العناية بالطفل

مراحل تربية الطفل وتنشئته بطريقة صحيحة

مراحل تربية الطفل تبدأ من مرحلة الرضاعة حتى البلوغ، أثناء تلك المراحل تحدث عدد من التغيرات في العاطفة واللغة والجسد والدماغ التي تتغير بناء على تلك المراحل التي قسمها بعض العلماء إلى أربع مراحل تبدأ من مرحلة الولادة تليها من عمر السنتين للسابعة، وتليها المرحلة التي تمتد من سن السابعة لسن الثانية عشر، ثم تنتهي بمرحلة المراهقة.

مراحل تربية الطفل

مراحل تربية الطفل تنقسم إلى 5 أقسام بدءً من حياته وهو حديث الولادة وحتى مرحلة المراهقة بسن 13 إلى 18 عام حتى يغدو رجلًا عظيمًا، وحتى تصبح امرأة تصلح كعماد للمجتمع، وتلك المراحل كالآتي:



تربية الطفل حديث الولادة

هي أول مرحلة من مراحل تربية الطفل، تبدأ مع بداية الطفل حتى الشهر الثاني.

في تلك المرحلة يبدأ عقل الطفل في التكيف للعيش مع العالم الخارجي.

طبيعة تلك  المرحلة أن يكون الطفل في حالة بكاء مستمر وهياج ويبدأ في استقرار حالته مع بداية الأسبوع ال12 إلى ال 16 تقريبًا.



يبدأ في تلك المرحلة يتعرف الطفل على أمه ويميز صوتها، ويبدأ بإيماءات خفية كرفع الرأس والصدر والابتسام، ويركز النظر على الأجسام المحيطة به، ووضع يده في فمه.

تحمل تلك المرحلة بداية الطمأنينة للطفل، فهو يشعر بالأمان بين ذراع والديه، ويبدأ في الشعور بالارتياح عند التحدث معه والغناء له.

وعندما يلف ببطانية تشعره بالأمان والاحتواء، ومن أفضل طرق تهدئة الطفل هو تدليكه فذلك يشعره بالأمان، وتساعد تلك الطريقة على تقوية التواصل مع الطفل.

ومن الأشياء الأخرى التي تساعد في تربية الطفل في مراحله الأولى هو مشاركة والديه له بالرد على الأصوات التي يصدرها الطفل بأصوات أخرى، فتلك الطريقة تساعد على تنمية مهارات الطفل اللغوية، وتنمية لغة الحوار،.

ويتم الحرص أيضًا على أن يمتلك الطفل ألعاب تحتوي على ألوان من أجل تنمية قدرة الطفل على الإمساك بالأشياء، مع جلوس الطفل على بطنه بشكل يومي.

ليساعد على تقوية عضلات الرقبة والرأس، فتلك العضلات عندما تنمو تساعد الطفل على الحبو، وفيما بعد تلعب دورًا في مساعدته على الوقوف، ويفضل أن ينام الطفل على ظهره.

يمكنك التعرف على المزيد من المعلومات عن: بحث عن تربية الطفل من الألف إلى الياء

تربية الطفل الرضيع من عمر 3 إلى 12 شهر

مراحل تربية الطفل
مراحل تربية الطفل

تلك المرحلة هي المرحلة الثانية من مراحل تربية الطفل.

تبدأ فيها المهارات الاجتماعية والعاطفية في النمو، فيقوم الطفل بالتواصل مع والديه عن طريق الابتسام لهم والنظر إليهم، ليعبر عن حاجته إليهم، وتبدأ تلك المهارات في النمو والتطور ليستطيع أن يفهم العالم من حوله.

يبدأ الطفل في تلك الفترة اكتشاف أعضاء جسمه، ثم يتعرف على والديه ويميز أصواتهم وكلامهم.

تلك الفترة تحتاج  دعم للطفل من قِبَل من حوله عن طريق اللعب معه والتواصل بالإيماءات واحتضانه والغناء له، فكل تلك الأفعال تساعد الطفل على تنمية قدراته الدماغية.

تلك المرحلة من مراحل تربية الطفل عادةً ما يبدأ فيها الطفل بالزحف أو المشي.

من الضروري أن يترك الطفل لكي يكتشف ما حوله من أشياء، ليساعده ذلك في تنمية مهاراته، فلا يترك الطفل على السرير لفترات طويلة، ويفضل أخذ الطفل للتنزه للتعرف على  الأماكن المختلفة واكتشافها.

بالنسبة لتناول الطعام لا بد من ترتيب أوقات تناول طعام الطفل لكي يشعر الطفل بالراحة والتنظيم، مع ترديد أسماء الأشياء التي يتم استخدامها لتناول الطعام ليعتاد الطفل على أسمائها ويبدأ في ترديدها مع الوقت.

تربية الطفل حديث المشي من 1 إلى 3 سنوات

تلك المرحلة تعتبر مرحلة وعي ببعض الأشياء للطفل، فيبدأ الطفل للخروج للزيارة ويعبر عن ردود أفعال غير منتظمة السلوك.

يتم تنظيمها عن طريق توجيه سلوك الطفل من قِبَل والديه في كيفية التصرف.

في تلك المرحلة يبدأ الطفل في النطق مثل نطق الأرقام والحروف، ويبدأ في اللعب، ويفضل بعض الألعاب ويعتاد عليها، ويبدأ في ترديد بعض الكلمات البسيطة.

في تلك المرحلة تبدأ الاستفسارات العديدة من الطفل عن بعض الأشياء التي يلاحظها، ويحبون الخروج والتنزه.

تلك المرحلة من مراحل تربية الطفل تعتبر مرحلة هامة، لأن فيها يبدأ الطفل في التعلم.

فمن الضروري أن يكون هناك وقت مخصص للطفل للقراءة وتشجيعه على اكتشاف العالم الخارجي، مع تحفيظه بعض الكلمات المحيطة به كتعويده على نطق أسماء أحد أقاربه أو والديه، وتعريفه باسمه وعمره، وتحفيزه عند فعل سلوك إيجابي، وتصحيح الخطأ بأسلوب هادئ.

يمكنك التعرف على المزيد من المعلومات عن: معلومات عن الطفل الرضيع

تربية الطفل بعمر 3 ل 5 سنوات

مراحل تربية الطفل
مراحل تربية الطفل

تلك المرحلة تعتبر مرحلة استقلال للطفل، فيبدأ في محاولات الاعتماد على نفسه في أغلب الأشياء، وتلك المرحلة تساعد على تطوير قدرات الطفل وتطوير الجانب المعرفي.

في تلك المرحلة لا بد من تدخل الوالدين بطريقة هادئة في نصح الطفل وتوجيه للخطأ والصواب، وتلك المرحلة تتجنب بعض قواعد أساسية لنمو الطفل بشكل سليم تلك القواعد تكمن في التالي:

  • شرح الأمور للطفل بطريقة مبسطة يستوعبها عقله الصغير.
  • استخدام أسلوب الثناء والمدح لتشجيعه.
  • من الضروري أن يكون الآباء والأمهات قدوة حسنة لأطفالهم، لأنهم يقومون بتقليد والديهم.
  • بداية تعليمه النطق، وتكوين جملة كاملة.
  • تعريفه بأهم القواعد السليمة للحياة الصحية.

تربية الطفل في سن المدرسة من 6 إلى 12 سنة

  • في تلك المرحلة من مراحل تربية الطفل يبدأ الطفل فيها في التعامل مع البيئة الخارجية بشكل أكبر.
  • تحتاج من الطفل أن يكتسب عدد من المهارات الاجتماعية فيحتاج إلى تكوين صداقة مع الآخرين، والتفكير في مواجهة مشكلاته وحلها، وتعلم كيفية العمل في جماعة.
  • تلك المرحلة تحتاج لتوجيه من الأهل، فهو يتعامل مع المجتمع وأصدقائه فلا بد أن يعرف أسس التعامل، وكيفية تكوين صداقات مع الآخرين، مع معرفة نقاط ضعفه وقوته.
  • من الضروري إن لا يكون توجيه الأهل بأسلوب الأمر، بل تكوين صداقة مع الطفل.
  • بالإضافة إلى مشاركته في تفكيره، وسؤاله عن أحواله ليشعر بالاطمئنان، وتوجيهه للسلوك الإيجابي في مساعدة أصدقائه والتعاون مع مدرسيه، وتشجيعه على اكتشاف هواياته وتنميتها، ليكون للطفل هدف، مع المدح على الإنجازات.

يمكنك التعرف على المزيد من المعلومات عن: عالم الطفل وما له من تأثير عجيب عبر حياته

تربية المراهق من 13 إلى 18 سنة

مراحل تربية الطفل
مراحل تربية الطفل

هي المرحلة التي يبدأ فيها الطفل في اتخاذ القرارات ومواجهة الحياة والتحديات، بعد أن يكون أتم المرحلة الثانوية.

تحمل تلك المرحلة من  مراحل تربية الطفل بعض الاستقلال في تكوين شخصية الطفل، ويمر الطفل في تلك المرحلة بالعديد من التغيرات الجسدية.

تلك المرحلة من أهم مراحل نمو الطفل التي تحتاج إلى مساندة ودعم من الأهل، مع خلق بيئة أسرية اجتماعية، وخلق روح الصداقة معه ليجعل الأهل أصدقائه لكي يستشيرهم ولا يخاف منهم، لكي يستطيع أن يتجاوز تلك المرحلة.

من الطبيعي أن يكون المراهق في تلك المرحلة له وجهات نظر مختلفة عن والديه، فيجب في تلك المرحلة النقاش معه بكل هدوء وعدم احتدام النقاش وتركه ليجرب ويحصل على رأيه بنفسه، ليقتنع من خلال التجارب.

مع الحرص على أن يكون له خصوصية مع مشاركته الرأي في التخطيط لمستقبله مع ترك حرية الاختيار له، وتقديم النصائح بشكل جميل وليس بأسلوب يجعله ينفر.

محاولة جعله يشعر أنهم دومًا سندًا له في أي وقت، وسيسمعون كل ما يقصه، والاهتمام بكلامه والإصغاء له لكي يثق في أرائه.

وفي النهاية فإن مراحل تربية الطفل تختلف وتتعدد من قبل علماء النفس في تصنيفها، ولكن هناك مراحل أساسية استعرضناها في المقال مع شرح لأسس التعامل مع الطفل في تلك المرحلة، وتعريفه بالأسس الأولى للحياة، ونتمنى أن نكون قد استطعنا أن نقدم المعلومة بشكل كام

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق