الادوية الطبية

امينوفيلين دواء لعلاج ضيق التنفس

امينوفيلين دواء لعلاج ضيق التنفس

امينوفيلين عبر موقع محيط، صعوبة التنفس مشكلة كبيرة يعاني منها عدد كبير من الأشخاص في وقتنا الحالي، وهناك الكثير من الأدوية التي تستخدم لعلاج تلك المشكلة، التي في حالة عدم علاجها قد تؤدي بصاحبها إلى الوفاة، ومن الضروري الذهاب الى الطبيب في حالات ضيق التنفس المختلفة.

معلومات حول عقار امينوفيلين

أحد الأدوية التي لها استخدامات كثيرة أهمها علاج ضيق التنفس، وينتمي هذا التواء إلى مجموعة أدوية تسمى الزانثين، وهي معروفة أنها تحفز عملية التنفس.



  • يعمل هذا الدواء على توسيع القصبات الهوائية، والعائلة التي ينتمي لها هي عائلة الميثيل زانتين.
  • تلك العائلة الدوائية هي المسؤولة عن الحد من أعراض الربو والتخلص من تشنجات القصبة الهوائية غير المزمنة.
  • يتكون هذا الدواء من مزيج من الإيثيلين ثنائي الأمين والثيوفيلين، وهما المسؤولان عن تخفيف ضيق التنفس.
  • من الجدير بالذكر أن الجسم في حالته الطبيعية يقوم بإفراز الثيوفيلين للتخفيف من الصفير وضيق التنفس.
  • يجب أن يكون هناك متابعة من قبل الطبيب أثناء تناول دواء امينوفيلين، وذلك لأن الآثار الجانبية التي يسببها تتعلق بالقلب واضطرابات مختلفة على مستوى الجسم.

دواعي استعمال أمينوفيلين

لا يتم استخدام دواء امينوفيلين بشكل عشوائي، ولكن يجب استشارة طبيب مختص، وفيما يلي دواعي استعمال هذا الدواء.

  • علاج صعوبة التنفس التي تكون متعلقة بقصور القلب.
  • التخلص من صعوبة التنفس المرتبطة بمشكلة انسداد مجرى الهواء القابل للانعكاس.
  • حل مشكلة ضيق التنفس بسبب مرض الربو الحاد، أو التشنج الحاد الذي يصيب الشعب الهوائية للإنسان.

موانع استخدام أمينوفيلين

دواء امينوفيلين غير متاح لكافة الحالات المرضية، ولكن هناك موانع يجب أخذها في الاعتبار وهي كالتالي.

  • من يعاني من حساسية تجاه أي مكون من مكونات الدواء عليه عدم تناوله.
  • من يعاني من حساسية تجاه كل من الكافيين أو الثيوفيلين أو إيثيلين ديامين أو الثيوبرومين عليه عدم تناول الدواء.
  • المرضى الذين يتناولون أدوية شبيهة مثل أقراص أمينوفيلين أو الثيوفيلين عليهم عدم تناول هذا الدواء.
  • الذي يعاني من البورفيريا وهي حالة تؤثر على الدم، عليه عدم تناول الدواء.

أقرأ أيضا: أعراض التهاب الجهاز التنفسي وطرق العلاج



التحذيرات والاحتياطات

امينوفيلين
امينوفيلين

هناك العديد من التحذيرات والأشياء التي يجب أن يخبر بها المريض الطبيب قبل تناول هذا الدواء، من بينها ما يلي.

  • إذا كان الشخص يعاني من قرحة هضمية.
  • من يعاني من ضغط في العين والذي يسمى الجلوكوما.
  • إذا كان المريض يعاني من فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • مرسى السكري.
  • من يكون مصاب بمرض الصرع.
  • إذا كان هناك مرض من أمراض القلب أو ارتفاع ضغط الدم
  • انخفاض في مستوى الأكسجين في الدم.
  • من يعاني من فقر في الدورة الدموية.
  • إذا كان هناك قصور في القلب أو الرئة.
  • التهاب الشعب الهوائية المزمن.
  • إذا كان المريض مدخن أو يتعرض لدخان التبغ بصورة مستمرة.
  • من يعاني من أمراض الكبد أو الكلى.
  • من يتناول الكحوليات عليه إخبار الطبيب.
  • من يكون مصاب بالأنفلونزا أو من تلقى حقنة خاصة بها أو من يعاني من حمى.

الجرعة وطريقة الاستخدام لدواء أمينوفيلين

يوجد من هذا الدواء أقراص الجرعة يقوم الطبيب بتحديدها، أما إذا كان الدواء على هيئة حقن سيقوم الطبيب بفعل الآتي.

  • الممرضة او الطبيب سوق تعطي المريض حقنة.
  • بعدها سيقوم الطبيب بتحديد الجرعة التي تتماشى مع حالة المريض الصحية، والمعاد التي سيتم أخذها فيه بعد ذلك.
  • ونظرا لأن الطبيب أو الممرضة هم من سيعطون المريض الحقنة، فمن غير المرجح أخذ الكثير.
  • ولكن في حالة تم اعطاؤك الكثير أو الشعور بالعطش أو الشعور بجنين في الأذن أو الشعور بخفقان في القلب، فيجب إخبار الشخص الذي يعطيك الحقنة.
  • لشعور
  • يجب أن يتم تحديد جرعة الحقن من قبل الطبيب الذي يتابع الحالة أو من قبل الصيدلي لعدم حدوث مشاكل.

أقرأ أيضا: أسباب صعوبة التنفس أثناء النوم وطرق علاجه

الآثار الجانبية لدواء أمينوفيلين

امينوفيلين
امينوفيلين

هناك الكثير من الآثار الجانبية التي تم الإبلاغ عنها من قبل المرضى، بعد أخذ حقن امينوفيلين.

  • ردود فعل تحسسية من بينها طفح جلدي أو تقشر في الجلد أو احمرار في الجلد.
  • نزيف في المعدة.
  • اضطراب في الجهاز الهضمي مثل الإسهال.
  • الشعور بالغثيان.
  • الصداع والأرق.
  • اضطرابات بصرية.
  • الأرق مصحوب بارتباك وقلق.
  • التنفس السريع نتيجة تسارع ضربات القلب.
  • الشعور بدوران.
  • الجرعة العالية من الدواء قد تؤدي إلى سلوك مهووس أو تشنجات وهذيان.
  • انخفاض في مستوى الفوسفات أو البوتاسيوم أو الملح في الدم.
  • خفقان في القلب أو الشعور بضرب قلبك.
  • العطش الشديد.
  • الحمى.
  • على الطبيب مراقبة دم المريض من أجل التعرف على أي مشكلة تصيب المريض وكلها في أسرع وقت.

تأثير أمينوفيلين على الحامل والمرضع

هناك بعض الحالات التي يجب الرجوع إلى الطبيب فيها حتى لا يتعرض المريض إلى مضاعفات غير مرغوب بها.

الحمل

  • المرأة الحامل عليها أن تسأل الطبيب أو الصيدلي قبل تناول الدواء، من تخطط كذلك لإنجاب طفل عليها فعل ذلك.

الرضاعة

  • من الجدير بالذكر أن الثيوفيلين يتم إفرازه في حليب الثدي، واستخدام الأم لهذا العلاج يعتبر ما أفق مع الرضاعة الطبيعية.
  • ولكن يجب أن يتم استشارة الطبيب قبل تناول هذا الدواء أثناء فترة الرضاعة.

التداخلات الدوائية المحتملة

هناك بعض التداخلات الدوائية التي تتداخل مع دواء امينوفيلين، وهي كالتالي.

  • أدوية الوقاية من النقرس ألوبيورينول وسولفينبيرازون.
  • المضادات الحيوية إريثروميسين أو سيبروفلوكساسين.
  • ديسفلفرام دواء لمشكلة الكحول.
  • أدوية لقلبك مثل الديجوكسين ، بروبرانولول ، ديلتيازيم.
  • الأدوية لعلاج الصرع مثل كاربامازيبين ، فينيتوين.
  • موانع الحمل الفموية.

وإلى هنا نكون قد انتهينا من الحديث عن امينوفيلين والذي يجب الرجوع إلى الطبيب قبل تناوله. 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق