الادوية الطبية

تاريفيد Tarivid مضاد حيوي لعلاج الالتهابات البكتيرية

يتم إعطاء تاريفيد (Tarivid) لعلاج العدوى التي تُسببها بعض البكتيريا تابع أهم التفاصيل من خلال موقع مُحيط، لذلك من المهم جداً إكمال الدورة الكاملة للعلاج لمنع ظهور العدوى من جديد، المادة الفعالة في هذا الدواء هي أوفلوكساسين، حيث تتبع هذه المادة فئة المضادات الحيوية، وتعمل على تثبيط نمو البكتريا المسببة للعدوى بالإضافة أنها تمنع تكاثرها وانتشارها، يُفيد في علاج الالتهابات مثل التهابات الصدر والبول والجلد أو تلك الحادثة في الأنسجة الرخوة وبعض الأمراض التي تنتقل جنسياً.

التركيب الدوائي لعقار تاريفيد

يحتوي كل قرص منها تركيز 200 مليجرام على 200 ملليجرام من المادة الفعالة أوفلوكساسين وبعض المكونات الأخرى للأقراص، وهي:



  • نشا الذرة.
  • اللاكتوز.
  • مونوهيدرات.
  • هيدرولوز.
  • كارميلوز
  • ستيرات المغنيسيوم.

أما غلاف القرص يتكون من:

  • ثاني أكسيد التيتانيوم (E171).
  • ماكروغول 8000.
  • هيدروكسي بروبيل ميثيل سيللوز.

يُمكنك الإطلاع على المزيد من المعلومات عن دواء: جرعة واستخدام دواء امريزول AMRIZOLE للتخلص من العدوى البكتيرية والطفيلية

شكل اقراص تاريفيد

الأقراص ذات لون أبيض المائل إلى الصفرة مستطيلة الشكل، محدبة من الجانبين وتحتوي العلبة عادة على 20 قرص.



تاريفيد
تاريفيد

دواعي استخدام دواء Tarivid

في حالة العلاج بدواء تاريفيد تحتاج بعض أنواع العدوى إلى قرص واحد  وعلي النقيض يحتاج البعض الآخر إلى دورة علاج قد تستمر أسبوعًا أو أكثر من ذلك، وعادةً ما يُستخدم في علاج الحالات الآتية:

  • التهابات المسالك البولية (عدوى الكلى).
  • التهابات الجهاز التناسلي لدى الرجال والنساء بما في ذلك الحالات التي تنتشر فيها هذه العدوى في مجرى الدم.
  • علاج أمراض الجهاز التنفسي التي تتسبب فيها العدوى البكتيرية بالصدر أو الرئتين.
  • العدوى البكتيرية في الجلد والأنسجة الرخوة التي تكون تحت الجلد ويشمل ذلك العضلات.

الجرعة الموصى بها لدواء Tarivid

قبل البدء في تناول دواء تاريفيد يجب قراءة نشرة المعلومات المطبوعة من الشركة المصنعة والموجودة داخل العبوة.

لكونها تمنح المستخدم مزيدًا من المعلومات حول هذا العقار، لذا يجب على المريض أخذ العقار طبقاً لوصفة الطبيب المعالج له وحسب شدة المرض، وذلك كالآتي:

  • الجرعة المعتادة هي قرص واحد 200 مجم أو 400 مجم يومياً، وقد يتطلب علاج حالات العدوي الشديدة تناول جرعتين في اليوم، ولذلك يجب قراءة الملصق بعناية للتأكد من معرفة الجرعة المناسبة.
  • عند تناول جرعة واحدة في اليوم فمن الأفضل تناولها في الصباح، أما في حال كانت أكثر من جرعة في اليوم من الأفضل تناول قرص كل 12 ساعة، لتوزيع الجرعات علي مدار اليوم.
  • يُمكن تناول عقار تاريفيد قبل أو بعد الوجبات و يجد الكثير من الناس أنه من المفيد ابتلاع الأقراص مع شرب الماء، للحفاظ علي جدار المعدة.
  • يُمنع أخذ علاجات عسر الهضم (مضادات الحموضة) أو الأدوية التي تحتوي على الحديد أو الزنك (مثل أقراص الفيتامينات) خلال ساعتين قبل تناول الدواء، أو خلال ساعتين بعد تناول الجرعة.
  • لأنها قد تتداخل مع طريقة امتصاص الجسم لمادة الكساسين وتمنعه ​​من العمل بشكل كامل وفعال.

ملاحظات هامة

في حالة نسيان تناول جرعة لا داعي للقلق ويتم تناولها حينما يتذكرها المريض، ولكن إذا كان قد حان موعد التالية يتناول  المريض حينها الجرعة المستحقة، ويترك المنسية ويحذر من أخذ حبتين معًا لتعويض الفائت لأنه لابد من وقت كافي يُقدر بحوالي 12 ساعة بين الاثنين لتجنب الضرر.

عند الشعور بتلاشي العدوى يستمر المريض في تناول المضاد الحيوي حتى تنتهي الدورة (إلا إذا طلب الطبيب التوقف)،  وهذا لمنع العدوى من العودة فعادةً ما تستمر دورة العلاج لمدة أسبوع تقريبًا أو على حسب حدة العدوى البكتيرية، إذا استمر الشعور بالتوعك بعد الانتهاء من تناول الأقراص فيجب العودة ومراجعة الطبيب.

تاريفيد
تاريفيد

موانع استخدام دواء تاريفيد

يتم إعطاء دواء تاريفيد لعلاج العدوى البكتيرية ولكن بعض الأدوية غير مناسبة للأشخاص الذين يُعانون من حالات مرضية معينة، وذلك تجنبًا لحدوث بعض التداخلات الدوائية أو الأثار الجانبية غير مرغوب بها.

وأحيانًا لا يُمكن استخدام الدواء إلا إذا تم أخذ احتياطات إضافية، ولهذه الأسباب قبل البدء في تناول تاريفيد من المهم أخذ الحذر في الحالات الآتية:

  • إذا كان العمر أقل من 18 عامًا وذلك لتجنب حدوث مضاعفات.
  • إذا سبق وجود مشكلة في الأوتار تُسمى التهاب الأوتار.
  • وجود مشاكل في الكبد أو الكلى كقصور عمل الكلى.
  • في حالة المرضي الذين يُعانون من الصرع أو أي حالة أخرى تُسبب نوبات.
  • يجب الحذر في حالة وجود مرض في القلب، أو حالات الاضطرابات في ضربات القلب غير العادية.
  • حالات إرهاق وضعف العضلات وتُسمى هذه الحالة المرضية الوهن العضلي الوبيل.
  • حالة المعاناة من نقص الجلوكوز 6 فوسفات ديهيدروجينيز (G6PD)، وهذا الاضطراب الوراثي يُسبب مشاكل في الجسم بعد تناول أطعمة مثل الفول.
  • يجب الحذر في حال استعمال دواء تاريفيد إذا كان الشخص يتناول أدوية أخرى، و يشمل أي نوعية متاحة للشراء بدون استخدام وصفة طبية وذلك لمنع التداخلات الدوائية، وكذلك الأدوية العشبية والتكميلية.
تنويه هام: في حالة وجود رد فعل كبير أو تحسسي تجاه أي مضاد حيوي آخر من الكينولون (تُسمى هذه الأدوية نورفلوكساسين، وليفوفلوكساسين، وسيبروفلوكساسين، وموكسيفلوكساسين، وحمض الناليديكسيك).

المحاذير والاحتياطات بعقار تاريفيد

يجب على المريض التحدث إلى الطبيب أو الصيدلي قبل أخذ عقار تاريفيد وذلك لتجنب المخاطر الآتية:

  • في حالة كبار السن الذين في الغالب ما يتزامن عمرهم مع وجود مشاكل صحية أخرى.
  • إذا كان المريض يُعاني من عدم توازن الملح في الدم (خاصةً انخفاض مستوى البوتاسيوم والمغنيسيوم في الدم).
  • حال كان المريض يتناول دواءً لتقليل تخثر الدم يُعرف بمضادات فيتامين ك، على سبيل المثال الوارفارين.
  • في حالة وجود أي مشاكل نفسية وأخذ أدوية خاصة بذلك.
  • حالات المرضى بداء السكري.
  • وجود مشاكل في الأعصاب (اعتلال الأعصاب المحيطية).
  • حدوث مشاكل في جدران الأوعية الدموية مثل التشخيص بتضخم أو “انتفاخ” أحد الأوعية الدموية الكبيرة (تمدد الأوعية الدموية الأبهري).
تاريفيد
تاريفيد

الحمل والرضاعة مع دواء تاريفيد

من المعروف أن استخدام أيٍ من أنواع الأدوية في حالة الحمل قد يُؤثر سلبياً علي تكوين الجنين، وقد يُصيبه ببعض التشوهات إذا تعاطت المرأة بعض العقاقير خصوصاً بعض الأنواع كالمضادات الحيوية، وذلك كالآتي:

  • من الممكن حدوث ضرر للطفل عند الرضاعة إذا تعاطت الأم المرضعة بعض أنواع المضادات الحيوية حيث يتم إفراز جزء منها في اللبن ويصل للطفل.
  • إذا كانت المرأة حامل خصوصاً في شهور الحمل الثلاث الأولى أو تُخطط للإنجاب أو مرضعة فمن الأفضل عدم تناول دواء تاريفيد لأن الضرر الناتج في هذه الحالات أكثر من المنفعة منه.

تابع القراءة عن دواء: دواء اوجمنتين Augmentin مضاد حيوي واسع المجال لعلاج الالتهابات البكتيرية

الآثار الجانبية لدواء Tarivid

يُمكن حدوث بعض الآثار السلبية عند العلاج بعقار تاريفيد ومن الأكثر شيوعًا ما يلي:

  • الشعور بالغثيان وميل للقئ.
  • مشاكل في الإخراج مثل الإسهال.
  • الشعور بالدوار والإحساس بالصداع.

آثار جانبية خطيرة طويلة الأمد

ارتبط العلاج ببعض الأدوية المضادة للبكتيريا مثل الفلوروكينولون بما في ذلك عقار تاريفيد بوجود آثار جانبية نادرة جدًا ولكنها خطيرة، وبعضها طويل الأمد (يستمر لأشهر أو سنوات) وذلك يشمل:

  • الإحساس بآلام الأوتار والعضلات والمفاصل في الجزء العلوي والأطراف السفلية وكذلك صعوبة في المشي.
  • الإحساس بوخز أو دغدغة خدر أو حرقان (تنمل) والشعور باضطرابات حسية، بما في ذلك ضعف البصر والتذوق والشم والسمع والاكتئاب وضعف الذاكرة والتعب الشديد واضطرابات النوم الشديدة.
  • قد يحدث طفح جلدي، مشاكل في القصبة الهوائية في البلع أو التنفس، تورم الشفتين ومشاكل في الفم مثل تورم الحلق أو اللسان.
  • كما قد يُؤدي العلاج به إلى حدوث نوبات

تداخل الأدوية مع عقار تاريفيد

الدمج بين العلاج بعقار تاريفيد مع بعض الأدوية الأخريطى قد يُؤدي لحدوث مشاكل صحية للمريض، ومن أمثلة على وجه الخصوص ما يلي:

  • الميثوتريكسات الذي يُستخدم في علاج الروماتيزم أو السرطان.
  • الأدوية التي يُمكن أن تُغير إيقاع قلبك: التابعة لمجموعة مضادات اضطراب النظم (مثل كينيدين، هيدروكين يدين، ديسوبيراميد، أميودارون، سوتالول، دوفيت ليد، إيبو تليد).
  • الأدوية المستخدمة في علاج بعض المشاكل النفسية مثل مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات وبعض أدوية مضادات الميكروبات الأخرى التي تنضم إلى مجموعة الماكروليدات، وبعض مضادات الذهان.

قد يهمك الاطلاع على الآتي: دواء هاى بيوتك Hibiotic مضاد حيوى واسع المجال| دواعي الاستعمال والآثار الجانبية

أدوية تُغير طريقة عمل اقراص تاريفيد

بعض الأدوية من شأنها التقليل من كفاءة عمل تاريفيد مثل:

  • الأدوية التي تُساعد على النوم أو التخدير.
  • المستخدمة لإدرار البول مثل فوروسيميد.
  • مضادات الحموضة التي يُوجد بها المغنيسيوم أو الألمنيوم والتي تُستخدم لعسر الهضم.
  • عقار جليبنكلاميد ويُستخدم لمرضى السكري.
  • عقار بروبينيسيد ويُستخدم في علاج النقرس.
  • عقار سيميتيدين ويُستعمل لقرحة المعدة أو عسر الهضم.
  • عقار سوكرالفات.

كيفية تخزين تاريفيد

يجب الإلتزام بقواعد التخزين المقررة من قبل الشركة المصنعة للدواء وذلك للحفاظ علي كفاءته، وهي كالآتي:

  • يُحفظ الدواء بعيدُا عن متناول الأطفال.
  • لا يُجب استخدام عقار تاريفيد بعد تاريخ انتهاء الصلاحية المدون على العبوة والكرتون بعد تاريخ انتهاء الصلاحية.
  • يُشير تاريخ أو موعد انتهاء الصلاحية إلى اليوم الأخير من نفس الشهر.
  • لا يتطلب العقار أي شروط تخزين خاصة فيُحفظ في حرارة الغرفة بعيداً عن عوامل الفساد.

يُمكن للمريض المصاب بعدوى بكتيرية  العلاج بعقار تاريفيد حيث أنه أثبت فعاليته في القضاء على البكتريا المسببة للعديد من الأمراض، التي تُصيب الجهاز البولي وكذلك التناسلي وبعض الأمراض الصدرية التنفسية ومشاكل الجلد المرتبطة بعدوى بكتيرية.

يجب توخي الحذر وأخذ التدابير والاحتياطات عند العلاج بعقار تاريفيد ويتمثل ذلك بمراعاة أوقات أخذ الدواء والالتزام بالجرعات المحددة حسب إرشادات الطبيب، للحصول على أعليطى كفاءة في العلاج وتجنب حدوث  أي مضاعفات خطيرة.

الوسوم

Sarah Rezk

اعمل كاتبة في بعض المواقع، أُجيد اللغة الإنجليزية والفرنسية والتركية، حاصلة على ليسانس آداب قسم لغة فرنسية، الكتابة بالنسبة لي عالمي الخاص هدفها إيصال المعلومة لدي القارئ بشكل بسيط ومفيد تَجعله في حالة من المُتعة أثناء القراءة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق