الادوية الطبية

دواء مذيب وطارد للبلغم للأطفال

دواء مذيب وطارد للبلغم للأطفال

دواء مذيب وطارد للبلغم للأطفال عبر موقع محيط نعرضه لكم اليوم حيث يعتبر البلغم أحد المواد التي يتم تكوينها داخل الجهاز التنفسي، وأهميتها هي الحفاظ على صحة الجسم ضد الفيروسات والجراثيم، وعندما تزيد كمية البلغم التي يكونها الجهاز التنفسي فهذا ما هو إلا مؤشر بمهاجمة أحد الأمراض للجسم، والحل عند ذلك هو البحث عن دواء للتخلص من كمية البلغم المتراكم وطرده خارج الجسم.

دواء مذيب وطارد للبلغم للأطفال

هناك الكثير من الأدوية التي يمكن استخدامها لطرد البلغم خارج الجسم مثل دواء توبلكس، وتوسكان، كافوسيد، التراسولف.



ولعل من أشهر الأمثلة على دواء مذيب وطارد للبلغم للأطفال والأكثر استخدامًا هو دواء ميوكوفللين والذي يعمل على علاج البلغم وإذابته كما يقوم بتوسيع الشعب الهوائية في الرئتين، كما يقوم بالعديد من الوظائف الأخرى مثل:-

  • يعالج السعال بفعالية كبيرة ويخفف من آلامه.
  • يمكنه تخفيف قوام البلغم مما يسهل من حركته وبالتالي فهو يساعد على طرده خارج الجسم.
  • يساعد في الشفاء من انتفاخات الرئتين عند الإصابة بنزلات البرد.
  • يعالج الانسداد الرئوي.
  • يمكن تناوله للتخفيف من التهابات الشعب الهوائية.

طريقة استخدام دواء ميوكوفللين

هناك بعض التعليمات التي يجب الالتزام بها عند تناول هذا الدواء وهي:-

  • يجب أن لا يتم تناول دواء ميوكوفللين دون إذن الطبيب أو الصيدلي.
  • يجب أن يلتزم المريض بالجرعات المحددة وأن يتناول الدواء في موعده.
  • الجرعة الخاصة بالبالغين هي ١٠ ملم، ويتم تناولها ٣ مرات في اليوم.
  • الجرعة الخاصة بالأطفال من عمر الستة سنوات وصولًا إلى اثنا عشر سنة، فإنها ٥ ملم ويتم تناولها ٣ مرات في اليوم.
  • الجرعة الخاصة بالأطفال من عمر عامان حتى ستة أعوام فهي فقط ٢.٥ ملم، ويتم تناولها ٣ مرات في اليوم.
  • من عمر عامان وأقل فينصح بعدم تناول دواء ميوكوفللين.

معلومات عن دواء ميوكوفللين

هناك بعض المعلومات الخاصة بدواء ميوكوفللين والتي يجب معرفتها من قِبل مستخدميه، وهي:-



  • إذا لم يتم الالتزام بالجرعة المحددة وقام المريض بتناول كمية كبيرة من الدواء، فإنه ستظهر عليه بعض الأعراض الجانبية.
  • يعتبر افضل وقت لتناول دواء ميوكوفللين هو قبل تناول الطعام بساعة واحدة.
  • لا يمكن لهذا الدواء علاج مرض الربو بشكل نهائي، ولكنه يساعد فقط في تخفيف الأعراض المصاحبة هذا المرض.
  • إذا شعرت بتقدم في حالتك الصحية فإنه يجب عليك استكمال الجرعة التي حددها الطبيب وعدم التوقف.
  • لا يجب أن تزيد الفترة الخاصة بتناول دواء ميوكوفللين عن أسبوع، فإذا لم تشعر بتحسن في حالتك الصحية بعد مرور أسبوع من تناول الدواء، فإنه يجب عليك التوجه إلى الطبيب مرة أخرى.

قد يهمك معرفة: أشهر دواء طارد للبلغم للاطفال

موانع استخدام دواء ميوكوفللين

هناك بعض الحالات التي يجب التوقف فيها عن تناول دواء ميوكوفللين وهي:-

  • يجب الابتعاد عن استخدامه إذا كان المريض يعاني من أمراض القلب، حيث أنه عند تناول هذا الدواء تحدث زيادة في معدل ضربات القلب، كما قد يشعر ببعض الآلام في منطقة الصدر.
  • يجب عدم تناول دواء ميوكوفللين بواسطة المرأة في فترتي الحمل والرضاعة.
  • إذا كان المريض يتناول الأدوية الخاصة بالاكتئاب، فإنه يجب عليه الابتعاد عن تناول دواء ميوكوفللين.
  • إذا كان المريض يعاني من ارتفاع في معدل ضغط الدم فإنه لا يمكنه تناول هذا الدواء وذلك لأنه يسبب ارتفاع في ضغط الدم.
  • إذا كان المريض يعاني من مرض السكري أو فرط في نشاط الغدة الدرقية فإنه يجب عليه التوقف أيضًا عن تناول هذا الدواء.

الآثار الجانبية الخاصة بدواء ميوكوفللين

هناك بعض الآثار الجانبية التي تظهر على المريض عند تناوله دواء ميوكوفللين لعلاج البلغم والسعال، وهذه الأعراض تتمثل في الآتي:-

  • الشعور بالصداع المستمر.
  • الشعور بآلام في المعدة مع وجود بعض الاضطرابات بها.
  • الإصابة بالأرق وعدم الرغبة في النوم.
  • انفعال المريض بشكل سريع وزيادة عصبيته.
  • زيادة معدل ضربات القلب.
  • التقيؤ عند تناول الطعام.
  • الطفح الجلدي.

اسباب تكون البلغم

المخاط هو مادة توجد في الجهاز التنفسي بكمية معينة وله لون شفاف ولكن إذا لوحظ زيادة هذه الكمية عن الحد الطبيعي أو إذا تغير لون المخاط فإن ذلك يؤشر بوجود مشكلة بالجهاز التنفسي مثل:-

  • ا الإصابة بنزلة برد.
  • تعرض الجهاز التنفسي للشخص إلى العدوى سواء عدوى فيروسية أو بكتيرية.
  • إصابة الشعب الهوائية بالالتهاب.
  • تعرض الرئتين للعدوى.
  • التهابات الجيوب الأنفية.
  • الإصابة بالربو.
  • توسيع القصبات.
  • الولادة القيصرية.
  • إصابة الجهاز التنفسي بالحساسية.
  • إصابة الرئتين بالسرطان.
  • الإصابة بالسل الرئوي.

قد يهمك معرفة: برونشيكير Bronchicare شراب لعلاج الكحة وطارد للبلغم

الاختلاف في مظهر البلغم

  • يختلف نوع المرض الذي يصيب الجهاز التنفسي باختلاف كلًا من كمية البلغم المتكونة ولون البلغم، مع ملاحظة الأعراض التي تظهر على المريض.
  • يمكن أن يتغير لون البلغم إلى ألوان متعددة مثل اللون الاخضر والاصفر، والرمادي، والأحمر، والأبيض، والأسود، والبني، والوردي، وعلى حسب كل لون يختلف نوع المرض.

كيف يتم علاج السعال عند الاطفال بطريقة منزلية؟

إذا كان طفلك يعاني من السعال ولا تستطيعين الذهاب إلى الطبيب، فإن هناك بعض النصائح والإرشادات التي نعرضها لك والتي يجب اتباعها بشكل صحيح حتى تساعد في شفاء طفلك:-

  • العسل، قومي بإطعام طفلك العسل في الصباح حيث أن العسل يتميز بقدرته على طرد البلغم وذلك بفضل احتوائه على مواد مضادة للأكسدة.
  • يتم تحضير العسل للطفل عن طريق اذابة نصف ملعقة صغيرة من العسل في كوب من الماء، وإعطاء هذا المحلول للطفل في اليوم من أربعة إلى خمسة مرات.
  • لا يجب على الأم إعطاء طفلها العسل وهو لم يتجاوز عمره عامين، لأن ذلك قد يسبب له بعض المشاكل كما قد يعرضه إلى الإصابة بالحساسية.
  • بجانب تناول العسل يجب على الطفل شرب الماء بشكل يومي وبكميات كبيرة، وذلك لأن الماء أيضًا يساعد على طرد البلغم وإزالة الاحتقان.
  • تعمل السوائل الدافئة أيضًا كمذيب جيد للبلغم حيث تساعد على تغيير قوامه مما يساعد على سهولة حركته وطرده خارج الجسم، وهذه المشروبات تتمثل في عصير الليمون الدافئ والشاي واليانسون.
  • كما يمكن تناول التوابل لطرد البلغم، ولكن هذه الطريقة تتناسب بالفعل مع كبار السن فقط وليس مع الأطفال.
  • هناك بعض الأقوال التي تشير إلى أن استنشاق البخار يساعد في طرد البلغم والتخلص منه.
  • يجب أن يكون المكان الذي يجلس فيه المريض يحتوي على كمية كافية من الهواء الرطب، كما يمكن استخدام جهاز يسمى بالمرطب البارد، حيث يستخدم عن طريق تغيير الماء بشكل يومي بالإضافة إلى تنظيفه وذلك طبقًا للتعليمات المتوفرة على الجهاز.
  • يمكن دهن صدر طفلك بزيت الاوكاليبتوس حيث يعد هذا الزيت من الزيوت الفعالة في إذابة البلغم وسهولة السعال لطرد البلغم خارج الجسم.

إلى هنا نكون قد تحدثنا عن دواء مذيب وطارد للبلغم للأطفال حيث ذكرنا لكم العديد من الأدوية التي يمكن استخدامها لعلاج ذلك والتي من أهمها دواء ميوكوفللين.

كما ذكرنا لكم طريقة استخدام الدواء والآثار الجانبية، ويجب أن ننوه بضرورة الابتعاد عن تناول دواء ميوكوفللين بدون استشارة الطبيب حتى لا يتسبب في حدوث بعض المخاطر الصحية لا قدر الله.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق