى الآخر، ومن بلد للآخر.

فتكون بعض الدول أساس الوطنية لديها ديني، والبعض الآخر الأساس يكون الأصل أو العرق الذي ينتمي له الشخص.

لذلك فإن مكنونات القلب للوطن لا يوجد لها حصر ولا نستطيع أن نعبر عنها ببعض الكلمات والحروف.

حيث تعجز ألسنتنا عن وصف مدى حبنا وتقديرنا لوطننا الحبيب.

فيا أهل الوطن ولا أقول يا شعبه، فالوطن لا يفرق بين المُقيم والمواطن.

فكل من يقطن على أرضه هو من أهله.

لذلك لا بد من تقدير مكانة هذا الوطن والحرص على كل فعل نقوم به.

حتى لا نتسبب في جعله أقل شأنًا وقيمة.

فقيمة الوطن تأتي من تقدير أهله له، فالبلاد كثيرة والأوطان متعددة.

ولكن يبقى وطننا هو أفضل الأوطان وأحبهم على قلوبنا.

وفي الختام أرغب أن أقول إن حب الوطن لا يمكننا أن نعبر عنه بكلمات.

فلا تكفي حروفنا على وصف مكنونات قلوبنا تجاهه، فالمشاعر نستطيع أن نعبر عنها بالعديد من السُبل.

ومن أهمها تقديم كل نفيس وغالي للوطن، والعمل على الرفع من شأنه.

وجعل رايته ترفرف في السماء، ونسأل الله عز وجل أن يديم النعمة والأمن والأمان على وطننا الحبيب، وأن يجعله سخاءًا ورخاءًا بنا ولنا.

لمزيد من المعلومات اقرأ: مقال علمي عن الماء وأهميته لحياة الإنسان

وفي ختام مقالنا بعد جُلّ ما قدمناه من نماذج عدة إلى خطبه محفليه تتجسد فيها الكلمات متوافقة مع كل مناسبة وذكرى لا تُنسى،

وتتجانس عناصرها وتترابط أجزائها وتتم شروطها، ندرك تمام الإدراك مدى احتياجنا لمثل هذه الخطب في كل حدثٍ يمر علينا تقريبًا،

وأن الكلمات تضفي الروح لذكرياتنا وتحتاج حياتنا لمزيد من الخطب المزدانة المحفلية.

الوسوم

Shimaa Ibrahim

الاسم شيماء إبراهيم بدري، خريجة قسم وثائق ومكتبات وتكنولوجيا المعلومات، بكلية الآداب، جامعة القاهرة، تعمل فريلانسر بإدارة محتوى كبرى المواقع الإلكترونية، تتقن لغة ثانية الإنجليزية بدرجة جيد جدًا، لديها هوايات خاصة بمجال البرمجة وتصميم المواقع الإلكترونية وكل ما يخص تحليل البيانات، شغوقة بالقراءة في كافة المجالات العلمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق