ADVERTISEMENT

تجربتي مع الميلاتونين النهدي

تجربتي مع الميلاتونين النهدي من التجارب التي أفضل أن أتحدث عنها، حيث كنت أعاني من الأرق واضطرابات النوم، والتي تحولت إلى حالة من الاكتئاب والتوتر النفسي، وسوف اوضح لكم الجرعة الآمنة من الميلاتونين، حيث أنه من الادوية التي يجب أن يتم تناولها تحت الإشراف الطبي، حيث قد يصاب المريض بالعديد من الأعراض المرضية والمضاعفات مع زيادة الجرعة أو نتيجة الاستخدام على المدى البعيد.

ما هو هرمون الميلاتونين؟

تجربتي مع الميلاتونين النهدي
تجربتي مع الميلاتونين النهدي

هو أحد الهرمونات الجسدية وله دور هام في عملية النوم، كما يتم إنتاج هرمون الميلاتونين في الغدة الصنوبرية داخل المخ ويرتبط إفرازه على حسب توقيتات اليوم،

ADVERTISEMENT

حيث يزيد معدل الإفراز أثناء الليل، ولذلك يسمى هرم ن الظلام، حيث أنه هرمون عصبي يتم إنتاجه استجابة للظلام، كما تنخفض معدلات إنتاجه مع تقدم العمر.

يتوفر هرمون الميلاتونين في صورة مكمل غذائي، وفي الغالب في صورة أقراص تؤخذ عن طريق الفم، حيث تساعد تلك المكملات على النوم

وتعالج الأرق واضطرابات النوم، وهي أقراص آمنة الاستخدام على المدى القصير، إلا أنه يجب استخدامها تحت الإشراف الطبي.

ADVERTISEMENT

فوائد الميلاتونين

تجربتي مع الميلاتونين النهدي
تجربتي مع الميلاتونين النهدي

يعتبر التوازن الهرموني داخل الجسم، من أهم العوامل التي تحافظ على صحة وسلامة جميع أنسجة الجسم، وهناك العديد من الفوائد الصحية لهذا الهرمون كما يلي:

  • صحة القلب: يعمل الميلاتونين على تنظيم ضربات القلب الطبيعي، مما يساعد على حماية الجسم من الجلطات الدموية والسكتات القلبية.
  • الهرمونات الجنسية: يلعب الميلاتونين دورًا هامًا في تنظيم الهرمونات الجنسية، حيث توجد مستقبلات هرمون الميلاتونين داخل المخ وتعمل على تحفيز عمل الغدة النخامية والمبيض، وبالتالي يلعب دورًا هامًا في تنظيم الدورة الشهرية.
  • صحة العينين: حيث يحتوي هرم ن الميلاتونين على مضادات الأكسدة، وبالتالي يلعب دورا هاما في حماية الشبكية من مشكلة الضمور البقعي الذي يصيب العين مع تقدم العمر.
  • النوم: ينظم هرمون الميلاتونين ساعات النوم للإنسان، حيث يتم إفرازه بشكل تلقائي خلال الليل، كما يتم إفرازه في الوقت الذي يعتاد فيه الشخص على الخلود إلى النوم، كما يقل إفرازه خلال النهار.
  • حماية الجسم من الأمراض السرطانية: حيث أثبتت الدراسات أن انخفاض الميلاتونين له علاقة قوية بالإصابة بسرطان الثدي والعديد من أنواع السرطانات، حيث أن انخفاض الميلاتونين له علاقة طردية مع انخفاض الاستروجين في الخلايا السرطانية في الثدي، حيث أنه يحد من انتشار الجذور الحرة.

اعراض نقص الميلاتونين

  • الأرق واضطراب النوم المعروف بالتواتر اليومي للمكفوفين.
  • يعتبر الاكتئاب الموسمي أو الاكتئاب العاطفي من أهم أعراض نقص هرمون الميلاتونين، حيث يقوم الميلاتونين بتنظيم الهرمونات الأخرى ومنها هرمون السيروتونين المعروف بهرمون السعادة، وبالتالي فإن نقصه يؤثر على الحالة المزاجية.
  • اضطراب الدورة الشهرية، حيث يؤثر الميلاتونين على الهرمونات الأنثوية الاستروجين والبروجسترون، مما يؤدي إلى اضطراب الدورة الشهرية.
  • اضطرابات النمو عند الأطفال.
  • ظهور التجاعيد المبكرة وعلامات الشيخوخة والبقع الداكنة والهالات السوداء حول العينين.
  • الشعور بالإرهاق والتعب مع أقل مجهود.
  • ضعف المناعة.
  • ألم المفاصل.
  • الانفعالات النفسية وغرابة الأطوار.
  • ضعف الانتباه عند الأطفال.

شاهد أيضًا: أدوية الذهان الاكتئابي

تجربتي مع الميلاتونين النهدي للاطفال

“تروي إحدى السيدات عن تجربتها الميلاتونين لطفلتها التي تبلغ من العمر أربعة أعوام، حيث كانت تعاني من فرط الحركة وتشتت الذهن،

مع ظهور بعض علامات طيف التوحد، حيث كانت الطفلة تلجأ إلى الألعاب الفردية ولا تميل إلى اللعب وسط مجموعة، وقد تلعب بعض العاب الهاتف أو الكمبيوتر حتى وقت متأخر، وتستمر حتى بعد أن يخلد الجميع إلى النمو.

بعد أن عرضتها على طبيب متخصص في التخاطب وتعديل السلوك، فقد وصف لها الطبيب بعض جرعات الميلاتونين، 2 مليجرام،

فقد لاحظت الكثير من التحسن، خصوصًا مع جلسات تعديل السلوك، إلا أنه على المدى الطويل قد لاحظت بعض التأخر في نمو الطفلة.”

تجربتي مع الميلاتونين للنوم

تروي منى 50 عام تجربتها مع الميلاتونين: “كنت أعاني من الأرق الشديد منذ أن وصلت إلى عمر الأربعين، ومع التقدم في العمر زاد الشعور بالأرق والعصبية الزائدة،

خصوصًا اني من عشاق تناول القهوة أثناء العمل وأيضًا في الليل، ولكن مع الوقت بدأت أشعر بآلام شديدة في المفاصل والعضلات، إلى جانب أني كنت أعاني من الصداع النصفي الذي قد يستمر لأسابيع.

وعندما استشرت الطبيب وقمت بإجراء بعض التحاليل، أشار الطبيب بتناول جرعات ميلاتونين Melanoctina من صيدلية النهدي، والتي بالفعل جعلتني أشعر بالاسترخاء والراحة، كما ساعدت على تحسين الحالة المزاجية في العمل وفي البيت أيضًا.”

أكذوبة الميلاتونين

تعتبر أدوية الميلاتونين مثل: ميلانوكتينا Melanoctina، ميلادورم Melador، وغيرهما، هي مستحضرات الميلاتونين Melatonin،

هي عبارة عن مستحضرات كيميائية تحاكي في تأثيرها تأثير هرمون الميلاتونين، إلا أن البعض قد يستخدمها مثل اكسير الشباب الدائم،

والجدير بالذكر أن الإنسان يستطيع تنظيم ساعات النوم دون الحاجة إلى مثل هذه العقاقير، وذلك من خلال اتباع أنماط حياة صحية، من خلال:

  • تقليل تناول المنبهات مثل الشاي والقهوة والمشروبات الغازية التي تحتوي على نسبة عالية من الكافيين.
  • تقليل تناول الشوكولاته والأطعمة السريعة التي تحتوي على مواد دهنية وأملاح عالية.
  • تنظيم ساعات النوم أثناء الليل، مع الحرص على النوم في الظلام، حيث يتم إفراز هرمون الميلاتونين في الظلام.
  • تقليل الجلوس امام الكمبيوتر او الهواتف الذكية أو التلفاز أثناء الليل.
  • اتباع نظام غذائي صحي متكامل العناصر الغذائية.
  • تجنب تناول الكحوليات والتدخين.
  • ممارسة التمارين التي تساعد على الاسترخاء مثل اليوجا.

يمكنك أيضًا قراءة: دواء سيرترالين لعلاج حالات الاكتئاب ونوبات الهلع

الميلاتونين والاكتئاب

يعتبر هرمون الميلاتونين من الهرمونات الهامة من أجل راحة الجسم والذهن، كما أن الاضطراب في إفراز الميلاتونين يؤدي إلى اضطراب إفراز الهرمونات الأخرى مثل الهرمونات الجنسية وهرمونات الغدة الكظرية،

مما يؤثر بدوره على إفراز هرمون السعادة السيروتونين، وبالتالي يشعر المريض بالكآبة الغير مبررة وقد يدخل في نوبات من الانطوائية

شاهد أيضًا: عقار سيبرام لعلاج الاكتئاب واضراب الهلع

جرعة الميلاتونين

تعتبر الجرعة الآمنة في طريقة استخدام الميلاتونين، هي الجرعة التي لا تؤدي إلى ظهور أضرار جانبية، كما أنه من الأدوية التي لا يجب تناولها للأطفال دون استشارة الطبيب،

كما يجب التنويه إلى أن الجرعة تختلف من حالة إلى أخرى باختلاف الوزن عمر الحالة:

  • يبدأ المريض بتناول جرعات مخففة من 2 مليجرام حتى 5 مليجرام، ويمكن زيادة الجرعات حتى 10 مليجرام.
  • الجرعة للأطفال من 1 مليجرام وحتى 3 مليجرام.
  • الجرعات التي تصل إلى 20 مليجرام تعتبر جرعة غير آمنة.

متى يبدأ مفعول الميلاتونين

  • يبدأ مفعول الميلاتونين بعد ساعة أو ساعتين، ولذلك فإن الوقت الأنسب لتناول جرعة الميلاتونين أثناء الليل من الساعة التاسعة إذا كنت ترغب في النوم الساعة العاشرة أو الحادية عشرة.\

اقرأ أيضًا: تجربتي مع الاكتئاب الذهاني والفرق بين الاكتئاب الذهاني والفصام

أضرار الميلاتونين

هناك العديد من الأضرار التي تحدث نتيجة زيادة جرعة الميلاتونين وهي:

  • الدوار والدوخة.
  • الشعور بالخمول والتعب الشديد خلال ساعات النهار.
  • ثقل الرأس وعدم الاتزان.
  • الصداع.
  • الارتخاء والكآبة بدون سبب.
  • صعوبة تخثر الدم.

كما أن الميلاتونين لا يجب استخدامه بالتزامن مع العديد من الأدوية مثل:

  • مضادات تخثر الدم.
  • مضادات الاكتئاب.
  • أدوية السكري.
  • حبوب منع الحمل.
  • أدوية ضغط الدم.

ننصحك بقراءة: كيف تتخلص من الاكتئاب بدون أدوية

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام هذا الموضوع، بعد أن قدمنا لكم من خلاله تجربتي مع الميلاتونين النهدي، وهو من الهرمونات الجسدية الهامة من أجل صحة الجسم ونشاطه،

حيث يساعد على الاسترخاء والنوم، وهو من الهرمونات الليلية حتى يتم إفرازه بدرجة كبيرة في الظلام أثناء الليل، وقد صدرت بعض المكملات الغذائية التي يتم تناولها كنوع من البدائل لهذا الهرمون، إلا أنه يجب تناولها بجرعات محددة وتحت الإشراف الطبي.

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق