العناية بالطفل

لماذا يتم تطهير المولود| 5 نصائح هامة بعد الختان

لماذا يتم تطهير المولود وما هي الفوائد التي يحصل عليها من إجراء الختان كل هذا عبر موقع مُحيط، حيث يرتبط تطهير الذكر بالكثير من المنافع والفوائد، ولكن بالطبع لابد من اختيار الوقت المناسب وعدم التأجيل، وكذلك لابد أن يتم إجراء هذه العملية من خلال طبيب متخصص، لأن وقوع أخطاء بها قد تنتج عنه آثار بالغة للمولود فيما بعد.

لماذا يتم تطهير المولود

تتمثل إجابة سؤال لماذا يتم تطهير المولود في أنه يتم للتخلص من القلفة أو قطعة الجلد التي تُغطي رأس العضو الذكري، وتهدف هذه العملية إلى حماية الطفل من التعرض إلى عدد من الأمراض.



لا يدعو الختان لأي نوع من القلق، لأنه لا يؤثر على حجم العضو، ولا يؤثر على وظيفته الجنسية فيما بعد، من حيث حدوث الانتصاب أو الإيلاج أو الاستمتاع.

المهم هو اختيار الوقت الصحيح لإجراء تلك العملية، وهو قبل بلوغ الطفل 40 يوم، لأن الطفل في أيامه الأولى يكون قليل الحركة وغير واعي بصورة كبيرة، وبالتالي لن يشعر بقدر كبير من الألم، ولا تستغرق العملية سوى عشر دقائق أو ربع ساعة فقط.

يُمكنك إثراء معلوماتك والتعرف على المزيد من المعلومات حول العناية بالطفل عبر: العناية بسرة المولود في 6 طرق بسيطة



ما معنى تطهير الولد

عند التساؤل لماذا يتم تطهير المولود أو ما معناه، فإن معناه إجراء عملية عقب الولادة بأيام قليلة تهدف إلى التخلص من قطعة جلد صغيرة تكون مغطية رأس عضوه الذكري، والهدف هو الحصول على الفوائد التالية:

  • تسهيل غسيل العضو الذكري، وبالنسبة للذكور الغير مختونين يجب أن يتم تعليمهم غسل العضو جيدًا من أسفل القلفة.
  • تقليل احتمال الإصابة بالسرطان أو غيره من الأمراض المُعدية مثل الزهري.
  • كذلك تقليل احتمالات الإصابة بالتهابات المثانة، أو في العضو الذكري.
  • الوقاية من خطر التهابات الجلد من النوع البكتيري أو الفطري.
  • أكدت منظمة الصحة العالمية أن ختان الذكر هو أحد الطرق التي يمكن من خلالها الوقاية من الإيدز، وغيره من الأمراض التي تنتقل من خلال ممارسة العلاقة الجنسية.
لماذا يتم تطهير المولود
لماذا يتم تطهير المولود

هل عدم ختان الذكور يؤثر على العلاقة الزوجية

عادةً ما يتم التساؤل لماذا يتم تطهير المولود وهل يؤثر على العلاقة الزوجية فيما بعد أم لا، فلقد كشفت الدراسات العلمية أن ختان الذكر يجعل أدائه الجنسي أفضل، وأن من لم يخضع إلى هذه العملية وهو صغير يمكنه إجرائها في الكبر لتحسين أدائه في العلاقة.

بالنسبة للرجل البالغ تستغرق العملية حوالي نصف ساعة، ويجب ألا يُمارس العلاقة الحميمية بعدها بفترة من شهر إلى شهر ونصف على الأقل حتى يتعافى بالكامل، ولكن سوف يُلاحظ الفرق في أدائه واستمتاعه هو وزوجته.

قد يهمك الاطلاع على: كيفية التعامل مع طفل حديث الولادة ومراحلها 2021

سن ختان الذكور في الإسلام

لا يوجد عمر محدد لختان الذكر في الإسلام، ولكن سن البلوغ للذكر هو سن وجوب الختان، وقبل هذا السن لا يكون واجب، ولكن من يقوم بتطهير الذكر وهو طفل صغير رفقًا به وحتى لا يتألم كثيرًا فلا حرج عليه.

لماذا يتم تطهير المولود
لماذا يتم تطهير المولود

ماذا يحدث بعد الختان؟

ينصح الأطباء أن يتم ختان المولود في الأسبوع الأول من ولادته حتى لا يشعر بقدر كبير من الألم، ولكن هناك عدد من الحالات مثل الطفل الغير مكتمل النمو، أو الذي لديه ثقب في القلب، يقوم الطبيب بتأجيل الختان حتى يُكمل عامه الأول.

عقب إجراء الختان يشعر الطفل بقدر قليل من الألم، وبالتالي يتحسس من الضغط على هذه المنطقة، ولذلك يجب على الأم أن تتعامل معه برفق وحرص، وكذلك عند تغيير الحفاضة.

قد تلاحظ الأم أن الرضيع يبكي كثيرًا، ويرفض الرضاعة الطبيعية بعض الأوقات، وتلك الأعراض طبيعية ولا تدعو للقلق، وسوف تزول مع التئام الجرح وهو ما يستغرق من 7 إلى 10 أيام.

تابع القراءة حول: هل الحبل السري متصل بسرة الأم؟ وكيف ينتقل الغذاء للجنين؟

شكل ذكر الطفل بعد الختان

فيما يلي الأعراض الطبيعية التي تظهر على الطفل عقب إجراء الختان:

  • ظهور بعض التورم والاحمرار على رأس العضو الذكري.
  • بُقع صفراء اللون أو بيضاء تظهر في موضع الطهارة، ولكنها تزول بعد مرور عدة أيام.
  • تغيير لون رأس ذكر الطفل من اللون الوردي إلى الأرجواني.
  • ظهور اصفرار أو احمرار خفيف على العضو الذكري يدل على اقتراب التئام الجرح.

عيوب طهارة الذكور

تعرفنا على لماذا يتم تطهير المولودولكن بعد إجراء هذه العملية قد تحدث عدد من المضاعفات، التي تستدعي الذهاب الفوري إلى الطبيب وتتمثل في التالي:

  • ارتفاع درجة حرارة المولود أكثر من 38 درجة مئوية.
  • إذا كانت حفاضة الطفل جافة لمدة 12 ساعة فإنها تدل على احتباس البول لدى الطفل.
  • بكاء الطفل بشدة ورفضه الرضاعة الطبيعية مدة طويلة متواصلة.
  • ملاحظة التورم والاحمرار على العضو الذكري، ولكنه لا يهدأ مع مرور الوقت.
  • إذا وجدت الأم إفرازات صفراء سميكة كريهة الرائحة تخرج من الطفل، فإنها تكون عبارة عن صديد.
  • وجود بُقعة كبيرة من النزيف في حفاضة الطفل.
لماذا يتم تطهير المولود
لماذا يتم تطهير المولود

نصائح هامة بعد ختان الذكر

عند التساؤل لماذا يتم تطهير المولود فإنه يتم لتجنب الكثير من المشاكل والأمراض فيما بعد، وفيما يلي عدد من أهم النصائح عقب تطهير المولود:

  • لابد أن تغسل الأم يديها جيدًا قبل أن تتعامل مع جرح الطفل للتغيير عليه.
  • يتم تنظيف الجرح باستخدام قطنة مبللة بالقليل من الماء الدافئ، مع تجنب المناديل المبللة لأنها تحتوي على معطرات ومواد كيماوية.
  • ضعي مسحة قليلة من الفازلين الطبي أو المضاد الحيوي في كل مرة تُغيري بها حفاضة الطفل كما يُحدد الطبيب.
  • لابد أن يتم تغيير الحفاضة باستمرار حتى لا يتلوث الجرح من وصول البول أو البراز إليه.
  • عند المداومة على غسل العضو وتنظيفه واستخدام الكريمات أو المراهم التي يصفها الطبيب، سوف تختفي الأعراض في فترة من 5 إلى 10 أيام.

يتساءل الكثير لماذا يتم تطهير المولود وللإجابة على هذا السؤال فإن الختان لا يهدف إلى النظافة فقط أو إمكانية غل العضو الذكري كله.

ولكن هناك العديد من الفوائد الأخرى التي تعود على الطفل عندما يكبر، مثل وقايته من الإيدز والزهري والأمراض المُعدية الأخرى التي تنتقل عبر العلاقة الجنسية، بالإضافة إلى تحسين الأداء الجنسي له في حياته الزوجية، والقدرة على تحقيق المزيد من المتعة.

الوسوم

Sarah Rezk

اعمل كاتبة في بعض المواقع، أُجيد اللغة الإنجليزية والفرنسية والتركية، حاصلة على ليسانس آداب قسم لغة فرنسية، الكتابة بالنسبة لي عالمي الخاص هدفها إيصال المعلومة لدي القارئ بشكل بسيط ومفيد تَجعله في حالة من المُتعة أثناء القراءة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق