منوعات

عالم الديكور وكيفية تطويعه كما تحب

عالم الديكور كبير ومليء بالعديد من الألوان والخامات والأقمشة التي يُمكن تطويعها لكي تناسب جميع الأذواق، وعلى عكس اعتقاد البعض، إن الديكور لا يقتصر على التزيين والزخرفة، بل يشمل طريقة ترتيب وتجهيز المكان، وإذا لاحظنا مُنذ قديم الأزل والإنسان يميل إلى تنظيم وتنسيق منزله وترتيبه بطرق مبتكرة وفريدة، حتى من قبل ظهور الديكور بمفهومه الحديث، وقبل أن يُصبح عالمًا مُنفردًا يحتاج إلى دراسة وتعمق.

عالم الديكور

  • عالم الديكور ليس حكرًا على شخص بعينه، لكن ليس كل شخص لديه ملكة فن الديكور والحس الفني، الذي يجعل من المكان العادي مكانًا استثنائيًّا.
  • أصبح الديكور علمًا يُدرس، وله متخصصين في أعماله المختلفة من ابتكار أشكال فنية وموديلات تتناسب مع المكان وتنظيم أماكن الأثاث وتنسيق ألوان الأثاث والدهان مع بعضها البعض.
  • إذا تمكًنا من معرفة بعض القواعد الأساسية الخاصة بالديكور ومحاولة التطبيق في المنزل أو مكان العمل الخاص بنا، سيكون شيئًا جميلًا.

يمكنك التعرف على المزيد من المعلومات عن: ترتيب غرفة النوم الضيقة في 9 خطوات فقط من هندسة الديكور



تعريف الديكور

عالم الديكور
عالم الديكور
  • التعريف اللغوي لكلمة ديكور يرجع إلى الكلمة الفرنسية le décor، وتعني ترتيب وتجهيز المكان بما يتلاءم مع الوظيفة التي سوف تُؤدى فيه.
  • أمثلة على هذه الأماكن: الفنادق، المنازل، مكاتب العمل، المسارح، الشركات حتى البنوك والمحال التجارية الكبرى.
  • بالرجوع إلى أصل الكلمة الفرنسي سنعرف أن مفهوم الديكور الأصلي لا يقتصر على الزخرفة والتزيين كما يُخيل إلى البعض.
  • عالم الديكور ليس له بداية أو نهاية، ويختلف من شخص إلى آخر، ومن دولة إلى أخرى، ومن مجتمع إلى مجتمع، لذا سيكون من الصعب صياغة تعريف محدد له، لأنه مرتبط بالعادات والتقاليد والموروثات الشعبية.
  • لكن التصميم الجيد والمصمم المحترف هو الذي يتمكن في النهاية من التوصل إلى خليط يُطوع فيه ثقافته وخبراته مع معايير الديكور وقواعده ويصنع تصميمًا مميزًا وفريدًا.
  • إلى جانب أن البُعد الاجتماعي والبيئي مرتبطان بالديكور، فهناك بُعد نفسي لا يقل أهمية عن البُعد الاجتماعي.
  • حيث أنه من الضروري أن يكون الديكور المُصمم لا يعكس أضرارًا نفسية على أصحاب المكان بسبب صعوبة الاستخدام والتكيف.
  • أو وجود ضيق في المساحة العامة، لذا من الضروري أن يكون الديكور متناسب مع شخصية الفرد وملائم لوظيفة المكان.

مفهوم الديكور

  • الديكور والتصميم الداخلي هو علم وفن يمكن من خلاله تطويع الثقافات والبيئات الاجتماعية المختلفة، لإخراج عناصر فن جمالي في المكان، لتجعله مميزًا ومريحًا لأصحابه.
  • يعتمد الديكور على استخدام المتاح من أماكن، ومساحات، وخامات، وإضاءات، بتقنيات فنية وإبداعية مبتكرة، لتكون النتيجة النهائية تصميمًا جماليًا متكاملًا.

يمكنك التعرف على المزيد من المعلومات عن: أحدث طرق تزيين و تنسيق الحدائق 2021



القواعد العامة للديكور

هناك خطوط عريضة يجب أخذها في الاعتبار للحصول على بيت مميز وعصري وجميل ومشرق، ومنها ما يلي:

المرايا

المرايا وطرق مزجها مع بقية قطع الأثاث المنزلي، وذلك بسبب الفرق الشاسع الذي تحدثه في المساحة المحيطة والإضاءة في المنازل، أو في أماكن العمل. كما أنها تضيف أناقة وذوق للمكان خصوصًا لو تم وضعها عند المداخل.

الستائر

  • الستائر تؤثر بشكل كبير في الغرف، وذلك نظرًا إلى المساحة الشاسعة التي تغطيها منها، لذا فمن الضروري أن تكون متناسبة مع المكان.
  • لكي نحقق ذلك يجب علينا تحديد ما وظيفة الغرفة لتحديد نوعية الستائر المناسبة لها، فمثلا غرفة الطعام تختلف عن غرفة النوم، وغرفة الأطفال تختلف عن غرفة الضيوف… وهكذا.
  • لذا فمن الضروري أن يكون اختيار ألوان ونوع القماش مناسبًا للغرض المطلوب من الغرفة نفسها، وإليكم بعض النصائح التي يجب وضعها في الاعتبار أثناء اختيار الستائر.

ومنها نذكر ما يلي:

    1. الألوان الأحادية هي الخيار الأفضل على الدوام حتى تتمكن بسهولة من تنسيق الستائر مع باقي قطع الأثاث.
    2. البعد عن الستائر الكبيرة والثقيلة والغامقة، حتى لا تضيق من مساحة المنزل ولا تزيد من عتمته.
    3. الابتعاد عن الزخارف غير المفهومة والمبالغ فيها، والألوان الفاقعة والشاذة عن قطع الأثاث وألوان الدهان.

 النباتات الطبيعية

  • استخدام النباتات الطبيعية في تزيين المنازل يُضيف لمسة جمالية للتصميم الداخلي، فهو شيء لا يختلف عليه أحد تقريبًا، فلا يوجد أحد يكره الطبيعة.
  • من الأفضل استخدام النباتات الطبيعية وليست الصناعية، مثل الزهور ونبتة الصبار والنعناع والريحان… وغيرها الكثير من النباتات، التي يمكن الاهتمام بها في المنزل بسهولة.
  • لإضافة لمسة جمالية يمكننا الاهتمام بالأحواض التي يوضع بها الزرع، فنحاول أن نختارها جذابة وأنيقة ومتناسبة مع بقية قطع الأثاث.

طلاء الجدران

  • من القواعد الأساسية للديكور فيما يخص طلاء الجدران أن يكون بسيطًا ومتناسقًا مع بقية الغرفة، فمثلًا من الأخطاء الشائعة في الجزء الخاص بطلاء الجدران في عالم الديكور هو طلاء كل جزء في الغرفة بلون مختلف.
  • يجب أن يكون لون السقف أحادي ويتأرجح بين اللون الأبيض الصافي واللون ال off White، أو الأصفر الصحراوي، وذلك لكي يُساعد في تحسين الإضاءة العامة للمكان وإضافة نوع من البهجة.

اللوحات والصور المعلقة

لا شك أن الصور واللوحات فن من شأنه إضافة حس جمالي على المكان، لكن الاستخدام الخاطئ للوسيلة يفقدنا الغاية.

ولتجنب الوقوع في هذا الخطأ يجب علينا أخذ القواعد التالية في الاعتبار للحصول على أفضل نتائج من استخدام الصور واللوحات، ونذكرها في ما يلي:

  • عدم المبالغة في الكم والتركيز على الكيف بحيث تكون هناك مسافة معقولة بين اللوحات المعلقة في المكان، مع التركيز على وجود فكرة إبداعية في اختيار الصورة نفسها أو في اختيار مكانها.
  • لا تزيد عدد اللوحات المعلقة في الجدار الواحد عن لوحتين مثلًا.
  • الابتعاد عن الصور واللوحات ذات الأُطر الضخمة وكبيرة الحجم، والتركيز على اللوحات ذات الأُطر الصغيرة.
  • أن يتم تعليق جميع اللوحات على نفس المستوى من الارتفاع، وأن يكونوا مشتركين في خط واحد أفقي أو رأسي، أو أن يكون هناك شكل هندسي يجمع بين هذه اللوحات.
  • من الأفضل أن تحتوي الغرفة الأساسية على ساعة جميلة تتناسب مع قطع الأثاث.

طريقة ترتيب قطع الأثاث

ترتيب الأثاث يفرق بنسبة 50% في النتيجة الكلية للغرفة، فمثلًا يُمكن لقطعة واحدة من الأثاث، مثل الكراسي أن تُغير من هيئة الغرفة بشكل جذري، وإليكم أهم الاعتبارات التي يفضل أخذها في الحسبان:

  • الحفاظ على وجود مساحة كافية للحركة والتنقل بدون وجود عوائق كثيرة.
  • تنسيق الألوان بما يتناسب مع طلاء الجدران وقطع الأثاث فيما بينها.

يمكنك التعرف على المزيد من المعلومات عن: افكار منزلية يدوية رائعة للديكور في 2021 بدون تكاليف

الغرف

عالم الديكور
عالم الديكور

الغرف تحتاج إلى ترتيب خاص حتى نستطيع إبراز جمالها، وإليكم أهم النصائح التي ستساعد في ذلك:

  • تنسيق المساحة الكلية للغرفة مع حجم قطع الأثاث وعددها.
  • إضافة لمسة جمالية فريدة، من خلال اختيار لوحات وستائر وسجاد مناسب مع طلاء الجدران.

عناصر الديكور

  • الأرضيات بأنواعها المختلفة، مثل الأرضيات الخشبية والرخامية والفينيل والموكيت.
  • الجدران، حيث يُمكن أن تُغلف بخشب طبيعي أو صناعي أو بورق الحائط أو استخدام ألوان جدران متناسقة.
  • الأسقف بنوعيها العادي والمستعار.

عالم الديكور عالم لا نهائي ومتجدد ويختلف باختلاف الزمان والمكان، لكن رغم ذلك فإن قواعده في منتهى البساطة.

حيث يعتمد بالأساس على تنسيق الألوان والأحجام، مع الاهتمام بإدخال عناصر مختلفة من الطبيعة مثل الخشب والمعدن.

ومن الجدير بالذكر أن التقسيم العلمي للديكور هو ديكور داخلي وخارجي، لكن كل نوع فيهما يُعد تكملة للنوع الآخر، وكل نوع يؤثر بشكل كبير في النوع الآخر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق