العناية بالطفل

تغذية الرضيع في الشهر الرابع

إطعام الرضيع لأول مرة خطوة ذات أهمية كبرى، وتوصي المنظمات الطبية ببدء تغذية الرضيع في الشهر الرابع ، حتى يزيد وزن الطفل 3 أضعاف وزنه مما كان عليه عند الولادة، وتبدأ الأمهات بإدخال الأغذية تدريجيًا مع رضاعة الحليب، وتقدم الأطعمة بمقدار ملعقة واحدة، حتى يتقبل الطفل الطعام تدريجيًا، ويتعرف على رائحته وتلمسه الشفتين.

الأطعمة التي يمكن للطفل تناولها في الشهر الرابع

عند إدخال الأطعمة للطفل لأول مرة في الشهر الرابع لا بد أن تكوني حريصة، فالمرحلة الأولى من تناول الأطعمة تعتمد على مدى تقبله لها، والقائمة التالية تلخص الأطعمة المناسبة للطفل في هذه المرحلة:



الموز

فهو من أكثر الفواكه المثالية للرضع، حيث يكون له مذاق لذيذ يحبه جميع الأطفال، ويساعد الطفل على الهضم لاحتوائه على الألياف، ويحميه من الإمساك، كما أنه من الفواكه المشبعة للطفل.

الحبوب



يستحب تغذية الرضيع في الشهر الرابع بالحبوب أولًا في بادئ الأمر، ويفضل تقديمه مخلوطًا مع حليب الرضاعة، حتى يكون الطعم مستساغًا له، ولكن لا بد من تجنب الأطعمة التي تحتوي على مادة الجلوتين، مثل الشعير والقمح، حتى لا يصاب الطفل بالحساسية واضطرابات الهضم.

الآن إليكِ إجابة كيف اعتني بالطفل الرضيع.

البطاطا الحلوة

فالبطاطا من الأطعمة الصديقة للرضيع، بها نسبة عالية من الألياف التي تقي الطفل من الإمساك، بالإضافة إلى أنها مصدر للبوتاسيوم وفيتامين سي.

الأفوكادو

يعتبر الأفوكادو من الوجبات المتكاملة العناصر الغذائية، ولها مذاق لذيذ، ويمكن أن يتناوله الرضيع مخلوطًا مع حليب الثدي، ليحصل على وجبة متكاملة من العناصر الغذائية، ولها مذاق لذيذ في الوقت ذاته.

التفاح

من الأغذية المفيدة للرضع، يمكن تقديمه له مطبوخًا، وذلك بتقشيره، ثم تسويته على البخار، حتى لا يفقد عناصره الغذائية، ويعتبر من الوجبات المتكاملة للمرحلة الأولى من إدخال الطعام للرضيع، لأنه يحتوي على نسبة كبيرة من الحديد، بالإضافة إلى أنه يعالج الإسهال.

قرع العسل

يعتبر قرع العسل مصدرًا أساسيًا عند تغذية الرضيع في الشهر الرابع ، لما يحتويه من ألياف وبيتا كاروتين ، فهو من الأكلات المحببة للأطفال، ويمكن هرسه لإعداد بوريه شهي.

الكمثرى

تغذية الرضيع في الشهر الرابع
تغذية الرضيع في الشهر الرابع

فهي من الأطعمة الآمنة في المرحلة الأولى لإطعام الرضيع، وهي من الفواكه الخفيفة، التي لا تحتوي على نسبة عالية من الأحماض، وهو ما يجعلها سهلة الهضم، ويمكن أن يتناولها الطفل الرضيع مع الحليب، أو إعداده كبوريه مع حليب الثدي.

تابعي من هنا كيفية التعامل مع الاطفال في سن الثالثة.

الجزر

يحتوي الجزر على نسبة كبيرة من فيتامين أ، والبيتا كاروتين، بالإضافة إلى تعدد فوائده للنظر، والأطفال يحبونه لمذاقه الطيب، ولونه المحبب، وغذاء مناسب للمرحلة الأولى من إطعام الرضيع، ولذا قومي بتقطيع الجزر لشرائح، ثم ضعيها في الفرن، أو طهي الجزر على البخار حتى لا يفقد عناصره الغذائية، ثم يتناوله الطفل الرضيع مهروسًا.

البازلاء

من الخضروات المثالية عند تغذية الرضيع في الشهر الرابع ، فهي تتمتع بالطعم الطيب، وبها نسبة عالية من الألياف، ومحببة للطفل، ويمكن تناولها مع الفاكهة، أو إضافتها لثدي الحليب.

حليب الرضاعة

لا يوجد طعام أفضل من حليب الرضاعة للطفل في مراحله العمرية الأولى، ولا يوجد طعام يحتوي على فوائد أكثر منه على الإطلاق، ولذا لا تحرمي الرضيع من الفوائد العظيمة لحليب الثدي، خاصة في السنة الأولى للطفل.

نصائح هامة عند تغذية الرضيع في الشهر الرابع

عند بلوغ الطفل الشهر الرابع يمكن إدخال بعض أنواع الأطعمة السهلة المضغ والهضم عند تغذيته، ولكن مع اتباع النصائح التالية:

  1. لا تستخدمي الأواني النحاسية لصنع طعام الرضيع.
  2. عدم إجبار الطفل على تناول الأطعمة عند البدء بتناول الأغذية الجديدة عليه، خاصةً إذا كان يبكي عند تناوله، فقد يكون غير مستعدًا لتناوله، أو قد يكون لا يشعر بالجوع، ولذا لا بد من تركه وإعادة المحاولة فيما بعد.
  3. عدم إجبار الطفل على إنهاء الطعام بأكمله، لأنه شهية الطفل في هذه المرحلة تتغير من يوم إلى آخر.
  4. لا بد من إطعام الطفل بالملعقة، وعدم تناوله الاطعمة المهروسة من زجاجة الرضاعة.
  5. عند تغذية الرضيع في الشهر الرابع لا بد من الحرص على إدخال نوع جديد واحد أول مرة، ثم بعد يومين أو ثلاثة يمكن تقديم طعام آخر جديد، للتأكد من سلامته على الطفل، وأنه لا يسبب له الحساسية.
  6. لا بد من إضافة قطرات من حليب الثدي، أو الحليب الصناعي، أو إضافة قطرات من الماء الدافئ إلى الأطعمة، حتى يسهل على الطفل تناوله.
  7. عدم تناوله الأطعمة التي قد تسبب له الحساسية، مثل البيض، والسمك، والمكسرات، والفول السوداني، ومن علامات الحساسية ما يلي:
    • طفح جلدي.
    • إسهال.
    • القيئ.
    • مشاكل بالتنفس.
    • ألم في البطن.
    • زيادة الغازات.
    • الانتفاخ.
  1. منح الطفل الاهتمام الكامل عند إطعامه، ومساعدته، والتحدث معه عند إطعامه.
  2. عدم إجبار الطفل على فتح فمه لتناول الطعام.
  3. جعل الطفل يتحسس الطعام.
  4. التحلي بالصبر عند البدء في تغذية الطفل بالأطعمة الجديدة.

لا يفوتكِ فرصة التعرف على المعلومات الواردة بشأن وقت ظهور الاسنان عند الاطفال وترتيب ظهورهم.

وصفة غذائية تمهد الطفل لتناول الأطعمة الصلبة

توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بعدم تغذية الرضيع في الشهر الرابع بأغذية صلبة إلا عندما يبلغ الطفل الشهر السادس.

إلا أن الأهالي يقومون بإدخال بعض المأكولات تدريجيًا في غذاء الطفل عند بلوغ الشهر الرابع، ومن الوصفات التي يمكن تقديمها للطفل في هذه المرحلة العمرية ما يلي:

وصفة حبوب الأرز

وهي من أكثر الوجبات التي لا تسبب حساسية للأطفال في هذا العمر، كما أنها وصفة سهلة الهضم، وتتمتع هذه الوصفة بمزجها ما بين الطعام السائل والصلب.

حيث تجمع بين اللزوجة والسماكة، وبالتالي يسهل من عملية تغيير النظام الغذائي عند تناول الأطعمة الصلبة.

الوضعية السليمة للطفل عند تناول الطعام

عند تقديم الأطعمة للطفل ذو الأربعة أشهر بشكل صحي سليم، لا بد من جلوس الطفل مستقيم الظهر على قدم الأم، ووجهه للأمام، لتسهيل عملية بلع الطعام، وتقليل خطر حدوث اختناق، ويعد ذلك تدريبًا لجلوس الطفل على مقعد عالي بعد ذلك.

الكمية المناسبة يوميًا للرضيع في الشهر الرابع

تغذية الرضيع في الشهر الرابع
تغذية الرضيع في الشهر الرابع

لا يوجد كمية دقيقة للطعام المناسب لهذه المرحلة العمرية، وإنما يمكن الاكتفاء بملعقة إلى ملعقتين من الأطعمة المهروسة.

مع إمكانية زيادة الكمية تدريجيًا مع الوقت، كما يمكن تقليل السائل في الأطعمة، وزيادة كثافته تدريجيًا، بالإضافة إلى إمكانية مزج نوعين أو أكثر، ولكن يفضل في بادئ الأمر أن يتذوق الطفل نوع واحد، ثم يتم مزج أنواع أخرى تدريجيًا.

إليكِ كيفية رعاية الطفل حديث الولادة؟

إرشادات هامة عند إطعام الرضيع في الشهر الرابع

تغذية الرضيع في الشهر الرابع يتبعه إرشادات هامة، حتى لا يحدث ضرر له، من هذه الإرشادات ما يلي:

  • عدم إدخال العسل في طعام الرضيع، لأن البكتيريا الموجودة به قد تسبب التسمم السجقي، وهي نادر حدوثها ولكنها حالة خطيرة.
  • تجنب وضع الحليب البقري في أغذية الطفل حتى عمر سنة، حيث يصعب هضمه لمن لا يكتمل عمره عام.
  • تقديم طعام صلب للطفل من 4 إلى 6 شهور قد يسبب له اختناق، لأنه غير قادر على هضمه.
  • تجنب إضافة ملح أو سكر لطعام الرضيع.
  • عدم تناول الطفل أي مشروبات أو عصائر غير حليب الأم، حيث تسبب تسوس الأسنان المبكر.

توصي منظمة الصحة العالمية بضرورة تغذية الرضع بحليب الثدي فقط خلال ال6 شهور الأولى منذ الولادة، مع إمكانية تغذية الرضيع في الشهر الرابع ببعض المصادر الغذائية الأخرى المتنوعة إلى جانب حليب الرضاعة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق