الادوية الطبية

برونشيكير Bronchicare شراب لعلاج الكحة وطارد للبلغم

برونشيكير هو دواء مصنوع من خيرات الطبيعة تابع أهم المعلومات عنه عبر موقع مُحيط، حيث يحتوي على مواد عشبية تُعالج السعال الجاف، والناجم عن تهيج الجهاز التنفسي نتيجة عدوى ميكروبية سواء كانت فطرية أو بكتيرية، كما يُعالج ضيق التنفس بسبب التلوث من الأتربة والحساسية من بعض المواد النفاذة، حيث يتجه العالم الآن إلي الصيدلية الخضراء والبحث عن مواد فعالة من الأعشاب الطبيعية لعلاج مختلف الأمراض، وذلك لعدم وجود آثار جانبية لها علاوة على فاعليتها الكبيرة في العلاج.

مكونات دواء برونشيكير

  • مستخلص أوراق اللبلاب.
  • مستخلصات سائل الزعتر.
  • معبأ في عبوات زجاجية حسب المعايير الأوروبية.

للمزيد من الأدوية لعلاج الكحة والتخلص من البلغم يُرجى الإطلاع على المقال الآتي: دواء اوبليكس oplex لعلاج البلغم الأثار الجانبية وموانع الاستخدام وعلاقته بالادمان



دواعي استعمال برونشيكير Bronchicare

هو شراب عشبي لصحة الجهاز التنفسي يُساعد بكفاءة وفعالية في علاج ما يلي:

  • يحتوي على أوراق الخلاصة لأوراق اللبلاب ومستخلص سائل الزعتر الذي يُقلل من الأزيز، وهو صوت نفس متقطع عند السعال الشديد.
  • تُعتبر أوراق اللبلاب مثالية للأشخاص الذين يُعانون من صعوبات في التنفس، بسبب قدرتها على توسيع القصبات وإرخاء الشعب الهوائية لسهولة التنفس وبالتالي الشعور بالراحة.
  • يعمل برونشيكير على تهدئة الجهاز التنفسي الجاف والمتهيج مستخلص سائل الزعتر هو مهدئ وملطف من الدرجة الأولى، كما يُساعد الجسم في التخلص من المخاط المتراكم.
  • يُعالج التهاب الشعب الهوائية المزمن ويُنظف الجهاز التنفسي والمعزز للمناعة لمرضى الربو، كما يُخفف من التهاب الشعب الهوائية.
  • يُساعد في تحسين صحة الجهاز التنفسي في العموم ومفيد كمكمل غذائي لأمراض الجهاز التنفسي الأخري والمزمنة.
  • يُساعد في حالات نزلات البرد في تقليل الأعراض والبرد مصحوب بمخاط سميك ولزج، مما يُقلل من التهابات الجهاز التنفسي في حالات نزلات البرد الشديدة.
برونشيكير
برونشيكير

الجرعة المعتادة من برونشيكير

حسب السن وحدة الأعراض تكون الجرعة كما يلي:

  • للأطفال فوق عمر 12 سنة والكبار: تكون 5 مل ثلاث مرات في اليوم.
  • الأطفال من عمر 6 إلى 12 سنة: الجرعة المعتادة 2.5 مل كل 8 ساعات.
  • الأطفال من 3-6 سنوات: 6-10 قطرات ثلاث مرات في اليوم.
ملاحظة هامة: “يُمكن أن تُحدد الجرعة حسب تعليمات الطبيب المعالج، ويُسمح بتعاطيه إما قبل الوجبات أو بعدها”.

للمزيد من المعلومات حول الأدوية المُناسبة للتخلص من البلغم يُرجى قراءة الآتي: دواء برونشيكم لعلاج الكحة وتخفيف السعال



مفعول برونشيكير Bronchicare

يتسم بكونه شراب سريع المفعول ويبدأ العمل خلال جرعتين على أقصى تقدير ط، ومع ذلك فإن التأثير يعتمد على شدة المشكلة ومدى الضرر الذي لحق بالجهاز التنفسي.

فقد يستغرق الأمر 2- 3 أسابيع للحصول على أفضل نتيجة، وانتهاء الأعراض بالنسبة للأمراض المزمنة ويُمكن تناوله كملطف مرة واحدة يوميًا للشعور بالراحة.

برونشيكير
برونشيكير

برونشيكير والأطفال

إنه آمن للاستخدام للأطفال فوق سن 3 سنوات ولكن بالنسبة للرضع الذين تقل أعمارهم عن ذلك  فهو غير آمن، ولا تُوجد تجارب سريرية تُثبت مدى الأمان لهؤلاء الأطفال لذلك تجنبها في العلاج لهم أفضل.

يُمكنك إثراء معلوماتك والتعرف على المزيد من الأدوية لعلاج الكحة من خلال: دواء اولڤنت لعلاج الكحة وتوسيع الشعب الهوائية

برونشيكير والحمل

بالنسبة للنساء الحوامل والمرضعات يُنصح باستشارة الطبيب، وذلك لأنه من المحتمل أن يُؤثر أي دواء على صحة وتكوين الجنين، أو يُفرز جزء منه في اللبن بالنسبة للأم المرضعة.

برونشيكير بديل لجهاز الاستنشاق

برونشيكير هو شراب عشبي صممه العلماء للتخلص من مشاكل الجهاز التنفسي بطريقة طبيعية، في المرة التي يتنفس فيها الشخص يدخل الهواء من خلال الأنف والفم ويتدفق عبر الحلق، ومن ثم إلى الشعب الهوائية ويجب أن تكون هذه الأنابيب مفتوحة حتى يتدفق الهواء لأسفل ليصل إلى الرئة.

في حال كانت هذه الأنابيب ملتهبة فمن الصعب على الهواء الوصول إلى الرئتين، وقد يسعل الإنسان بقوة لسحب المزيد من الأكسجين عبر الممرات الملتهبة.

وإذا سئم  الشخص الاعتماد على جهاز الاستنشاق الخاص به، فيُمكنه التفكير في تجربة علاج عشبي طبيعي لحل المشاكل التنفسية مثل هذا الدواء.

الآثار الجانبية لشراب برونشيكير

برونشيكير شراب هو مستخلص أعشاب لها خصائص ملطفة خالٍ من البارابين والستيرويد ولا يُوجد نكهات صناعية مضافة له  ولا يُسبب أي آثار جانبية قد تحدث للجسم.

برونشيكير
برونشيكير

تحذيرات استخدام شراب برونشيكير

على الرغم من أنه دواء من مواد طبيعية إلا أنه يجب أخذ بعض الاحتياطات، وهي كما يلي:

  • يجب أن يبقى بعيداً عن متناول الأطفال لتجنب المخاطر.
  • يُؤخذ فقط في حالة علاج السعال الجاف للأطفال تحت إشراف شخص بالغ.
  • يُعتبر آمن للاستخدام للأطفال فوق 3 سنوات فقط والبالغين وكبار السن ومرضى الربو.
  • يجب الحذر عند تناوله في حالات اضطراب الغدة الدرقية.
  • في حالة مرضى السكري أو اتباع نظام غذائي خال من السكر يجب الحذر من كونه ليس خالي تمامًا من السكر، على الرغم من أن محتوى السكر أقل بكثير من الأدوية الأخرى ومع ذلك يجب استشارة الطبيب قبل الاستخدام.
  • قد يحدث بعض التأثيرات على الجهاز الهضمي عند تناول برونشيكير.
  • تُرج الزجاجة جيداً قبل الاستخدام، وتُغلق بإحكام بعد كل مرة لضمان عدم التلوث.

برونشيكير هو حل سريع وفعال في علاج الربو والتهاب الشعب الهوائية، في حالات الكحة الجافة على وجه الخصوص ويُريح ويُلطف المسالك الهوائية ويهتم بالمّخاط السميك.

كما تحتوي أوراق الزعتر على مجموعة واسعة من المركبات الطبيعية التي تعمل كمضاد للميكروبات، علاوةً على كونه يعمل كمعزز للمناعة في حالة مرض الربو فهو يُخفف من ضيق التنفس، الناتج عن التلوث بالعوادّم والأتربة ويُقلل أعراض الحساسية.

الوسوم

Sarah Rezk

اعمل كاتبة في بعض المواقع، أُجيد اللغة الإنجليزية والفرنسية والتركية، حاصلة على ليسانس آداب قسم لغة فرنسية، الكتابة بالنسبة لي عالمي الخاص هدفها إيصال المعلومة لدي القارئ بشكل بسيط ومفيد تَجعله في حالة من المُتعة أثناء القراءة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق