ادعية واذكار

متى يقال دعاء الاستفتاح وصيغته مكتوبة

يعتبر الدعاء من العبادات المحببة للمسلم ويعد دعاء الاستفتاح من السنن المحببة، حيث علمنا النبي الكريم العديد من الأدعية المستجابة بإذن الله تعالى، ويقوم العبد بقول دعاء الاستفتاح قبل البدء في الصلاة سواء كانت فرض أو سنة.

دعاء الاستفتاح في الصلاة

ورد عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم عن هذا الدعاء في الصلاة حيث يعتبر سنة في مختلف المذاهب، ما عدا المذهب المالكي، الذي يرى أن قول الدعاء مستحب عند أداء النوافل ومكروه عند صلاة الفرض، وقد ذكر عن الشيوخ والفقهاء أن الدعاء ليس بواجب وهو سنة حيث تعتبر الصلاة صحيحة ومقبولة بإذن الله إذا لم يتم ترديده أو قوله.



يوجد أكثر من صيغة نقلت عن النبي في الدعاء، كما ورد صيغ كثيرة للدعاء عن مختلف المذاهب وعلى المسلم أن يختار الصيغة الأسهل بالنسبة إليه لحفظها وترديدها، ومن بين صيغ الدعاء التي ذكرت في السنة نذكر:

  • وجهت وجهي للذي فطر السماوات والأرض حنيفا وما أنا من المشركين، إن صلاتي وسكني ومحياي ومماتي لله رب العالمين، لا شريك له وبذلك أمرت وأنا من المسلمين.
  • اللهم أنت الملك لا إله إلا أنت، أنت ربي وأنا عبدك ظلمت نفسي اعترفت بذنبي فأغفر لي ذنوبي جميعا إنه لا يغفر الذنوب إلا أنت، واهدني لأحسن الأخلاق لا يهدي لأحسنها إلا أنت واصرف عني سيئها لا يصرف سيئها إلا أنت، لبيك وسعديك والخير بين يديك، والشر ليس إليك، أنا بك وإليك تباركت وتعاليت أستغفرك وأتوب إليك، (رواه مسلم).
  • سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك وتعالي جدك ولا إله غيرك.
  • الله أكبر كبيرا والحمد لله كثيرا وسبحان الله بكرة وأصيلا.

متى يذكر دعاء الاستفتاح

يتم قول أو ذكر الدعاء في الصلاة بعد تكبيرة الإحرام مباشرة قبل التعوذ، ويتم قوله سرا وليس جهرا، أما المذهب المالكي يرى أن هذا الدعاء يقرأ قبل التكبير والدخول في الصلاة.

دعاء الاستفتاح
دعاء الاستفتاح

حكم دعاء الاستفتاح

يؤكد العلماء والفقهاء في الدين إلى كون الدعاء سنة أخذت عن الرسول صلى الله عليه وسلم وليس واجب، لذلك فإن حكم ترك قول الدعاء لا يُبطل الصلاة فهي صحيحة ومقبولة، ويقول العلماء أن الدعاء في الصلاة مستحب وذلك لأن النبي كان يفتتح صلاته بهذا الدعاء دون أن يلزم الصحابة بحفظه وترديده.



قام النبي بالإفصاح عن الدعاء عندما سئل عنه من قبل أبو هريرة رضي الله عنه، ولكن يرى الإمام أحمد أن الدعاء واجب عن بعض روايات، إلا أن المعروف عن مذهبه استحباب قول الدعاء في الصلاة.

شاهد أيضاً: الصيغ الواردة في دعاء الاستفتاح

أهمية دعاء الاستفتاح

يعتبر الدعاء في المجمل من العبادات المحببة عند الله سبحانه وتعالى وعند المسلم، ويحب الله إلحاح العبد في دعائه، كما ذكر وجود أوقات يكون فيها الدعاء مستجاب مثل آخر ساعة من يوم الجمعة ويوم عرفة وأواخر شهر رمضان المعظم.

  • يساعد الدعاء في الصلاة على التركيز وطرد وسوسة الشيطان كما يحد من السرحان في الصلاة.
  • أكد علماء الدين أن أهمية دعاء الاستفتاح تكمن في قراءته قبل الفاتحة التي تكون مناجاة بين المخلوق والخالق، ليكون الدعاء تمهيدا لهذه المناجاة.
  • تحتوي بعض صيغ دعاء الاستفتاح على اعتراف من العبد بارتكابه الذنوب وطلب العفو والمغفرة من الله من خلال التضرع، وهو ما ينقي النفس من الكبر.
  • تعظيم الله وتمجيده والاعتراف بوحدانية الله تعالى والإيمان به دون غيره وهو من مقاصد العبادة.

دعاء الاستفتاح في النوافل

تتعدد صيغ الدعاء المنقولة عن الرسول صلى الله عليه وسلم وصحابته رضوان الله تعالى عليهم، ويمكن الدعاء في الصلاة الواجب كما في النافلة، ويمكن الدعاء بما يلي:

  • سبحان الله وبحمده، وتبارك اسمه وتعالى جدّه، ولا إله إلا الله، اللهم باعد بيني وبين خطاياي كما بعدت بين المشرق والمغرب، اللهم نقني من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس اللهم اغسل خطاياي بالماء والثلج والبرد.
  • اللهم لك الحمد رب السماوات والأرض وما بينهما ومن فيهن أنت الحق، ووعدك حق، وقولك حق، اللهم لك أسلمت وبك آمنت، وعليك توكلت، وإليك أنبت، وبك خاصمت، وإليك حاكمت، فأغفر لي ما قدمت وأخرت، وأسررت وأعلنت، أنت ربي لا إله إلا أنت.

دعاء الاستفتاح في قيام الليل

نقل عن الرسول صلى الله عليه وسلم قول الدعاء حين يقبل على صلاة قيام الليل، حيث أن الرسول صلى الله عليه وسلم كان إذا قام إلى صلاة قيام الليل يقول: اللهم رب جبرائيل وميكائيل وإسرافيل، فاطر السموات والأرض ، عالم الغيب والشهادة، أنت تحكم بين عبادك فيما كانوا فيه يختلفون، اهدني لما اختلف فيه من الحق بإذنك إنك تهدي من تشاء إلى سراط المستقيم (رواه مسلم).

وقد ورد عن السيدة عائشة رضي الله عنها حين سئلت عن ما كان النبي صلى الله عليه وسلم يستفتح به قيام الليل أنها قالت: كان الرسول صلى الله عليه وسلم يكبر عشرا، ويحمد عشرا، ويسبح عشرا، ويهلل عشرا، ويستغفر عشرا، ويقول: اللهم اغفر لي واهدني، وارزقني وعافني، أعوذ بالله من ضيق المقام يوم القيامة. رواه النسائي وصححه الألباني رحمه الله.

معنى بعض صيغ دعاء الاستفتاح

يختلف تفسير كل دعاء عن الآخر وقد ورد عن ابن باز في تفسير بعض صيغ الدعاء:-

  • سبحانك اللهم وبحمدك: تعني تنزيه الخالق عن كل شيء لا يليق به مثل الشرك والصفات التي تمثل نقص مثل: النوم والعجز وما إلى ذلك، حيث أن الله تعالى من صفاته الكمال وهو منزه عن العيوب والنواقص.
  • تبارك اسمك: تعني بلوغ البركة إلى حد النهاية عند الله سبحانه وتعالى.
  • تعالى جدك: تعني عظمة الله تعالى.
  • ولا إله غيرك: بمعنى أن الله واحد أحد ليس هناك من معبود سواه.
  • من معاني الدعاء: اللهم باعد بيني وبين خطاياي كما بعدت بين المشرق والمغرب، اللهم نقني من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس اللهم اغسل خطاياي بالماء والثلج والبرد، فهي الطلب من الله السلامة من ارتكاب الذنوب وبعده عنها وتنقيته منها ومن الخطايا التي يقوم بها العبد سهوا أو بعلم منه، فتتم توبة العبد الصادقة النصوح ويصبح المسلم خالص الإيمان نقيا من الذنوب.

من المحبب حفظ الدعاء وبدء الصلاة به لما فيه من فضل يعود على المسلم، كما لذلك من فضل الاقتداء بسنة النبي الكريم محمد صلى الله عليه وسلم.

الوسوم

Sarah Rezk

اعمل كاتبة في بعض المواقع، أُجيد اللغة الإنجليزية والفرنسية والتركية، حاصلة على ليسانس آداب قسم لغة فرنسية، الكتابة بالنسبة لي عالمي الخاص هدفها إيصال المعلومة لدي القارئ بشكل بسيط ومفيد تَجعله في حالة من المُتعة أثناء القراءة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق