ادعية واذكار

دعاء الخروج من المنزل

دعاء الخروج من المنزل

الدعاء من أعظم العبادات التي تقرب العبد إلى الله، فيجب على كل مسلم الالتزام بها، وهذه الادعية مثل دعاء الخروج من المنزل ودعاء الدخول، وغيرها من الأدعية الكثيرة والسنن المهجورة التي يجب الحرص على الاهتمام بها.

دعاء الخروج من المنزل

يخرج المسلم كل يوم من منزله للكثير من الأسباب سواء للذهاب إلى العمل أو الدراسة أو السفر أو غير ذلك، فكان من سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه عند خروج المسلم من منزله يقف مع نفسه ويجدد نية خروجه ويسأل الله فيها بتيسير أموره، والدعاء بعدم تعرضه للضرر من أحد، وكذلك عدم ضرره لأي شخص.



بالإضافة إلى دعاء عدم ظلم أي شخص في هذا اليوم وعدم التعرض إلى الظلم من أي أحد، فالوقوف وتجديد النية لها الكثير من الفضائل على المسلم، بالإضافة إلى أنها سنة كريمة من سنن نبينًا محمد صلى الله عليه وسلم، فقامت أم المؤمنين أم سلمة رضي الله عنها وأرضاها بنقل دعاء الخروج من المنزل إلينا.

فضل دعاء الخروج من المنزل

عند تجديد نية الخروج ودعاء الله، نحمي نفسنا من الشيطان، بالإضافة إلى التوكل على الله والاستشعار بعظمة الله سبحانه وتعالى، واليقين أن الله سوف يحفظنا من كل خطر يمكن أن نتعرض له أو أي سوء عند الخروج من المنزل، فهو سبحانه وتعالي عند ظن عبده به.

لذلك يجب أن تكون واثق أنه عند التوكل على الله ودعائه سوف يرعاك الله وينعم عليك بلطفه وكرمه وحفظه ويصرف الأذى عنك ويبعد كيد الجن والإنس عنك، بالإضافة إلى التوفيق في أمورك وحصولك على الحسنات المضاعفة.



بالإضافة إلى رفع غضب الله ومقته عنك، لأن الله تعالى لا يغضب من الذي يدعيه ويلتجأ له بكل خشوع وذل لطلب رحمته وخوفًا من عذابه، كما أن من فضائل الدعاء القرب من الله والبقاء في معيته ورعايته ونيل محبة الله سبحانه وتعالي.

كما أن من فضل الدعاء زيادة البركة في اليوم والرزق والمال والعمل والصحة والذرية وفي المكان الذي يذهب إليه الشخص، كما أن الدعاء يحمي المسلم من الوقوع في الذنوب أو ارتكابه أي إثم، وبعده عن المصائب، بالإضافة إلى الصبر على الهموم والمشاكل.

ما هو دعاء الخروج من المنزل

عن أم سلمة رضي الله عنها قالت: ما خرج النبي صلى الله عليه وسلم من بيتي قط إلا رفع طرفه إلى السماء فقال: “بسم الله، توكلت على الله، اللهم إني أعوذ بك أن أضل أو أضل، أو أزل أو أزل، أو أظلم أو أظلم، أو أجهل أو يجهل على”.

فإذا خرج الرجل من بيته يقول: “بسم الله توكلت على الله، ولا حول ولا قوة إلا بالله، يقال له هديت وكفيت ووقيت، وتنحي عنه الشيطان” وزاد أبو داود: “فيقول: يعني الشيطان لشيطان آخر: كيف لك برجل قد هدي وكفي ووقي”.

كان إذا خرج من بيته قال: “بسم الله، التكلان على الله لا حول ولا قوة إلا بالله”.

إذا خرج أحدكم من بيته فليقل: “بسم الله، لا حول ولا قوة إلا بالله، ما شاء الله، توكلت على الله، حسبي الله ونعم الوكيل”.

دعاء الخروج من المنزل مكتوب

ما من مسلم يخرج من بيته، يريد سفرًا أو غيره، فقال حين يخرج: “بسم الله، آمنت بالله، اعتصمت بالله، توكلت على الله، لا حول ولا قوة إلا بالله، إلا رزق خير ذلك المخرج، وطرف عنه شر ذلك المخرج”.

دعاء الخروج من المنزل للأطفال

يجب تعليم الأطفال كل ما هو صحيح عن الدين الإسلامي من بداية عمرهم حتى يصبح أهم جزء في تربيتهم، فيجب تعويد الأطفال على ذكر الله دائما في كل حين والتوجه بالدعاء إلى الله عز وجل حتى يحميهم ويكون الحارس لهم في حياتهم سواء عند الدخول إلى المنزل أو عند الخروج.

فعلي الوالدين الاهتمام بتعليم أولادهم الأدعية والأذكار اليومية وتشجيعهم على قراءة دعاء الخروج من المنزل وباقي الأدعية جميعها، أما في حالة إذا كان الطفل صغير ولا يستطيع القراءة أو الحفظ فيجب على الوالدين قول أدعية لتحصين أطفالهم وحمايتهم عند الخروج من المنزل.

أدعية لحفظ الأطفال عند خروجهم من المنزل

“اللهم أجعلهم حفظة لكتابك ودعاة في سبيلك ومبلغين عن رسولك، اللهم أجعل القرآن العظيم ربيع قلوبهم وشفاء صدورهم ونورًا لأبصارهم، اللهم أفتح عليهم فتوح العارفين، اللهم أرزقهم الحكمة والعلم النافع وزين أخلاقهم بالحلم، وأكرمهم بالتقوى وجملهم بالعافية يا الله وعافيهم وأعف عنهم، اللهم أرزقهم المعلم الصالح والصحبة الصالحة والطيبة”.

“اللهم أجعلهم في حفظك وكنفك وأمانك وجوارك وعياذك وحزبك وحرزك، ولطفك وسترك من كل شيطان وإنس وجان، وباغ وحاسد ومن شر كل شيء، أنت آخذ بناصيته إنك على كل شيء قدير، اللهم رب أوزعني أن أشكر نعمتك التي أنعمت على وعلى والدي وأن أعمل صالحًا ترضاه وأصلح لي في ذريتي إني تبت إليك وإني من المسلمين”.

“اللهم أرزقهم القناعة والرضا، اللهم ألبسهم من ملابس الكمال والحلل الفاخرة، اللهم أنظرهم بعينك وتولهم بعونك وأحرسهم بملك ومنك وأيدهم بجيش المحبة وأسقهم من شراء الولاية أكرم شربة”.

“اللهم إنك وهبت لي ابني من غير حولٍ مني ولا قوة فأحفظهم بحفظك بلا حول مني ولا قوة اللهم أحفظهم من أي مكروه يصيبهم ومن كل شرٍ وضرر، اللهم أحفظهم من الأسقام والأمراض”.

الوسوم

رضوى

أهوى الابحار في عَناقيد الادب ، حتى اُحلق بِسماء سِحر الحب .. ومن أنبثاق ذاك السحِر أتوق شَوقا لسرقةِ اقتباس وَحييُ قَلمي ، الماهرُ باختِطافِ روحي إلى عالمِ العشق والهوى ..❤

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق