العناية بالطفل

فى أى عمر يجلس الطفل

فى أى عمر يجلس الطفل عبر موقع محيط، تسأل دائماً الأمهات هذا السؤال منذ ولادة طفلها الأول، حيث يهتم الوالدين دوماً بمعرفة التفاصيل الصغيرة الخاصة بأطفالهم في عمرهم الصغير، لأنها لحظات ممتعة بالنسبة لهم، فهم يتبعون كل خطوة وتصرف يفعله الطفل بعناية شديدة، بداية من أول كلمة، أول خطوة، متى يجلس بدون مساعدة الاخرين، ويحتفلون بها احتفالاً كبيراً، حيث أن كل هذا يعتبر علامة أكيدة على نضج الطفل ونموه الطبيعي.

فى أى عمر يجلس الطفل

فى أى عمر يجلس الطفل
فى أى عمر يجلس الطفل

يجب على كل أم أن لا تضغط على الطفل للجلوس بمفرده، إلا بعد مساعدته في إتقانه للمهارات الحركية مثل، التحكم في أسفل الظهر، والرقبة والرأس والذراعين.التي تجعله يجلس بمفرده، دون مساعدة



والآن سوف نعرض لكم الموعد المحدد لجلوس الطفل وحيداً بدون مساعدة في هذه النقاط التالية:

  • تختلف قدرة كل طفل عن الآخر، لكن غالباً ما يقدر الطفل الرضيع من الجلوس عند وصوله سن 4 شهور إلى 7 شهور، لكن يبقى الطفل مسنودا إلى حد ما خاصة في بداية تعلمه الجلوس.
  • يستطيع الطفل أن يرفع ويتحكم برأسه منذ بلوغه سن الثلاثة أشهر، إذا على الأم أن تدرب الطفل على الجلوس وتقوية عضلاته، لكن على فترات متباعدة قليلا، حتى لا يتأذى الطفل، ووصوله للسن المناسب للجلوس.
  • يستطيع الطفل الجلوس تماماً دون مساعدة في عمر الـ 8 أشهر. وذلك ليس ينطبق على كل الأطفال، ولكن نسبة كبيرة منهم.
  • في بعض حالات الأطفال، يستطيع الطفل الجلوس مبكراً في عمر الـ 5 أشهر، وفي حالات أخرى يجلس في عمر الـ 9 اشهر، ويعتبر هذا الأمر مقبول ولا داعى للقلق بهذا الشأن، إلا إذا تم الطفل عامه الأول بدون أن يجلس، هنا يجب استشارة الطبيب.
  • يستطيع الطفل عند بلوغه عامه الأول أن يستطيع الجلوس بدون دعم أو سند، وهذا على أعلى تقدير، حيث أن نسبة كبيرة من الأطفال تستطيع الجلوس بمفردها قبل هذا الوقت.

شاهد أيضاً:كيفية تعليم الطفل النطق بعمر مبكر

تدريبات تساعد الطفل على الجلوس

فى أى عمر يجلس الطفل
فى أى عمر يجلس الطفل

لكي يتمكن الطفل إلى الجلوس سريعاً، لابد من تهيئة هذا الأمر له، من خلال بعض التعليمات والتدريبات التدريجية، للوصول إلى نقطة البداية وصولاً إلى جلوس الطفل بمفرده، ومن هذه التدريبات التي يجب إتباعها كل أم:



ضبط توازن الطفل

يجب أولاً عند بداية تعليم الطفل الجلوس، أن يتعود على حفظ التوازن الخاص به، وذلك من خلال:

  • وضع الطفل في زاوية الكنبة، حيث أنها تسنده من جميع الزوايا، مع وضع وسادة أمامه لتجنب سقوطه.
  • هذا الوضع يقوي عضلات ظهره، لكن يجب عليكي مراعاة طفلك والانتباه عليه من السقوط.

استلقاء الطفل على بطنه

يمكن لكل أم إتباع هذا التمرين من عمر ثلاثة أشهر إلى أربعة أشهر من عمر الطفل، ويتم هذا التدريب بهذه الطريقة:

  • وضع الطفل بلطف على مرتبة مسطحة وناعمة، بحيث يكون وجهه وجسمه مقابل على المرتبة مباشرة، وتكرار هذا التدريب على فترات متباعدة خلال اليوم ولمدة دقائق قليلة.
  • وضع ألعاب صغيرة متفرقة حول الطفل لجذب انتباه، وتحفيزه على تحريك رأسه وجسمه، حيث يساعد هذا التمرين على تقوية عضلات الرقبة، لأنها سبب أساسي لاستطاعة الطفل الجلوس بسرعة.
  • يجب الإنتباه عند استلقاء الطفل على بطنه، وعدم تركه وحيداً، لتجنب كتم نفس الطفل.

جذب الانتباه

جذب انتباه الطفل بالألعاب، يعد من الأشياء المفضلة عند الأطفال وذلك عن طريق:

  • استخدام الألعاب ذات الأصوات العالية، ووضعها بجانب الطفل أو عند قدميه ليتحرك نحوها، ويستطيع الجلوس لمدة ثواني.
  • تكرر دائماً على مدار اليوم، لتمكين الطفل من الجلوس، لكن يرجى الانتباه بمساعدة الطفل في بداية الأمر، حتى يتعود على طريقة الجلوس بمفرده.
  • محاولة جلوس الطفل باستخدام الألعاب، يعطي نتائج هائلة، خاصة عندما يتم تشجعيه مرارا وتكرارا، لفعلها مرة أخرى.

توفير المكان الآمن لجلوس الطفل

يجب مراعاة توفير المكان المناسب لجلوس الطفل في بداية الأمر وحتى يستطيع الجلوس بمفرده، وهذا من خلال:

وضع الطفل فى المكان المراد الجلوس فيه، ودعم هذا المكان بالوسادات القطنية من جميع جوانب الطفل، وهذا لتجنب سقوطه.

أو يمكنك عزيزتي الأم أن تجلسي بجانبه، من خلال وضعه عند قدميك، ويجب احاطتك بالطفل من كل الاتجاهات، وهذا لتقوية عضلات الطفل واستطاعته للجلوس.

وكذلك مراعاة إبعاد الأشياء الخطيرة بعيداً عن متناول أيدي الأطفال، لعدم التقاطها والضرر به.

دعم الطفل

بإمكان الأم دعم طفلها جسدياً للنهوض والجلوس، وهذا باستخدام هذه الطريقة:

  • بعد استطاعة الطفل لرفع رأسه والتمكن من هذا، يمكن للأم أن تجعله مستلقي على ظهره، والأخذ بيديه بكل سهوله ومحاولة جلوسه بالتدريج.
  • تكرار هذا التدريب يومياً، يقوي من عضلات الطفل، ويجعله قادر على الجلوس بسرعة وسهولة.

استخدام المرآة

يحب الاطفال كثيراً أن ينظروا لأنفسهم عبر المرآة، لذلك قومي بفعل هذه الطريقة، التي سوف تأتي بنتائجها سريعاً:

  • وضع الطفل على الأرض أو السرير، وإحاطته بالوسادات الناعمة، حيث أنها تدعم الطفل على الصمود وقت طويل، ووضع أمامه المرآة، هكذا سوف يستمر بالنظر إلى نفسه واللعب، ويستمر في وضع الجلوس مدة طويلة.

شاهد أيضاً:كيف اتعامل مع طفل خمس سنوات| 5 نصائح لتنمية شخصية الطفل

حالات تأخر الجلوس عند الأطفال

تختلف الفترة التي من المفروض الجلوس فيها بين الأطفال، حيث أن لكل طفل قدراته الخاصة، التي تجعله يجلس أسرع من الطفل الآخر، لكن توجد حالات من الأطفال تأخرت في مرحلة الجلوس، لذلك يجب الإسراع في استشارة الطبيب في هذه الحالات:

  • عدم استطاعة الطفل وعجزه عن الجلوس، بالرغم من بلوغه هذا السن، وهو تسعة أشهر.
  • عدم تأثر الطفل بالألعاب ولعبه بها، ولا يبدي أي إهتمام لأي شيء حوله.
  • لا يستطيع الطفل الإمساك بالأشياء التي حوله أو الألعاب الخاصة به، ولا يقوم بوضعها في فمه.
  • يواجه الطفل صعوبة في التحكم برأسه، ولا يستطيع أن يرفعها، ولو لمدة قصيرة.
  • إحساس الأم أن الطفل يوجد لديه شد وتصلب في العضلات، وذلك عند شعور الطفل بالألم عند التحرك

أصبحت الأمهات الجدد تعرف الآن، في أي عمر يجلس الطفل وما هي التدريبات اللازمة لتساعده على الجلوس سريعاً، لكن على كل أم ان لا تقلق بهذا الشأن.

لأن الأطفال شيئاً فشيئا سوف تكتسب جميع مهاراتها، وسوف يستطيع الطفل الجلوس مع الوقت، حيث أن كل طفل يختلف عن غيره في بناؤه الجسماني.

لذلك لا داعي للقلق إلا في حالات معينة ذكرناها سابقاً، عليكي حينها استشارة طبيبك الخاص.

الوسوم

إيمان محمد

خريجة تكنولوجيا التعليم والمعلومات؛ اكتب في العديد من المجالات منذ أربع سنوات؛ اهوى القراءة والكتابة وممارسة الرياضة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق